New Page 1

منذ إنتهاء العملية الإنتخابية العراقية في 10 تشرين الأول/أكتوبر 2021 وإعلان النتائج، دار جدل وانفتح نقاش وثار سجال بشأن الوجهة التي ستتمخّض عنها الاتفاقات والتقاطعات السياسية والتي على أساسها يتم تشكيل الحكومة، وبالتالي كيف يمكن رسم الخريطة السياسية الجديدة؟ بدأ الحوار داخل ما أطلق عليه ﺑ”المكونات” على الرغم من وعورته والحساسيات الخاصة بكل مجموعة، لكن السنيّة السياسية استطاعت أن تحرز تقدّماً بتوحيد مسارها واختيار شكل


ثمة حيرة في الحديث عن الأستاذ توفيق عسيران " أبو عزيز"، صاحب القلب الأبيض النقي والودود، رجل المثل العليا والأخلاق والمبادىء، الذي عرجت روحه الى الرفيق الاعلى بزاد نضالي وطني وتقدمي وعروبي وفير وبعطاء انساني سخي. أيُ حديث عنه لن يفي الرجل حقه. وبماذا تبدأ وبماذا تنتهي؟ كيف تختصر مسيرة الرجل التسعيني الذي امضى سحابة عمره، شبابا وشمخة ونضالا دؤوبا، وما بدّل تبديلا؟ أنكتب عن سنديانتنا العتيقة وحارس القضية والتاريخ ونضال شع


وداعا اباعزيز...تعرفت عليه من خلال علاقة والدي به في زمن مصلحة التعمير...رياضي من الطراز الأول دمث الأخلاق ناصري الهوى وعربي الأحلام والتطلعات..انسان براغمتي حلال العقد والمشاكل ان كان في سياسة المدينة اوفي المسار والمسيرات الوطنية..ذو روح تنظيمية قل وجودها في التوجهات الشعبية مع ابناء صيدا..هادئ الطباع عملي في المناقشات من مصلحة التعمير الى الشؤون الأجتماعية والتنظيم الشعبي الناصري من أجل توفير العمل التنظيمي في كل موقع كان


وسط استمرار فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي بتجميع المزيد من المعطيات حول شبكات التجسس التي أبلغ القضاء أنه أوقفها، يبدو أن ملف العملاء مع العدو لا يزال محل تشكيك من قبل الفريق السياسي الذي لا يرى في التعامل مع العدو جرماً كبيراً. تمثّل ذلك في الضغوط السياسية التي لم تتوقّف سابقاً ولا حالياً. وبعدما تبيّن أن جهات سياسية ومرجعيات دينية تدخّلت لدى قوى الأمن لإطلاق سراح بعض الموقوفين، عادت هذه الجهات إلى ممارسة الضغوط على


ثلاثة مواقف لافتة أعقبت إعلان رئيس الحكومة السابق سعد الحريري «تعليق» عمله السياسي: «الحرب» التي شنّها «المستقبليون» على حزب القوات ورئيسه سمير جعجع الطامح إلى «وراثة» جمهورهم، التأكيد أن لا مقاطعة سنّية للانتخابات إثر لقاءات جمعت المفتي عبد اللطيف دريان والرئيسين نجيب ميقاتي وفؤاد السنيورة، ورفض كثيرين الحذو حذو زعيمهم في العزوف عن الترشح كما رغب الحريري. فباستثناء عمته النائبة بهية الحريري ونجلها الأمين العام لتيار «الم


تمارس الحكومة اللبنانية عملية غش موصوفة. تحاول حرف الأنظار الى خسائر دون أخرى بعدما أعلنت أنها 69 مليار دولار فقط، وسرّبت انها ستعالجها على مدى 15 سنة و"يا دار ما دخلك شر"! تلعب الحكومة دور المتذاكي، كما لو أن كل اللبنانيين مودعين، فتختصر خسائرهم وخسائر القطاع المالي بنحو 69 ملياراً، بينما هي في حقيقة الأمر 169 ملياراً حتى الآن ، و”الحسابة بتحسب” كل يوم اضافي، كما يقول اشقاؤنا المصريون، لكن ثمة خلط مقصود بين مخطط كيفية رد ا


الانطباعات التي تولّدت لدى صندوق النقد، على مدى أسبوعين من المشاورات مع الأطراف المعنية في لبنان بشأن خطّة التعافي، يمكن اختصارها بالآتي: ليست هناك مقاربة موحّدة لتوزيع الخسائر، أما المقاربة المطروحة رسمياً فمرفوضة، بل يشعر الصندوق بأن هناك رغبة لدى «تيار» لبناني لإلقاء مسؤولية الخسائر على المجتمع، فضلاً عن غياب الإصلاحات المالية والنقدية وحتى الاجتماعية. يبدو واضحاً للصندوق أن المطلوب إبقاء النقاش معه مفتوحاً بمعزل عن النتا


