New Page 1

يطل الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد في مقابلة اذاعيه على اذاعة صوت الحرية اليوم الجمعة الساعة 2 بعد الظهر.


غرد الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد على تويتر قائلاً: " استشارات بعبدا... الإثنين ٩ كانون؟؟؟ يوم قادم من زمن غابر... سلطة بالية تلملم ذاتها... فيه يزهو الفساد و تتراقص المحاور... تشرين تجاوز زمانكم الغابر... هو الزمن الجميل و حلم الأجيال... هو حقوق الناس و الدولة العصرية..." صيدا في 6-12-2019 المكتب الإعلامي لأمين عام التنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد






لليوم الثاني على التوالي نفذ المحتجون اعتصاما امام ​مصلحة تسجيل السيارات​ والآليات في النبطية (النافعة) للمطالبة بمحاسبة ناهبي ​المال​ العام وعمد المحتجون الى اقفال المدخل الرئيسي للمصلحة بعدما سمحوا للموظفين بالدخول فقط ، مانعين دخول أيا من المواطنين او معقبي المعاملات. ولوحظ انتشار لعناصر من ​قوى الامن الداخلي​ بعدما ساد توتر مماثل للامس بين ​المحتجين​ وأصحاب مكاتب السوق ومع


الهدوء التام يسود المنطقة والحركة طبيعية مع غياب مظاهر الاحتجاج والاعتصام للحراك الشعبي حتى ​الساعة​. وتعتبر كافة الطرقات الفرعية والرئيسية سالكة أمام حركة وفتحت كافة ​المدارس​ والثانويات الرسمية والخاصة أبوابها أمام ​الطلاب​ وكذلك الدوائر والمؤسسات الحكومية و​المصارف​ وذلك في ظل دوريات بات شبه متواصلة للجيش و​قوى الأمن الداخلي​ بهدف الحفاظ على الهدوء والامن وتسهيل


أقدم محتجون ليلا، أطلقوا على أنفسهم "​الجناح​ الثوري لصيدا تنتفض"، على وضع اقفال وسلاسل معدنية على البوابة الحديدية ل​مؤسسة مياه لبنان الجنوبي​ في صيدا ورش الاقفال باللون الأحمر، وذلك "ردا على قيام المؤسسة بقطع المياه عن عدد من الأبنية والمنازل في صيدا لتأخرهم عن دفع فواتيرهم المستحقة"، وذلك بحسب ما جاء في بيان صادر عنهم.


مع تتالي أخبار الانتحار وارتفاع أسعار السلع والطرد التعسفي وتخفيض الرواتب، عاد الزّخم إلى الشارع الصيداوي اليوم الخميس حيث شهدت المدينة تحرّكات احتجاجية بعد تراجع وتيرة التظاهرات في صيدا في الأيام الماضية. واعتقلت مخابرات الجيش الناشطة نيبال قاسم أثناء مشاركتها في تظاهرة قبالة مصرف لبنان قبل أن يتم إطلاق سراحها بعد ساعات. جرحى على طريق الأوّلي بدأت الاحتجاجات في صيدا ليل أمس الأربعاء مع نزول المتظاهرين إلى "ساح


عمل عناصر من ​الدفاع المدني​ على سحب مياه من داخل عدد من المحال التجارية بسبب ​الأمطار​ الغزيرة في المساكن - صور.


أدى هطول ​الامطار​ الغزيرة الى ​قطع الطرق​ في منطقة قبرشمول في ​قضاء عاليه​ ودخول ​المياه​ الى المنازل والمحال التجارية. وناشد الاهالي الأجهزة المختصة التدخل لمساعدتهم والحد من الاضرار في ظل استمرار هطول الامطار.



أقدم المواطن ن. ع. البالغ من العمر 56 سنة على ​الانتحار​ في بلدة ​تبنين​ الجنوبية. وقد أشارت المعلومات الى أن عون يعمل في مهنة "التوريق" لكنه يعاني من ​البطالة​ وهو من دون عمل منذ مدة، لافتة الى انه "وجد الى جانب جثة عون عبوة زجاحية يعتقد ان فيها مواد سامة".