New Page 1

ذكر "الاعلام الحربي المركزي"، عبر حسابه على "تويتر"، أنّ "أحد أبرز مسؤولي "هيئة تحرير الشام" في ريف حمص الشمالي، المدعو أبو خالد الحموي، قُتل مع أحد مسؤولي الهيئة المدعو أبو رماح الحموي إثر استهداف الجيش السوري مقراً للهيئة في قرية عز الدين في ريف حمص الشمالي الشرقي، بقذيفة صاروخية".


ذكرت تنسيقيات المسلحين أنه "قتلت طفلة، جراء ​انفجار​ لغم بها من مخلفات تنظيم "داعش" الارهابي في قرية الحريجي بريف ​دير الزور​ الشمالي الشرقي".


أفادت مصادر أمنية يمنية لقناة "​سكاي نيوز​" العربية بأنه "قتل أحد قادة تنظيم "داعش" الارهابي في عملية دهم لقوات ​مكافحة الإرهاب​ وقوات الطوارئ شمالي عدن".


أفادت وكالة "صفا" الفلسطينية أن "السلطات المصرية فتحت بوابة ​معبر رفح البري​ استعدادا لاستقبال حافلات تقل الراغبين في السفر".


ذكرت تنسيقيات المسلحين أن "​الجيش السوري​ واصل عملياته العسكرية جنوب دمشق وتقدم من محورين عند الجبهة الجنوبية ل​حي القدم​ وبسط سيطرته على عدد من المزارع والأبنية بعد مواجهات مع تنظيم "داعش" الارهابي".


إصطدم قارب كان على متنه 14 من ​المهاجرين​ غير الشرعيين من الجنسية ​الجزائر​ية، بباخرة كانت تعبر ​البحر المتوسط​ قبالة السواحل الجزائرية. وبيّن مسؤول في هيئة حرس السواحل للجزائرية لوكالة "سبوتنيك"، أنّ "القارب الّذي انطلق من سواحل منطقة جيجل شرقي الجزائر باتجاه ​السواحل الإيطالية​، اصطدم بباخرة لنقل البضائع بسبب ضعف الرؤية"، مؤكّداً أنّه "تمّ تسجيل نداءات إستغاثة وجّهتها البا


أفادت وكالة "صفا" الفسلطينية أن ​الجيش الاسرائيلي​ يطلق قنابل الغاز بكثافة صوب المتظاهرين شرقي قطاع غزة. يذكر أن أهالي قطاع بدؤا بالتوافد الى الشريط الحدودي لانطلاق "مسيرة العودة" بعد صلاة الجمعة في قطاع غزة. من جهتها، استحدثت القوات الاسرائيلية عدداً من الثكنات العسكرية المقابلة لمخيمات العودة عند الحدود مع قطاع غزة.


أطلقت القوات ال​اسرائيل​ي النار تجاه منازل المستوطينين في مستوطنة بيت إيل شمال ​البيرة​.


أكد المتحدث باسم ​وزارة الصحة الفلسطينية​ في ​قطاع غزة​ ​أشرف القدرة​ "وجود 21 حالة بتر للأطراف جراء اعتداء ​القوات الاسرائيلية​ على الفلسطينيين المشاركين في مسيرة العودة الكبرى منذ 30 آذار الماضي". وأوضح القدرة، في تصريح له، أنه "من بين حالات البتر، 4 حالات بتر في الأطراف العلوية شملت حالة واحدة في كف اليد، و3 في الأصابع، إضافة إلى 17 حالة بتر في الأطراف السفلية". وتجدر


أعلنت وزارة الخارجية والمغتربين في بيان أن "يوم غد الجمعة 27/4/2018 ستنطلق عملية إقتراع اللبنانيين في الخارج في مرحلتها التي ستشمل ست دول عربية على الشكل الآتي: الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان: ستفتح مراكز الإقتراع أبوابها في تمام الساعة السادسة صباحا بتوقيت بيروت وتغلق عند الساعة التاسعة مساء. المملكة العربية السعودية ودولة قطر ودولة الكويت: ستفتح مراكز الإقتراع أبوابها في تمام الساعة السابعة صباحا بتوقيت بيروت و


أشارت ​وزارة الخارجية والمغتربين​، إلى "أنّها تودّ التذكير بأنّ يوم غد الجمعة 27 نيسان 2018 ستنطلق عملية إقتراع اللبنانيين في الخارج في مرحلتها الّتي ستشمل ست دول عربية على الشكل الآتي: - في ​الإمارات​ و​سلطنة عمان​، ستفتح مراكز الإقتراع أبوابها في تمام الساعة السادسة صباحاً بتوقيت ​بيروت​ وتغلق عند الساعة التاسعة مساء. - في ​السعودية​ وقطر و​الكويت̴


أفادت معلومات ​صحفية​ بأن "​القوات الاسرائيلية​ اعتدت ونبشت قبور إسلامية في مدينة يافا المحتلة".


أجرى طبيب جراح في أحد المستشفيات الحكومية بمدينة نيودلهي عملية لشخص في ساقه، مع أنه مصاب في رأسه. وتفيد News 18 بأن الطبيب خلط بين مريضين، وأجرى عملية جراحية ثقب فيها ساق مريض لتثبيت كسر مفترض بمسمار، مع أن هذا المريض كان مصابا في رأسه ووجهه نتيجة حادث سير. وأشار مدير المستشفى، أدجاي باهل، إلى أن العملية جرت تحت تخدير كامل، لذلك لم يتمكن المريض من الاعتراض على ما يقوم به الجراح. وبعد أن علمت إدارة المستشفى بالحادث


تناقلت وسائل إعلام مختلفة نبأ وقوع انفجار كبير مجهول السبب في مستودعات أسلحة تابعة لقوات سوريا الديمقراطية في مدينة القامشلي شمال شرقي سوريا. ونقلت وسائل الإعلام عن مصادر محلية أن الانفجار لم تعرف أسبابه إلى الآن، ووقع في أحد مباني مدينة القامشلي التابعة لمحافظة الحسكة شمال شرقي سوريا، والمحاذية لقضاء نصيبين التركي. وأوضحت وكالة "الأناضول" التركية أن المبنى الذي وقع فيه الانفجار يبعد 150 مترا عن الحدود التركية السورية،


أعلن الجيش السوري سيطرته بالكامل على منطقة القلمون الشرقي مع اجلاء آخر دفعة من مقاتلي المعارضة منها، في وقت يواصل هجومه العنيف على مخيم اليرموك، آخر معقل لتنظيم الدولة السلامية في جنوب العاصمة. واستعادت قوات النظام رسميا السيطرة على منطقة القلمون الشرقي في شمال شرق العاصمة، بعد أحد عشر يوماً من استعادة السيطرة على الغوطة الشرقية، آخر معقل سابق للفصائل المعارضة قرب دمشق. وأفاد التلفزيون السوري الأربعاء عن "انتهاء عمليات إخر