New Page 1

قال قائد الأمن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء صبحي أبو عرب لـ"الشرق الأوسط" إن العمل على تشكيل القوة الأمنية في مخيم عين الحلوة "مستمر، لكننا لا نريد أن تتم الأمور بتسرع، لذلك نتمهل في العملية لضمان نجاحها تماما"، مشددا على "حرص كل الفصائل على تمثيل كل القوى في هذه اللجنة، ومن بينها القوى الإسلامية التي أعلنت في وقت سابق عن رفض مشاركتها لأسباب لم تتضح بعد ويتم العمل على معالجتها". وأضاف: "كما تم الاتفاق على أن يقود القوة


نظمت المبادرة الشعبية في مخيم عين الحلوة مسيرة شعبية تحت شعار "الأمن قبل الرغيف" ورفضا للاقتتال الفلسطيني الفلسطيني. وجابت شوارع المخيم وصولا الى الشارع الفوقاني ومنطقتي البركسات والطوارىء، ورفع المتظاهرون لافتات تنتقد اداء القيادة السياسية، وتطالب بوقف الاقتتال الداخلي والتوقف عن ترويع الأطفال، وقطع الارزاق فيما كم عدد من المتظاهرين افواههم بشريط لاصق في إشارة الى ان الوضع داخل المخيم لم يعد يحتمل. وتحدث باسم المبادرة ال


افادت "الوكالة الوطنية للاعلام" عن وفاة الفلسطيني (نمر. ش) داخل المستشفى الحكومي في القبة - طرابلس متأثرا بجراحه التي اصيب بها نتيجة الاشكال المسلح الذي حصل ليل امس في مخيم البداوي. وقد عملت عناصر الجيش اللبناني على تعزيز انتشارها في محيط المستشفى.


جالت القوى الإسلامية في مخيم عين الحلوة، وفي مقدمها «عصبة الأنصار الاسلامية» و«الحركة المجاهدة»، على فاعليات أمنية وسياسية في صيدا، شارحة قرارها تعليق مشاركتها في القوة المشتركة. فزار وفد من عصبة «الأنصار الاسلامية» النائب بهية الحريري، وكان تأكيد مشترك على أهمية بذل مزيد من الجهود لتعزيز العمل الفلسطيني المشترك لتحصين امن المخيم والجوار بالتنسيق مع الدولة اللبنانية. وفي السياق، عقد اجتماع في ثكنة محمد زغيب العسكرية بين


سقوط 3 جرحى، وهم ن.ش، م.و، وم.ش، جراء الإشكال الفردي الذي حصل في شارع السوق في مخيم البداوي، وتخلله إطلاق رصاص. وتم نقل الجرحى إلى مستشفيات طرابلس للعلاج، وتعمل اللجان الامنية المشتركة على ضبط الاشكال ومنع تفاقمه. كما تسود اجواء من القلق والتوتر في المخيم. وفي هذا الاثناء، يعقد اجتماع لمسؤولي الفصائل في مقر اللجنة الشعبية.


فشلت مساعي القيادات الفلسطينية في التوصّل الى تشكيل القوة المشتركة لمخيم عين الحلوة كبديل عن القوة الأمنية، وتبيّن أنّ القوى الاسلامية، وهي «عصبة الانصار الاسلامية» و»الحركة الاسلامية المجاهدة»، علّقتا مشاركتهما بعد تهديدات الجماعات الاسلامية المتشددة برئاسة بلال بدر بمنع القوة المشتركة من دخول حَيّ الطيري، حيث يقيم مع جماعته، خشية مراقبة تحركاتهم أو اعتقالهم وتسليمهم إلى الدولة اللبنانية. أعلنت القوى الاسلامية أنه «بعد فشل


وجه مدير الأونروا في لبنان بالوكالة، حكم شهوان إلى لاجئي فلسطين رسالة جاء فيها: "حصلت الأونروا اليوم على ضمانات خطية من المحاورين، باحترام حياد مرافق الأمم المتحدة والعمل على الحفاظ على سلامة وأمن موظّفي الأونروا والمدنيين بينهم الأطفال، ما يسمح للوكالة بالعمل على استئناف خدماتها داخل المخيم. ولقد اتخذت الوكالة إجراءات مؤقتة لجمع النفايات من مخيم عين الحلوة وذلك بفضل زيادة خدمات الصرف الصحي". وأكد "في حال استمرار الهدوء


