New Page 1


استمعت الي رسالتكم وفيها العز والايمان فأنتم مثلما قلتم. رجال الله في الميدان.. ووعدا صادقا انتم وانتم نصرنا الاتي وانتم من جبال الشمس عاتيته ع العاتي.. احبائي بكم يتحرر الاسري بكم تتحر الارض بغضبتكم بقبضتكم يصان البيت والعرض بناه حضاره انتم وانتم نهضه القيم وانتم خالدون كما خلود الارز في القمم وانتم مجد امتنا وانتم انتم القاده وتاج روؤسنا انتم وانتم انت الساده اقبل نبل اقداما بها يتشرف الشرف بعزه ازضنا انغرست فلا ت


عاب مجدك بالمذلة والهزائم، حينما هب الجنوب لكي يقاوم ان تاريخ الإباء غير نائم، يكتب عن ارضنا ارض الملاحم اني اهل العزم ان تدعى العزائم، هذا سيفي بالوغى بالموت قائم ان شعبي كله وطن مقاوم ما ارتضى غير المعزة والمكارم ما ركنا للمذلة لم نساوم وانتصرنا رغم عدوان المهاجم فليرى الاحرار يا كل العواصم كيف يغدو المجد في الاوطان دائم.








كيف أغضُّ النظر عنكَ ؟ وأنت تملكُ أنيابا تنهشُ تفتكُ حولَ مِنكَ تزرعُ موتاً وخرابا حِقدٌ أعمى فيك تجذّر زادني عزماً وصلابة إنما وطني عليكَ تعذّر قاوم شيباً وشباباً لاتغدُرني يوماً .. إحذر ! يداي تنسل حِراباً


الحق سلاحي الحق سلاحي وأقاوم أنا فوق جراحي سأقاوم أنا لن أستسلم لن أرضخ وعليكِ بلادي لا أساوم بيتي هنا..أرضي هنا البحر السهل النهر لنا وكيف بوجه النار أساوم سأقاوم عدوّك يا وطني اندحر..عليك الكون ما قدِر قاوم شعبي جنون الريح..تحدّى الخوف والخطر يرحلون ونبقى..والأرض لنا ستبقى ها نحن اليوم أقوى..أقوى من كل الملاحم بيتي هنا أرضي هنا البحر السهل النهر لنا وكيف بوجه النار أسالم سأقاوم



في قهوة ع المفرق في موقدة وفي نار نبقى أنا وحبيبي نفرشها بالأسرار جيت لقيت فيها عشاق اتنين زغار قعدوا على مقعدنا سرقوا منّا المشوار يا ورق الأصفر عم نكبر عم نكبر الطرقات البيوت عم تكبر عم تكبر بتخلص الدني ما في غيرك يا وطني بتضلك طفل زغير متل السهم الراجع من سفر الزمان قطعت الشوارع ماضحكلي انسان كل اصحابي كبروا وتغيّر اللي كان صاروا العمر الماضي صاروا ذهب النسيان يا ورق الأصفر عم نكبر عم نكبر الطرقات البيو


شيد قصورك ع المزارع من كدنا وعمل إيدينا الخمارات جنب المصانع والسجن مطرح الجنينة واطلق كلابك في الشوارع واقفل زنازينك علينا وقلّ نومنا في المضاجع أدي احنا نمنا ما اشتهينا واتقل علينا بالمواجع احنا اتوجعنا واكتفينا وعرفنا مين سبب جراحنا وعرفنا روحنا والتقينا عمال وفلاحين وطلبة دقت ساعتنا وابتدينا نسلك طريق مالهش راجع والنصر قريب من عنينا النصر أقرب من إدينا