New Page 1

في الوقت الذي يستعد فيه الوفد النيابي اللبناني لاطلاق تحركاته مع المسؤولين في الادارة الاميركية في واشنطن من خلال لقاءات مقررة اليوم وبعد تأجيل ليومين، كشفت مصادر ديبلوماسية ان لبنان يقف على عتبة مرحلة دقيقة من حيث وضعه المالي والاقتصادي ومن دون اغفال الوضع السياسي المأزوم أصلا بفعل الاستحقاق النيابي. وقالت ان مواعيد قد حددت للوفد اللبناني مع اعضاء في الكونغرس كما مع مسؤولين في وزارة الخزانة الاميركية، وذلك من اجل عرض وجهة ا


لا يزال قانون الإنتخاب يدور في الحلقة التي خرج بها لقاء عين التينة الأحد الماضي، بين رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحكومة سعد الحريري، وعضو كتلة القوات اللبنانية النائب جورج عدوان، بحيث ينسحب على الأيام اللاحقة من هذا اللقاء عدم التقدم في هذا الحقل، لأن الإجتماع الذي سبقه ضخ أجواء تفاؤلية من جانب عين التينة فاجأ الحريري الذي عاتب بري على تراجعه المتكرر عن إلتزاماته، فيما وزّع عدوان كلاماً علنياً بأن اللقاء كان جيدا، فيما


تكشف مصادر نيابية مطّلعة، أن استنفاد الحلول في المأزق الإنتخابي النيابي، سيقود إلى الفراغ الذي بات حتمياً في المجلس النيابي، كون التسوية لدى الفريقين المتاخصمين اليوم، تختلف من حيث الهدف، كما من حيث الوسيلة. وفي الوقت الذي استغربت فيه الخطاب التفاؤلي لدى الرئاسات الثلاث، أكدت أن التواصل منقطع في المرحلة الحالية على محور قانون الإنتخاب، وأن الرئيس نبيه بري يترقّب صدور مرسوم فتح دورة استثنائية للمجلس، علماً أن ذلك كان مقرّراً


دخل المذيع ستو تولا موسوعة غينيس للأرقام القياسيّة بعدما قدم برنامجًا إذاعيًا مباشرًا دام لمدّة 5 ساعات و25 دقيقة تحت الماء في منتجع Palm Beach Resort في دبي. وقدم المذيع في محطة Channel 4 الإذاعيّة البرنامج عن عمق ثلاثة أمتار تحت الماء. وأثناء البث الإذاعي وضع تولا الموسيقى وتلقى اتصالات وأجرى مقابلات وأنهى البث بعد مرور 5 ساعات و25 دقيقية و25 ثانية، ما مكنّه من كسر رقم قياسي.


أبدت مصادر «الثنائي المسيحي» إمتعاضها الشديد مِمّا وصفته بقصر نظر الكثير من الشخصيّات السياسيّة والحزبيّة المسيحيّة، بالنسبة إلى النظرة إلى قانون الإنتخابات النيابيّة، وإلى أسلوب التعاطي مع هذا الملفّ ككلّ. ولفتت إلى أنّ قيام كل من حزبي «الكتائب اللبنانيّة» و»تيّار المردة» والعديد من الشخصيّات السياسيّة المُستقلّة، بالتهجّم إعلاميًا على «الثنائي المسيحي»، خُصوصًا لجهة إتهامه بالعمل على تفصيل قانون إنتخابات على قياسه، أضعف ال


على الرغم من السيناريوهات الانتخابية المطروحة على الساحة السياسية، وآخرها تأكيد بعض المسؤولين بروز قانون انتخابي قريباً، إلا ان كواليس اجتماع عين التينة مساء الاحد الفائت تشير الى الاتفاق على إعتماد قانون الستين مع بعض التأجيل التقني الى شهر ايلول وتحديداً في السابع عشر منه، على ان تتم دعوة الهيئات الناخبة في العشرين من حزيران المقبل، في انتظار التفتيش عن مخرج او حجة لائقة ترضي الجميع، من دون ان ترضي الشعب اللبناني اليائس من


بعدما تراجع الرئيس سعد الحريري عن التزامه حضور جلسة التمديد سابقاً، عاد هذا الخيار إلى الواجهة مع إشارة شخصيات مستقبلية إلى إمكانية «عودة الحريري لتبنّيه في اللحظات الأخيرة». فهل يكرر سيناريو عام 2013، وتتحوّل جلسة مجلس النواب في اليوم الأخير من العقد العادي الأول، إلى جلسة تمديد؟ لا التحذير بمخاطر الفراغ، ولا التنبيه من تداعياته الأمنية والاقتصادية، كانا كافيين لدفع الأفرقاء إلى الاتفاق على قانون جديد للانتخابات النيابية


تضاربت المعلومات حول التاريخ الذي حددته المحكمة العسكرية الدائمة لمتابعة محاكمة الشيخ أحمد الأسير وأنصاره المتهمين بأحداث عبرا بين 30 ايار و30 حزيران بعدما أرجئت لعدة أسباب كون جدول المحكمة ضم عدّة جلسات متفرعة عن الأحداث المذكورة لأن بعض المتهمين فيها تم توقيفهم في أوقات لاحقة وآخرين بعد توقيف الأسير فتم إرجاؤها الى 30 أيار إضافة الى تعذّر سوق بعض المساجين نتيجة إضراب «الأمعاء الخاوية» بانتظار إقرار قانون العفو العام إضافة


