New Page 1

تضاربت الأنباء حول دخول تنظيم "داعش" مجدداً إلى مدينة تدمر الأثرية في سوريا أو عدمه، وذلك بعد ثمانية أشهر من طرد التنظيم من المدينة. فقد أعلن "المرصد السوري لحقوق الإنسان: إنّ "التنظيم دخل مساء اليوم السبت، من جديد، مدينة تدمر الأثرية وتمكّن من السيطرة على الجهة الشمالية الغربية منها"، مشيراً إلى أنّ "اشتباكات بين الجهاديين وقوات النظام تدور في وسط المدينة". وأفاد المرصد السوري بـأنّ "الجيش السوري لم يعد يسيطر في تدمر


تراجعت اسرائيل، امس، عن خريطة اهداف حزب الله، التي صدرت عن الجيش الاسرائيلي قبل يومين، ووضَّع عليها ما قال انها مواقع وبنية تحتية واسلحة تابعة لحزب الله، في قسم من جنوب لبنان والبقاع الغربي. تراجُع إسرائيل جاء في اعقاب تداعيات لم تكن ملحوظة لدى قرار النشر، الذي كان يهدف ابتداءً إلى ردع حزب الله. الطرف الآخر، كما فهمت تل أبيب، تعامل مع الخريطة كإشارة عن سعي منها لبناء مشروعية اعتداء واسع او حرب في مواجهة حزب الله، الامر ال


تتباين الاحكام الضابطة لولاية رؤساء المؤسسات الدستورية: رئاسة الجمهورية ورئاسة مجلس النواب ورئاسة الحكومة إلا انها تلتقي في نشوئها المستمَدّ من مبدأ الفصل بين السلطات. ومن هذه المفارقة يقع كثيرون في مطب الخطأ عندما يقيمون ولاية رئيس على أساس تداول السلطة بدلاً من مبدأ الفصل بين السلطات. فرئيس الجمهورية الذي يتمتع بالولاية الأطول من بين الرؤساء الثلاثة من غير الجائز دستورياً أن يبقى في سدة الرئاسة أكثر من ست سنوات، إلا إذا ق


أظهرت مناخات الساعات الأخيرة منسوباً كبيراً من التفاؤل بقرب إعلان التشكيلة الحكومية، لكن صرف هذه الإيجابية دونه شياطين الحقائب والأحجام والحسابات السياسية، خصوصاً ما بعد ولادة الحكومة الحريرية. وقبيل الإطلالة الهادئة والمتواضعة للأمين العام لـ «حزب الله» السيد حسن نصرالله، وما تخللها من كلام سياسي مرسوم بدقة حروفه وعباراته وباحترام عقول اللبنانيين من رئاستهم الأولى إلى كل مواطن في لبنان وأرجاء المعمورة، كان رئيس الحكومة الم


بينما كان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يعلن من مدينة هامبورغ الألمانية توقف عمليات الجيش السوري الهجومية نحو ما تبقى من أحياء حلب الشرقية الخاضعة لسيطرة الفصائل المسلحة، أنهى الجيش قضم معظم حي الشيخ سعيد الذي يمثل البوابة الجنوبية على الأحياء التي يسيطر عليها المسلحون، ما يعني أن معظم تلك الأحياء باتت بحكم الساقطة عسكريا، خصوصاً بعدما نجحت القوات الحكومية في قضم مزيد من المناطق في حيي صلاح الدين وسيف الدولة، وإحكام السي


يريد البعض للعهد ولنفسه وللبلد عموماً أن يغرق في تفاصيل التأليف الحكومي، لكأنّ هذه الحكومة صارت «حكومة الحكومات»، بينما لن يكون عمرها سوى مجرد أشهر قليلة إذا صدقت النيات بأن التمديد للمجلس النيابي ليس واردا في حسابات أحد من أهل القرار. ولعل لسان حال الأمين العام لـ «حزب الله» السيد حسن نصرالله هو دعوة الجميع إلى التواضع بالفعل لا بالقول، فمن يتنازل عن حقيبة يكسب في المقابل بلده وشعبه. أما من يراهن على ما بعد العهد الجديد، ح


انتهى الفراغ الرئاسي وبدأت البلاد مرحلة جديدة من فراغ حكومي لا احد يعرف مداه او حدوده، وان اختلفت المبررات والاسباب باختلاف الاطراف السياسية ووفقا لمصالحها. وحدها المؤسسات الامنية بقيت تعمل طوال الفترة الماضية كما اليوم، ليل نهار بحثا عن شبكات ارهابية تكفيرية من هنا او تجسسية اسرائيلية من هناك، في حرب لا نهاية لها، اراد الله حتى الساعة ان تكون لصالح الطرف اللبناني، الذي «يوفق» في كل ضرباته. ليل الاحد تعرض حاجز تابع للواء ال


