New Page 1

ولد من كل أربعة يتعرّض للعنف في لبنان، وواحد من كل ستة أولاد يتعرّض للعنف الجنسي. وفي حوالي 80% من الحالات يكون المعنّف أحد أفراد العائلة أو على معرفة كبيرة بالمعنّف. من هذه الأرقام، ومن أهمية التوعية حول العنف ضد الأولاد، أطلقت جمعية «حماية»، في السراي الحكومي أمس، حملة «ضوي عالغلط» برعاية رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري. «أظهرت إحصاءات الجمعية خلال السنوات القليلة الماضية دور التوعية الفاعل في تشجيع المواطنين على الت


«سنرحل حالاً، سنرحل إلى بعيد بعيد إلى حيث لا ينالك ولا ينالني أحد». «أعرف أنك تفضل اللون الكحلي.. ها هو البنطلون إذن.. ها هي السترة.. بالتأكيد ربطة العنق المحمرة فأنا أعرف طبعك.. لست بالغ الأناقة نعم، ولكنك ترتدي دائماً ما يجب، ما يليق». «أنت لا تعرف أنني أحب شعرك.. خفيف هو متناثر.. بيدي سأمشطه.. بعدها وبالفرشاة أسوي شاربك.. حتى هذا النوع من الشوارب أحبه». «هكذا رأيتك مئات المرات تفعل، وهكذا أحببت كل ما تفعل». بشيء أقرب إلى


كتبت صحيفة "الديار" تقول: اعلن الجنرال اندريه بولانين رئيس هيئة اركان العمليات في الجيش الاسرائيلي "ان مطار بن غوريون الدولي الاكبر في اسرائيل سيصبح خلال 10 ايام في مدى صواريخ منظومة الدفاع اس 300 الروسية التي ستستلمها سوريا. وان الصواريخ اس 300 قادرة على تدمير مطار بن غوريون تدميرا كاملا، لكن هذا لا يعني ان اسرائيل ستسكت عن الموضوع وستدمر مطارات سوريا كلها اذا قامت بتدمير مطار بن غوريون". وكشف الجنرال بولانين "ان اسرائيل


قبل أيام، تم تفكيك جزء من السور الروماني الذي كان يحيط ببيروت، في منطقة الباشورة، لصالح مشروع عقاري مزمع إنشاؤه هناك. المديرية العامة للآثار بررت السماح بتدمير هذا الموقع الأثري الأهم في العاصمة بحجة «الدمج» الذي يقوم على تفكيك الآثار وإعادة نقل جزء منها الى مكان المشروع بعد الإنتهاء منه بهدف عرضها، فيما يقول العارفون إن هذه العملية تُدمّر روحية الآثار وتُخصخصها وتجعلها مجرّد «ديكور» للمشاريع العقارية، فيما بلدية بيروت ومحاف


كان الهدف المعلن للاجتياح الصهيوني للبنان عام 1982، بحسب التصريحات والبيانات الصادرة عن حكومة بيغن-شارون آنذاك، هو «تدمير البنى التحتية لمنظمة التحرير الفلسطينية»، أي جميع منظمات المقاومة الفلسطينية والمؤسسات السياسية والاجتماعية والإعلامية والثقافية المرتبطة بالمنظمة. لكن مجريات الاجتياح، التي تخللتها عمليات استهداف واسعة النطاق للمخيمات الفلسطينية عبر القصف التدميري وارتكاب المجازر، التي وصلت إلى ذروتها مع مجزرة صبرا وشاتي


أخيراً، بعد 43 عاماً على الحرب الأهلية، وصل صوت أهالي المفقودين والمخفيين قسراً إلى مجلس النواب. «اقتراح قانون المفقودين قسراً» هو البند 29 على جدول أعمال الجلسة التشريعية الثانية اليوم. تخطى أصحاب القضية قذف معاناتهم إلى أسفل الجدول. وهم يعتصمون اليوم مجدداً أمام المجلس بالتزامن مع الجلسة، من دون أن يغادرهم القلق من أن يحول بطء سير المناقشات دون وصول القانون الى «برّ التصويت». كانت مريم السعيدي، والدة المفقود ماهر قصير، تق


في الجلسة التشريعية الأولى التي يعقدها المجلس النيابي، يخرج من يقول: يا ليتها لم تنعقد. لا لشيء، إلا لأن «تكلفتها» تقارب المليار دولار، هي قيمة الاعتمادات المطلوبة، عبر اقتراحات قوانين معجلة تنتظر الانضمام إلى جدول الأعمال، وأبرزها يتعلق بتلبية طلب مؤسسة كهرباء لبنان الحصول على سلفة إضافية بقيمة 640 مليار ليرة إذا سارت الأمور كما يشتهي كثر في مجلس النواب، فإن العجز الذي يشكو وزير المالية من تفاقمه هذا العام، سيكون مرشّحاً


