New Page 1

اعتبر الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد أن المظاهرات التي تجري منذ أيام في طرابلس، وفي غيرها من المناطق، هي ردة فعل طبيعية تعكس الضائقة المعيشية الشديدة التي وصلت إلى حد الجوع الذي تعاني منه فئات واسعة من أبناء الشعب التي لا تملك إلا ما تكسبه من عملها اليومي. وهي لم تعد قادرة على توفير ما تسد به جوعها في ظل تدابير الإغلاق والطوارئ الصحية مع غياب أي دعم أو مساعدة من قبل الدولة. وذلك على الرغم من ا


افاد مراسل "​النشرة​" في ​​النبطية​​ بأن "​​الامطار​​ تتساقط ​بغزارة منذ صباح اليوم على منطقتي النبطية و​​إقليم التفاح​​ مع انعدام الرؤية على المرتفعات وفي ​الطرقات الجبلية​ العالية التي ساءت الرؤية عليها مما دفع ​قوى الامن الداخلي​ و​الدفاع المدني​ اللبناني لدعوة السائقين الى ​القيادة​ بح


أوضح مدير عام ​مستشفى​ ​النبطية​ ​حسن وزني​، في حديث تلفزيوني، ان "الوضع الصحي في ​لبنان​ كبير ودقيق ومستشفى النبطية لديها عدد كبير من المصابين ب​فيروس كورونا​، فنحن نمتلك 38 سريراً ولكن هذا الرقم لا يكفي لانه لدينا ايضاً 8 مرضى ينتظرون في غرفة الطوارئ". ولفت وزني الى ان "المستشفى عمل على اعداد الاجراءات اللازمة، ويوجد تواصل مع المراكز التي تقع بقربنا والمرضى ا


محتجون قطعوا طريق القياعة في صيدا بمستوعبات النفايات احتجاجا على تردي الاوضاع المعيشية



أعلنت المديرية العامة ل​قوى الأمن الداخلي​ - شعبة العلاقات العامة، أنّ "في الآونة الأخيرة، حصلتّ عدّة عمليّات سرقة أجهزة توزيع ​الإنترنت​ "Access point"، عن أسطح عدد كبير من المنازل في مدينة ​النبطية​ وجوارها". وأوضحت في بلاغ، أنّ "بنتيجة المتابعة، تمكّنت ​شعبة المعلومات​ في قوى الأمن الداخلي من تحديد هوية المشتبه به، ويُدعی: "أ. ن." (مواليد عام 1990، سوري)"، مشيرةً


قام فريق من ​الدفاع المدني​ من مركز النبطية بعملية تعقيم واسعة للمكاتب والدوائر في ​سراي النبطية​ الحكومي ضمن اجراءات منع تفشي ​فيروس كورونا​ بعد اصابة ​محافظ​ النبطية ​حسن فقيه​ . وشملت عملية التعقيم مكتب المحافظ ودوائر النفوس و المالية ومكتب الوكالة الوطنية للاعلام.كما جرى تعقيم مداخل السراي وغرف الحراسة التابعة للقوى الامنية .


ذكرت المديرية العامة للدفاع المدني اللبناني، أنّ "عناصر من ​الدفاع المدني​ أخمدوا حريقًا شبّ داخل منزل في زفتا - ​النبطية​، وقد اقتصرت الأضرار على الماديّات".


بالإضافة إلى الانهيارات الاقتصادية والمالية المتفاقمة جاءت أزمة كورونا لترخي بثقلها على كاهل المواطن اللبناني. ولعل ما يزيد من الأزمات التي يعانيها المواطن في لبنان إدارة الظهر له من قبل الدولة ومؤسساتها التي لم تقف إلى جانبهم ولم تخفف من اوجاعهم، ولم تؤمن لهم بدائل تساعدهم على الصمود بخاصة في فترات الحجر المنزلي الذي تفرضه الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا. هذه الأوضاع الراهنة، وتصاعد شكوات المواطنين نتيجة الأوضاع الراه




لم يتبدل كثيراً المشهد العام في #صيدا، في اليوم الثاني لتمديد قرار الإغلاق العام بعد مضيّ ثلاثة عشر يوماً على تنفيذه. أبناء المدينة وخصوصاً أصحاب المحالّ والمؤسسات التجارية والمصارف والمقاهي والمطاعم واصلوا التزامهم بقرار الإقفال. وفي مواجهة تزايد حركة عبور السيارات على الطرقات العامّة، كثّفت قوى الأمن الداخلي من إجراءاتها الأمنية وأقامت حواجز ثابتة ومتحركة وسط المدينة وساحاتها الرئيسية، ودققت في هويات المارّة والأذونات المم


أكد رئيس "لجنة ​لقاح كورونا​" عضو اللجنة الوطنية للامراض الجرثومية والمعدية في ​لبنان​ ​عبد الرحمن البزري​، خلال زيارته ​مستشفى صيدا الحكومي​، ان "اللقاح سيصل الى لبنان على دفعات، وهناك 2 مليون ونصف من فايزر، 2 مليون و700 من كوفاكس ومليون ونصف اي نحو ست ملايين جرعة ونحن بحاجة الى تسعة ملايين كي نلقح كل الموجودين على الاراضي اللبنانية". وشدد البزري على انه "نتطلع بايجابية الى


أشار مراسل "​النشرة​" في صيدا إلى "تجمع ناشطين من حراك صيدا في ساحة الثورة عند تقاطع ايليا في صيدا، رفضا ل​حظر التجول​ والإقفال العام دون تقديم مساعدات مالية واغاثية، ووسط اجراءات أمنية".


أفادت ​المديرية العامة لأمن الدولة​، في تصريح على وسائل التواصل الإجتماعي، عن تسيير دوريات ونقاط توقف لمراقبة قرار ​الاقفال العام​ في بلدات وقرى ​النبطية​ و​مرجعيون​ و​بنت جبيل​.