وجه مدير الأونروا في لبنان بالوكالة، حكم شهوان إلى لاجئي فلسطين رسالة جاء فيها: "حصلت الأونروا اليوم على ضمانات خطية من المحاورين، باحترام حياد مرافق الأمم المتحدة والعمل على الحفاظ على سلامة وأمن موظّفي الأونروا والمدنيين بينهم الأطفال، ما يسمح للوكالة بالعمل على استئناف خدماتها داخل المخيم. ولقد اتخذت الوكالة إجراءات مؤقتة لجمع النفايات من مخيم عين الحلوة وذلك بفضل زيادة خدمات الصرف الصحي". وأكد "في حال استمرار الهدوء ا


أكد قائد الامن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواءصبحي ابو عربأن "جميع القوى الفلسطينية بجميع قواها أخذت قرار بضغط من الدولة اللبنانية لاخراج كافة المطلوبين منمخيم عين الحلوة"، مشيرا الى أن "الاجتماع الذي عقد في السفارة الفلسطينية هو لأخذ هذا القرار". وشدد أبو عرب في حديث تلفزيوني على "أننا لا نريد مخمم نهر البارد مرة جديدة، ولكن للصبر حدود والامور لن تستمر على هذا الشكل"، مشيرا الى أنه "لا يوجد ضمانة لعدم عودة الاشتباكات في ا


توفي الشاب احمد خليل متأثرا بجراحه التي اصيب بها خلال الاشتباكات الاخيرة في مخيم عين الحلوة.


يعيش أهالي مخيم عين الحلوة مرحلة استثنائية. يتخوّفون من تكرار تجربة «نهر البارد». يحكون عن أيام عجاف تمر عليهم، لكنهم يُعلنون موقفاً موحداً ضد أي اشتباك قد يُشكّل تهديداً لمكان إقامتهم. الفصائل تبدو عاجزة عمّا تعِد بتحقيقه لم يكن الجيش يوماً أكثر وضوحاً مع فصائل مخيم عين الحلوة كما هو اليوم: «سلِّموا المطلوبين تسلَموا». لكن، هل يتحقق هذا المطلب؟ وهل بتحقُّقه ينعم المخيم بالهدوء؟ هل تملك الفصائل الفلسطينية القدرة أو لديه


بعد التفجير الواسع الذي شهده مخيم عين الحلوة بعد زيارة الرئيس الفلسطيني محمود عباس الى بيروت، يبقى السؤال الاهم: هل ان التفجيرات ستتوقف بعد الجهد الذي بذلته الفصائل الفلسطينية والاجهزة الامنية اللبنانية ومعهما فعاليات صيدا؟ وفق مصادر فلسطينية بارزة من داخل المخيم ان الاتصالات بين مختلف الفصائل الفلسطينية بما في ذلك بعض التنظيمات الاسلامية التي لم تشارك في تفجيرات عين الحلوة مؤخرا تتم بشكل مكثف ومنها اجتماع عقد امس لبحث مجم


اعتبر المدير العام لـ"وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" في لبنان، حكم شهوان، أن رسالتنا واضحة للجهات التي طلبت منا العودة لفتح مؤسساتنا في مخيم عين الحلوة بأننا جميعا نلتزم بخدمة اللاجئين في المخيم، وأن عياداتنا خارج المخيم تستقبل كل من يحتاج العلاج يوميا"، مشيراً إلى أن "العودة لفتح المؤسسات يحتاج إلى ضمانات وتعهدات بعدم المس بموظفينا أو بمؤسساتنا واحترام حياديتها بحسب القوانين الدولية لا يمكن أن نساوم بخدمات


افاد مراسل النشرة في صيدا، ان لقاء فلسطينيا جامعا عقد في قاعة مسجد النور بمخيم عين الحلوةلمتابعة تداعيات الأحداث الأمنية الأخيرة التي شهدها مخيم عين الحلوة بهدف تثبيت وقف اطلاق النار واتحاذ الخطوات العملية لعودة الحياة الى طبيعتها في المخيم . وقد شارك في اللقاء ممثلو اللجنة المشتركة المنبثقة عن اجتماع السفارة الفلسطينية لثبيت وقف اطلاق النار والقيادة السياسية للفصائل والقوى الوطنية والإسلامية في منطقة صيدا، حيث طالب المجتمع


في أول زيارة له بعد فوزه بلقب "آراب أيدول" زار محبوب العرب يعقوب شاهين المخيمات الفلسطينية في لبنان. وكان في استقبال يعقوب في المخيمات حشد كبير من اهالي المخيم الذين نثروا عليه الورود واستقبلوه بالزغاريد. بدوره أعلن شاهين انه متضامن مع كافة أبناء الشعب الفلسطيني في كل بقاع الأرض، وخصوصا اللاجئين الفلسطينيين في لبنان الذين رافقوا مشوار نجاحه. يُذكر بأن الفنان الفلسطيني يعقوب شاهين كان قد حصد لقب "آراب أيدول" الأسبوع الماضي