New Page 1

انعكست عمليات استسلام المطلوبين في مخيم عين الحلوة للجيش اللبناني ارتياحا لدى المرجعيات السياسية والأمنية اللبنانية. ووصلت أصداء ذلك إلى أروقة الأمم المتحدة في نيويورك؛ إذ من المقرر أن تقوم ممثلة الامين العام للامم المتحدة في لبنان سيغريد كاغ اليوم بزيارة استطلاع ميدانية إلى المخيم تتخللها لقاءات واجتماعات مع «الأطر السياسية والتمثيلية» للفصائل الفلسطينية، ولقاءات مماثلة مع «اللجان الشعبية» و«لجان القواطع والأحياء» و«الهيئا


الفلسطيني حمادة احمد عوض يسلم نفسه لمخابرات الجيش اللبناني في الجنوب على احد حواجز مخيم عين الحلوة لانهاء ملفه الامني


على إثر الوعود التي أطلقتها القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة بحفظ الأمن والسيطرة على أوضاع مخيّم عين الحلوة، سلّم عدد كبير من المطلوبين أمنياً أنفسهم للجيش اللّبناني، على خلفيّة التوتر الذي شهده المخيّم مؤخراً، من تفجيرات واشتباكات مُسلّحة. غالبيّة من سلّموا أنفسهم فلسطينيين، والبقيّة لبنانيين، ويتبعون جماعات مختلفة، منها "تجمّع الشباب المسلم" الذي حلّ نفسه في المخيم، وجند الشام، وجبهة النصرة، وأنصار أحمد الأسير. من ج


لم تجد زينب سوى «الفايس بوك» لتعريف الرأي العام بالواقع الصعب لعائلتها جراء تهالك منزلها في مخيم برج الشمالي للاجئين الفلسطينيين. تعيش زينب في أحد أزقة المخيم مع أخواتها الخمس. الوصول اليها يحتاج الى دليل. احمد، أحد الناشطين الاجتماعيين في المخيم يتولى المهمة. كل غريب يدخل الى المخيم، يرمقه العابرون بنظرة استفهام اذا كان يمثل جهة دولية تتفقد المخيم ومنازله المتهالكة، خصوصا بعد حادثة إقدام نزار عباس عمر، احد اللاجئين في المخ


وقع إطلاق نار في مخيم عين الحلوة، وذلك إثر إشكال فردي، على مفرق سوق الخضار التحتاني، وقد أصيب طفل بسبب إطلاق النار.


نجَحت المساعي والاتصالات الفلسطينية - اللبنانية في تثبيت الاستقرار في مخيم عين الحلوة، وأدّت عصبة «الأنصار الاسلامية» دوراً أساسياً من خلال «احتواء المؤامرة» التي كان عبد فضة و4 من مجموعته المسلحة يحاولون تنفيذها بالهجوم على موقع لحركة «فتح» وصولاً الى منزل نائب قائد الأمن الوطني الفلسطيني قائد القوة الامنية في المخيمات اللواء منير المقدح. أثنت مصادر أمنية لبنانية وفلسطينية على دور المقدح وما قامت به «عصبة الأنصار» وحركة «ف


تراس قائد الامن الوطني الفلسطيني في لبنان ورئيس اللجنة القيادية لمنطقة صيدا اللواء صبحي ابو عرب اجتماعا في مقره في عين الحلوة، وذلك اليوم الخميس 25/8/2016 ، وضم الاجتماع نائب قائد الامن الوطني وقائد القوة الامنية المشتركة في لبنان اللواء منير المقدح، وعضو اللجنة امين سر حركة فتح في منطقة صيدا العميد ماهر شبايطة ، وعضو اللجنة العقيد ابو اشرف العرموشي. ناقش المجتمعون الوضع الامني في مخيمات منطقة صيدا بشكل عام وفي عين ا


