New Page 1

وجّه وزير العمل كميل بوسليمان كتاباً إلى مجلس إدارة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي يطلب فيه إنجاز الحسابات المالية للصندوق عن السنوات الثماني الماضية. فتح هذا الملف أربك أجهزة الضمان بعد التقرير المالي الذي أعدّه 5 أعضاء في المجلس عن حسابات غير صحيحة وغير شفافة، بعدما تبيّن أن العجز الفعلي أكبر بكثير مما يصرّح عنه حسابات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لم تخضع للتدقيق منذ أكثر من ثماني سنوات، لم يجر خلالها تعيين مدقق حسا


الجهود المراكمة للدفاع عن حقوق المرأة وتحقيق المساواة بين الجنسين، سجّلت في السنوات الأخيرة تطوّراً إيجابياً يصبّ في تغيير التعاطي مع «صورة المرأة». تغيير يطالب عبر الحملات الإعلامية والتوعويّة وحملات المناصرة بالسعي إلى إبراز صورة المرأة القوية، بدلاً من تسليط الضوء فقط على المرأة الضحيّة والمعنّفة والخاضعة. هذه الجهود أزاحت الضوء قليلاً عن صورة المرأة «المكسورة»، المستسلمة لحكم المجتمع والمستجدية لحقوقها. لكن محاولة تغي


لفت الكاتب في صحيفة "الجمهورية" عماد مرمل الى ان الضاحية الجنوبية لبيروت تستعد بدورها للتخفيف من "فائض" المظاهر الامنية التي طبعت كثيراً من مداخلها وأحيائها في مرحلة المواجهة مع الارهاب التكفيري خلال الاعوام الماضية، متخذة اشكال الحواجز والمكعبات الاسمنتية والعوائق الحديدية وغيرها من التدابير التي أدّت الى اقفال بعض الشوارع او زيادة زحمة السير في شوارع أخرى، ما تسبّب في توليد شعور بالاستياء والتذمّر لدى غالبية السكان والزائ


كان لدى عشرات المواطنين الذين اعتصموا مساء 4 اذار 2019 أمام مكاتب البنك الدولي في بيروت رفضا لتنفيذ مشروع سد بسري، أكثر من مطلب وملاحظة وحقيقة تدعم قضيتهم. نجح المعتصمون، الذين أتوا بدعوة من "الحملة الوطنية للحفاظ على مرج بسري"، في تصويب بوصلة الاحتجاج نحو البنك الدولي، بصفته ممول المشروع الذي لا تقتصر مضاره على الإطاحة بمرج بسري العامر بالتنوع البيولوجي والثروة الزراعية والغطاء الأخضر والآثار، بل أيضاً بدفع مليار و200 مل


بصرف النظر عن أنّ رئيس التفتيش المركزي، جورج عطيّة، بات يُنافس على مركز «بطل العالم» في عدد الإطلالات الإعلاميّة، وبصرف النظر، مرّة أخرى، عن كيفيّة إيجاده الوقت اللازم لـ«يُفتّش»... وبعيداً عن أيّ ملاحظة أخرى، فإنّ ثمّة «فظاعة» تفوّه بها أخيراً ومرّت مرور «العادي». قال عطيّة في إحدى إطلالاته التلفزيونيّة: «أنا بقول للشخص يلي كان فاسد ومستغل وظيفته، بنصحك هلق تكون ذكي وتوقّف، هلق آخدين قرار إنّو كل شخص منفتحله ملف عن جديد فرح


بأقل من سطرين، قرّر مجلس شورى الدولة منح وزير الاتصالات ـــ أي وزير اتصالات ـــ تفويضاً مفتوحاً لتجاوز حدّ السلطة الممنوحة له، لا بل والانحراف في تأديتها. فالمجلس تغاضى عن التبعات الخطيرة على الأموال العامّة، وأبقى على سريان قراري تمديد عقود شركتي تشغيل شبكتي الخليوي، الصادرين عن وزير الاتصالات السابق جمال الجرّاح. والأخير حصر، في قرارَيه، كلّ عمليات الإنفاق بالوزير وحده، بما يلغي عملياً أي حاجة إلى الشركتين اللتين تتقاضيان


لم ينس أهلنا زلزال 1956 المدمّر الذي كان مصدره مرج بسري. فما هي المخاطر الزلزاليّة من مشروع سد بسري الكارثي؟ يؤكّد خبراء الزلازل أنّ بناء سد ضخم على نقطة إلتقاء فالقين زلزاليّين متحرّكين يمكن أن يؤثّر سلباً على النشاط التكتوني في المنطقة والتسبّب بزلازل شبيهة بكارثة 1956 وربما أقوى. ويشير الدكتور طوني نمر من الجامعة الأمريكيّة في بيروت إلى أنّ مرج بسري هو الموقع الأخطر في لبنان لبناء سد. ويتخوّف نمر من أنّ ضغط المياه ع


