New Page 1

تعقيباً على مقالة الزميلة فاتن الحاج «محاضرة في «أديان»: حق اليهود في «وطنهم»!» («الأخبار»، 18/ 10/ 2018)، جاءنا الرد الآتي من داليا المقداد مديرة الشؤون الإعلاميّة في المؤسسة: (…) كانت محاضرة علنيّة ضمن برنامج التنشئة على الأديان والشأن العامّ، أعلن عنها في وقت سابق، وكانت متاحة لمن يود التسجيل للمشاركة فيها، وتأتي ضمن إطار التعريف بأديان العالم. وقد سبقتها محاضرات في ديانات الشرق الأقصى، وستليها محاضرات في المسيحيّة والإس


أفادت مصادر عن مقتل الفلسطينية س. ح في منطقة الطوارىء في تعمير عين الحلوة اثر اصابتها بطلق ناري من سلاح حربي من قبل والدها عن طريق الخطأ.


ليست المرة الأولى التي تستثنى فيها «غير اللبنانيات» من الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي التي تطلقها وزارة الصحة اللبنانية في تشرين الأول من كل عام. منذ 2009، تاريخ إطلاق أول حملة من نوعها للتوعية والكشف عن سرطان الثدي كانت الحملات المتعاقبة تقدّم الفحص المجاني للبنانيات فقط في المستشفيات الحكومية، وبتخفيض للكلفة «لجميع النساء» في المستشفيات الخاصة لتصل إلى نحو أربعين ألف ليرة لبنانية. هذا العام، اتخذ «الاستثناء» ص


أفادت مصادر صحفية ل" صيدا تي في" عن وجود استنفار مسلّح لعناصر من حركتي فتح وأنصار الله (جماعة جمال سليمان) في شوارع وأزقة مخيم المية ومية. وقد تداول الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلات صوتية غير واضحة المصدر تنذر باحتمال حدوث معركة حاسمة هذه الليلة بين حركة فتح وأنصار الله. تضارب المعلومات هذا أدى إلى حالة من الهلع والخوف في نفوس الأهالي ما دفعهم إلى النزوح بشكل كثيف من مخيم المية ومية ومحيطه، فيما أصدرت المدا


أكد عضو المكتب السياسي في ​الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين​ ​علي فيصل​ أن "صفقة القرن تواجه استعصاءات كثيرة في مجمل العناوين التي تتعاطى معها خاصة قضايا القدس واللاجئين وقضايا التطبيع وغيرها من عناوين"، داعيا الى "مواجهة فلسطينية مشتركة عبر استحضار نقاط القوة الفلسطينية وفي مقدمتها الوحدة الوطنية و​المقاومة​ بمختلف اشكالها وعلى ارضية تطبيق قرارات المجلسين الوطني والمركزي بما له علاقة بسحب


افاد مراسل النشرة في صيدا بأن الاجتماع الأمني اللبناني الفلسطيني في ​ثكنة محمد زغيب​ العسكرية في صيدا قد انتهى ومعلومات انه تم الاتفاق على وقف اطلاق النار في مخيم الميه ميه على ان تقوم حماس بالنتشار كقوة فصل مؤقتة. وابلغت مصادر فلسطينية النشرة ان الاتفاق حاسم لجهة تحميل المسؤولية لاي طرف يقوم بخرقه على ان تنظم جولة ميدانية للتأكد من سحب المسلحين من الشوارع التزاما بالاتفاق.


تحتاج حركة «أنصار الله» الفلسطينية، بين الحين والآخر، إلى الضرب بيد من حديد ونار لتثبيت موقعها في مخيم المية ومية الذي لا تقبل بأن تشاركها أيّ قوة بالنفوذ والسيطرة فيه. آخر الضربات مساء أمس، حين ارتأى مسؤول الجماعة جمال سليمان الرد بالقذائف على إشكال تعرض له أحد عناصره قبل يومين في المخيم. العنصر تعرّض للضرب على يد عدد من عناصر حركة فتح المتمركزين في المخيم وصادروا مسدسه. فعل كهذا لا يمر بهدوء عند سليمان، لا سيما إن تعلق الأ


افادت مصادر صحفية ان الإشتباكات التي وقعت اليوم في مخيم المية ومية ادت الى سقوط 15 جريحا توزعوا على مستشفيات صيدا على الشكل التالي:في مستشفى الراعي خالد وليد زيدان مواليد 1998 إصابة بالرأس حالته خطرة. في مستشفى الهمشري،الجرحى أحمد غانم شهاب، ربيع حسين عودة، وئام محمد شحادة، أحمد ناصر علام، محمد نزيه خليل، محمد إبراهيم أحمد، محمد عبد الله عدلوني، محمد عبد العربي، تامر خضر عوض، محمد باسم قاسم، ربيع محمد جواد، حسن احمد الحاج ح


بعد مساع بذلها عدد من القوى والفصائل الفلسطينية وبمؤازرة من نائب صيدا الدكتور اسامة سعد وأحزاب وقوى لبنانية مع قيادتي حركة فتح و"أنصار الله"، تم التوصل قرابة التاسعة مساء الى اتفاق على وقف لإطلاق النار في مخيم المية ومية، ودخل مباشرة حيّز التنفيذ حيث يسود الهدوء الحذر محاور القتال بعد اشتباكات استمرت نحو اربع ساعات وأسفرت عن وقوع عدد من الجرحى في صفوف الطرفين.


يشهد مخيم المية ومية هدوء حذرا، حيث تراجعت حدة الاشتباكات، في وقت كانت قد عقدت عدة لقاءات جمعت كافة الفصائل والقوى الفلسطينية.


أفادت معلومات عن سقوط قذيفة في شارع بستان اليهودي بناية السلك داخل مخيم عين الحلوة نتيجة الاشتباكات في المية ومية ومعلومات عن إصابة طفل بجروح تم نقله على إثرها الى المستشفى.



سقط جريحان تابعين لحركة "فتح"، اثر الاشتباك المسلح بين حركة "أنصار الله" من جهة وقوات الامن الوطني من جهة اخرى، في مخيم المية ومية، وتم نقلهما الى مستشفى الهمشري للمعالجة.


تتوحّد الدماء الفلسطينية في مواجهة همجية المحتل ال​إسرائيل​ي، على الرغم من تقطيعه أواصر المناطق الفلسطينية بعضها عن البعض الآخر، وإنْ تعدّدت وسائل وأماكن تنفيذ جرائمه الوحشية. وتتنوّع أساليب الرد الفلسطيني على جبروت وعنصرية الإحتلال بالمواجهات في مسيرات العودة المتواصلة على حدود قطاع غزّة، والتحرّكات المتكرّرة في ​الضفة الغربية​ و​القدس​ والأراضي الفلسطينية المحتلة منذ العام 1948. هذ


أفيد عن وقوع إشكال فردي في منطقة سيروب في صيدا على خلفية إشكال فردي كان قد وقع بين شخصين منذ أسبوعين. وتطور الإشكال إلى إطلاق نار أصيب على إثره شخص برجله بجروح طفيفة.