New Page 1

لمناسبة الذكرى الـ 49 لانطلاقة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وبحضورعوائل شهداء الجبهة الشعبية، وهيثم عبده عضو اللجنة المركزية العامة للجبهة، وممثلي فصائل العمل الوطني والإسلامي الفلسطيني، وحركة أنصار الله، والحزب الديمقراطي الشعبي، وقائد القوة الأمنية الفلسطينية اللواء منيرالمقدح، واللجان الشعبية، والمبادرة الشعبية، والاتحادات الشعبية، واتحاد نقابات عمال فلسطين و لجان الأحياء و القواطع، والمؤسسات، والأصدقاء والرفاق القدامى


أُحيت حركة المقاومة الإسلامية حماس الذكرى التاسعة والعشرين لانطلاقتها بمهرجان أقامته بهذه المناسبة في قاعة مسجد خالد بن الوليد رضي الله عنه بحضور الفصائل الوطنية والإسلامية الفلسطينية والأحزاب اللبنانية وقائد الأمن الوطني في لبنان اللواء صبحي أبو عرب وقائد القوة الأمنية المشتركة العميد خالد الشايب ممثل مفتي صيدا والجنوب الشيخ علي اليوسف ورابطة علماء فلسطين والسادة علماء الدين واللجان الشعبية ولجان الأحياء والقواطع واللجان


لم يكن احد يتوقع ان يؤدي تأزم الاوضاع الامنية في «عاصمة الشتات» الفلسطيني، مخيم عين الحلوة، الى طرح بناء جدار اسمنتي، شيَّد الجيش اللبناني جزءاً منه في محيط المخيم، ثم اوقف العمل فيه استجابة لمطالبة فلسطينية واسعة بازالته والبحث عن خطة امنية بديلة، تداركا لمضاعفات ولَّدها الاحتضان الذي عبر عنه سكان المخيم، واتساع الاحتجاجات على اقامته، لتشمل قوى وهيئات واحزاباً لبنانية، الا ان تأزم الوضع الامني داخل المخيم، واستفحال التوتر ا


أقام كوادر العمل الشعبي المستقل صباح اليوم إعتصام حاشد في مخيم عين الحلوة وذلك إحتجاجا على عدم تلبية الأنروا لمتطلبات المرأة المقبله على الولاده اذ أنه كانت مؤسسة قطريه سابقا تغطي تكاليف الولاده ، اما اليوم فإن القانون الجائر من قبل وكالة الغوث يحرم المرأة الفلسطينية من أبسط الحقوق ألا وهي ولاده آمنه في المستشفيات. وتحدث في الإعتصام الأخ عبد العزيز الشولي مرحبا بالحضور الذي لبى دعوة كوادر العمل الشعبي المستقل كما أكد الشو


لا يزال العمل في «جدار» مخيم عين الحلوة مجمّداً، بعد تدخل احدى المرجعيات السياسية اللبنانية المركزية مع قيادة الجيش اللبناني، فتم الاتفاق على تجميد العمل بـ «الجدار» والسعي لايجاد حلول امنية تكون بديلا عنه. وشددت المصادر على «ان الجدار يعد في حالة تجميد دائم بانتظار ان يتوقف نهائيا. وهذا الأمر منوط بعودة وفد حركة فتح والسلطة الفلسطينية من رام الله مطلع الاسبوع المقبل برئاسة المشرف العام على الساحة اللبنانية عزام الأحمد» .


عادت الحياة، أمس، الى طبيعتها في عين الحلوة بعد الاشتباكات التي وقعت فجر امس الاول بين مجموعة تنتمي الى حركة «فتح ـ اللجنة المركزية» واخرى تابعة للسلفي المتشدد بلال بدر واقتصرت اضرارها على الماديات وسط ارتفاع صرخة اهالي المخيم ضد تفلت السلاح والمسلحين. وكان لافتا للانتباه، امس، دخول «الأونروا» على خط تلك الاشتباكات واصدارها بيانا وصف بـ «العالي النبرة» ضد «أعمال العنف المسلّح في عين الحلوة»، علما أنها كانت تكتفي في المرات ا


عقدت اللجنة الأمنية الفلسطينية العليا إجتماعا، اليوم، في مقر القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة، في مخيم عين الحلوة، برئاسة قائد الامن الوطني الفلسطيني اللواء صبحي ابو عرب في حضور القوى الوطنية والاسلامية كافة. وناقش المجتمعون الأوضاع الأمنية داخل مخيم عين الحلوة. وتم الاتفاق على الخطة الأمنية التي سترفعها اللجنة الأمنية الفلسطينية العليا إلى القيادة الفلسطينية في لبنان .


