New Page 1

اعلنت الـــمـــديـــريـــة العـــامة لقـــوى الأمـــن الداخلي انه وفي سياق قيام شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي بمتابعة أعمال مكافحة الاتجار بالمخدرات، تمكنت دورية من الشعبة بتاريخ 29/1/2018 وفي محلة النبعة، ونتيجة الرصد الدقيق من توقيف السوري ج. ن. د. (مواليد عام 1995) على متن سيارة نوع هيونداي ""GRAND I10 لون أسود، أثناء قيامه مع شخص آخر بترويج المخدرات في المحلة، حيث تمكن الآخر من الفرار، وضبط مع الاول حقيبتان تحتويان


أقدم مئات من المستوطنين اليهود، فجر اليوم، على اقتحام حي "بلاطة البلد" بمدينة نابلس، وأداء صلوات في مقام "قبر يوسف"، وسط مواجهات بين شبان فلسطينيين وجيش الاحتلال الإسرائيلي. وقال شهود عيان، إن مئات المستوطنين اقتحموا الحي في شمال الضفة المحتلة، في ساعة مبكرة من فجر اليوم، وأدوا صلوات في "قبر يوسف". وأضاف الشهود أن المستوطنين نظموا حفلات رقص وغناء في محيط القبر. بدوره أغلق الجيش المنطقة لتأمين الحراسة للمستوطنين، إلا


بسبب «السمسرة» التي كان يديرها صهرها، لمصلحته ومصلحتها، أخذت الهيئة العليا للتأديب قراراً بصرفها مِن وظيفتها. نُبّهت إلى الأمر مراراً، وعلى مدى سنوات، فلم تُغيّر شيئاً. العقوبة قاسية: طرد. هي رئيسة دائرة المؤسسات المصنّفة في جبل لبنان، التابعة للمحافظ، التي كان التفتيش المركزي أحالها إلى «التأديب» منذ أكثر مِن عشر سنوات. لا شيء يدفع الموظّف في لبنان إلى التمادي، رغم تنبيهات إدارته، أكثر مِن «الغطاء السياسي». لكن هذا لا ين


لم يخطر ببال لبنانيي ساحل العاج أن يكونوا يوماً شرارة لمعركة ضروس في وطنهم الأم على بعد أكثر من ثلاثة آلاف ميل. فيما كثير منهم لا يفهم اللغة العربية جيداً، كيف يمكنهم أن يستوعبوا أن مؤتمر الطاقة الاغترابية الذي تنظمه وزارة الخارجية والمغتربين، والذي ظنوه التعويض الرسمي عن عقود الإهمال والتناسي الطويلة، تحول إلى قنبلة انفجرت بهم وبالشارع اللبناني. على خلفية دعوة حركة أمل لأفراد الجالية اللبنانية في ساحل العاج بمقاطعة فعالي


علمت "الأخبار" أن التحقيق بمحاولة اغتيال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس، ​محمد حمدان​، في صيدا توصل إلى معرفة الضابطين الإسرائيليين، والحصول على صورهما، وعلى نسخ من وثائقهما الثبوتية، وتاريخ دخولهما إلى لبنان وخروجهما منه، ودور كل منهما في العملية، إضافة إلى تحديد الجنسية التي استخدمها كل منهما للتجول في لبنان بحرّية. التحقيقات كانت قد مكّنت فرع المعلومات من تحديد مشتبه فيهما لبنانيين، باتا معروفَين:


«فاصل إسمنتي» لا يكاد طوله يتجاوز المتر، أشعل «حرباً» بين بلدية الغبيري و«مالكي» المحالّ المحاذية لـ«نزلة الرحاب»، بين السفارة الكويتية وجسر المطار. مشروع البلدية لتوسيع الطريق وإنشاء «خط خدمات»، يُواجه باتهامات ترفع شعارات «كبيرة» من نوع «فصل عنصري» و«إذلال الفقراء» «الرحاب» محطة وقود قرب السفارة الكويتية، أعطت اسمها لواحد من أكثر مداخل الضاحية الجنوبية ازدحاماً. محالّ لبيع «كل شيء»، وخصوصاً المفروشات الرخيصة، تزاحم بمعر


كشفت معطيات "الديار" عن اجراءات تصعيدية ستعتمدها ​السعودية​، تحت حجة ضبط الاقتصاد والاسواق الداخلية، سيكون من اولى ضحاياها مصالح لبنانيين يعملون في قطاعات اساسية في السعودية، اذ أشارت مصادر متابعة الى ان الرياض غير مرتاحة لسير الاوضاع على الساحة اللبنانية، والحملات المستمرة ضدها. واعتبرت المصادر ان الوقت لا يزال باكرا للحديث عن زيارة لرئيس ​الحكومة​ ​سعد الحريري​ الى الرياض ولقائه ولي ا


