New Page 1

توجهت لجنة أصدقاء عميد الأسرى في السجون الصهيونية يحيى سكاف في بيان بعد إجتماعها في منزل الأسير سكاف في المنية _ طرابلس، برئاسة جمال سكاف أمين سر اللجنة، بالتحية إلى روح الشهيد الكبير المناضل معروف سعد بمناسبة الذكرى السنوية ال ٤٢ لإستشهاده. و أكدت اللجنة في بيانها أن الزعيم الناصري الشهيد معروف سعد كان قامة وطنية عروبية كبيرة على مستوى الأمة العربية و الإسلامية و رمزاً من رموز النضال و المقاومة في مواجهة


نشرت «الأخبار» في عددها ٣١٠٠ (الأربعاء ٨ شباط ٢٠١٧)، تقريراً بعنوان «سلامة أجرى هندسة مالية سرية»، كشفت فيه، نقلاً عن مصادر مصرفية، أن العمليات التي نفّذها مصرف لبنان مع المصارف تحت مسمى «الهندسة المالية»، اعتباراً من أول حزيران الماضي، والتي درّت أرباحاً على بعض المصارف وكبار مودعيها بما لا يقل عن 6 مليارات دولار حتى الآن، بدأت فعلياً قبل هذا التاريخ بوقت طويل، عبر عمل


لا جديد في أن تقر إسرائيل، وتكرر إقرارها، بامتلاك حزب الله سلاحاً استراتيجياً. ولا جديد، تبعاً لذلك، في أن تتحدث إسرائيل عن امتلاك حزب الله صواريخ ياخونت (بر ــ بحر) روسية الصنع. الجديد، هو مكان الحديث وزمانه، في «مداولات» جهات استخبارية غربية، في مؤتمر ميونيخ للأمن، الأمر الذي يحمل في طياته أكثر من دلالة، وفي أكثر من اتجاه. الجديد أيضاً في «الكشف» الإسرائيلي عن الـ»ياخونت»، إضافة إلى مكان تداوله وزمانه، هو في توسيع مروحة


خلال أسابيع في وزارة الاعلام، قدّم ملحم رياشي دليلاً قاطعاً على أن السلطة التي تمسك بزمام الأمور في لبنان، يمكنها أن تكون معنا لا ضدّنا. يقول لنا رياشي ـــ ونتمنّى أن تسمح له الظروف بالمضيّ قدماً في هذا النهج ـــ إن بوسع أي وزير في لبنان أن يكسب ثقة الناس، بمعزل عن انتماءاته وانتماءاتهم. «القوّات» تريد أن تعطي صورة إيجابيّة عن نفسها، من خلال وزراء «مجتهدين يعملون من أجل المصلحة العامة»، كما يحذّر المرتابون من «مكيدة»؟ لتنصبْ


تشير أبحاث حديثة إلى أن الجنس البشري، والذي يعرف علمياً بفصيلة «الهوموسابيان»، ما زال قيد التطور الطبيعي بعكس ما وصلت إليه دراسات أخرى سابقة بأن التطور الجسدي توقف منذ حوالى 40 ألف سنة مع اكتشاف الزراعة والتحول من التطور الجسدي إلى التطور الاجتماعي والتكنولوجي عمر ديب من المعروف أن التطور الطبيعي للجنس البشري يسير بوتيرة متغيرة حيث يمكن أن يكون أسرع أو أبطأ في ظروف طبيعية معينة، لكنه يستمر حتى لو ببطء شديد. لكن من الم


العربشة على النور غاية اليائسين؛ يتوق هؤلاء الى ظلالهم التي فقدوها في العتمة. المصابيح المُضيئة دهشة المدينة المُظلمة؛ أنيسها المفقود ليلا والمتخفي نهارا. الكهرباء حُلمٌ في هذا البلد. وهذا الرجل يتسلّق حلمه.


في 24 شباط (فبراير)، تفتتح جمعية «الإرشاد والإصلاح» في أسواق بيروت، معرضاً خاصاً بالخط العربي تحت عنوان «مقامات». يتألف المعرض من 20 لوحة للخطاطَيْن والتشكيليَيْن السوريَيْن فادي العويّد وعقيل أحمد، ومجسمات حروفية. خرج الفنانان من الإطار الديني إلى الخط العربي متطرّقين إلى حالات إجتماعية، وحكم وجدانية، ومقامات الموسيقية، وإرتباطها بالجانب الإنساني. فهناك أسلوبان حروفيان، يتجلى الأوّل في الحرف الكلاسيكي الواضح، بينما يعت


«رب نافعة ضارة». قد يكون هذا العنوان معاكساً للمثل الشائع الذي يقول: «رب ضارة نافعة»، لكنه يتماشى أكثر مع أمور البيئة ونشاطاتها وناشطيها. إذ قد يكون هدف أي عمل في ظاهره الوصول إلى منفعة معينة... ولكن قد تكون النتيجة أن يتفاعل بنحو مؤذٍ للبيئة. كيف يحصل ذلك؟ د. رياض صادق في ثمانينيات القرن الماضي اكتشفت إحدى حكومات لبنان "البيئة"، وأسست لها وزارة دولة، تحولت في ما بعد إلى وزارة أصيلة. تطورت هذه الوزارة مع الزمن، ومع تفاقم


