New Page 1


يناتنا في بحر يبقى البحر بيناتنا وبيناتنا موج البحر يجمع لنا حكاياتنا وبيناتنا مواعيد ضاعت لانه ضعنا وفجر كل يوم جديد على الأرض يرجعنا وَبَيِّناتنا مَواعِيد ضاعَت لِأَنْهَ ضُعنا وَفَجَّرَ كُلّ يَوْم جَدِيد عَلِيّ الأَرْض يُرْجِعنا بيناتنا بحر وسما خلو مواجهن ترميلي موسيقى موسيقى عم ناديك اسمعني عم حاكيك افهمني اذا مش قادر تفهمني بلكي منحكي موسيقى



الو الو بيروت من فضلك يا عينيي أعطيني بيروت و عجّل بالخط شويي أعطيني بيروت وصّلني عالصنايع قلبي هونيك ضيعتو بعدو ضايع بدّي اسأل عن قلبي ... يمكن هونيك متخبّي يا إمّا هربان مع حلوة بيروتية من الصنايع وصّلني عالإذاعة بدّي غنـّي و حياتك عالسمّاعة بيوت الـ بدّي غنيها .. من الإذاعة بهديها كرمال عيون أحبابي البسطاوية .. خدني مشوار عالروشة عالمنارة بدّي بيروت حاكيها حارة بحارة من باب دريس للحمراء .. لفرن الش





إِذا هَجَرتَ فَمَن لي وَمَن يُجَمِّلُ كُلّي وَمَي لِروحي وَراحي يا أَكثَري وَأَقَلّي أَحَبَّكَ البَعضُ مِنّي وَقَد ذَهَبتَ بِكُلّي يا كُلَّ كُلّي فَكُن لي إِن لَم تَكُن لي فَمَن لي يا كُلَّ كُلّي وَأَهلي عِندَ اِنقِطاعي وَذُلّي ما لي سِوى الروحِ خُذها وَالروحُ جُهدُ المُقِلِّ


كم رغبنا.... كم حلمنا .. كم تمنينا وشئنا.. وشاء الهوى ... فامتثلنا. هي الحياة كل شيء فيها ممكن. ولا شيء فيها يمكن أن يكون...






شيّد قصورك عل المزارع من كدنا وعمل إيدينا الخمارات جنب المصانع والسجن مطرح الجنينة واطلق كلابك في الشوارع واقفل زنازينك علينا وقلّ نومنا في المضاجع أدي احنا نمنا ما اشتهينا واتقل علينا بالمواجع احنا اتوجعنا واكتفينا وعرفنا مين سبب جراحنا وعرفنا روحنا والتقينا عمال وفلاحين وطلبة دقت ساعتنا وابتدينا نسلك طريق مالهش راجع والنصر قريب من عنينا النصر أقرب من إدينا


طلّو طلّو الصيادي وسلاحن يلمع في عصفورة لونا رمادي تطير وتدّلع من وادي ل وادي وما قدروا عليها الصيادي وحياة عينك يا عصفورة قلبي ناويلك بدي شفلك شي زعرورة وفيها إصليلك يا ويلك لو هيك مرقتي ع هالزعرورة وعلقتي من وادي ل وادي ورح يبكوا عليكي الصيادي في مرّة لحقتك صبحيي بالصيف الصاحي تعبتيني ولولا شويي سلّمت سلاحي صوتك يصدح ويسوسحني وأركض والشوك يجرّحني من وادي ل وادي وكرمالي شبشب بزيادي خليكي براحة بالك الله يخليك