تحرص العلامات التجارية الشهيرة على إنتاج أزياء مكلفة وذات جودة عالية للغاية، للحفاظ على مكانتها في الأسواق العالمية. وفيما يلي أغلى 10 علامات تجارية للأزياء في العالم وفقًا لتقرير نشره موقع " دايلي ريكورد"، وفقًا لقيمة العلامة التجارية: - "بيربيري" وهي شركة بريطانية تأسست عام 1856، تبلغ قيمتها 5.16 مليار دولار. - "رالف لورين" تأسست على يد المصمم الأميركي رالف لورين، تبلغ قيمتها 6.2 مليار دولار. -


أكدت مصادر قناة "المنار" أن التحقيقات مع أحد المتورطين مع محاولة إغتيال القيادي في حركة "حماس" ​محمد حمدان​ المدعو محمد الحجار كشفت عن كنز مهم من المعلومات ساهمت في فك ألغاز أحداث أخرى. وأشارت مصادر فلسطينية، عبر "القناة"، إلى أن توقيف الحجار إستفادت منه ​تركيا​ أيضاً، كونه ساهم في كشف الخلية التركية الإسرائيلية التي كان من المفترض أن تساعده على مغادرة تركيا.


5 صراعات عالمية قد تكون كل منها نواة لنشوب الحرب العالمية بنسختها الثالثة وفق ما نشرت مجلة "The National Interest" الأمريكية!!


لم يكن العدوان التركي على عفرين مفاجئاً، بل جاء بمثابة انتهاز فرصة قدّمتها واشنطن على طبقٍ من ذهب حين أعلن «التحالف الدولي» عزمه على إنشاء «قوّة حرس حدود» جديدة. وتوحي المعطيات السياسية المتوافرة حتى الآن بأنّ «غصن الزيتون» لا تعدو كونها مقدّمة لفصل جديد من فصول الحرب السوريّة. فصل عمل معظم اللاعبين على إطلاق شارته، من دون أن تُغيّر التصريحات الداعية إلى «ضبط النفس» شيئاً من هذه الحقيقة تُقدم معارك عفرين الأخيرة برهاناً ج


الأمر لا يتصل حصراً بحرية الإعلام. ثمة تيار سياسي إعلامي يزداد فجوراً. من يدخل فلسطين المحتلة ويعمل لخدمة العدو ثقافياً وفنياً، لا يجد قاضياً للادعاء عليه. أما من يسخر من شخص تحدّث عن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، فيعاجله القضاء بادعاء وإحالة على المحكمة. فيوم أمس، فوجئ اللبنانيون بانتشار خبر يفيد بأن النائب العام التمييزي القاضي سمير حمود طلب من النائب العام في جبل لبنان القاضية غادة عون الادعاء على الإعلامي هشام حداد،


يوما بعد يوم، تتراكم وقائع مقلقة عن حال الارباك السائدة في مصرف لبنان والارتجال الطاغي في التعامل مع أكثر المسائل حساسية، وهي النقد. فالنفي الصادر عن حاكم مصرف لبنان وجمعية المصارف لخبر «حصر السحوبات النقدية عبر الصرّاف الالي بالليرة اللبنانية فقط»، لم يفعل سوى زيادة منسوب البلبلة، اذ ان الخبر لم يكن وليد شائعة او اقاويل، بل كان مصدره تعميم صادر عن الامين العام لجمعية المصارف، مكرم صادر. فما الذي جرى؟ ومن كان يسعى الى تمرير


ارسلت مجلة اوبسرفاتور 5 مراسلين، 4 منهم اقتصاديون ماليون لديهم خبرة مالية كبيرة مع صحافي متخصص في الشؤون اللبنانية، وامضوا فترة اسبوعين في لبنان حيث اجتمعوا بصورة سرية مع مسؤولين عديدين في مصارف لبنانية خاصة ومع مسؤولين في الوزارات وذلك خارج علم السفارة الفرنسية. واستعملوا طرق ووسائل لتكون اجتماعاتهم سرية ولا تأخذ التحقيق في شأن ديون لبنان التي بلغت 80 مليار دولار، والتي ستبلغ في نهاية 2018- 86 مليار دولار. وبعد القيام بالد


إذا لم تكن النفايات التي انتشرت مع العاصفة على الشاطئ (ولا سيما في منطقة الذوق) مصدرها المطامر الشاطئية، فهذا لا يعني أن هذه المطامر ــ المكبّات سليمة. وإذا كان مصدر النفايات الأخيرة من نهر الكلب ومكبات قراه ومصانعه، فهذا لا يعني أن هذه حالة نهر الكلب وحده. فمشكلة النفايات التي ظهرت بعض فصولها عام 2015 عندما بقيت في الشارع، أو أمس عندما انتشرت على الشاطئ، أكبر بكثير مما هو ظاهر حبيب معلوف قد تكون مشكلة النفايات الأخيرة،