New Page 1

تعود الحركة السياسية اليوم الى البلاد بعد ايام عطلة رأس السنة التي فرضت جمودا واسعا في الاتصالات والمشاورات المتصلة بآخر الأزمات الداخلية الموروثة من السنة الراحلة للسنة الجديدة 2018 والمتعلقة بالخلاف الحاد بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري حول مرسوم أقدمية ضباط دورة 1994 وما تسبب به هذا الخلاف من تداعيات حتى اليوم الأخير من السنة الفائتة . وبرز في سياق متابعة الموقف السياسي الناشئ عن هذه الأزمة


شهد العام المنصرم حدثاً مفصليّاً في سوريا، هو تقويض الوجود العسكري لتنظيم «داعش». ما أسفر في الوقت نفسه عن ازدياد المساحة الخاضعة لسلطة الحكومة السورية، وازدياد رقعة سيطرة «قسد». في مقابل انحسار كبير لمناطق سيطرة المجموعات المسلّحة وانخفاضٍ ملحوظٍ لتأثيرها العسكري. على أنّ التطورات العسكريّة لم تواكب بتحول يُذكر في المشهد السياسي، ليبقى الملف السوري مفتوحاً على احتمالاتٍ كثيرة لا سيّما في شمال وشرق البلاد تودّع الحرب السو


هدّدت السلطات التونسية بإجراءات إضافية ضد الإمارات، على خلفية قرار الأخيرة منع التونسيات من ركوب طائراتها. تهديدٌ ينذر بتصاعد الأزمة المندلعة منذ أيام، والتي لا يبدو أن ثمة حلحلة قريبة لها، في ضوء إصرار أبو ظبي على قرارها، الذي لا يظهر بعيداً من الخلافات السياسية بين البلدين يبدو أن الأزمة المندلعة حديثاً بين تونس والإمارات تتجه إلى مزيد من التصعيد، في ضوء تهديد السلطات التونسية باتخاذ إجراءات جديدة ضد أبو ظبي، واعتزام لج


رغم أن عهد التميمي شغلت وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي على امتداد العالم، في وقت تحولت فيه إلى «أيقونة» تحاكي نموذج الأمل والألم للفلسطيني المكافح بالجسد والصوت، جاءت تغطية الإعلام الرسمي لقصتها باهتة وتقليدية، رغم أن عهد وأهلها يمثلون «مقاومة سلمية» كما تنادي بها السلطة في رام الله رام الله ــ الأخبار بينما كانت كبرى الصحف العالمية ووسائل الإعلام تركز على اعتقال الشابة الفلسطينية عهد التميمي، وتشرح تفاصيل نشأتها وطبيع


بين ليلةٍ وضحاها، أصبحت عهد التميمي أيقونة. والأيقونة هي عندما تُحوّل صورة أو مجموعة دلالات إنساناً إلى مفهوم، فلا يعود يمثّل نفسه بل يصبح وسيطاً لمعنىً يتجاوز إنسانيته ومحدوديتها الأيقونة هي تكثيفٌ للمعنى. إن وقوف عهد أمام الجندي الإسرائيلي، وصراخها في وجهه، ثم صفعه، أشياء تمثل تعريفاً مشهدياً للمقاومة. حين تكون صغيراً هزيل البنية وأعزل مقابل جندي بضعف حجمك، يرتدي كامل بزته ويحمل سلاحه، من دون أن تعبأ بإمكانية قتلك في تل


قام ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بالحد من صلاحيات هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر في بداية طلاق محدود بين حكم آل سعود والمشروع الديني الوهابي، وجاء ذلك بعد نصيحة أميركا للسعودية أثناء زيارة ترامب لها أن لدى حكم آل سعود فرصة لإظهار مسألة ابتعادها عن التطرف واتهامها أنها كانت وراء التطرف. طموحات ولي العهد بن سلمان لا تنحصر بتحقيق اصلاح اقتصادي واجتماعي بل يريد الحد من نفوذ المؤسسة الدينية حيث أقام إنشاء هيئة "لمرا


تلك الصبية الشقراء التي باتت اليوم بطلة وأيقونة، لو خُيّرت، لفضّلت على الأرجح أن تبقى الفتاة العادية التي ينبغي أن تكونها في السادسة عشرة، «مراهقة بريئة منشغلة بالأمور التي تنشغل بها البنات في جيلها»، كما كتبت عن عهد التميمي، بعد اعتقالها، إحدى صديقات العائلة. الآن فات الأوان، لن تعود عهد تلك الطفلة الخجول، الرقيقة، التي على الكبار مداراتها، ومراعاة مشاعرها. لقد كبرت رغماً عنها، نزلت إلى المعمعة، وعاشت معموديّة النار. هذا


يوماً بعد آخر تمضي ازمة المرسوم بالرئيسين ميشال عون ونبيه برّي الى الابواب المحكمة الايصاد. كل منهما يتصرّف كأنه على حق. لا يتراجع خطوة، ولا يتقدّم اخرى حيال الآخر، ولا يفسح للوسطاء لايجاد تسوية شأن ما بدأت السنة الحالية باشتباك دستوري لم يخلُ من دوافع سياسية، تختتم آخر ايامها باشتباك مماثل. في شباط الفائت امتنع رئيس الجمهورية ميشال عون عن توقيع مرسوم دعوة الهيئات الناخبة بعدما وقعه رئيس الحكومة سعد الحريري ووزير الداخلي