تعدّ قضية ارتفاع ​الدولار الجمركي​ أساسيّة لناحية انعكاسها على الضريبة على القيمة المضافة، من دون الولوج الى هذا الموضوع بالعمق، خصوصاً وأن الحكومة اللبنانية لا تزال تناقش قضية رفع الدولار الجمركي والسعر الذي سيعتمد له على اساسه. هذا الامر له إنعكاساته الكبيرة على حياة المواطنين لناحية ارتفاع سعر السلع، وكذلك الأمر على جباية الضريبة على القيمة المضافة أو الـTVA التي تبلغ 11%، والفارق كبير بين أن تُجبى الضريبة


في خضم التطورات والاحداث المتسارعة التي تبقي اللبنانيين متيقظين ومتعطشين للحصول على خبر يتعلق ب​الوضع الاقتصادي​ والمالي والمعيشي والصحي، برز تطور مرّ مرور الكرام لدى الكثيرين، وهو ابلاغ وزير الداخلية ​بسام مولوي​ ​مجلس الوزراء​ اللبناني ان القوى الامنية كشفت 17 شبكة تجسس "لمصلحة العدو الإسرائيلي وتبين أن دور هذه الشبكات محلي وإقليمي". هذا الخبر لم يحظَ بحقه في وسائل الاعلام، وعلى ما يبدو


على الرغم من كل الأحاديث عن إحتمال تأجيل ​الانتخابات النيابية​، طوال الفترة الماضية، كان "الثنائي الشيعي" أول من بادر إلى بدء التحضير لهذا الاستحقاق، سواء كان هذا الأمر على المستوى الداخلي أو على مستوى العلاقة مع الحلفاء، بالرغم من بعض الإختلاف في الرؤية على المستوى العام، نظراً إلى أن "​حزب الله​" لا يزال يركز على تأمين الفوز بالأكثرية النيابية، بالتحالف مع "​التيار الوطني الحر​"، بينما ا


أمرت مدعي عام جبل لبنان، القاضية غادة عون، اليوم، بإحضار حاكم «مصرف لبنان» رياض سلامة، للمثول أمامها في جلسة استجواب حدّدتها له بعد أسبوعين. وأعقب قرار عون تغيّب سلامة عن جلسة استجواب، للمرّة الثالثة، في الدعوى المرفوعة ضدّه من قبل مجموعة «الشعب يريد إصلاح النظام». وأفادت الجهة المدّعية، في بيان، بأن القاضية عون التي تحقّق في شكواها الجزائية المقدمة ضدّ سلامة بجرائم الإثراء غير المشروع وتبييض الأموال وتبديد المال العام


لايزال مجلس الوزراء يبحث في قضية رفع الدولار الجمركي دون التوصل حتى الساعة الى اتفاق حول السعر الذي سيعتمد حالياً، مع ذكر عدة أسعار للدولار الجمركي 10 الاف، 12 الف أو 20 ألف ليرة... وفي كلّ الحالات أي رفع للدولار سيكون له انعكاساته على المواطن اللبناني خصوصاً وأن ذلك سيترافق مع ارتفاع اضافي في أسعار السلع. عندما تجول في السوبرماركت والمحال التجارية تجد الأسعار "نار" وهذا الارتفاع إنعكس على المواطن اللبناني، الذي خفّض كثير


أعاد مقتل شبّان من منطقة الشمال (طرابلس والضنية) في صفوف تنظيم «داعش» في العراق، أول من أمس، فتح ملف الحدود الشمالية وعمليات التهريب النشطة على مقلبي الحدود، خصوصاً في منطقة وادي خالد. ورغم تنفّس فاعليات عكار الصعداء بعد التأكد من عدم وجود أحد من أبناء المحافظة بين من أُعلنت أسماؤهم، إلا أنهم يدركون أن التهريب لم يعد يأخذ صفة «غض النظر» وتسهيل أمور القاطنين في المناطق المتداخلة الذين يعبرون الحدود يومياً بهدف العمل أو الدراس


منذ أكثر من عامين، يدور همساً أو في غرف مغلقة حديث عن واقع غير عادي يسود المناخ السياسي في الشمال. وفي كل مرة يُشار فيها الى نشاط متزايد للتنظيمات التكفيرية، يردّ أقطاب القوى السياسية والزعماء بوصف الأمر على أنه محاولة لشيطنة الشمال وأهله. ولدى مواجهتهم بوقائع عن تعبئة وعن رحلات هجرة للقتال، يعزون الأمر الى الفقر والبطالة وإلى التوتر المذهبي والسياسي. كل قيادات الشمال من دون استثناء، من هم في سدّة الحكم اليوم كرئيس الحكوم


مهما يكن جواب لبنان الى الكويت وتبريراته، إلا أن ما يتجاوز سجال المبادرة الكويتية والردّ عليها، هو الخطوة التالية. لمّحت المبادرة الى «دولتين» في لبنان لا يسعها سوى الاعتراف بالدولة الرسمية ومواجهة الأخرى بمَن فيها وأمامها ووراءها يحمل لبنان الى مجلس وزراء الخارجية العرب، في الكويت غداً، ورقة جوابية على المبادرة التي حملها وزير الخارجية الكويتي أحمد ناصر المحمد الصباح الى بيروت نهاية الأسبوع المنصرم، معوّلاً على أن تحمل ع