New Page 1

الأسر يعبّر عن فشل في مسيرة النضال، وليس محطة ضرورية فيها كل من عاد إلى فلسطين من القيادات بعد «أوسلو» كرّسنا لعقود في الأسر الزمن كقيمة رياضية يُساوي المسافة منقسمة على السرعة. في الفلسفة تفسيرات كثيرة قد يكون أهمها تعريف الألماني إيمانويل كانط: «الشكل المحض للحدس الحسي». في الأسر كيف يُفسر أو يُقاس الزمن: هل يُقاس بعدد الشعرات التي تحوّل لونها من الأسود إلى الأبيض، أم بتلك «الأخاديد» التي حُفرت في الوجه وحول العينين؟


لا تتحدد دلالات نتائج الانتخابات الإسرائيلية، التي جرت أمس، بناءً على هوية الفائز فيها، بل على نتيجة الحزب اليساري الصغير، «ميرتس»، الذي غرد تقريباً وحيداً في حلبة اليسار: 5 مقاعد في الكنيست (وفق النتائج الأولية). أما الباقي، فكلها أحزاب يمينية مع اختلاف الدرجات، حتى إن كانت تدرج في معسكرات الوسط. ورغم التوصيفات التي أطلقت على الأحزاب الإسرائيلية وتكتلاتها، فإنها بمعظمها يمينية، وقد ينزاح بعضها إلى الوسط، إضافة إلى شخصيات مت


كتبت صحيفة "الجمهورية " تقول : فيما الاهتمامات المحلية والاقليمية والدولية منصبّة على التصعيد ‏الاميركي ـ الايراني المتبادل غداة التصنيف المتبادل على لوائح ‏الارهاب بين واشنطن وطهران، تخضع "حكومة الى العمل" اليوم لأول ‏جلسة نيابية للأسئلة والاجوبة التي يمكن بعضها أن يتحوّل ‏استجوابات في حال لم تأتِ الاجوبة الحكومية عليها مقنعة. وفي هذا ‏الوقت وضعت الجهات المختصة مشروع قانون الموازنة العامة للدولة ‏لسنة 2019 على نار أكثر من ح


إجتازت الحكومة اللبنانية قطوع خطة الكهرباء. الشروط التي وضعتها الدول والصناديق الدولية المعنية بمؤتمر سيدر، والتي طالبت بإلغاء عجز مؤسسة كهرباء لبنان ونقل كلفة دعم أسعار الكهرباء من الموازنة العامة إلى المستهلكين، يبدو انها فعلت فعلها على طاولة مجلس الوزراء، فاختفت الاعتراضات الجوهرية التي رفعها بعض مكونات الحكومة سابقاً. مرّت الخطة بلا الخلافات التي كانت متوقعة، وخاصة لجهة تحديد المسؤول عن إجراء المناقصات أرخَت سياسة الت


انفجر ملف مكافحة الفساد القضائي أمس. مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي بيتر جرمانوس بدأ «هجوماً مضاداً»، استهدف فيه فرع المعلومات في المديرية العامة لقوى الامن الداخلي، والمدير العام اللواء عماد عثمان. للمرة الاولى في تاريخ القضاء يدّعي النائب العام العسكري على جهاز أمني. المدّعى عليه هو «فرع المعلومات»، لا رئيسه، ولا ضباط التحقيق فيه. ثم أتبع جرمانوس ادّعاءه باستنابة قضائية إلى مختلف الأجهزة الامنية (من بينها المعلوم


لم يُعرف بعد ما إذا كانت المعلومات التي نقلتها صحيفة «ذا ناشيونال» الإماراتية عن عقوبات أميركية على حركة أمل والرئيس نبيه بري صحيحة. مقربون من الأخير يؤكدون أنها «حملة تهويل ليس إلا»، وأن «دبلوماسيين أميركيين نقلوا رسائل بأن ما أشيع ليس صحيحاً». لكن، رغم ذلك، لا يمكن التعامل مع هذه التسريبات ببراءة. فهي، وإن لم تكشف عن معلومات، فإنها تستبطن تهديداً واضحاً من واشنطن لرئيس مجلس النواب لم تفلَح مُحاولات الزائر الأميركي الأخي


يبدو أن اللحظة حانت لمساءلة حاكم مصرف لبنان رياض سلامة حول مخالفاته المتمادية لقانون النقد والتسليف. بحسب المعلومات المتداولة، برز توجّه لرئيس الجمهورية ميشال عون يقضي بالطلب إلى مجلس الوزراء استدعاء سلامة والاستماع إليه بعد حملة التهويل التي قادها نهاية الشهر الماضي ودعوته إلى تقليص القطاع العام استناداً إلى معطيات مضللة «إعادة الانتظام القانوني الى العلاقة بين مصرف لبنان والحكومة» هو العنوان الأبرز للمؤتمر الصحافي الذي


تخفيض الانفاق حصل و2000 ميغا حاجة الكهرباء ومكافحة الفساد تجاوزت المحميين سياسيا سباق بين صفقة القرن وعدوانية إسرائيل وبقاء النازحين وبين تنفيذ سيدر1 كتبت صحيفة الديار تقول: شارل أيوب يكتب كصحافي استقال من رئاسة التحرير احتجاجا على اتخاذ إجراءات غير قانونية ضده. الأنظار كلها تتجه الى الموازنة التي سيقدمها وزير المالية الأستاذ علي حسن خليل وحجم التخفيض للعجز الذي تم تحقيقه عبر ارقام الموازنة لانها تشكل ركناً أساسياً في ت


