New Page 1

تبدو الأشرفية من خارجها مُغرية. يعتقد كُثر أنها لا تزال مسكناً للأرستقراطيّين حصراً من أهالي بيروت، أو من يتحدّثون الفرنسيّة مثلاً ويلثغون بحرف الراء. الأمر ينطبق على قسم من شوارعها وأحيائها التي تتّسم إلى اليوم بالرقيّ في العمارة والتنظيم. لكن، في الواقع، خلف المباني الشاهقة والواجهات الحديثة، تتوارى أحياء بائسة يسكنها «بائسون» قبل الحرب اللبنانية، كان جورج من سكان حيّ السريان في الأشرفية وحلاقاً في رأس بيروت. لعنة الحرب


- فينا نعرف كيف بلّشِت ؟ وليش ؟ • شو هيي ؟ - وكيف انتهت ؟ وليش ؟ • شووو هييي ؟! - وليش في ناس بدها تتعذب كل يوم ؟ • مين هنّي ؟ - وبدها تخرب ممتلكاتها ، وباب رزقها ؟ • مييين هنّيييي ؟! - مش حرام هالمنشار نازل نشر بحياتهم ، من دون حسيب ولا رقيب ؟ • منشار شو ؟ - منشار المعارك والتعتير لي نازل نشر عن أبو جنب بأخوانا الفلسطينيين • أهه ، هلأ فهمت عليك شو قاصد - أكيد فهمت ؟! • أكيد 100% - إيه عااال ...


«أنا يا أخي... آمنت بالشعب المضيّع والمكبّل، فحملت رشاشي لتحمل بعدنا الأجيال منجل ... وجعلت من جرحي والدما للسهل والوديان جدول» من الأناشيد الأولى لحركة فتح منذ أربع وثلاثين سنة، تحتجز الدولة الفرنسية في سجونها أحد الرموز المضيئة لما سمي يوما جيل التلاحم اللبناني ــــ الفلسطيني، المقاوم جورج ابراهيم عبد الله. هو أيضاً نموذج للوفاء والثبات، وهما الميزتان اللتان تسمان كبار المناضلين المدافعين عن قضايا التحرر والعدالة عبر ا


منذ اعتقاله في سجون فرنسا غير الحرة، تُظهر المواجهات القانونية والأحكام والمتابعات أن جورج ابراهيم عبد الله تعرض ولا يزال لظلم كبير. وهو ظلم يمكن فهمه بالنظر الى الدور الاستعماري لفرنسا، ويمكن فهمه بالنظر الى الدور النضالي لجورج ضد الهيمنة الأميركية والغربية على شعوبنا وبلادنا، وفي سياق نضال مفتوح لنصرة الشعب العربي في فلسطين. لم يعد ينفع أحداً التذكير بكل المداخلات القانونية أو تلك ذات البعد الإنساني، لأن الحدث اليوم هو كي


بلغت تكلفة التأمين على الديون السعودية اليوم الجمعة، أعلى مستوياتها منذ يونيو مع تنامي التوترات بشأن اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي منذ دخوله القنصلية السعودية في اسطنبول. وأظهرت بيانات "آي اتش إس ماركت" أن عقود مبادلة مخاطر الائتمان السعودية، التي يشتريها المستثمرون للتحوط في مواجهة مخاطر التعثر في السداد، ارتفعت إلى 100 نقطة أساس للمرة الأولى منذ يونيو. وأثار اختفاء خاشقجي واحتمال موته صيحات احتجاج دولية، كما أدى


بدل أن يقلب الرئيس سعد الحريري صفحة التوتّرات الأمنية التي حصلت في لبنان خلال السنوات الماضية، ويشرع في مصالحة داخلية تحميه وتقوّيه في الداخل من الخارج، ومن البطش السعودي، أصرّ الحريري في الأيام الماضية على تذكير اللبنانيين بماضي تيار المستقبل، مستغلاً بكيدية تسليم شاكر البرجاوي نفسه لتوقيفه حصل، في أيار 2012، عصر عميد حمود ومحمود الجمل، مسؤولَي ميليشيات تيار المستقبل، أن هوجم مكتب شاكر البرجاوي في ساحة أبو شاكر في الطريق


عندما انتهت عقود شركات مقدّمي الخدمات الكهربائية (التوزيع والجباية)، لم يلتفت أحد إلى تقييم هذا النموذج، ومعرفة مدى نجاحه وأهمية استمراره. كان التركيز منصبّاً على أماكن أخرى: كيفية تحصين الحصص السياسية. كان التمديد لشركتي KVA وBUS سريعاً، وبالتالي حصل التيار الوطني الحر وتيار المستقبل على مرادهما، طالما أن مصالحهما محفوظة. إلا أن التمديد لشركة NEUC (دباس) خضع لأخذ ورد لفترة طويلة، ولم يُحسم إلا بعد حصول حركة أمل على مرادها،


مجدداً، ترتفع جدران كنيسة مار الياس في مزرعة الخريبة في راشيا الفخار (قضاء حاصبيا). إعادة بناء الكنيسة الصغيرة المطلة على جبل الشيخ وسهل الخالصة الفلسطيني، لا تقتصر على الحجر. فتركيب الجدران والقناطر والمذبح والجرس يترافق مع إعادة تركيب كيان قرية جرفها العدو الإسرائيلي وحاول طمس ذاكرة أهلها بعد تهجيرهم. الاحتفال بعيد القيامة دائم في العرقوب. الكنيسة قامت من بين الأموات، معتمدة على تبرعات جمعت من مقتدرين مسلمين ومسيحيين، من