أجرى الباحث كمال فغالي استطلاعاً للرأي في قضاء زحلة، لقياس مزاج الناخبين ونواياهم في شأن الانتخابات النيابية المقبلة. شمل الاستطلاع عيّنة تضم 3171 شخصاً، موزعين على الطوائف والقرى والبلدات ومركز القضاء. يقدّر فغالي أن نسبة الاقتراع في الانتخابات المقبلة ستتجاوز عتبة الـ60 في المئة، وربما تصل إلى نحو 67 في المئة (بين 103 آلاف مقترع و120 ألفاً). فالصيغة النسبية تشعر الناخب، من مختلف الاتجاهات السياسية والمناطق والطوائف، بأن لص


لا يمكن أن نضع اللائمة على «خصومنا» الذين «يصطادون في الماء العكر»، ويستغلّون سقطاتنا. لكن، من واجبنا أن نحاسب أنفسنا إذا ارتكبنا خطأ سياسياً، أو هفوة في الصياغة، أو زلّة في التعبير، بالمعنى الذي يعطيه علم النفس التحليلي للكلمة: lapsus. وفي هذا السياق يندرج بيان المكتب الإعلامي للوزير جبران باسيل، أمس، وقد جاء استدراكاً لما صدر عن معاليه من مواقف تقريبيّة، وصياغات مقلقة، أوّل من أمس، في «حوار الساعة» على محطّة «الميادين».


عامي 2013 و2015، فازت شركة برازيلية أسسها إسرائيلي بمناقصتين لشراء تبغ برازيلي لمصلحة إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية، عبر وكيل محلي. فجأة، بعد انكشاف الأمر، «ذابت» الشركة لتحلّ محلها شركة جديدة يملكها المساهمون أنفسهم، فازت بمناقصة لمصلحة الـ«ريجي» عام 2016، وتستعد للمشاركة في مناقصة جديدة مطلع السنة المقبلة! تطلق إدارة حصر التبغ والتنباك (ريجي)، مطلع السنة المقبلة، مناقصة لشراء تبغ برازيلي مُعاد تصنيعه. ما يثير الريب


كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن مفاجآت بشأن جنسيات أخرى، داخل فندق "الريتز كارلتون" برفقة الوزراء والأمراء ورجال الأعمال السعوديين المتهمين في قضايا فساد بالمملكة العربية السعودية. وقالت الصحيفة، في تقرير لها، أمس الأربعاء، إن حملة السعودية ضد الفساد شهدت احتجاز 17 رجل أعمال يحملون جنسيات أميركية وبريطانية وفرنسية، بجانب حوالي 200 من الوزراء السابقين والأمراء، على حد قول الصحيفة. ولفتت الصحيفة إلى أن من بين المحت


فجأة، وفي احصاء لبناني رسمي غير مسبوق، ينخفض عدد اللاجئين الفلسطينيين المقيمين في لبنان، من 480 ألف لاجىء، الرقم المعتمد لدى «الانروا» وتتعامل على اساسه منظمات دولية، اضافة الى التقديرات الموضوعة لدى قيادات الفصائل الفلسطينية، وربما دوائر السلطة الفلسطينية في رام الله، الى 174 ألفا و422 لاجئا، وهو رقم فاجأ الاوساط الفلسطينية التي تعامل بعضها مع الاحصاء بكثير من التشكيك والتهكم والسخرية... وصولا الى اطلاق المزاح. منذ بداية


قد يكون اشتباك كبير في المدينة سببه قرار عدد قليل من الشبان عرقلة مرور الجنود (أ ف ب) صحيح أن نصيب القدس، ببلدتها القديمة وضواحيها، من الهبّة الشعبية الجارية، أقل مقارنة بالأحداث التي شهدتها المدينة ومحيطها قبل أشهر (قضية البوابات الإلكترونية)، لكن لذلك أسبابه المرتبطة برمزيتها أولاً، وثانياً بخصوصيات تمسّ طبيعة الحراك فيها وسكانها والوضع الأمني والقانوني فيها محمد أبو الفيلات القدس المحتلة | أثبتت القدس المحتلة أنها أك


في 12 تشرين الأول الماضي، وافق مجلس الوزراء على مشروع قانون «حماية المواقع والأبنية التراثية في لبنان». الصيغة المقترحة للقانون، الذي أعده وزير الثقافة غطاس خوري مطلع هذا العام، تعفي السلطة السياسية والوزارات المعنية من مسؤولياتها تجاه ما بقي من إرث حضاري وثقافي في أنحاء البلاد: لا يوجد شيء في القانون اسمه تعويضات. وفيما يلحظ القانون وجوب حماية الأبنية من طريق «نقل عامل الاستثمار»، وتالياً تحقيق استدامتها عبر ترميمها من قِبل