صيدا تحررت .. يوم 16 شباط 1985 كان موعد صيدا مع التحرير الذي أنجزه أبطال المقاومة الوطنية في مواجهة ضربات الاحتلال الصهيوني. ومع اندحار آخر جندي للاحتلال الصهيوني وبدء دخول طلائع الجيش البناني إلى المدينة، كان أهالي المدينة يملأون ساحات وشوارع صيدا حيث أقاموا في يوم التحرير عرساً وطنياً لمدينة صيدا .. مدينة الشهداء والمقاومة.. وكنت في ذلك اليوم في طليعة المحتفلين بهذا العرس الوطني .. رفعت علم التنظيم الشعبي الناصري ورحت أ


مجموعة صغيرة من شركات التكنولوجيا الكبرى تسيطر اليوم على أهم وسائل التواصل بين الناس «عند مستوى لم يسبق له مثيل في التاريخ». المستقبل لا يشي بتغيّر إيجابي على هذا الصعيد، بل على العكس، يتجه العالم نحو مزيد من تركز الثروات وتركز تكنولوجيا الاتصالات في أيدي الشركات الكبرى. يؤثر هذا الأمر بشكل كبير في تحديد من هو مرحّب به على شبكة الإنترنت أكثر من نصف العالم لا يزال من دون إنترنت. حفنة شركات كبرى تسيطر على سوق الإنترنت العال


إتصل بي صديقي مساء أمس وكانت ليلة عيد الحب وبدأ يحدثني عن العمر ومروره ، وأخذ يذكّرني بأننا قد دخلنا في النصف الثاني من العقد الرابع من عمرنا ، وأن العمر يركض بسرعة بنا وكأنه يستقل قطاراً سريعاً نحو النهاية ، وراح يستعرض ذكريات وذكريات كان لها الأثر الكبير في علاقتنا ، عدا عن ذكريات المراهقة وممارستها وطريقة عيشها وما إلى هنالك من مواقف وأحداث مرّت معنا ، منها الجميل والقبيح ، بالإضافة إلى العلاقات الغرامية التي مررنا بها ف


مواقف الرئيس ميشال عون من المقاومة وسوريا، عشية ذكرى 14 شباط، «حركشت» وكر الدبابير «المستقبلي» في وجه الرئيس سعد الحريري، فهل يردّ الأخير اليوم؟ كيف سيتصرّف الرئيس سعد الحريري مع مواقف الرئيس ميشال عون في شأن سلاح حزب الله وسوريا؟ وهل تمرّ «الشرعية» التي يُضفيها رأس الدولة اللبنانية على «السلاح غير الشرعي» مرور الكرام عشية ذكرى اغتيال الرئيس رفيق الحريري؟ لم تخالف مواقف الرئيس في حديثه إلى قناة «سي بي سي» المصرية ما كا


ما يلفت في الساحة السياسية في صيدا، حالة «التعاطف» الساطعة في الشارع السياسي والديني التي يُبديها بعض الاوساط السياسية في المدينة، مع الموقوفين من ابناء المدينة الذين تورطوا في عمليات ارهابية استهدفت الجيش اللبناني ومقرات دبلوماسية ومناطق سكنية، سيما وان تلك الحالة، تبرز في موسم الانتخابات، بالرغم من طبيعة العمليات الارهابية الموصوفة المرتكبة، والتي حصدت اعدادا كبيرة من الشهداء المدنيين والعسكريين من عناصر الجيش اللبناني في


يحتدم النقاش مؤخراً حول اعتماد المحارق كحل لأزمة النفايات التي استفحلت في 17 تموز 2015. هذا النقاش يفتقر إلى الكثير من المعطيات العلمية التي لم يوضحها أحد بشكل مبسط وواضح؛ هذه المعطيات لا بد من عرضها. لنبدأ بالمقارنة بين المحرقة الكلاسيكية وبين المحارق التي تعتمد تقنية التفكك الحراري، في الأولى يتم حرق النفايات مباشرة في غرفة نار، بينما في الثانية تكون غرفة النار عبارة عن غرفتين واحدة ضمن الأخرى يتم إدخال النفايات إلى ا


لا يمكن أن يكون الحديث عن اقتراب الوصول وإعلان وضع خطة مستدامة لحل قضية النفايات صحيحاً. على الأرجح، نحن ــ في أفضل تقدير ــ أمام خطة طوارئ جديدة. كذلك لا نتوقع استبدال الخطة الطارئة الحالية قبل عمرها الافتراضي (أربع سنوات)، مع العلم بأن من أهم صفات خطط الطوارئ أن تكون سريعة، ومتسرعة في الغالب، في حين أن الحلول المستدامة تحتاج إلى وقت لإنضاجها. بعض الخبراء يرى أن الموضوع، أو الحل، هو مجرد خيار تقني، ويقيسون استدامة الخيار