اعترف ملك هولندا ويليم ألكسندر أنه وبعد جلوسه على العرش بقي يقود بشكل دوري طائرات ركاب مدنية وكان ذلك يجري بشكل سري ولم يكتشفه أحد. وذكر الملك أنه عمل كطيار ثاني على الرحلات الجوية KLM، ويرى أنه كان بمقدور الركاب في بعض الأحيان التعرف عليه من صوته. تجدر الإشارة إلى أن ويليم ألكسندر كان مشهورا بقيادة الطائرات قبل صعوده إلى العرش في عام 2013، وكان يقود خلال ذلك طائرات متوسطة من طراز فوكر 70 بوصفه "طيارا ضيفا" وذلك لكي يح


عادت قضية تخفيض الضريبة على إعادة تقييم الأصول الثابتة للشركات والمصارف إلى الواجهة مجدداً. فبعد سقوط هذا الطرح مرتين في عام 2010 (حكومة سعد الحريري) وعام 2012 (حكومة نجيب ميقاتي)، ظهر مجدداً في مشروع موازنة عام 2017، الذي تعكف لجنة المال والموازنة النيابية على درسه وإقراره. بحسب المشروع، ستخفض الضريبة من 10% إلى 5%، وهذا يعدّ هديّة سخية من جيوب اللبنانيين إلى أصحاب الشركات والمصارف الذين ستزيد ثرواتهم بعشرات ملايين الدولارا


كان الاحتضان شيمته، وخاصة للعائدين من مهماتهم إيلي حنا عبرت سيارتان الحدود اللبنانية نحو سوريا. أحياء دمشق مشتعلة وكرة النار في الغوطتين تتدحرج لتصل الى سور مقام السيدة زينب. في إحدى الآليتين، كان السيد مصطفى بدر الدين يتسلّم مهمته الجديدة: القائد العسكري لقوات حزب الله في سوريا. من نقطة المصنع إلى منطقة «الست»، ساعة كفيلة لتلاحم «ذو الفقار» مع ما عشق منذ مراهقته: زخّات الرصاص والقذائف تنهمر من كل صوب... رشقات من ناحية بل


أكد علماء أمريكيون أنهم توصلوا لتطوير مستشعر صغير قادر على التقاط وتسجيل أصوات حركة البكتيريا داخل الجسم. وعن الاختراع الجديد قال العالم، دونالد سيربولي، أحد المساهمين في تطويره: "الاختراع بحد ذاته يشبه مايكروفونا متناهي الصغر، قادرا على رصد أدق الأصوات، وحتى تلك الناتجة عن حركة الأحياء الدقيقة داخل الجسم وأنسجته، هو دقيق لدرجة أنه قادر على استشعار تغيرات الضغط والحركة الناجمة عن تلك التحركات، الآن يمكننا القول إن لدينا آ


حتى الساعة ما زال الترشح للانتخابات النيابية موضع اخذ ورد خصوصاً عند المرشحين انفسهم الذين يحاولون الاستناد على قانون متين تمهيداً لبناء التحالفات التي تختلف جذرياً ما بين القانون النسبي واعداد الدوائر او القانون الاكثري المعمول به حالياً، ولم يكن اهل الترشيح وحدهم من يقف في صف الانتظار بل مجمل الطبقة السياسية والاحزاب والكتل النيابية تعيش حالة من الانفصام في ترتيب البيت الداخلي للمعركة النيابية المقبلة. وفي وقت يكثر فيه ال


كشفت مصادر نيابيّة مُطلعة على ما سبق إجتماع عين التينة مساء أمس الأوّل الأحد، وما حصل خلاله، وكذلك خلال اللقاءات التي عُقدت بعده، لا سيّما في قصر بعبدا وقصر بسترس، أنّ ملفّ قانون الإنتخابات النيابيّة لا يزال مُتعثّرًا، لكنّ في الوقت عينه لا تزال الفرصة مُتاحة للتوصّل إلى التسوية الوسطيّة المنشودة ضُمن المهل المُتبقّية. فما الذي جعل النظرة إلى الكأس متفاوتة بين من يرى نصفه الفارغ ومن يرى نصفه الملآن؟ بالنسبة إلى النقاط السلب


الاتصالات لم تتوقف لتركيب قانون للانتخابات يتوافق عليه الجميع، فبالاضافة للمشاكل بين القوى هناك وجهات نظر مختلفة بين القوى داخل الطائفة الواحدة، لكن المصادر المتابعة لمجرى قانون الانتخاب، تؤكد ان النسبية هي المتقدمة مع دوائرها الوسطى، رغم كل ما يشاع في الاعلام. وفي هذا الصدد تؤكد المصادر ان المرجعيات الرسمية والحزبية والسياسية متوافقة على ضرورة، التهدئة السياسية والاعلامية وعدم رفع نبرة الخطاب او الموقف السياسي، لاتاحة المجا