New Page 1

في نهاية هذا الشهر، تنقضي المهلة التي أعطتها وزارتا الطاقة والمياه والاقتصاد والتجارة لأصحاب مولدات الكهرباء، لاستبدال العدادات بالقواطع (disjoncteur)، على أن تُصدر وزارة الطاقة والمياه التسعيرة التوجيهية الشهرية للكيلواط عند آخر أربعاء من هذا الشهر (بعد أسبوعين تقريباً). يقول مُستشار وزير الطاقة والمياه خالد نخلة، في اتصال مع «الأخبار»، إن التحسّن في عدد ساعات تغذية الكهربا الذي حصل خلال الأشهر الماضية، أدّى إلى تفاوت


عندما يتحدث جيش كبير وقوي ومحترف عن مناورة شاملة، فهذا يعني أنه يدفع بدولته وقسم كبير من شعبه للمشاركة في عمل غير اعتيادي، وهو عمل يؤثر في حد ذاته على حياتهم، وله بعده المصيري بالنسبة إليهم. ولذلك، فإن الأداء الذي يظهره الجيش وأذرعه في المناورة سيترك تأثيره الحاسم على معنويات الجمهور، وعلى وعي الخصم. في إسرائيل، تقرر إجراء مناورة استثنائية في الشمال، تجرى خلالها محاكاة حرب مفتوحة مع حزب الله. واستند المخططون الى معطيات


أكّد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله «أننا على بصيرة من أمرنا في هذه المعركة (في سوريا)، وشهداؤنا وجرحانا وأسرانا وناسنا يغيّرون معادلات ويصنعون تاريخ المنطقة وليس تاريخ لبنان». وشدد على «أننا انتصرنا في الحرب (في سوريا)... وما تبقّى معارك متفرقة»، مشيراً إلى أن «المشروع الآخر فشل ويريد أن يفاوض ليحصّل بعض المكاسب». وجزم بأن «مسار المشروع الآخر فشل، ومسار مشروعنا الذي تحمّلنا فيه الكثير من الأذى مسار نصر ونتائج عظيم


نشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" تقريراً تحدثت فيه عن تغيير ما أسمتها سياسة "الدفاع "الإسرائيلية"" فيما يتعلق بإخلاء المستوطنات المحاذية للحدود في حال اندلاع معركة مع حزب الله أو حركة "حماس". وقالت الصحيفة "إنه في حال الحرب لن يتم فقط إخلاء المستوطنات الصغيرة المحاذية للحدود، إنما ايضاً المدن القريبة، وذلك خشية من التسلل أو إطلاق مكثف للصواريخ أو استخدام صواريخ تخترق الغرف المحصنة". وأضافت الصحيفة "إنّ رئيس الحكومة بنيامين


تترقب الاوساط السياسية نتائج اعمال اللجنة الوزارية لتطبيق قانون الانتخاب وتوصياتها التي باتت شبه جاهزة للنقاش في مجلس الوزراء، وسط ملاحظات عدة صدرت عن أكثر من جهة سياسية في الاشهر الاخيرة وتناولت آلية الاقتراع وفق القانون الجديد.واذ كشفت أوساط نيابية مطلعة عن ان اللجنة أنجزت توصياتها شبه النهائية في الاسبوع الماضي، اكدت ان الهدف الرئيسي لمهمتها والذي يتحقق بعد اقرار الحكومة هذه التوصيات، هوالسعي لتعديل بعض النقاط الواردة في


ثمة من ينظر الى الحكومة على انها استنفذت كل ما كان يمكن ان تقدمه، بعد موجات من الاحباطات والدوران في دائرة التأزم السياسي والمعيشي، واخطر ما يدلل على انها باتت مستنزفة بالكامل، معالجاتها «المأساوية» لملف الارهاب في جرود السلسلة الشرقية للبنان، والاستخفاف في التعاطي مع قضية وطنية من الوزن الثقيل، تمثلت بـ «خطف» اكثر من 35 عسكريا من الجيش اللبناني وقوى الامن الداخلي، كشف النقاب عن مأساتهم بعد ثلاث سنوات من المعاناة ..من دون ان


لا تزال تداعيات الاعتداء الصهيوني على الآراضي السورية من الأراضي اللبنانية تستدعي ردود فعل صهيونية، ومنها ما كتبه اللواء احتياط يعقوب عميدرور في صحيفة "اسرائيل هيوم" وجاء فيه: اذا كان الهجوم على مركز الأبحاث وإنتاج الأسلحة السوري في حماة قد نفّذه، بحسب تقارير أجنبية، سلاح الجو الإسرائيلي، فان الأمر يتعلق بتوسيع معين للسياسات الإسرائيلية. ليس واضحًا ما الذي دفع الى اتخاذ قرار بتغيير السياسات، لكن يبدو أن متخذي القرار


أكد مسؤول عمليات حزب الله في دير الزور الحاج أبو مصطفى لقناة "الميادين"، "المعارك في مدينة دير الزور كانت مدرسة للتضحية والبطولة". وقال الحاج أبو مصطفى في ظهور إعلامي له على قناة الميادين إن "ظهوري على الإعلام الآن هو بقرار مباشر من الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله". وأضاف "كنا في دير الزور نتعرض لهجمات ضخمة من داعش ولم يستطع تحقيق أي نصر". وشكر الحاج أبو مصطفى "روسيا وإيران والقيادة السورية على دعمهم لتحقيق