هشاشة الوضع على الحدود مع لبنان، تجعل الانتقال إلى حالة الحرب سريعا جداً... يكفي أن يقرر «حزب الله» القيام بتفجير واحد، ثم يليه رد فعل إسرائيلي قوي، لاندلاع معركة شاملة، هذا ما يراه الاسرائيليون المنشغلون بالاوضاع السيئة التي يعاني منها الكيان الاسرائيلي، جراء غياب الخطط التي تكفل حماية الاسرائيليين المقيمين في مستوطنات الشمال، خاصة ان تقرير «مراقب الدولة» في حكومة العدو، فضح الواقع الكارثي الذي بدأ يشكو منه المجتمع الصهيوني


يفيض الحزن، كما الدم، عن حدود الوطن العربي... يطوف في زوارق الخطر حتى الغرق في البحار البعيدة هرباً من الوطن الذي كان نشيداً للأمة بأمنياتها وأحلامها بعنوان فلسطين... تفيض دماء السوريين (والعراقيين واليمنيين والليبيين و...) عن حدود أرضهم المحروقة فتغمر الدنيا... تسقط البيوت والجامعات، المدارس والمستشفيات، الكنائس والمساجد، والأشجار التي تموت واقفة... تسقط النساء والصبايا منتظرات الفرح. يسقط الأطفال. يسقط الرجال، شيوخاً و


بتاريخ 07/11/2016 وجهت المفتشية العامة بوزارة العدل مذكرة الى الوكلاء العامين بمحاكم الاستئناف، ووكلاء الملك بالمحاكم الابتدائية، قصد موافاتها بحصيلة عمل قضاة النيابة العامة خلال السنوات الثلاث الماضية. وقد ركزت المذكرة، في تقييمها لقضاة النيابة العامة على العناصر التالي: عدد المحاضر التي تم تكييفها، عدد الشكايات التي تمت دراستها، عدد الجلسات التي مثل قضاة النيابة العامة بها، عدد الزيارات إلى مخافر الأمن والدرك التي أ


في عددها رقم 43 (أيلول 2016)، لفتت "المفكّرة القانونيّة" إلى قضية "المنطقة العاشرة"، بما يتصل بالمرسوم السرّيّ 169. وللتذكير، كانت حكومة الرئيس سليم الحصّ قد أصدرت في خضمّ الإزدواجيّة الحكوميّة والحرب الأهليّة في العام 1989 المرسوم المذكور، الذي مهّد لاستباحة أجزاء واسعة من الأملاك العامّة في المنطقة العاشرة من بيروت (منطقة الروشة). وقد عمدت إلى إبقائه سرّيّاً وغير منشور، ما سمح لناشطي الحملة المدافعة عن الأملاك العامّة بالت


في مداخلة هاتفية للمعارض السوري ميشال كيلو، مع مؤتمر لناشطي إتحاد الديمقراطيين السوريين في استراليا، والذي عقد منذ يومين، استعرض كيلو الحال البائسة التي وصلت إليها الثورة السورية، داعيا الى إطلاقها من جديد على الأسس الوطنية التي بدأت منها، محملاً مسؤوليات الإخفاق الى جميع الدول الداعمة التي حاولت الإستفادة من الثورة لا دعمها، وملقياً باللائمة الكبرى على المعارضات الإسلامية بالتحديد. المداخلة المنشورة على يوتيوب صوتياً تمتد


لا صفقة روسية ـ تركية على حلب، و «لا» روسية وصينية في مجلس الامن الدولي لمشروع مصري - نيوزيلندي يمنح هدنه أممية للمجموعات المسلحة وفرصة إعادة ترتيب الصفوف. رسالة «الفيتو» المزدوج أن موسكو ستواصل الحرب مع الجيش السوري على ما بقي من مقاتلين في شرق حلب ولن تتوقف قبل انتصار حاسم أو جلاء جميع المسلحين عن شرق المدينة. وزاد من حدة «الفيتو» أنه صادف قصف المعارضة لمشفى ميداني روسي في حلب أدى إلى مقتل طبيبتين روسيتين. الروس أعادوا ال


العشرون من كانون الثاني موعد بدء الولاية الرسمية للرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب. عند بلوغ هذا التاريخ، يفترض أن يبدأ الحوار الأميركي ـ الروسي من مرحلة ما بعد سقوط حلب بيد الجيش السوري، وخصوصا أن موسكو وواشنطن تفضلان عدم تدشين الولاية الترامبية باشتباك ثنائي أو دولي سواء على صلة بالأزمة السورية أو أي ملف دولي آخر. وعندما يدخل ترامب إلى البيت الأبيض، سينتقل ملف سوريا من الخارجية الأميركية إلى البنتاغون. هذا القرار قد ات


كشفت صحيفة "الغارديان" البريطانية، الاثنين، أن واشنطن ولندن تدرسان حالياً إمكانية إجراء إنزال جوي على بعض مناطق حلب الشرقية في سوريا، لإسقاط مساعدات غذائية وطبية للسكان المحاصرين. وبحسب الصحيفة، فإن محادثات بين أميركا وبريطانيا كانت قد بدأت قبل أشهر؛ لدراسة إمكانية عمل جسر جوي بواسطة مظلات منخفضة عبر طائرات بلا طيار؛ لإنزال مساعدات غذائية ودوائية إلى سكان حلب الشرقية، إلا أنها توقفت، واستؤنفت الأسبوع الماضي، مع استمرار