لمقاربة مشكلة النفايات في لبنان بشكل جدي ومسؤول، لمرة واحدة وأخيرة، يفترض بمجلس النواب اليوم ان يردّ مشروع قانون النفايات، ليس الى اللجان النيابية مجدداً، بل الى وزارة البيئة التي اقترحته بالأساس، والتي عليها ان تنتج استراتيجية تقوم، أولاً، على التخفيف من انتاج النفايات، ومن ثم الفرز والتسبيخ وإعادة التدوير، وتضع مبادئ اكثر إخلاصا لمصالح البيئة والاقتصاد العليا، وليس لمصالح مستثمرين أو لتقنيات مهما كانت متقدمة. بناء على هذه


استناداً إلى منشور ينسب ــ زوراً ــ مقالاً لمجلة «دير شبيغل» الألمانية، افتعل النائب ياسين جابر أزمة مع التيار الوطني الحر، وتحديداً مع الوزير سيزار أبي خليل. كلام جابر المسرّب عبر تطبيق الواتساب يكشف حقيقة ما يهدف إليه أعضاء النادي الذي حكَم لبنان بعد الحرب الأهلية، ووضَع السياسات المالية والاقتصادية والنقدية وسوّق لها: المطلوب تحميل ميشال عون مسؤولية كل ما ارتُكِب في البلد منذ عام 1992! مرّة جديدة، يتحوّل ملفّ الكهرباء في


وكأنه لا يكفي المزارع اللبناني ما يواجهه من صعوبات في الحفاظ على استدامة هذا القطاع رغم كل ما يتكبده من خسائر وأضرار نتيجة تمسكه بأرضه وزراعته، يبدو ان العوامل الطبيعية ليست وحدها من يتسبب بها، وفي ظل اغلاق معظم الأسواق الخارجية بوجه الانتاج اللبناني ليضاف إلى كل ذلك تعرض بعض المنتجات الزراعية لآفات وأمراض تتطلب من المعنيين سرعة التحرك لإنقاذها. وآخر فصول معاناة المزارعين تمثلت في تعرض زراعة الأفوكادو لآفة خطيرة تفتك بأشج


تبادل التهديدات بين الأمين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله، ورئيس حكومة العدو، بنيامين نتنياهو، أدخل عامل اطمئنان إضافياً على معادلة الردع المتبادلة بين الجانبين، مع تأكيد وجود وفاعلية «الصواريخ الدقيقة»، التي ما بعدها، ليس كما قبلها. كلمة نصر الله، أول من أمس، جاءت مفصلية في مسار مواجهة العدو الإسرائيلي، إن لجهة مضمونها والرسائل التي تضمنتها، ومن بينها تأكيد القدرات العسكرية وتعاظمها النوعي، أو على الندية وإرادة الرد و


يدخل تكليف الرئيس سعد الحريري الاثنين، بالتزامن مع التئام البرلمان، شهره الخامس. بينه والرئيس ميشال عون مسودة واحدة للحكومة الجديدة عمرها ثلاثة اسابيع. وُلدت ميتة. تقدّم بها الاول فرفضها الثاني. مذذاك لم يحدث امر آخر سوى ان مجلس النواب سينعقد منذ انتخابه في 6 ايار، ثم بدء ولايته في 23 منه على اثر انتخاب هيئة مكتبه، لم يلتئم مجلس النواب في اي جلسة تشريعية طوال اربعة اشهر. كانت حكومة الرئيس سعد الحريري سبقته الى تصريف الاعم


قالت مصادر مصرفية إن أرملة رئيس الحكومة السابق رفيق الحريري، نازك الحريري، عرضت حصّتها في مجموعة البحر المتوسط التي تملك بنك ميد للبيع والبالغة 15.51% من مجمل الأسهم. وبحسب المصادر، فإن العرض يكاد يكون بمثابة استطلاع أسعار، علماً أن هذا العرض أبلغ لحاملَي الأسهم الأساسية في البنك وهما: رئيس الحكومة سعد الحريري الذي يحمل 42.24% من الأسهم، ومجموعة OLT Holding المملوكة من علاء الخواجة وتحمل 42.24% من الأسهم. لم تتضح نوايا كلّ


لم تنتهِ تداعيات توقيف بهاء الدين حجير، المتهم بالتواصل مع انتحاريي تفجير السفارة الإيرانية. شائعات عديدة انتشرت حيال الجهة التي أوقفت حجير داخل عين الحلوة، ما يسبب حالة من التوتر بين الإسلاميين وحركة فتح على خلفية اتهام الأخيرة بتسليمه للجيش رسالة الشيخ بهاء الدين حجير لخطيبة الانتحاري مُعين أبو ضهر في ٢٠ تشرين الثاني ٢٠١٣ أوقعت به. يومها رصدت الأجهزة الأمنية هاتف خطيبة الانتحاري الذي


احتلّ لبنان المرتبة الأولى بين دول غرب آسيا في عدد الإصابات بمرض السرطان قياساً بعدد السكان، بحسب تقرير صدر حديثاً عن منظمة الصحة العالمية. ولفت التقرير الى أن هناك 242 مصاباً بالسرطان بين كل 100 ألف لبناني، فيما سُجلت أكثر من 17 ألف إصابة جديدة في 2018، ونحو تسعة آلاف وفاة بالمرض. هذه الأرقام تبدو نتيجة «طبيعية» للتلوث الذي يفتك بالبلد على كل المستويات منذ سنوات. وهي تجعل ضحايا السرطان في السنة أكثر من عدد الضحايا الذين سقط