New Page 1

مقتول في وطنه، مرفوض من أهله، ملعون تُقفل في وجهه أسوار الجوار، إرهابي خطر لا تقبله الدول البعيدة خوفاً منه على أمنها ومعاش أهلها. العربي، سورياً بالذات، عراقياً بالاستطراد، يمنياً بالالتحاق، ليبياً يجر خلفه صورة النظام الذي ألغى الدولة وأهلها، صار كالطاعون، كالبرص، كالسرطان وسائر الأمراض التي لا شفاء منها، ترفض «الدول الغربية» دخوله حتى لا يختل فيها «التوازن السكاني» ويضرب التشوّه صفاء العرق وطهارة الهوية.. صار «الوطن» ال


الكتابة بداية الحياة. وليس كل "كتابة" كذلك. والصمت بداية الموت. لكن فلسطين لم تصمت. دمها ينطق. وكتابتها بداية من بدايات الحياة. كم مرة قالوا عنها خلص. “اشقاؤها” الاشقياء باعوها كلاماً واجروا بحقها قصص الإلغاء وبيادي التصفية. أخذوها الى كل العواصم، وخذلوها. كتبوا لها نهايات سرية. غمروها بالخيانات “الأخوية”. مراراً، صدقت أنظمة، أنها بريئة لأنها حكت وثرثرت وخطبت، ثم غسلت يديها بدم الفلسطيني. هل هذا كلام عام؟ أبداً. ظهر أن فلسطي


أخمن أن الغموض يخيم على أحوال الأمم في كل بقاع الكوكب وأنه باق لفترة قد تطول. لا أعني إطلاقا أنني أتوقع تدهورا أشد في العلاقات على قمة النظام الدولي كشرط تاريخي لقيام وضع جديد تماما. لا محل عندي للتشاؤم في هذه اللحظة المفصلية في تاريخ العلاقات الدولية. وأسبابي واضحة. فالتدهور الراهن شديد إلى درجة أتصوره صار كافيا لتلبية شرط التغيير كما صاغته العصور السابقة. هناك حرب عالمية ناشبة بالفعل، حرب متعددة الجبهات والأسلحة، حرب شاملة


خياران لا ثالث لهما أمام خمسة مصارف لبنانية: إما التعاون الكامل مع طلبات النيابة العامة في ما يتعلق بالكشف عن حسابات رجا سلامة شقيق حاكم مصرف لبنان... أو الانتحار! هذه خلاصة ما آلت إليه الأمور في التحقيقات القضائية التي تجري في لبنان وأوروبا حول «شبكة سلامة» المشتبه في اختلاسها أموالاً عامة تتجاوز قيمتها الأصلية 330 مليون دولار، وفي قيامها بعمليات تبييض لهذه الأموال عبر شبكة شركات عقارية في عدد من الدول الغربية. وبحسب مع


عمّمت المدعية العامة في جبل لبنان القاضية غادة عون بلاغ بحث وتحرّ لمدة شهر بحقّ حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة (مواليد 1950، والدته راني أبي حبيب) بجرم «مخالفة القوانين والأنظمة» و«التلاعب بالعملة الوطنية بالتواطؤ مع المصارف»، بموجب المحضر الصادر في 16 نيسان الجاري عن مكتب أمن الدولة في جبل لبنان. وقد تمّ تعميم البلاغ على المنافذ البحريّة والجويّة والبريّة، بواسطة مكتب التحريّات في قوى الأمن الداخلي. البلاغ جاء على


نهاية آذار الماضي، شارك الرئيس نجيب ميقاتي في منتدى الدوحة الذي جمع قيادات عالمية في السياسة والاقتصاد، وعقد سلسلة اجتماعات، أحدها مع المديرة العامة لصندوق النقد الدولي البلغارية كريستالينا جورجييفا، في حضور مسؤولين في الصندوق؛ من بينهم مدير دائرة الشرق الأوسط جهاد أزعور. تطرّق اللقاء إلى المفاوضات بين لبنان والصندوق، قبل أن يعلن ميقاتي، في المنتدى نفسه عن اتفاق وشيك مع وفد الصندوق الموجود في لبنان، وهو ما تم لاحقاً تحت عنوا


غزة | مع استمرار المباحثات بين المقاومة الفلسطينية والحكومة الإسرائيلية، عبر الوساطات العربية والدولية، أكّدت الفصائل أنّ معركتها الحالية تهدف إلى إنهاء التقسيم الزماني للمسجد الأقصى، وإيقاف عملية اقتحامه من قبل المستوطنين، بحماية شرطة الاحتلال. وبحسب مصدر في المقاومة، فقد تواصلت الاتصالات والمباحثات مع المصريين، على مدار اليومين الماضيين، في وقت طلبت فيه الفصائل من المصريين الضغط على الإسرائيليين، لمنع الاقتحامات في المس


القدس | للعام الثاني على التوالي، يتزامن عيد «الفصح اليهودي» مع شهر رمضان. ومن طقوس «الفصح»، اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى وأداء طقوس تلمودية، إضافة إلى طقوس أخرى، أبرزها: ذبح القربان داخل المسجد، أو ذبحه خارجاً ثم نثر دمه في صحن قبة الصخرة. وفي شهر رمضان، العام الماضي، كان اقتحام المستوطنين للأقصى في عيد الفصح عاملاً رئيساً في اندلاع معركة «سيف القدس»، حيث منع الفلسطينيون المرابطون في المسجد، المستوطنين من اقتحامه. لكنّ ه


