New Page 1

شي غريب متل العادة حبك يا يا حبيبي يمكن لأنك مش عادي بحبك يا يا حبيبي ساعات بشوفك قريب وساعات بشوفك غريب وإنت مش غريب آه شي غريب شي غريب بتشتاق لي كتير وبتخبي بقلبك قللي بحبك.. شو بصير قد الدنيي بحبك لما بقلّك لا ما تقللي بقلبك خبي الكلمة وخلي الحب البيني وبينك ساكت وبعيد وقريب آه شي غريب بحبك لما بتزعل مني وبتصير تراضيني بحبك لما تسأل عني وما بدك تحكيني بحبك إنت وساكت تحكي ولما تزعل ترسم ضحكة بحبك كيف




شو هالإيام اللي وصلنالا قال إنو غني عم يعطي فقير كنو المصاري قشطت لحالا عا هيدا نتفه و هيدا كتير الحلوه دي الحلوه دي الحلوه دي بتعجن في الفجرية بيقولولك من عرق جبينو طلع مصاري هالإنسان طيب كيف هيدا و كيف ملايينو و ما مره شايفينو عرقان مش صحيح مش صحيح مش صحيح الهوا غلاب الغني من تلقاء نفسو حابب يوزع ورق المال .. عال مانو بخيل ابداً على عكسو اتذكركن يا ولاد الحلال ليل يا لال ليل يا لال حول كل واحد منا ع




ما بدي منك تسمعني ولا بدي منك تقشعني انا بدي منك يا حبيبي تحس بقلبي بدي بالحلم تلاقيني وهموم الدنيا تنسيني ولا لحظة بدي تخليني بليل الغربة محيلي هالماضي وكتبلي بقلبك اذا فيك بتزعل معليش بيعجبني ارجع راضيك خبيتك مرة بعيوني بجوا بعدك بصوبك اشواقي اخدوني وقلبي حبك وبحبك لما تحاكيني عالماشي هيك لو كنت بعيد بيرضيني طمني عليك عن حالي تسأل ليلية لو كنت بعيد والفرحة اللي بعينيي توعى من جديد ما بدي منك تسمعني ولا


عبير نعمة - وينك




بكرا شي نهار - جوليا بطرس بكرا شي نهار بحكيلك ها الخبرية عن ياللي صار وعن هالحلم بعينية قصة مشوار وحدا بيعز عليه قلبي واحتار ناوي يحكيلك عني شوية افكار ما بعمرن طلعوا مني وعن ها الأسرار مافي داعي تسألني لحالي بقلك هن بكرا شي نهار وين بلاقيك بكرا بحطك بالصورة وبلون فيك ايامي بفايا نوره روح وخليك ضلك عيني زوره بس هالمرة محظورة بكرا شي نهار




انهض للثورة والثار - مارسيل خليفة


زدني بفرطِ الحبِّ فيكَ تحيُّراً وارحمْ حشى ً بلظي هواكَ تسعَّراً وإذا سألتكَ أنْ أراكَ حقيقة ً فاسمَحْ، ولا تجعلْ جوابي:لن تَرَى إنّ الغَرامَ هوَ الحَياة ، فَمُتْ بِهِ صَبّاً، فحقّكَ أن تَموتَ، وتُعذَرَا قُل لِلّذِينَ تقدّمُوا قَبْلي، ومَن بَعْدي، ومَن أضحى لأشجاني يَرَى ولقدْ خلوتُ معَ الحبيبِ وبيننا سِرٌّ أرَقّ مِنَ النّسيمِ، إذا سرَى فأدِرْ لِحاظَكَ في مَحاسِن وَجْهِهِ، تَلْقَى جَميعَ الحُسْنِ، فيهِ، مُصَوَّرا