في دراسة تقييمية منصفة لمهرجانات صيف العام 2017 في مدينة جزين يمكن القول ان الأسلوب الذي إتبع في إحيائها على مدرجات تتسع لجمهور كبير نسبيا" ، والنجاح في نقل هذا الجمهور بطريقة حالت دون إزدحام مزعج للسير أثناء الحفل، قد رفع تلك المهرجانات الى مستوى المهرجانات التي تشهدها عادة العديد من مدن وبلدات الإصطياف في لبنان عامة". ..إلا أن هذا النجاح لم يتجاوز كونه نجاح معنوي حصل على حساب الطبقة الفقيرة في منطقة جزين، كما وعلى حساب


اللبنانيون توحدوا خلف جيشهم واعلنوا تضامنهم ووقوفهم مع اهالي العسكريين الشهداء وما حل بهم وما عانوه من انتظار قاتل ومرير حرك قلوبهم طوال شهور كانت بمثابة دهر. اللبنانيون شيعوا شهداء الجيش كما تليق الشهادة من وزارة الدفاع الى رياض الصلح الى قرى الشهداء حيث اصطف الاهالي على جانبي الطرقات ونثروا المواكب بالورود والارز والهتافات للجيش والوطن وحملت النعوش على الاكف. اللبنانيون كلهم لبسوا ثوب الحداد على شهداء ابطال نذروا حياتهم


التمديد للمجلس النيابي بات احد الطقوس المعتمدة في السياسة اللبنانية وفق الاوساط المواكبة للمجريات حيث سجل رقماً قياسياً مع انطلاقة حروب العبث اللبنانية بتمديد المجلس لنفسه مدة 20 عاماً اي من عام 1972 وصولاً الى العام 1992 وكانت سلطة الوصاية السورية قد امرت بملء شغور بعض المقاعد في العام 1990، واذا كانت الضرورات تبيح المحظورات فاين المبرر لقيام المجلس النيابي الحالي بالتمديد لنفسه مرتين ولا سيما ان الوضع الامني يسمح بذلك بعد


في خطوة قد تؤسس لتسليم مطلوبي عين الحلوة أنفسهم على مراحل وتباعاً، سلّم أمس مرافق الإرهابي بلال بدر المدعو وئام الصاوي نفسه إلى الأمن العام، وقد رحّبت بالخطوة قيادات المخيم ودعت بقية المطلوبين الى حذو حذوه لتنظيف ملفاتهم الأمنية وحفظ الاستقرار في المخيم. قالت مصادر فلسطينية لـ«الجمهورية» إنّ «الصاوي كان قد أصيب في المعركة الأخيرة وتوسّط ذووه منذ أيام لإخراجه من المخيم للعلاج»، لتؤكد مصادر فلسطينية إسلامية أنّ «تسليم الصاوي


رأى معلق الشؤون العسكرية في صحيفة يديعوت أحرونوت "اليكس فيشمان" أنه مع كل الاحترام للمناورة العسكرية الحالية للفيلق الشمالي إلا ان الاختبار الحقيقي لرجل الجيش هو في الحرب نفسها. وأضاف فيشمان عندما ينفخ الجيش "الإسرائيلي" العضلات على الحدود الشمالية ويتحدث عن هزيمة حزب الله في حملة عسكرية، نوصي بالعودة إلى العام 2006 كي نحصل على بعض التوازن بالنسبة للفجوة التي بين الخطاب وقدرة التنفيذ. ومع أنه من المهم جدا ان تبدي "إسرائيل


قيل الكثير عن «أبو طاقية» وعلاقته بالتنظيمات الإرهابية. غير أن إثبات تورّطه بقي ناقصاً حتى توقيف ابنه عبادة، فقطعت اعترافات الأخير الشك باليقين. وبناءً على ذلك، اتخذت قيادة الجيش قراراً بتوقيفه إثر الكشف عن مصير العسكريين المخطوفين لدى «داعش»، وإبلاغ قائد الجيش العماد جوزف عون أمس عائلاتهم بأن نتائج فحوص الحمض النووي أثبتت أن الرفات التي وجدت في الجرود تعود لأبنائهم، ترتفع أصوات المُطالبة بالتحقيق ومحاسبة كل المتورطين في


دفع اللبنانيون أثماناً باهظة لطرد العدو الإسرائيلي من الأراضي التي يحتلها. لكن ذلك لم يحل دون إقفال كافة «النوافذ» في وجهه. الاختراق الإسرائيلي الاستخباري تلاحقه الأجهزة الأمنية، التي خدشت عملها إلى حد التهشيم، الشوائب القضائية التي سمحت لعملاء كثر بالخروج من السجن. لكن الاختراق المعادي بات أبعد من التجسس: تطبيع معلن، ثقافياً، بلا أي محاسبة؛ وإسرائيليون يشرفون على تدريب هيئة التحقيق الخاصة في مصرف لبنان على مكافحة تبييض الأم