أكدت مصادر فلسطينية أن بورصة تسليم المطلوبين في مخيم عين الحلوة - صيدا لأنفسهم ترتفع، اذ لا يمضي يوم إلا ويقوم عدد منهم بتسليم نفسه بغية إنهاء ملفه الأمني، وإن كان هؤلاء ليسوا من المطلوبين من "الدرجة الاولى". وأشارت لـ "الراي" الكويتية الى أن الخطوة الأهمّ كانت بتسليم القوة الامنية الفلسطينية المشتركة الفلسطيني جمال هلال الى مخابرات الجيش في الجنوب وهو المتهَم برمي قنابل داخل "عين الحلوة" وذلك بعدما تم توقيفه قبل يومين، هو


بعدما تهجم المدعو عبد فضة على احد مراكز الحركة في بستان القدس، عقد اجتماع موسع مساء اليوم في مقر القوة الامنية داخل مخيم عين الحلوة، وسط الاستنفار العسكري لعناصر حركة فتح داخل المخيم. وقد تم الاتفاق على حجز فضة داخل مسجد الصفصاف، تمهيدا لاستكمال التحقيق معه من قبل القوة الامنية، وسحب المسلحين من شوارع المخيم.


الفلسطيني محمد بسام عمر من سكان مخيم عين الحلوة يسلّم نفسه لمخابرات الجيش في الجنوب وهو مطلوب بتبادل إطلاق نار أدى لإصابة شخص بجروح سابقاً.


يبدو ان الاحتجاجات الفلسطينية المستمرة على سياسة «الاونروا» قد أثمرت إبعاد مديرها العام في لبنان ماتياس شمالي الى سوريا وتعيين الفلسطيني حكم شهوان مديرا عاما جديدا للوكالة في لبنان. وكانت «خلية الازمة الفلسطينية مع الاونروا» (المنبثقة عن الفصائل الفلسطينية)، قد اتهمت شمالي بانه يقف وراء سياسة تقليص الخدمات الاستشفائية والطبية والتربوية والخدماتية والاجتماعية بشكل عام للاجئين الفلسطينيين في لبنان، اضافة الى المماطلة في وضع ن


أوقفت القوى الأمنية المشتركة في مخيم عين الحلوة الفلسطيني جمال هلال المقرب من تنظيم "داعش" وسلمته لمخابرات الجيش في الجنوب بعد اصابته.


بدأت أولى نتائج فكفكة "تجمّع الشباب المسلم" بالظهور في مخيم عين الحلوة، مع استسلام عدد من المطلوبين والمتّهمين بأعمال أمنية للأجهزة العسكرية والأمنية اللبنانية وتعقب دورية من "القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة" لجمال هلال، حيث تمّ إطلاق النار عليه نتيجة عدم امتثاله للأوامر، فكان أن أصيب في قدميه ونقل إلى مستشفى النداء الإنساني ووضع تحت حراسة القوة الأمنية تمهيداً لاستجوابه. وهلال هو شقيق الفلسطيني هلال هلال الذي يعتبر من ال


وطنية - عقدت اللجنة الأمنية العليا الفلسطينية، اجتماعها الدوري في مقر القوة الأمنية في مخيم عين الحلوة في صيدا، برئاسة قائد الامن الوطني الفلسطيني اللواء صبحي ابو عرب وحضور اعضاء اللجنة. وأعلنت في بيان أن المجتمعين ناقشوا "الوضع الأمني في المخيم، معربين عن "ارتياحهم له في ظل متابعة حثيثة للجنة، لكل الملفات والمواضيع الأمنية فيه، وفي ظل الخطوات المتسارعة لحل ملف المطلوبين وتسليم عدد منهم انفسهم للجيش اللبناني، من خلال القو


أطلقت القوة الأمنية في مخيم عين الحلوة النار على المدعو جمال هلال، في أثناء محاولة اعتقاله. وقد تم نقله إلى مستشفى النداء الإنساني. يذكر أن جمال هلال هو المتهم بإلقاء القنابل في السوق في الفترة الأخيرة.