شكرا للذين شاركوا بكثافة اليوم في مسيرة الوفاء للمناضل الشهيد معروف سعد، حقا انهم على عهدك يا معروف يواصلون درب النضال غير عابئين بأصنام طائفية ومذهبية سطت على الدولة ومؤسساتها وحولتها بزبائنيتها الى قطاع خاص.. شكرا كبيرة للذين تنسمنا واياهم نسائم حرية وهواء وطني نقي نظيف في بلد ملوث بنفايات تبقى سمومها اقل من سموم ينفثها ارباب طبقة حاكمة فاسدة.....شكرا كبيرة، معروف سعد باق واعمار الطغاة قصيرة. معروف لم يمت مازال يدعونا ل


يصعب إخفاء المعطيات والحقائق، طويلاً في مواجهة عدو يتعاظم تهديده العسكري، من دون القدرة الفعلية على اللحاق به وإيجاد حلول لتهديده. هذه هي حقيقة ميزان القوة بين إسرائيل وحزب الله، التي تتكشف تباعاً، وتظهر ما حاولت تل أبيب إخفاءه، ليس فقط عن عدوها، بل عن جمهورها أيضاً. بعد الإقرار بتخلف قدرة سلاح البر عن خوض المعارك البرية والتوغلات وتدنّي ثقة القيادة السياسية كما العسكرية في هذا السلاح (إلى حد الانتفاء)، يتكشف وجه جديد من


دفعت سمر اللبّان، مالكة مستشفى الفنار للأمراض العقلية والعصبية في المصيلح، كفالة مالية قدرها مليون ليرة لبنانية، فأخلى سبيلها قاضي التحقيق الأول في الجنوب مرسال الحداد. وكان النائب العام الاستئنافي في الجنوب القاضي رهيف رمضان قد أحال الملف مدّعياً على سمر اللبّان وعلى والدتها عادلة ومدير العناية الطبّية في وزارة الصحّة جوزيف الحلو، بجرم هدر الأموال العامة والإهمال في القيام بالواجبات الوظيفية. بعيداً من الضغوط قد يقال


الجميع ينادي بمكافحة الفساد والهدر وينخرط في الحرب المعلنة عليهما. يكاد لا يخلو تصريح او خطاب في هذه الايام من عبارات التنديد بهذه الآفة المزمنة التي التهمت الاخضر واليابس في الدولة اللبنانية. إنّها «موضة» الموسم بالنسبة الى كثيرين. النواب، الوزراء، السياسيون، والقضاة، تصدّروا الصفوف الامامية للحملة على الفساد، لكن المفارقة انه وما ان بدأ الاقتراب من الملفات المريبة حتى راحت ترتسم حولها الخطوط الحمر وترتفع امامها الدروع المذ


قدم عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب حسن فضل الله أمس، الملفات المتعلقة بمخالفات حسابات الدولة إلى المدعي العام المالي القاضي علي إبراهيم. وقال فضل الله إن «مطلبنا هو الوصول للحقائق الكاملة وحماية المال العام»، مشيراً إلى أن «وزير المال الحالي هو من طلب استتباع هذه الحسابات المالية التي بدأت عام 2010، لم نتهم ولم نسم أحداً ومن يرِد أن يبرئ نفسه فليذهب إلى القضاء». وأوضح فضل الله أن الملف المالي بكامله موجود لدى وزير المال


لم تنتهِ التحقيقات بعد في ملف «سماسرة القضاة» الذي يتولاه فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي. وفي موازاتها تحرك وزير العدل ألبرت سرحان، ليؤكد أن الملف موضع متابعة القضاء العسكري والنيابة العامة التمييزية، كاشفاً عن إعطاء الإذن لملاحقة موظفين قضائيين. يوم أمس، تسلمت النيابة العامة العسكرية محاضر التحقيقات الأولية التي أجراها فرع المعلومات بإشرافها، في قضية محاولة التلاعب بملفات قضائية وقبض رشىً. وادعى مفوض الحكومة المعاون لدى


كشفت مصادر مواكبة لملف التعيينات لـصحيفة "الجمهورية" انّ الصورة الحكومية لهذه التعيينات ما زالت مبهمة، مرجحة استباق هذا الامر بلقاء قريب بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري، اضافة الى مشاورات مع رئيس مجلس النواب لوضع ملف التعيينات على النار. واخراجه في جلسة قريبة لمجلس الوزراء، بحيث يفترض ان يحمل الشهر المقبل انجازاً على هذا الصعيد. وأشارت المصادر الى توجّه لدى الحكومة لوضع ملف المجلس الدستوري في ص


يضجّ قصرا العدل في بيروت وبعبدا بخبر توقيف أربعة مشتبه فيهم قبل أيام في أحد المنتجعات السياحية في جبيل، مشتبه في تورطهم في ملفات دفع رشى لقضاة وضباط لتسوية ملفات موقوفين أو مطلوبين بموجب مذكرات قضائية، بحسب ما اشارت صحيفة "الاخبار". واضافت الصحيفة ان عملية التوقيف جاءت بناءً على معلومات تفيد بكونهم أدّوا دور الوسطاء بين مطلوبين من جهة وقضاة وموظفين قضائيين من جهة أخرى للتلاعب بمستندات رسمية. كما يتردد أنّ أحد أبرز الموقوف