New Page 1

مع اقتراب 31 تشرين الأول، موعد بدء السنة الثالثة من عهد الرئيس ميشال عون، يتحول تأليف الحكومة تحدياً أساسياً لمقاربة رئيس الجمهورية والرئيس المكلف في استمرار التسوية، وفي استثمار السنة الثالثة، كل على طريقته حين تصبح المواعيد سيفاً مُصلتاً على رؤوس العاملين على تأليف الحكومة، يصبح كل تحرك محلي، وكل تطور إقليمي، تحت المجهر. هكذا يجري التعامل مع استحقاق 31 تشرين الأول، على قاعدة التجاذب الحاصل، وتبادل الاتهامات بين مَن يري


«دولة الرئيس سعد جالس يومين في السعوديّة، فأرجو ما تطلع اشاعات انو مخطوف»، ويقهقه سموّ الأمير، يضحك هو على نكتته لفرط هضامتها. نكتة ذكيّة وملتبسة حتّى أنّها حيّرت الحاشية، فتصاعد التصفيق خجولاً ومتردداً. مسكين الرئيس سعد الحريري. مسكين وبائس في تلك اللقطة القصيرة التي دارت حول العالم، وتفوّقت على «فيديو ميشال أبو سليمان» المزعوم. مثير للشفقة والاشمئزاز. لا ليس مغلوباً على أمره، بل يستحق ما يجري له وأكثر. كالتلميذ المقاصص جلس


بين الكفاح والحاج مصطفى غبورة رحلة عمر طويل، لم يكل يوما ولا يهدأ ذاك الثوري، يغفو اليوم في رقاده الابدي، على قارعة النضال والاحلام التي لم يخمد لهيبها عند الحاج مصطفى أو العم أبو محمد الكنية المحببة على قلبه. في أحلك الظروف وفي زمن الانكسارات والهزائم، كان يعتصم القول "مهما طال الليل سيطلع الفجر وينهزم المحتلون". هذا الرجل بقي على عهده لقناعاته الوطنية والعروبية، مخلصا لوطنه، ولمعلمه وملهمه الشهيد معروف سعد " الهمشري


أربعة وتسعون عاماً من النضال أمضاها الحزب الشيوعي اللبناني، أربعة وتسعون عاماً مرّت على ذلك اللقاء التأسيسي لشيوعيين ومناضلين، آمنوا بالتغيير والتحرر، منطلقين ومستلهمين أفكار ثورة أكتوبر الاشتراكية، ليُطلقوا حزب الشعب، الحزب الشيوعي اللبناني. تحية خالصة إلى كل من خطّ تلك الدرب النضالية، ورسم حدود الوطن بالدماء، إلى كل الرفاق الذين انخرطوا في معركة التحرير والتغيير، ووصلوا الليل بالنهار، دافعين أثماناً باهظة نتيجة التزامهم بم


الاشتباك الأخير بين «فتح» و«أنصار الله»، لم يكن الأول في المية ومية. المخيم شكل ساحة صراع وتصفية حسابات بين الطرفين، تطايرت نارها إلى المحيط. استعارها الأخير، دفع الجيش إلى التدخل مباشرة والدخول إلى جزء منه للمرة الأولى منذ 27 عاماً لم يكن متوقعاً أن ينتهي الاشتباك الأخير بين حركتي فتح وأنصار الله في مخيم المية ومية (شرق صيدا)، بدخول الجيش ولجم الطرفين. اقتصر الاهتمام في البداية، كما في كل اشتباك، على محصّلة الكر والفر ال


الخاشقجي لم يكن اولاً، ولن يكون الأخير. من يصِّدق اننا بشر؟ نحن بشر حقيقيون: نولد وننجب ونكبر ونحب ونتعلم وننتج ونكتب ونتعب ونكدح ونشقى ونحلم و… كغيرنا من الشعوب الفاضلة نحن. امراضنا عدوى من غيرنا. نتطلع إلى المستقبل ونراه في اجيالنا القادمة. نحب الحرية كثيراً، وقد منعت عنا. نريد أن نحيا بكرامة، وقد سحقنا بعنف المذلة وطرق الإكراه وسهولة شراء الذمم. نتمنى أن نحيا في وطن / أوطان كمواطنين، نتحمل مسؤولية حاضر صعب ومستقب


انتهت مفاعيل استعراض الصور الصناعية الإسرائيلية حول «مستودعات» صواريخ حزب الله و«مصانعها»، ولم تنشب الحرب. قد يكون خاب ظن البعض وآمال بعضٍ آخر، إلا أن النتيجة تعود وتؤكد أكثر من السابق ما كان مؤكداً: كلما ارتفعت نبرة تهديد اسرائيل واستعراضاتها في ظل ميزان القدرة بينها وبين عدوها، فالأرجح استمرار حالة اللاقتال واستبعاد الحرب. مع ذلك، الحرب غير الصاخبة بين الجانبين، قائمة ومستمرة وتدور رحاها بأشكال وأساليب غير قتالية، وهي ترج


