New Page 1

تراس قائد الامن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء صبحي ابو عرب اجتماعا لفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في منطقة صيدا، وذلك اليوم الخميس16/2/2017 في مكتبه في عين الحلوة. حضر الاجتماع عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية صلاح اليوسف، عضو اللجنة المركزية لحزب الشعب الفلسطيني غسان ايوب، مسؤول القوة الامنية المشتركة في منطقة صيدا العميد خالد الشايب، امين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في منطقة صيدا العميد م



فجّر قائد«القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة» في لبنان اللواء منير المقدح قنبلة من العيار الثقيل بعدما قدّم استقالته الى قيادة حركة «فتح» في لبنان ورام الله، بعد ساعات قليلة فقط على تعليق «فتح» وفصائل «منظمة التحرير الفلسطينية» عضويتها في «اللجنة الأمنية الفلسطينية العليا» التي تشكل المرجعية الأمنية في لبنان. وهذان التطوران فتحا الباب على مصراعيه على مخاوف حقيقية من تداعيات سلبية لهما على الوضع الأمني في المخيمات والجوار ا


افاد مراسل "النشرة" في صيدا انه في تطور لافت، اكدت مصادر فلسطينية مقربة من قائد القوة الامنية الفلسطينية المشتركة في لبنان اللواء منير المقدح، انه سيعلن اليوم استقالته من قيادة القوة الامنية الفلسطينية المشتركة في لبنان، على ان يضع نفسه تحت تصرف قيادة حركة "فتح" في لبنان.


نظمت جمعية ناشط الثقافية الاجتماعية محاضرة تفاعلية حول الاساليب التربوية في التعامل مع الابناء في مقر جمعية ناشط في مخيم عين الحلوة، وقد قدمت المحاضرة المربية الدكتورة نسرين عطوات التي بدأت بشرح اهمية التعرف على اساليب التربية المختلفة وتطبيق ما يلائمنا منها كالتربية بالحب والتربية بالحنان والمصافحة والقدوة والتربية بالتحفيز والاكرام والدعاء للابناء. ومثلت المحاضرة قصص من الواقع تبين اهمية العلاقة بين الاهل والابناء وتن


اضائت الجبهة الديمقراطية شعلة الانطلاقة و الحرية في مخيم عين الحلوة على ارض ملعب الشهيد ابو جهاد الوزير بحضور حشد حزبي وشعبي كبير تقدمهم عضوي المكتب السياسي الرفاق علي فيصل مسؤول اقليم لبنان والرفيق ابراهيم النمر ابو بشار ، وعضوي اللجنة المركزية الرفاق عدنان ابو النايف عضو القيادة السياسية لمنظمة التحرير و مسؤول الجبهة في كوبا و قيادة وكوادر واعضاء فرع عين الحلوه ومكتب العمل المقاوم كما تقدم الوفود السياسية اللواء ابو


احيا "حزب الشعب الفلسطيني" حفلا سياسيا في مخيم الجليل في بعلبك، بمناسبة الذكرى ال35 لاعادة التأسيس، في حضور فاعليات وقوى لبنانية وفلسطينية. والقى مسؤول "حزب الشعب الفلسطيني" في البقاع سليمان رفيومي كلمة بالمناسبة، قال فيها: "ان المرحلة التي تمر بها قضيتنا، هي مرحلة عصيبة، وبخاصة بعد فوز دونالد ترامب وانجرار حكومة الكيان الصهيوني وراء تصريحاته العنصرية للعرب والمسلمين، ومساعيه لنقل السفارة الامريكية للقدس"، داعيا إلى "نبذ


اوقف الجيش اللبناني الناشط الشبابي الفلسطيني (محمد.ح) عند حاجزه العسكري على مدخل مخيم عين الحلوة قرب مستشفى صيدا الحكومي وبحوزته اسلحة حربية.


بدعوة من منظمة حزب الشعب الفلسطيني في صيدا،إحتشد في باحة مقر الحزب بمخيم عين الحلوة،ممثلين عن القوى والاحزاب الوطنية والإسلامية وشخصيات وفعاليات ،وممثلين عن اللجان والإتحادات ومكاتب العمل النسائي والشعبي والنقابي والأهلي والمدني الفلسطيني واللبناني،إلى جانب حشد من أبناء المخيم وجواره،للإحتفال بالذكرى الخامسة والثلاثون لإعادة تأسيس حزب الشعب الفلطسيني،وإيقاد الشعلة بهذه المناسبة المجيدة،وقد القى مسؤول منظمة الحزب في صيدا،عمر


أطلقت المبادرة الشعبية الفلسطينية في مخيم عين الحلوة حملة تواقيع للرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن وللأمناء العامون للفصائل والقوى السياسية لمطالبتهم بتدخلهم المباشر لوقف مسلسل العبث الأمني والاغتيالات في مقبرة عين الحلوة أمام من سقطوا في القتال نتيجة الخلل الأمني والبندقية العبثية وذلك اليوم الجمعة في 10/2/2017. شارك في الحملة العديد من الفعاليات الشعبية الذين أيدوا بدورهم هذه الخطوة مناشدين المعنيين بعدم التخلي عن المخ


جرح شاب في مخيم عين الحلوة من آل أبو سويد بطلق نار عن طريق الخطأ في رجله وتم نقله إلى مستشفى النداء الإنساني لتلقي العلاج.


حيت " لجنة أصدقاء الأسير يحيى سكاف" في بيان، الشاب الفلسطيني صادق ناصر إبن مدينة نابلس، الذي نفذ العملية البطولية بالأمس في القدس المحتلة والتي أسفرت عن إصابة عدد من الصهاينة المغتصبين لأرض فلسطين". وأكدت أن "هذه العمليات البطولية التي يقوم بها الشباب الفلسطيني من خلال الطعن والدهس وباستخدام السلاح في مواجهة جيش العدو الصهيوني والمستوطنين الذين يعتدون يوميا على الشعب الفلسطيني وعلى ممتلكاته، هي رد طبيعي على جرائم الإحتلال



مازالت محاولة اغتيال مسؤول الاستخبارات في سفارة فلسطين في بيروت إسماعيل شروفي (أبو إيهاب) تتفاعل في الأوساط الفلسطينية. ووفق معلومات خاصة لـ"المدن"، فإن القيادة الفلسطينية استدعت شروفي إلى رام الله للاستماع إلى إفادته واستيضاحه حول ملابسات الحادث. وكان شروفي قد تعرض عصر الأحد، في 29 كانون الثاني 2017، لإطلاق نار من مسدس حربي أثناء زيارته منزل صديق له يقيم على مقربة من سراي صيدا الحكومي. ما أدى إلى اصابته بجروح طفيفة في جب


أكدت مصادر فلسطينية لـ "صدى البلد"، ان "اللجنة الامنية الفلسطينية العليا" في لبنان، خطت أولى خطوتها العملية على طريق تفعيل دور "القوة الامنية الفلسطينية المشتركة" في مخيم عين الحلوة، وانجزت تشكيل "القوة التنفيذية" الذراع العسكري التي ستتولى مهامم التدخل السريع لفض أي إشكال او اشتباك واعتقال المخلين بالامن والاستقرار. إنجاز "القوة التنفيذية" في "القوة الامنية الفلسطينية المشتركة"، جاء خلال إجتماع "اللجنة الامنية الفلسطينية