New Page 1

نمْتَ يا أبي وغفَوْتَ ، وطالت غفْوَتُك ، ما أصعب هذه الغفوة يا أبي ! لقد كنتَ تقول بأنك تعبت كثيرًا قي حياتك ، وتحتاج أن ترتاح ، وعندما قررتَ أن ترتاح نمْتَ . في نومك ، عيناك ذبلتا كورق الشجر الأصفر المتساقط في فصل الخريف ، يداك ارتجفتا من التعب والمرض ، أنفك احمرّ من زكام الأيام ومن بكائك عليها . صورٌ فوتوغرافية بالأبيض والأسود داعبَت مخيلتك ، ذرفْتَ دموعَ شوقٍ وحنينٍ واشتياقٍ لعطف والدك وحنان صدر والدتك ولرأفة أخيك ا


أصبحت الصواريخ رمزاً عسكرياً في منطقتنا، وأصبح لأسمائها صدىً شعبياً، منذ أواخر الخمسينيات على الأقل، وانطلاق برامج عربية لامتلاك صواريخٍ تقدر على ضرب العمق الاسرائيلي. راجت هذه الفكرة خصيصاً حين راكم الكيان الصهيوني تفوّقاً جوياً واضحاً ضدّ العرب، بعد أن زودت فرنسا تل ابيب بالمئات من الطائرات الغربية الحديثة قبيل وبعد حرب 1956. وفي ظلّ استراتيجية هجومية تعتمدها جيوش اسرائيل، وتفوّقٍ في الجوّ، أصبحت الصواريخ هي «الأمل» الوحيد


على الرغم من كثافة الحراك الدولي، العربي والإسلامي والعالمي المؤيد لإستمرار عمل "الأونروا" وتوفير الدعم المعنوي والسياسي للوكالة مع الدعوات إلى التحذير من تبعات تقليص الخدمات على المستوى الإنساني والسياسي لحوالي 6 ملايين لاجئ فلسطيني مسجّل في سجلات الوكالة في مناطق عمليات "الأونروا" الخمسة، والمخاطر الأمنية التي يمكن أن تنتج عن تلك التقليصات على مستوى اللاجئين والجوار.. إلا أنه وحتى إعداد هذا التقرير فلا يزال "ستاتيكو" الو


يعقد المجلس النيابي يومي الاثنين والثلاثاء جلسة تشريعية هي الأولى منذ الانتخابات النيابية. جلسة صنفت في خانة الضرورة على رغم أن جدول أعمالها المؤلف من 29 مادة لا يوحي بهذه الضرورة. الضرورة الوحيدة ربما هي تلك المتعلقة بإعطاء إشارة واضحة إلى كل من يهمه الأمر أن المؤسسات لن تسير على إيقاع تشكيل الحكومة الذي لا يُرى له أفق ليس في جدول أعمال الجلسة العامة لمجلس النواب، التي تنعقد اليوم وغداً، ما يدعو لتسميتها بجلسة «تشريع الض


عندما بكى السيد حسن نصرالله على الشاشة، في إحدى ليالي عاشوراء، لم يكن بين مريديه وعارفيه من يشك في لحظته العاطفية. وإذا اهملنا التفّه من فريق 14 آذار، بأجنحته اللبنانية والسورية والخليجية، فان الاعداء الحقيقيين في الغرب واسرائيل يعرفون حقيقة الرجل! الامر هنا يتعلق، ليس بصدق يمكن ان يتمتع به كثيرون في هذه الدنيا، وحتى بين قادة أحزاب وشعوب، بل بحقيقة ان الرجل بكى في ختام محاضرة تستهدف القول انه، ومن يمثل، انما يتصرفون على اسا


منذ اغتيال الرئيس رفيق الحريري، لم يشهد لبنان، نفوذاً هائلاً لشخصية تتمتع بقدرات مالية هائلة كما هي الحال اليوم، مع رئيس مجلس إدارة سوسيته جنرال أنطون صحناوي ووالده رجل الأعمال نبيل الصحناوي. وهذا النفوذ يلامس حدود امتناع غالبية ساحقة من السياسيين ورجال السياسة والدولة ووسائل الإعلام والإعلاميين، ورجال الأعمال، عن إثارة أي موضوع يتصل بالصحناوي الأب والابن. منذ وقت يعود إلى حزيران الماضي، تتابع شعبة المعلومات في قوى الأمن ال


أمسك المدعى عليه خليل صحناوي بمفاصل مؤسسات الدولة لسنوات. امتلك القدرة على التلاعب بداتا الاتصالات واختراقها. غير أنّ الأخطر كانت قدرته على تغيير «النشرة الجرمية» لأيّ كان، بعد اختراقها. وحده الصحناوي، بقدرة القراصنة، كان في مقدوره أن يمحو جرائم من يشاء ويُجرِّم من يشاء. بل أكثر من ذلك، امتلك القدرة على التلاعب بنتائج الاختبارات للمتقدمين لدورة رتيب في قوى الأمن الداخلي لم يستأنف «بطل» عملية القرصنة الإلكترونية الأكبر في


