New Page 1

يسعى «تيار المستقبل» الى تقديم وضعه للجمهور الصيداوي، على انه مغلوب على امره، في شبكة التحالفات الانتخابية التي صاغتها القوى والتيارات السياسية والحزبية الاخرى، وبخاصة القوى في مدينة صيدا، بهدف «دغدغته» واستمالته في «تكتيك انتخابي»، فيما يدرك المتابعون ان «المستقبل» حسم خياره باكرا في اللجوء الى خوض المعركة... بعيدا عن اي مكون حزبي، ليتجنب «ثقالات» صيداوية تقاسمه على الحصة النيابية في صيدا، وجزينية تطمح للاستئثار بالحصة ال


تنتهي مساء اليوم آخر مهلة لتسجيل اللوائح في وزارة الداخلية، وحجزت لائحة "سعد-عازار" الخانة الأولى على ورقة الإقتراع (أسبقية التسجيل). تشكلت اللوائح في دائرة صيدا - جزين، وحُسمت التحالفات أخيراً حيث ستدور المنافسة بين اللوائح الأربعة التالية: ١- لائحة لكل الناس: تضم الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري الدكتور أسامةسعد والدكتور عبد القادر البساط عن المقعدين السنيين في صيدا، ابراهيم عازار عن المقعد الماروني في جزين ويو


هل تُسقِط انتخابات الدائرة الاولى في الجنوب... كل الحسابات «الافتراضية» التي بنتها القوى الحزبية والتيارات السياسية المتنافسة، بالاستناد الى الوقائع والمعطيات والارقام التي حملتها نتائج انتخابات العام 2009؟ سؤال طُرح بقوة في الاوساط المواكبة للحركة الانتخابية التي تطغى على دائرة صيدا ـ جزين، بعد تموضع معظم القوى الاساسية ذات التأثير الوازن في مسار الانتخابات، سيما وان قوى كبيرة... وصغيرة تشتتت في اربع لوائح، بعضها اتسم بعناص


لا تزال التشريعات المُقترحة لمواجهة التحرّش الجنسي عاجزة عن تقديم فهم شامل للتحرّش بوصفه شكلاً من أشكال العُنف والتمييز المُمنهج القائم على أساس النوع الإجتماعي. هذه التشريعات صيغت بـ «حياد كاذب» وبمقاربة «أخلاقية» تنظر الى التحرّش كفعل يمسّ «الشرف» و«الكرامة» ما يؤدي إلى استبعاد فكرة التعويض على الضحايا تُساهم التشريعات المُقترحة لمواجهة التحرّش الجنسي في سدّ الثغرات القانونية التي تعرقل مسار التصدّي لمختلف أشكال العُنف


تحول المهرجان الانتخابي الاول على صعيد محافظة الجنوب الذي اقامته لائحة "لكل الناس" في دائرة صيدا- جزين الانتخابية الى استفتاء شعبي حاشد للائحة وبرنامجها الانتخابي. وقد تالفت اللائحة من الامين العام ل"التنظيم الشعبي الناصري" الدكتور اسامة سعد والدكتور عبد القادر البساط (عن المقعدين السنيين) والمحامي ابراهيم سمير عازار (عن المقعد الماروني) ويوسف حنا سكاف عن (المقعد الكاثوليكي).. فقد استقبلت عاصمة الشلال , جزين المهرجان


إكتملت عدة المنافسة بين اللوائح الأربع في دائرة الجنوب الثالثة والتي تضم أقضية: النبطية، بنت جبيل، مرجعيون وحاصبيا، في ظل حراك انتخابي محموم لدى بعض الجهات المنخرطة في الانتخابات، بالمقابل، يسجل استنفار انتخابي في اوساط «الثنائي الشيعي»، بالرغم من حال الاطمئنان على اوضاعه الانتخابية، وما يزيد من حماوة المعركة ان اللاعبين كثر وهم متعددو الاتجاهات والولاءات، فالدائرة بات يُنظر اليها من قبل المنافسين للائحة «الثنائي» على انها


أن يشعر العسكريون في الأسلاك العسكرية والأمنية بالغبن، أمر لا يليق بدولتهم. هم لا يستطيعون أن ينزلوا إلى الشوارع للتظاهر والاعتصام وقطع الطرق. هذه حالهم مع تحركات قطاعات كانت تنزل إلى الشارع للمطالبة بحقوقها ــ حقوقهم، ولا يستطيعون إلا أن يكونوا ذراع الدولة في التعامل مع المحتجين العسكريون ممنوعون من الكلام. لا وفود يُشكِّلونها لزيارة الرؤساء الثلاثة، ولا جمعيات تُطالِب بحقوقهم، إذا ما هُدِرت. يُقارِن هؤلاء أنفسهم بباقي م


بعد أسبوع على اسقاط تفريغ 568 أستاذاً في الجامعة اللبنانية، أحيا مجلس الجامعة الملف من جديد بالموافقة على تفريغ العدد نفسه مع إضافة 13 أستاذاً آخرين قيل إنهم مستحقون وسقطت أسماؤهم سهواً داخل اللجنة التي درست الملفات، ليصبح العدد الإجمالي 581 أستاذاً. إلاّ أن المجلس اشترط أن لا ترفع أسماء هؤلاء إلى مجلس الوزراء قبل إعداد ملف ثانٍ منفصل وموازٍ تحت عنوان مطاط هو «الحاجات» وتبرير «التوازن الطائفي». أساتذة متابعون لقضايا الجام