متى سنعود ؟ مزقني فراق وطني وقتلني الحنين سئمت الوعود متى سنعود ؟ ونترك تلك المخيمات اصبح كل شيئ فيها جمود. متى سنعود ؟ وطني ينتظرني خلف التلال وراء تلك الحدود. متى سنعود ؟ إشتقت الى زهر البيلسان والريحان وعطر الورود. متى سنعود ؟ الى يافا وعكا والبيارة والى إرث الجدود. متى سنعود ؟ اخاف ذكرى الوطن ان تصبح بلا وجود. متى سنعود ؟ خدرو العقل لكن لا تخافي فلسطين نقشت إسمكي في قلبي وز


تبدو الأشرفية من خارجها مُغرية. يعتقد كُثر أنها لا تزال مسكناً للأرستقراطيّين حصراً من أهالي بيروت، أو من يتحدّثون الفرنسيّة مثلاً ويلثغون بحرف الراء. الأمر ينطبق على قسم من شوارعها وأحيائها التي تتّسم إلى اليوم بالرقيّ في العمارة والتنظيم. لكن، في الواقع، خلف المباني الشاهقة والواجهات الحديثة، تتوارى أحياء بائسة يسكنها «بائسون» قبل الحرب اللبنانية، كان جورج من سكان حيّ السريان في الأشرفية وحلاقاً في رأس بيروت. لعنة الحرب


- فينا نعرف كيف بلّشِت ؟ وليش ؟ • شو هيي ؟ - وكيف انتهت ؟ وليش ؟ • شووو هييي ؟! - وليش في ناس بدها تتعذب كل يوم ؟ • مين هنّي ؟ - وبدها تخرب ممتلكاتها ، وباب رزقها ؟ • مييين هنّيييي ؟! - مش حرام هالمنشار نازل نشر بحياتهم ، من دون حسيب ولا رقيب ؟ • منشار شو ؟ - منشار المعارك والتعتير لي نازل نشر عن أبو جنب بأخوانا الفلسطينيين • أهه ، هلأ فهمت عليك شو قاصد - أكيد فهمت ؟! • أكيد 100% - إيه عااال ...


«أنا يا أخي... آمنت بالشعب المضيّع والمكبّل، فحملت رشاشي لتحمل بعدنا الأجيال منجل ... وجعلت من جرحي والدما للسهل والوديان جدول» من الأناشيد الأولى لحركة فتح منذ أربع وثلاثين سنة، تحتجز الدولة الفرنسية في سجونها أحد الرموز المضيئة لما سمي يوما جيل التلاحم اللبناني ــــ الفلسطيني، المقاوم جورج ابراهيم عبد الله. هو أيضاً نموذج للوفاء والثبات، وهما الميزتان اللتان تسمان كبار المناضلين المدافعين عن قضايا التحرر والعدالة عبر ا


منذ اعتقاله في سجون فرنسا غير الحرة، تُظهر المواجهات القانونية والأحكام والمتابعات أن جورج ابراهيم عبد الله تعرض ولا يزال لظلم كبير. وهو ظلم يمكن فهمه بالنظر الى الدور الاستعماري لفرنسا، ويمكن فهمه بالنظر الى الدور النضالي لجورج ضد الهيمنة الأميركية والغربية على شعوبنا وبلادنا، وفي سياق نضال مفتوح لنصرة الشعب العربي في فلسطين. لم يعد ينفع أحداً التذكير بكل المداخلات القانونية أو تلك ذات البعد الإنساني، لأن الحدث اليوم هو كي


بلغت تكلفة التأمين على الديون السعودية اليوم الجمعة، أعلى مستوياتها منذ يونيو مع تنامي التوترات بشأن اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي منذ دخوله القنصلية السعودية في اسطنبول. وأظهرت بيانات "آي اتش إس ماركت" أن عقود مبادلة مخاطر الائتمان السعودية، التي يشتريها المستثمرون للتحوط في مواجهة مخاطر التعثر في السداد، ارتفعت إلى 100 نقطة أساس للمرة الأولى منذ يونيو. وأثار اختفاء خاشقجي واحتمال موته صيحات احتجاج دولية، كما أدى


بدل أن يقلب الرئيس سعد الحريري صفحة التوتّرات الأمنية التي حصلت في لبنان خلال السنوات الماضية، ويشرع في مصالحة داخلية تحميه وتقوّيه في الداخل من الخارج، ومن البطش السعودي، أصرّ الحريري في الأيام الماضية على تذكير اللبنانيين بماضي تيار المستقبل، مستغلاً بكيدية تسليم شاكر البرجاوي نفسه لتوقيفه حصل، في أيار 2012، عصر عميد حمود ومحمود الجمل، مسؤولَي ميليشيات تيار المستقبل، أن هوجم مكتب شاكر البرجاوي في ساحة أبو شاكر في الطريق


عندما انتهت عقود شركات مقدّمي الخدمات الكهربائية (التوزيع والجباية)، لم يلتفت أحد إلى تقييم هذا النموذج، ومعرفة مدى نجاحه وأهمية استمراره. كان التركيز منصبّاً على أماكن أخرى: كيفية تحصين الحصص السياسية. كان التمديد لشركتي KVA وBUS سريعاً، وبالتالي حصل التيار الوطني الحر وتيار المستقبل على مرادهما، طالما أن مصالحهما محفوظة. إلا أن التمديد لشركة NEUC (دباس) خضع لأخذ ورد لفترة طويلة، ولم يُحسم إلا بعد حصول حركة أمل على مرادها،