New Page 1

قال سيث بيركلي، الرئيس التنفيذي للتحالف العالمي للقاحات والتحصين "جافي" لصحيفة سويسرية، إن المؤشرات الأولى على فاعلية لقاح محتمل ضد فيروس كورونا يمكن أن تظهر في الخريف، متنبأ بطريق طويل بين حدوث هذا التطور وتوفر اللقاح على نطاق واسع. وذكر بيركلي لصحيفة "إن.زد.زد أم زونتاج" في مقابلة نُشرت الأحد: "لسوء الحظ لا نعرف في الحقيقة أي لقاح سينجح، وما إذا كان ممكنا أن يكون هناك لقاح على الإطلاق. إذا كنا محظوظين سنرى المؤشرات الأو


حالة من الترقب تسود النظامين السياسي والقضائي في إسرائيل، التي تشهد يوم الأحد، سابقة لم تتكرر، حيث يدخل رئيس الحكومة الذي لا يزال يتشبث بالسلطة، بنيامين نتنياهو، إلى قاعة المحكمة المركزية في مدينة القدس، ويجلس على مقاعد المتهمين. وبعد ثلاث سنوات من تكرار عبارة "لن يكون هناك شيء (في ملفات الفساد) لأنه لا يوجد شيء"، سيمثل نتنياهو أمام هيئة القضاة، في لحظة عمل خلال السنوات الثلاثة الماضية على تجنبها، لدرجة أنه أغرق النظام ال


لم يكن الجنوبيون بحاجة إلى عودة العميل عامر الفاخوري ليتحرك مستنقع العمالة ويعيدهم 20 عاماً قبل التحرير. كل التفاصيل من حولهم في الجنوب المحرّر تذكّرهم بالعملاء؛ من صور الشهداء وأطلال مواقع العدو واللحديين إلى وجوه بعض الأقرباء والجيران والمسؤولين. للمرة الأولى منذ 57 عاماً، عادت ناهدة حميد لتقيم بشكل دائم في بلدتها الخيام. أهلها نزحوا نحو بيروت هرباً من الحرمان والاعتداءات الإسرائيلية ضد البلدة حتى احتلالها عام 1978. من


يصف ما شياو لين، الخبير الصيني في الشؤون الدولية، فيروس كورونا بأنه «أشبه بحرب عالمية بلا دخان». ومع استمرار تداعيات تفشي الوباء، والذي كانت أولى نتائجه أزمة صحية عصفت بمعظم الدول بسبب إزدياد أعداد المصابين بوتيرةٍ متسارعة، لم تضع الأزمة المفاجئة، والمستجدّة، القطاع الصحي في هذا التحدّي وحسب، وإنّما أرخت بظلالها على القطاع الاقتصادي العالمي، إضافة الى التجارة الدولية وحرية التنقّل بين الدول، وضمن نطاق الدولة الواحدة، وصولًا


صدر عن مستشفى رفيق الحريري الجامعي التقرير اليومي عن آخر المستجدات حول فيروس الكورونا Covid-19 وجاء فيه: "أجرى المستشفى 566 فحصا مخبريا. بلغ مجموع الحالات التي ثبتت مخبريا إصابتها بفيروس الكورونا والموجودة حاليا في منطقة العزل الصحي في المستشفى 66 إصابة. تم استقبال 38 حالة مشتبه بإصابتها بفيروس الكورونا نقلت من مستشفيات أخرى. لا تسجيل لحالات شفاء جديدة ليبقى مجموع الحالات التي شفيت تماما من فيروس الكورونا في المس


غالبية شركات التأمين أبقت على أسعار بوالصها وفق سعر الصرف الرسمي للدولار، ولم تأخذ باقتراح جمعية شركات الضمان استيفاء الأقساط السنوية للبوالص، بعد أول ايار الجاري، بالعملة الأجنبية أو ما يوازيها بالليرة بسعر صرف السوق. الذعر الذي أثاره الاقتراح بين الزبائن دفع بهؤلاء الى تسديد قيمة بوالصهم سريعاً، قبل أن يتبيّن أنهم تعرضوا لـ«البلف» من الشركات التي تحقق وفراً كبيراً في «زمن كورونا»! حقّقت شركات التأمين، خلال أيام قليلة، إ


حذر رئيس وزارء لبنان حسن دياب من أن لبنان معرض لمواجهة أزمة غذائية كبرى بسبب الأزمة المالية الحادة التي تعيشها البلاد وتداعيات تفشي فيروس كورونا. وحذر دياب في مقال بصحيفة "واشنطن بوست" من أن الجائحة أطلقت شرارة أزمة عالمية في الأمن الغذائي، وأن عددا كبيرا من اللبنانيين قد يجدون صعوبة قريبا في توفير ثمن الخبز. وقال إنه من الضروري مقاومة المحاولات الرامية لتقييد صادرات الغذاء، داعيا الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي لإن


يُعلّق عمّال شركة إئتلاف رامكو - أتلاس آمالهم على البحث الذي أجرته سفارة بنغلادش بشأن قضيتهم، وهم مستمرّون في إضرابهم إلى حين إيجاد حلول. وكان عدد من عمّال الشركة الملزمة كنس وجمع ونقل النفايات في قضاءي المتن وكسروان ومدينة بيروت قد بدأوا الإضراب عن العمل منذ 27 نيسان، وتضاربت المعلومات حول أسباب الإضراب، فعزته الشركة إلى عدم قدرتها على دفع الرواتب بالدولار، فيما أحال بعض العمّال الأمر إلى مجموعة تراكمات منها ما يتصل بدوام ا