هل تعيش البلاد مخاض دينامية يتم فيها استغلال المظاهرات الشعبية المطالِبة بالمحافظة على إعادة التوزيع الجماعي، من قبل قوى اقتصادية تحس أنها نافذة بما يكفي لكي تطلب - على العكس - إزاحة العراقيل أمام المراكمة الفردية للثروة؟ كُتب هذا النص ونُشر (بالفرنسية) قبل الحدث الأخير: إقدام الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع وقائد أركان الجيش، على "الانقلاب" على بوتفليقة والدعوة الى تنحيته على أساس تفعيل المادة 102 من الدستور (عدم ا


ليست قراءة كتاب «انهض واقتل أوّلاً: التاريخ السرّي للاغتيالات الاستهدافيّة لإسرائيل» لرونن برغمان Rise and Kill First by Ronen Bergman. Penguin Random House -2018، سهلة، والكتابة عنه أقلّ سهولة. هذا سجلٌّ حافلٌ ببعض إرهاب إسرائيل والحركة الصهيونيّة (الذي وثّقه المؤلّف من خلال وثائق حكوميّة سريّة) على مرّ أكثر من قرن. خلاصة ما أودُّ قوله من قراءة هذا الكتاب الذي صدر حديثاً، في هذا العرض النقدي، أن الحركة الوطنيّة الفلسطينيّ


«نحن أمام لحظة الحقيقة ولحظة الحساب». هذه العبارة تختصر ما قاله وزير الاقتصاد منصور بطيش في مؤتمره الصحافي، أمس. هي لحظة الحقيقة بالنسبة إلى الحكومة التي اجتمعت أمس، وجدول أعمالها «لا يرتقي إلى مستوى الناس وانتظاراتهم»، وهي لحظة الحساب بالنسبة إلى حاكم مصرف لبنان الذي اختزل على مدى ربع قرن الاقتصاد بسياساته النقدية التي تُعدّ «من الأسباب البارزة لرفع كلفة تمويل الدولة والاقتصاد». برأي بطيش، لا يمكن تصوّر إصلاح جدي للمالية ال


أقر مجلس الوزراء دورة التراخيص الثانية للتنقيب عن النفط، لكنه تجنّب الخوض في مسألة إعفاء كبار المكلفين من غرامات استحقت عليهم لتهربهم من دفع الضرائب، مؤجلاً البند إلى جلسة الخميس المقبل. لكن قبل ذلك، سيكون المجلس على موعد مع جلسة استثنائية تعقد يوم الاثنين لمناقشة وإقرار التوصية التي رفعتها اللجنة المكلفة دراسة خطة الكهرباء، بعدما أنجزت مهمتها أمس فضّل رئيس مجلس الوزراء الانتظار حتى تمر العاصفة. لم يشأ الخوض، على الحامي،


110 مليارات لمصر والأردن وكونفدرالية بين «دول» ثلاث واشنطن تهندس الصيغة النهائية لـ«صفقة القرن» يبدو أن زيارة عبد الفتاح السيسي القريبة إلى واشنطن هي أقرب إلى الاستدعاء، خاصة أن الأخيرة هي التي اختارت التوقيت. الهدف إبلاغ الرجل بالتفاصيل النهائية لـ«صفقة القرن» قبل إعلانها وبدء تنفيذ بنودها. نظرة سريعة على مجمل اللقاءات الأخيرة، خصوصاً منها المصرية ـــ الأردنية، وكذلك إلى جولتَي جاريد كوشنير ومايك بومبيو في المنطقة، تظهر


كتبت صحيفة "الجمهورية" تقول: تنصّب الاهتمامات الداخلية على ملفي الموازنة العامة "الإصلاحية" والكهرباء في ظل إصرار مُعلن على ايجاد معالجات ناجعة لهما قريباً من شأنها أن تؤسس لمعالجة كل الواقع الاقتصادي والمالي المأزوم. ويتوقع المراقبون ان تظهر حقيقة نيات جميع الأفرقاء في الايام القليلة المقبلة. لكن هذه الاهتمامات لا تحجب الانظار عن الأحداث المهمة الاقليمية والدولية الجارية والتي ستكون لها حتماً إنعكاساتها على لبنان والمنطقة


الجيش يعلن حرباً على «العصابة»: بوتفليقة خارج السلطة طوت الجزائر إحدى أطول صفحات تاريخها بإعلان استقالة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، بعد عشرين عاماً في السلطة، وأربعين يوماً من التظاهرات الحاشدة ضدّ حكمه، التي رافق جمعاتِها الست أخذٌ وردٌّ بين الرئاسة التي اضطرت إلى التنازل تدريجاً من جهة، وبين الجيش الذي ظلّ ممسكاً بزمام المبادرة من جهة أخرى، لينتهي الفصل الأول من المخاض المستمر باستقالة الرئيس قبل ستة وعشرين يوماً من نه