لم تأتِ مُبادرة وزير الخارجية جبران باسيل تجاه المرأة اللبنانية، في عيد الأم، على قدر توقعات المحرومات من حقهن في منح جنسيتهن لأبنائهن. مشروع الوزير يعطي اللبنانية المتزوجة من غير لبناني الحق في منح جنسيتها لابنها، لكنه يستثني «دول الجوار»، أي الأزواج الفلسطينيين والسوريين. واللافت انه ساوى بين الرجال والنساء في الاستثناء الذي ينطبق أيضاً على الرجل اللبناني الذي يريد الزواج من لاجئة أو نازحة. باسيل برّر الاستثناء بالخشية من


يُدَوِّن احد المخضرمين المواكبين لعالم الانتخابات النيابية في لبنان، على قصاصة ورقية اسماء... «بهية الحريري، اسامة سعد، امل ابو زيد وابراهيم عازار»... ويضع القلم جانبا ليردد ان المقعد الكاثوليكي في جزين، الذي شكل العنوان الرئيسي لـ «معركة عض الاصابع» الجارية بين «تيار المستقبل» و«التيار الوطني الحر»، سيكون «مقعد التعويض» عن خسارة مقعد ماروني في جزين لهذا التيار، وخسارة مقعد سني لذاك «التيار»... وهو سيبقى «حزورة» خاضعة لك


يصحّ القول في ظاهرة اللواء أشرف ريفي أنها استثنائية، ليس نسبة إلى طموحاته المترامية الأطراف، بل لأنها التشقق الأبرز في النصاب السياسي للظاهرة الحريرية في مرحلة الحريري الابن. حلُم وزير العدل السابق بأن يكون بديلاً لرئيسه سعد الحريري، آخذ بالتبدد، وهو بالكاد يستطيع تأليف لائحة انتخابية في مسقط رأسه يُحاوِل أشرف ريفي التنفس تحت الماء. يسبَح الرجل في بحر الانتخابات ولا يتمكن من الوصول إلى طوق النجاة. زيارة الرئيس سعد الحريري


ينتهي، بعد عشرة أيام، «مفعول» تعميم وزير الداخلية نهاد المشنوق المتعلق بالإجازة للقائمقامين في القرى التي ليس فيها بلديات منح تصاريح بناء من دون اتباع الأصول التنظيمية الخاصة بإصدار رخص البناء. بعد خمسة أشهر، آلاف المنشآت غير القانونية هي حصيلة التعميم «المخالف للقانون»، ناهيك عن «اختراع» وسائل عدة للتحايل على التعميم الذي صدر عشية اففتاح الموسم الانتخابي مع نهاية الشهر الجاري، تنتهي صلاحية التعميم الصادر عن وزير الداخلية


تشهد المنطقة العربية في الآونة الأخيرة تغييراً في استراتيجيات إنتاج الطاقة والتحول إلى الطاقات "منخفضة الكاربون"، في الشكل، وخطرة جداً في المضمون كالطاقة النووية. فبعد التقدم الذي أحرزته الإمارات في بناء أربع مفاعلات (تنفيذ الشركة الكورية للطاقة)، وبعد تزايد الحديث عن مفاوضات سعودية مع شركة الكهرباء الفرنسية لإنشاء مفاعلين، وبدء جارتنا الأردن بتطوير برنامج نووي من أجل إنشاء أربعة مفاعلات... تُطرح أسئلة ومخاطر كثيرة على دول ا


لعب التدخل الدولي في سوريا في تحويل الأزمة إلى حرب بالواسطة لإسقاط النظام في إطار استراتيجية ثورة مضادة. كان الهدف من ذلك احتواء العدوى الثورية العربية المنطلقة من تونس ومصر، ودفعها نحو مسارات تتحكم بها الولايات المتحدة والقوى الغربية والإقليمية، لكن التدخل الروسي جعل ما كان ثورة مضادة حرباً دولية في سوريا مع بداية الصراع في سوريا، راجت تحليلات كثيرة اعتبرت ما يجري فيها مؤشراً على مرحلة جديدة من تاريخ منطقة كانت مفتوحة


الأجواء المحيطة بمؤتمر سيدر (باريس 4) لا تطمئن. قروض إضافية ستُدفع من جيوب اللبنانيين، مقابل تعهدات بإصلاحات بنيوية. هذه الإصلاحات تنحو باتجاه واحد: تفعيل مشاريع الخصخصة والشراكة بين القطاعين العام والخاص، التي يتبين بحسب اقتصاديين أنها لن تساهم في أي تغيير يذكر في إطار العجز المستمر. هؤلاء يقترحون إصلاحات أكثر استدامة كخفض سعر الفائدة على الديون بعد عشرين يوماً ينعقد مؤتمر باريس 4 المسمى «سيدر». التحضيرات للمؤتمر تسير