تتوالى التطورات المتعلقة بسوريا سريعاً، ومعها يتبلور شكل جديد من المفاوضات الدائرة حول سيطرة النظام السوري على كامل مناطق الحرب. ويبرز الموقف الروسي في كل ذلك، متقدماً في ظل كلام غربي عن تحول أساسي فيه منذ أكثر من أسبوع، وعشية انعقاد مؤتمر طهران، والتقارير الغربية التي تصل إلى سياسيين لبنانيين، تتحدث عن تحول روسي مرتقب حيال الوضع السوري. والمقصود ليس انقلاباً يقوم به الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تجاه النظام السوري بالمعن


%74 من الإدارات العامة الرسمية غير معنية بتطبيق قانون حق الوصول الى المعلومات الذي أُقرّ في شباط العام الماضي. هذه هي أبرز خلاصة توصّلت إليها دراسة أعدّتها جمعية «مبادرة غبريال»، بتمويل من «المؤسسة الأوروبية من أجل الديمقراطية»، حول تطبيق الدولة اللبنانية لأحكام قانون حق الوصول الى المعلومات (28/2017)، وأُعلنت نتائجها، أول من أمس. تقدّمت الجمعية بطلبات مع أسئلة محددة الى 133 إدارة رسمية، لتبيان تطبيق بعض أحكام القانون المذك


تنطلق مساء اليوم عروض «كفرناحوم» فيلم نادين لبكي (1974) الجديد، الحائز جائزة لجنة التحكيم في «مهرجان كان السينمائي الدولي» هذا العام، لتكون لبكي بذلك ثاني لبنانية تنال هذا التكريم بعد الراحل مارون بغدادي عام 1991 عن فيلمه «خارج الحياة». وأمس، أعلنت وزارة الثقافة اللبنانية عن ترشيح الشريط لتمثيل لبنان في مسابقة الأوسكار عام 2019 عن فئة الفيلم الأجنبي في شباط (فبراير) المقبل. أبطال الروائي الثالث للبكي، ليسوا ممثّلين محترفين أ


الحنين يُلقي عليّ بظلاله يَحرقني بلهيب ناره يُشعل في داخلي لهيبَه يؤجّج ثورةَ الإشتياق الحنين ينبضُ بكِ ينبضُ في كلّ عرق من عروقي ينشر حبَّكِ في ثنايا روحي ويطوّف عشقَكِ في دوامة عمري خنجرُ البُعْدِ يمزّقني وسيفُ الألمِ يقهرني الحنين القادم من مجهول التصوّف يخلع أقفالَ القلب ويركض كزاهدٍ نحو رقصته الدائرية ويكون كحال الفعل في دورانه حول الأزمنة يثبتُ في حَيْرةِ دَوْخَته ويقتفي في حل


هي حملة لمكافحة استغلال أطفال الشوارع، عبر توعية المواطنين الى أهميّة «عدم تقديم المال للأطفال المتسوّلين» منعاً «للمساهمة في استغلالهم». هكذا أراد «المشروع الوطني لمكافحة التسوّل» التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية الحدّ من استغلال الأطفال في الشوارع! «الحملة الوطنيّة» التي أطلقها «المشروع» الشهر الجاري، استكملها أمس بتوزيع ملصقات إعلانية و«فلايرز» و«ستيكرز» في شوارع عدة في بيروت وجبل لبنان، ورسائل عبر الهواتف النقالة. انبثق


حوالى الساعة الثامنة من ليل أمس، ألقي القبض على المفتي الشرعي لكتائب عبد الله عزام في عين الحلوة، بهاء الدين حجير (29 عاماً)، بينما كان متوجهاً إلى منزل أسرته في حي الطيرة في عين الحلوة. ويعد حجير أحد أبرز المتهمين بتنفيذ تفجير السفارة الإيرانية في بيروت في تشرين الثاني من عام 2013؛ إذ أدّت تحقيقات الأجهزة القضائية اللبنانية إلى الاشتباه في أنه كان الوسيط بين أحد انتحاريي التفجير وبين قيادة كتائب عبد الله عزام التي تبنته. وق


بين نهاية الأسبوع الماضي ومطلع الأسبوع الجاري، ظهرت مؤشرات مالية مقلقة. تدهورت أسعار سندات اليوروبوندز المطروحة في الأسواق الدولية إلى حدود غير مسبوقة، ثم لمس المودعون تغيّراً جذرياً في سلوك المصارف اللبنانية التي رفضت تحويل ودائعهم إلى الدولار، فضلاً عن إجبارهم على سحب الوديعة بالليرة حصراً... هل هي هندسات مصرف لبنان وإجراءاته أم عوارض الأزمة المقبلة؟ لم تعد معاناة «النموذج» الاقتصادي اللبناني خافية على أحد منذ لجوء مصرف


نحو ثلاثة مليارات دولار مجموع الهبات التي صرفت من دون إجازة من الحكومة ومن دون أن تسجل في قيود وزارة المالية. ونحو 3.5 مليارات دولار هي قيمة سلفات الخزينة التي لم تسدد. وفي الحالتين، هذا يعني بأقل تقدير إعطاء صورة وهمية عن العجز في الموازنة عبر خفضه بآلاف مليارات الليرات. ليس ذلك سوى غيض من فيض ما أفرزته الحسابات التي تعدّ وزارة المالية التقرير النهائي بشأنها، والتي تؤكد أن كل الفوضى التي غرقت بها الوزارة خلال سنوات طويلة كا