أشعلت صورة تحمل الحب والفرح والألم والحزن في آن واحد، مواقع التواصل الاجتماعي، لما فيها من معان إنسانية صادقة. وذكرت صحيفة "AsiaOne"، أن مجموعة تصوير "Happy smile studio"، نشرت في "فيسبوك" صورة معبرة لفتاة، وهي تنظر إلى والدها المريض بعد أن رفض دخول المستشفى لحضور زفافها.