لم يكن 13 نيسان/أبريل 1975 يوماً مفاجئاً لي. عندما غادرت منزلي في شارع أسعد الأسعد في الشياح، كعادتي كل صباح، متوجهاً إلى "السفير" في نزلة السارولا في الحمرا، كنت أرى في الشوارع والأزقة والأحياء الضيقة وجوهاً كئيبة وقلقة، فالناس تركض إلى يومياتها من خبز ومأكل ومشرب وملبس، وما لم يكن مُنتظراً أن يكون هذا تاريخ بداية حربنا الأهلية التي إندلعت شرارتها الأولى من شارع قريب من منزلي في عين الرمانة. ما سبق 13 نيسان/ابريل هو تأسيس ب


صورة ضبابيّة لا تزال عالقة في ذاكرتي. صورة تعود إلى الـ 1972. ففي تلك السنة، جرت آخرُ انتخاباتٍ اختار فيها اللبنانيّون تسعةً وتسعين نائباً. قبل أن يغرقوا في جحيم حربهم الأهليّة. أتذكّر نفسي طفلةً في السادسة من عمري. كنت "أرجو" أمّي كي تتوسّط لي مع جارنا المصوّر "العمّ رفعت". كنت أريد أن يعطيني نسخةً من ذاك “البوستر” البرتقالي الذي كانت توزّعه، يومذاك، “جبهة النضال الوطني” (برئاسة الزعيم الراحل كمال جنبلاط). “بوستر”، طُبعَت ع


كتبت صحيفة الشرق الأوسط تقول: لم يعد أمام معظم المرشحين للانتخابات النيابية في لبنان الذين يفتقدون إلى التمويل، إلا اللجوء إلى الأساليب التقليدية لحملاتهم الانتخابية في ظل الارتفاع غير المسبوق لتكاليف الحملات الإعلامية، بحيث باتت الزيارات إلى المنازل واللقاءات في المقاهي إضافة إلى وسائل التواصل الاجتماعي، أفضل الطرق التي يتواصل فيها المرشحون مع ناخبيهم ويلتقون بهم. ومع ارتفاع سعر صرف الدولار والقيود المصرفية على أموال المود


يوماً بعد آخر، تكثّف الضفة الغربية المحتلّة حضورها في المشهد الفلسطيني، مُراكِمَةً تجربة باتت تؤرّق العدو الإسرائيلي مع تكاثر ساحات المواجهة وترابطها. حضورٌ يتهيّب منه الاحتلال في ظلّ تسجيل عدد من العمليات التي تستهدفه ومستوطنيه، فضلاً عن الاشتباكات التي باتت شبه يومية، والتي ارتقى في خلالها ستة شهداء في عضون الساعات الـ24 الماضية. وفيما تَواصل الالتفاف الشعبي حول جنين، كثّف العدو عمليات الاعتقال، التي طالت ما قال إنها خليّة


أشارت صحيفة "الشرق الأوسط" الى انه بعد طول انتظار دام عامين، بدأت وزارة الشؤون الاجتماعية بالتعاون والتنسيق مع رئاسة مجلس الوزراء في آذار الماضي بتنفيذ برنامجين للمساعدة الاجتماعية هما برنامج "أمان" (ضمن شبكة دعم للحماية الاجتماعية) والبرنامج الوطني للأسر الأكثر فقراً، وتجري حالياً عملية الزيارات المنزلية والدفع للأسر المستفيدة بالتوازي للبرنامجين. ويوضح وزير الشؤون الاجتماعية هيكتور الحجار في حديث لـ"الشرق الأوسط" الفرق


نزالٌ حامٍ تشهده دائرة البقاع الأوسط – زحلة. حرب على المكشوف بين حزب الله والتيار الوطني الحر من جهة والقوات اللبنانيّة التي تُراهن على رافعة الصوت السني، بعدما زكّى الرئيس فؤاد السنيورة أحد المسؤولين المستقبليين ليكون على لائحتها. فيما يتوقع أن يعيد دخول السعودية إلى المشهد خلط الأوراق ثلاث من اللوائح المتنافسة في دائرة البقاع الأوسط - زحلة (لائحة القوات اللبنانية مدعومة من الرئيس فؤاد السنيورة، ولائحة ميريام سكاف، ولائح


يوماً بعد آخر، تكثّف الضفة الغربية المحتلّة حضورها في المشهد الفلسطيني، مُراكِمَةً تجربة باتت تؤرّق العدو الإسرائيلي مع تكاثر ساحات المواجهة وترابطها. حضورٌ يتهيّب منه الاحتلال في ظلّ تسجيل عدد من العمليات التي تستهدفه ومستوطنيه، فضلاً عن الاشتباكات التي باتت شبه يومية، والتي ارتقى في خلالها ستة شهداء في عضون الساعات الـ24 الماضية. وفيما تَواصل الالتفاف الشعبي حول جنين، كثّف العدو عمليات الاعتقال، التي طالت ما قال إنها خليّة