بند طارئ احتل صدارة جدول أعمال جلسة مجلس الوزراء اليوم، فرضه الكتاب الذي أرسلته شركة سوناطراك إلى وزارة الطاقة في 11 أيار الحالي، وسجل في وارد الوزارة في 13 منه. تسعى الشركة في كتابها المذكور إلى استعادة زمام المبادرة بعد أسابيع من الاتهامات التي طاولتها، من جراء اكتشاف شحنات فيول مغشوش، أدت إلى حبس ما يزيد على 20 موظفاً في وزارة الطاقة ومنشآت النفط، إضافة إلى ممثل الشركة في بيروت. لذلك هي اعتبرت أن كل الضجة التي أثيرت «لا ت


فور بدء إنتفاضة 17 تشرين، سارعت المصارف إلى إقفال أبوابها بحجّة سوء الظروف الأمنية، ملقية باللوم لما آلت إليه الأوضاع الإقتصادية والمصرفية على المتظاهرين. إلّا أنّ العديد من الإقتصاديين[1] كانوا قد رصدوا خلال السنوات الماضية ملامح الأزمة الإقتصادية عامة والمصرفيّة خاصة وحذّروا منها مطالبين بإصلاحات جذريّة في هذين المجالين قبل فوات الأوان بدون أن تلقى مطالبهم آذاناً صاغية. مع بدء الأزمة واحتمال اشتدادها خلال الأشهر المقبلة


أعلنت قيادة الجيش عن إطلاق قوات العدو الإسرائيلي النار باتجاه محمد نور الدين عبد العظيم، قرب موقع رويسات العلم في مرتفعات كفرشوبا أثناء قيامه برعي الماشية. وقد أصيب عبد العظيم، وتم توقيفه من قبل عناصر العدو واقتياده إلى داخل فلسطين المحتلة. وإذ أشار بيان الجيش إلى متابعة الموضوع بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان، أعلن الناطق باسم قوات اليونيفيل، اندريا تيننتي، أن القوات الدولية فتحت تحقيقاً في حادث إطلاق النار


حذّرت ​منظمة الصحة العالمية​ من أن رشّ المطهرات في الشوارع على غرار ما يحصل في بعض الدول، لا يقضي على ​فيروس كورونا​ المستجد وينطوي على مخاطر صحيّة. وفي وثيقة حول تنظيف الأسطح وتعقيمها كجزء من مكافحة كوفيد-19، قالت منظمة الصحة العالمية إن رشّ هذه المواد قد يكون غير فعّال. وورد في الوثيقة أن "الرشّ في الفضاءات المفتوحة على غرار الطرق والأسواق غير موصى به لقتل فيروس كوفيد-19 أو مسببات أمراض أخرى لأن


لا تنفكّ هذه الأيام تزداد غرابةً. يشير إلى ذلك بوضوح، ما كشفه باحثون مِن الجامعة الوطنية الأسترالية عن تجارة تتمّ في المستوى المُظلم من الإنترنت (Dark Web)، حيث تباع دماء من شفوا من فيروس «كورونا»، على أنها علاجٌ للمرض. لا تقتصر الغرابة على عنصر الدماء فحسب؛ إذ يمكن شراء كل أنواع المسروقات، من المعدات الطبية إلى الملابس الواقية، وغيرها الكثير من «علاجات» طاردة للفيروس، وبأسعار تتراوح بين 16 ألف دولار و25 ألفاً. ينقسم الإنتر


يكاد القول يصحّ بأنّ حاكم مصرف لبنان رياض سلامة آخر التلاميذ الأذكياء في السلطة الذين خلّفتهم الحريرية السياسية. مدرسة الرئيس رفيق الحريري، فيها حتماً تلاميذ أذكياء، وتلاميذ أوفياء، وتلاميذ كسالى، وتلاميذ انتهازيون هم المستمرّون والأوفر عدداً. بين التلاميذ الأذكياء مَن هم الآن خارج السلطة، وخارج تيار المستقبل، وخارج الحريرية السياسية نفسها التي لم تعد تشبه الأب الأول. أحدهم وأهمهم الرئيس فؤاد السنيورة، إلى آخرين أذكياء أيضا


هي ليست البداية، لكن من هنا سنبدأ. سنبدأ حيث الذاكرة استوقفتنا، الطفولة التي أبت أن تنتهي تفاصيلها لتتحوّل إلى ذكريات، ذكريات ليست بذكريات بل حاضر ويبدو أنها ستكون المستقبل. سنبدأ من طريق المدرسة العجيب. لم أعتد حياة ذات حلول وسطى، فكانت خيارات والدي دائماً صعبة، ومنها اختيار مكان السكن القريب البعيد. قريبٌ لكونه في محيط القدس، وبعيدٌ لأنه أصبح كذلك في ما بعد، نتيجة ألوان رمادية وُضعت وصعدت فجأة. كانت حياة طبيعية، ولم أشعر