New Page 1

خيمة "فكر بغيرك" خلال شهر رمضان المبارك في حديقة الشيخ أل نهيان في صيدا


استقبل الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد وفداً من مخاتير مدينة صيدا. اعتبر الوفد أن ما حصل مع النائب أسامة سعد هو تعدي على مدينة صيدا وأهلها وحقوقها. كما طالب الوفد بمحاسبة المعتدين ومن يقف وراءهم. وقد شارك في الاجتماع مدير مركز لبيب الطبي السيد معين أبو ظهر يرافقه ناصر الصباغ وحسن ناصر، وعبّروا عن تضامنهم واستنكارهم لما حصل مع النائب أسامة سعد على حاجز قوى الامن الداخلي قرب مخفر صيدا الجديدة.


زار مفتي صيدا وأقضيتها الشيخ سليم سوسان الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد في مكتبه في صيدا، حيث التقى به بحضور أعضاء الأمانة السياسية للتنظيم. وقد جرى خلال اللقاء تبادل التهاني بقدوم شهر رمضان المبارك. كما جرى تناول إقدام حاجز قوى الأمن الداخلي على منع دخول الدكتور أسامة سعد إلى مخفر صيدا الجديدة خلال مشاركته في اعتصام أهالي موظفي مستشفى صيدا الحكومي المستدعين للإدلاء بإفاداتهم في الدعوى المقام



للسنة الخامسة على التوالي، تطلق جمعية الكشاف المسلم في لبنان - مفوضية الجنوب حملة "تمر ومي" في صيدا. وتهدف الحملة لإفطار الصائمين، عبر توزيع الماء وحبّات التّمر على الطرقات، حيث تنتشر حواجز محبة للكشافين في خمس نقاط من مدينة صيدا وضواحيها هي : ساحة الشهداء، دوار القناية ، مسجد الموصلي ، إشارة إيليا حيث يتم توزيع التمر والماء على المارة قبيل صلاة المغرب . هذا وتتقدم مفوضية الجنوب في الكشاف المسلم بالشكر والتقدير لكل من يسا




تمكنت القوى الأمنية من القاء القبض على سارق لمحل لبيع الذهب في سوق صيدا "لصاحبه بظاظو" ، وقد عرف أن السارق يعمل على سيارة عمومية وفي العقد الخامس من العمر.


يمر وطننا الحبيب في ظروف سياسية وإقتصادية وإجتماعية صعبة جدا ونحن في تجمع المؤسسات الأهلية نعلن دعمنا لكافة الإصلاحات التي تحمي مفهوم ومضمون ودور دولة القانون والمؤسسات وضرورة الإصلاحات الإقتصادية والقانونية بما يؤمن الهدف الأساسي دولة القانون وفي نفس الوقت إننا نطالب بالسياسات الوطنية لتأمين الإدارة الرشيدة والمستدامة للأراضي والمياه والنفايات والثروات الطبيعية ودعم المخططات التوجيهية التي تحمي حقوق الأجيال القادمة و


في إطار المواقف المتضامنة مع الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد والمستنكرة لما قامت به قوى الأمن الداخلي من منعه من التوجه نحو مخفر الدرك قرب حسبة صيدا، وذلك خلال الاعتصام التضامني مع موظفي مستشفى صيدا الحكومي المستدعين للتحقيق في المخفر. توالت المزيد من المواقف المتضامنة والمستنكرة للحادثة، والتي عبرت عن الرفض للمس بحرية النائب سعد وبحرية المعتصمين و المطالبة بمحاسبة المسؤولين. وقد صدر عن حزب


علق الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد على واقعة مخفر الحسبة كما أسماها على تويتر قائلاً: "واقعة" مخفر الحسبة،الاثنين(5 أيار): كاد الشر أن يصيب صيدا... السياسة المتذاكية و"طراطيرها" الغبية نصبت للاستقرار كميناً أمنياً معززاً بالسياسة... كمينٌ لن تشفع له زيارة سياسية عابرة.. فاتت على الاشرار الفرصة... التحية لأصحاب العهد في حب صيدا... التحية لمناضلي التنظيم... وأرفقها بصورة لتظاهرة شعبية حا


حراك المتعاقدين يؤكد في بيان له الوقوف مع حكيم صيدا اسامة سعد في خط النضال والمطالبة بحقوق الفقراء والعمال والمعلمين المتعاقدين. أصدر حراك المتعاقدين بياناً وزعه منسقه العام حمزة منصور أكد فيه وقوف كافة الفقراء والعمال والمعلمين المتعاقدين في لبنان الى جانب حكيم صيدا ابا الفقراء اسامة سعد المدافع عن حقوق كل هؤلاء. وأكد البيان شجبه لتعاطي القوة الأمنية السيء مع حكيم صيدا من خلال منعه من ممارسة حقه النيابي الحصاني أولاً،


حزب الاتحاد بشأن تعرض القوى الأمنية للدكتور أسامة سعد: من حق ممثل الشعب في البرلمان أن يشاركه آلامه وأن يكون صوته المدوي يستنكر حزب الاتحاد ما تعرض له النائب الدكتور أسامة سعد خلال التحرك الذي كان يشارك به دعما لموظفي مستشفى صيدا الحكومي استنكارا لاستدعائهم للتحقيق معهم على خلفية إضرابهم، إن القوى الأمنية التي منعت الدكتور أسامة سعد من الوصول إلى المخفر الذي يستدعي الموظفين تمثل سابقة في التعامل مع ممثلي الشعب وإن هذا ال


ان الواقع المر الذي نعيش في زمن دولة الطوائف والمذاهب والأزلام أصبحت ثقافة وكلمة الحق تصم لها الآذان والوقوف بجانب المظلوم تهمة والمدافع عن أصحاب الحقوق أصبح متعدٍ ترفع بوجهه السواتر والأسلاك، والمتعدي أصبح السلطان وملك الزمان. نعم، أسامة معروف سعد هو صوت الناس الذي سيبقى على عهده الذي لطالما كان مع الناس وحقوقهم المسلوبة من قبل دولة غير عادلة، ولن تمنعه مجموعة من العسكر اقفلت بوجهه مخفراً من ايصال صوته إلى أعلى السلطات ال


كان لإقدام حاجز لقوى الأمن الداخلي على منع الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد من التوجه نحو مخفر الدرك قرب حسبة صيدا، وذلك خلال الاعتصام التضامني مع موظفي مستشفى صيدا الحكومي المستدعين للتحقيق في المخفر، كان لهذا التصرف المنافي للقانون والحريات العامة ردود فعل واسعة شملت الأوساط السياسية والنقابية والشعبية، واتسمت بالإدانة والاستنكار والمطالبة بمحاسبة المسؤولين عن التعرض لحرية نائب ولحرية المعتص