أفادت مصادر صحفية انه بعيد منتصف الليل، ألقى مجهول قنبلة صوتية في مخيم البص في صور بالقرب من احد مراكز حركة "فتح" دون وقوع اصابات، وقد سمع دوي صوتها داخل مدينة صور. وقد أعقب ذلك إطلاق نار في الهواء من قبل عناصر "فتح".


مناسبة مرور 67 عاماً على تأسيس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا، اقامت الهيئة 302 للدفاع عن حقوق اللاجئين بالتعاون مع تجمع المؤسسات الأهلية في صيدا ندوة دولية بعنوان " اللاجئون الفلسطينيون خارج وداخل مناطق عمليات "الأونروا" الواقع والتحديات" في قاعة بلدية صيدا في لبنان. حضر الندوة ممثلون عن وكالة الاونروا، ولجنة الحوار اللبناني الفلسطيني، والفصائل الفلسطينية الوطنية والاسلامية، وقوى واحزاب لبنانية، ومنظمات غي


توتر الوضع الامني في مخيم عين الحلوة بعد منتصف ليل أمس على الشارع الفوقاني بالقرب من روضة المرشد، حيث شهد اشتباكات بين مجموعة حركة "فتح" ومجموعة "بلال بدر" استخدمت فيها الاسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية واقتصرت الاضرار على الماديات، ولا يزال يسمع صوت الرصاص بين الحين والاخر صباح اليوم بشكل متقطع في الشارع الفوقاني. وفي التفاصيل، انه قرابة الثانية عشرة والنصف من بعد منتصف الليل، اشتبه احد عناصر حماية موقع السبربري الت


عقدت القيادة السياسة للقوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية في منطقة صيدا لقاءها الدوري يوم الثلاثاء الواقع في 6/12/2016 في مركز النور الإسلامي ـ مسجد النور وصدر عنها البيان التالي: أولاً: التأكيد على رفض بناء الجدار الاسمنتي حول مخيم عين الحلوة، واعتبرت أن الدخول إلى الملف الفلسطيني من باب البحث بحقوقه السياسية والمدنية والاجتماعية، عبر فتح حوار لبناني ـ فلسطيني يؤدي إلى تشريع حقوقنا ومنها الملف الامني. ثانياً


نظمت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في مخيم البداوي مسيرة بمناسبة الذكرى ال 49 لانطلاقتها، جابت شوارع المخيم وصولا إلى مقبرة الشهداء، حيث تم وضع إكليل من الزهر على ضريح الشهيد وإضاءة الشعلة. وألقى مسؤول الجبهة في الشمال أبو ماهر غنومي كلمة أكد فيها "تجديد العهد للشهداء الأوائل، الذين خطوا طريق العودة إلى فلسطين، وخاضوا معارك الحرية والإستقلال لتبقى البندقية الفلسطينية مشرعة في مواجهة الإحتلال الإسرائيلي". وأشار الى "أن


انتقل البحث بين الفصائل الفلسطينية في مخيمات صيدا، الى مناقشة التفاصيل المتعلقة بالخطة الامنية البديلة عن «جدار» مخيم عين الحلوة والتي تكفل حفظ الامن وتراعي متطلبات الجيش اللبناني. وقالت مصادر فلسطينية، امس، «ان كامل بنود الخطة الامنية المقترحة التي انكبت على اعدادها اللجنة الامنية المصغرة، تنتظر عودة وفد حركة فتح من رام الله لمناقشتها معه قبل عرضها على قيادة الجيش». وشددت على «ان المشرف العام على الساحة اللبنانية في حركة


دان قائد القوة الامنية الفلسطينية المشتركة في لبنان اللواء منير المقدح، الاعتداء الذي تعرض له الجيش اللبناني، مؤكدا انه "نحن والجيش في خندق واحدة للحفاظ على الامن والاستقرار في المخيمات والحوار اللبناني". وعلى هامش جولة لوفد من اللجنة الامنية الفلسطينية المشتركة في لبنان، شدد على ان "الحادث الامني في عين الحلوة محدود وليس هناك اي توتير او استنفار والقوة الامنية المشاركة تقوم بتحقيقاتها لمعرفة الفاعل ومثل هذه الحوادث تحدث في


أطلق مجهول النار على حسين العراقي مرافق قائد القوى الأمنية الفلسطينية في صيدا العميد خالد الشايب في بستان القدس داخل مخيم عين الحلوة أمام مقر القوة الأمنية، ما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة وتم نقله على إثرها إلى مستشفى النداء الإنساني ومن ثم إلى مستشفى الراعي لخطورة إصابته. كما أصيب عنصر من حركة فتح يدعى علي جابر تم نقله إلى مستشفى النداء الإنساني.