55 منزلاً في مخيم عين الحلوة غير مشغول بالسكان، للمرة الأولى منذ إنشائه عام 1948، وعشرات البيوت الأخرى معروضة للبيع. عشرات الشبان الفلسطينيين يغادرون مخيمي نهر البارد والبداوي أسبوعياً، ووجهتهم أستراليا وأوروبا، "وخلف ذلك بصمات محلية ودولية لا تخطئها عين الناظر"، وفق مصدر فلسطيني لـ"المدن". بكثير من التفاصيل يتكلم المصدر عن ثالوث يتهدد الفلسطينيين في لبنان: التهجير، التوطين، الحرب. مدعّماً كلامه بتفاصيل عن شبكات منظمة تنشط ف


جنيف | في ظلّ القحط العربي الذي ظهر عبرَ المُحاولات الجارية لاغتيال فلسطين، سواء بالسلاح أو قتل الموارد المالية عبرَ نسف منظمة غوث اللاجئين (الأونروا)، رفع رئيس مجلس النواب نبيه برّي الصوت يومَ أمس لدعم هذه القضية، مِن خلال تأكيده بالدرجة الأولى أن «المقاومة هي الخيار المتبقّي أمام الشعب الفلسطيني لإحقاق حقّه». فقد كانت لافتة مناداته أمام مؤتمر البرلمانيين الدوليين بقوله: «عن قضية فلسطين، برأيي لم يعد يجدي إلا المقاومة والمق


استقطب الوضع المالي المأزوم حركة استعلام ناشطة من ممثلي الصناديق الاستثمارية العالمية التي تستثمر في سندات اليوروبوندز. من أبرزهم «بلاك روك» الذي يحمل سندات لبنانية بقيمة مليار دولار، وهو يتشارك مع الصناديق هواجس بشأن قدرة الحكومة اللبنانية على تسديد الاستحقاقات في 2018 و2019، ومدى قدرتها على الفوز بثقة المستثمرين الأجانب لتجديد الديون لا تزال أزمة تدهور أسعار سندات اليوروبوندز تثير الكثير من الشكوك حول قدرة الحكومة ومصرف


بعد مرور تسعة أعوام على آخر انتخابات نيابية أجريت في لبنان، كشفت الانتخابات النيابية الأخيرة عن التغييرات الجذرية التي أصابت الطائفة المسيحية بشكل عام والطائفة الأرمنية بشكل خاص. ولعل هذه التغييرات تدخل في خانة هجرة الأرمن إلى أميركا والدول الأوروبية وتخليهم عن حق منح الجنسية اللبنانية لأبنائهم. غالبية من بقي اليوم، ينتمون إلى الفئة العمرية الطاعنة في السنّ، ما يطرح أكثر من سؤال حول وجود طائفة بأكملها باتت مهددة فعلياً بالان


يرتفع منسوب الإيجابية في الحديث عن قُرب إعلان التشكيلة الحكومية. ثمة تعويل على لقاء الثلاثاء بين الرئيس ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري، في أن يكون تمهيدياً قبل إعلان الحكومة نهاية الأسبوع. لا يُلغي ذلك شبح العقبات، التي من الممكن أن تكون بالمرصاد لأي تطورات اجتماع حكومي جديد سيُسجّل، يوم الثلاثاء، بين الرئيس ميشال عون ورئيس الحكومة المُكلّف سعد الحريري. هذا ما أكّدته مصادر في التيار الوطني الحر لـ«الأخبار»، مُضيفةً


تأثّر «غوغل بلاس»، موقع التواصل الاجتماعي التابع لشركة «غوغل»، بثغرة معلوماتية كشفت بيانات شخصية خاصة بنصف مليون حساب، وفق ما أعلن عملاق الإنترنت الذي طاوله الجدل المتعلق باستعمال معلومات المستخدمين. وأعلنت «ألفابت»، الشركة الأم لـ«غوغل»، أمس، أنّ ما يصل إلى 500 ألف حساب على «غوغل بلاس» ربّما تعرّضت لخلل من المحتمل أنّه كشف بياناتها لمطوّرين خارجيين، وأن الشركة ستغلق شبكة التواصل الاجتماعي أمام العملاء. وأضافت أنه لم يتمّ ا


تمكّن قراصنة إنترنت من الوصول إلى معلومات شخصيّة لنحو 30 مليون مستخدم من خلال اختراق حساباتهم، بحسب ما أعلنت شركة «فايسبوك»، اليوم، مشيرةً إلى أن ذلك جاء ضمن عملية اختراق موسّعة وقعت قبل نحو أسبوعين. وقالت الشركة، في بيان، إنّ القراصنة تمكّنوا من الوصول إلى أسماء البريد الإلكتروني وعناوينه وأرقام الهواتف الخاصة بـ29 مليون حساب، حتى إنّ المقرصنين تمكّنوا من معرفة مكان السكن والوضع العائلي وغير ذلك لنحو 14 مليوناً من هؤلاء. و