New Page 1

ارتفعت وتيرة الاشتباكات بين ​المتظاهرين​ و​القوى الامنية​ التي تعمل على تفريق ​المحتجين​ الذين يحاولون اقتحام باحة مجلس النواب في ساحة النجمة، ويعمل المتظاهرون على رمي الحجارة و​المفرقعات النارية​ بشكل كبير على القوى الامنية وتكسير واجهة ​المصارف​ في ​الصيفي​، في حين عملت القوى الامنية على القاء القنابل الدخانية والمسيلة للدموع، حيث سقطت بعض القنابل بمحي


أصيب جراء مواجهات بيروت المندلعة بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب أمين سر المكتب الطلابي في التنظيم الشعبي الناصري " أحمد الأشقر" الذي أصيب برصاصي مطاطي تعمد قوات مكافحة الشغب على إطلاقه باتجاه المنتفضين. وقد أصيب الأشقر إصابة طفيفة، وهو في حالة جيدة الآن.



علمت "​النشرة​" أنه تم ​إلقاء قنبلة​ ​مولوتوف​ على ​بنك البحر المتوسط​ ب​الصيفي​، ما أدى لاشتعال النيران في المبنى. وفي نفس السياق يناشد أهالي المبنى ​الدفاع المدني​ إطفاء الحريق الذي يشكل خطرا على منازلهم.


اعلنت ​المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي​ انه "بعد الإنذارات التي أطلقناها عبر وسائل الإعلام لمغادرة ​المتظاهرين​ السلميين، ستتم ملاحقة وتوقيف الأشخاص الذين يقومون بأعمال شغب، وإحالتهم الى ​القضاء​".


أعلن ​الصليب الأحمر اللبناني​ أن ٣٠ إصابة، حتى الآن، نقلت إلى ​مستشفيات​ المنطقة كما تم اسعاف ٤٥ إصابة في المكان. وأكد الصليب الأحمر أن 5 من فرقه تعمل على الأرض في مظاهرة ​وسط بيروت​، على إسعاف المصابين ونقل الجرحى إلى مستشفيات المنطقة.


المواجهات في شارع البلدية، انتقلت إلى أمام فندق "لو غراي"، الذي تراجع إليه المتظاهرون، وسط إطلاق وابل من القنابل المسيلة للدموع عليهم من قبل عناصر قوة مكافحة الشغب الذين تحصنوا في حديقة سمير قصير تلافيا للحجارة.


ناشطين من حراك طرابلس، نظموا مسيرة راجلة، انطلقت من ساحة عبد الحميد كرامي "النور"، تحت عنوان "طرابلس تحاسب"، وجابت شوارع المدينة الرئيسية والفرعية وصولا إلى شركة كهرباء قاديشا في البحصاص، رغم الطقس الماطر. وحمل المشاركون لافتات منها: "طول ما أموالنا محجوزة مش دافعين"، و"بدنا نحاسب".


المواجهات أمام مدخل مجلس النواب في شارع البلدية، تصاعدت بين المتظاهرين وعناصر قوة مكافحة الشغب في قوى الأمن الداخلي. حيث عمد شبان إلى إطلاق مفرقعات نارية بشكل كثيف، إضافة إلى قنبلة مولوتوف، محتمين بواجهة زجاجية انتزعوها من أحد المحال، وبأغصان اقتلعوها من معظم الأشجار في المكان، فيما ردت القوى الأمنية بالقنابل المسيلة للدموع، وبخراطيم المياه التي ساهت بتراجع المتظاهرين قليلا عن مدخل البرلمان. وقد وصلت فرق من الصليب الأحمر




صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي- شعبة العلاقات العامة، البلاغ التالي: "في إطار المتابعة المستمرة التي تقوم بها شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي في مجال مكافحة عمليات ترويج المخدرات على جميع الأراضي اللبنانية، توافرت معلومات لهذه الشعبة حول قيام شخص من الجنسية السورية بترويج المخدرات في محلة الزلقا، فتمكنت إثر ذلك، ونتيجة الاستقصاءات والتحريات التي أجرتها القطعات المختصة التابعة لها، من تحديد هويته، ويدعى ا. ق. (


وصول التظاهرة التي انطلقت من مستديرة الدورة تحت شعار "لن ندفع الثمن" الى برج حمود في طريقها الى شركة كهرباء لبنان، فجمعية المصارف، وصولا الى ساحة النجمة. ورفع المتظاهرون اللافتات المطالبة بحكومة مستقلة وبخطة إنقاذ والمنددة بالمماطلة بتشكيل الحكومة والاستمرار في اتباع سياسة المحاصصة.


القوى الامنية أوقفت شابا كان يقوم بطلي آلة سحب النقود التابعة لبنك "لبنان والمهجر" في البربير، مما أثار حالة من البلبلة بين المتظاهرين الموجودين هناك، والذين يستعدون للانطلاق باتجاه وسط بيروت ومدخل مجلس النواب.


أعلنت مؤسسة كهرباء لبنان، في بيان، عزل محطة البسطة الرئيسية 150 ك.ف بالكامل يوم غد الأحد من الثامنة صباحا حتى الواحدة بعد الظهر، من أجل إجراء اعمال صيانة ضرورية. وبالتالي، فإن التيار الكهربائي سينقطع طوال فترة العزل المذكورة أعلاه عن المناطق التي تتغذى من محطتي البسطة والمطار الرئيسيتين.