New Page 1

عرض رئيس المجلس العسكري الانتقالي الحاكم بالسودان يوم امس استئناف المحادثات مع جماعات المعارضة بلا شرط، وذلك بعد مرور يومين على سقوط قتلى في اقتحام قوات الأمن لموقع اعتصام بوسط الخرطوم، لكن المعارضة رفضت الدعوة، بحسب ما اشارت وكالة "رويترز". وقال مسعفون على صلة بالمعارضة إن عدد القتلى الذين سقطوا في عملية يوم الاثنين الماضي والاضطرابات التي أعقبتها ارتفع إلى 108 قتلى وأنهم يتوقعون زيادة العدد. ونقلت وكالة السودان للأنباء عن


جددت قوى إعلان "الحرية والتغيير" التي تقود الاحتجاجات في السودان، اليوم الأربعاء، التمسك بالعصيان المدني، معتبرة أن رئيس المجلس العسكري الانتقالي عبد الفتاح البرهان، ونائبه محمد حمدان دقلو (حميدتي)، يمثلان "عائق أمام بناء الدولة المدنية". يأتي ذلك فيما أكد مسعفون بالمعارضة السودانية، اليوم، أن عدد قتلى أعمال العنف التي شهدها السودان في الآونة الأخيرة ارتفع إلى أكثر من 100، بعد انتشال 40 جثة من نهر النيل بالخرطوم. وفيما


أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية المرتبطة بالمعارضة إرتفاع عدد القتلى إلى 60 قتيلاً منذ أن اقتحمت قوات الأمن مخيّمًا للمعتصمين أمام مقر وزارة الدفاع، بحسب ما نقل موقع "روسيا اليوم". وقال تجمّع المهنيّين السودانيّين إن القتلى سقطوا برصاص قوات التدخل السريع، التي يقودها عضو المجلس العسكري محمد حمدان دقلو المعروف بـ"حميدتي". ووصلت المفاوضات بين المجلس العسكري والمعارضة إلى طريق مسدود في ظل خلافات عميقة بشأن قيادة المرحلة



قال رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان، يوم الأربعاء إن المجلس منفتح "لتفاوض لا قيد فيه إلا مصلحة الوطن". ودعا رئيس المجلس العسكري الانتقالي في كلمة بثها التلفزيون الرسمي السوداني، إلى "طي الصفحة الماضية وفتح صفحة جديدة للعبور للمستقبل"، مضيفا: "نفتح أيدينا للتفاوض مع كافة القوى". وأعرب في كلمته عن أسفه "على ما حدث خلال الأيام الماضية، وسيتم محاسبة من يثبت مسؤوليته عن أحداث فض الاعتصام في الخر


صرح مدير الاستخبارات العسكرية العراقية، سعد مزهر العلاق، اليوم الثلاثاء، بأن العديد من العمليات الإرهابية تم إحباطها بفضل الفاعلية الكبيرة لمركز تبادل المعلومات الرباعي. وقال العلاق: "هناك فاعلية كبيرة لمركز تبادل المعلومات الرباعي من خلال تبادل المعلومات الاستباقية والإحداثيات الخاصة بتواجد العدو، والتي أدت إلى منع حوادث خطيرة في قواطع العمليات المختلفة بفضل تعاون الدول المشاركة في المركز"​​​. ون


قتل 13 شخصا من المعتصمين، وأصيب المئات خلال فض قوات الأمن الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني بالعاصمة الخرطوم بالقوة، بحسب ما ذكرت لجنة أطباء السودان المركزية. وأحرقت قوات الدعم السريع (مليشيا جنجاويد سابقا) التي يقودها حليف السعودية والإمارات، حميدتي، الخيام المنصوبة في محيط الاعتصام، وطاردت المعتصمين حتى الأحياء القريبة من منطقة وسط الخرطوم. وأعلنت قوى الحرية والتغيير وقف التفاوض مع المجلس العسكري والبدء


أفادت قناة "روسيا اليوم" بأن "محكمة سويدية رفضت إصدار أمر باعتقا مؤسس "ويكيليكس" جوليان أسانج على خلفية تهم اغتصاب". وكان قد اعتقل أسانج في 11 نيسان الذي كان يقيم في مقر سفارة الإكوادور بالعاصمة البريطانية لندن منذ العام 2012 بعد إصدار سلطات السويد مذكرة اعتقال بحقه على خلفية اتهامه بالاغتصاب.


أثارت مسألة تحديد أوّل أيّام عيد الفطر المبارك جدلًا كبيرًا في مصر، حيث أعلن رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكيّة أنّ أوّل أيّام العيد غدًا الثلاثاء، فيما أعلنت دار الإفتاء أن الموعد لم يتحدّد بعد. وقال رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية جاد القاضي، وفقًا لموقع "صدى البلد"، إن اليوم الاثنين هو المتمّم لشهر رمضان، مشيرٍا إلى أن شهر رمضان هذا العام 29 يومًا فلكيًّا. وأضاف: "أول أيام عيد الفطر المبارك فلكيًا غدا الثلاثاء، الموا


لم ينتظر المجلس الانقلابي كثيراً على وعوده الكاذبة، ولم يتحمل ارتداء الزيف فى الشعارات والمواقف أيام معدودات ليكشف عن وجهه الحقيقي وهو يغدر فجر اليوم بالآلاف من المعتصمات والمعتصمين من أبناء وبنات شعبنا الثوار بمحيط القيادة العامة للجيش، مطلقاً الرصاص بسخاء حقود، ليعيد في خواتيم شهر رمضان لهذا العام ذات تفاصيل مجزرته التي ارتكبها فى العام ١٩٩٠ بحق شهداء رمضان وفي نفس اليوم الثامن والعشرين منه. وفي


قتل وأصيب عشرات المدنيين، جراء تفجير سيارة مفخخة استهدف سوقًا شعبيًا في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي. وذكرت مصادر إعلامية سوريّة معارضة أن سيارة مفخخة انفجرت في منتصف سوق مدينة اعزاز، وأسفرت عن مقتل 14 مدنيًا وإصابة نحو 30 آخرين. و يأتي ذلك بالتزامن مع الازدحام الشعبي الذي يشهده السوق الشعبي في المدينة في تحضيرات أجواء العيد الموافق لـ 28 من رمضان. ولم تتضح الجهة التي تقف وراء التفجير، كما أن الشرطة والأجهزة الأمنية


دخلت قوات أمنية سودانية الى ميدان الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش في ​الخرطوم​ مما ادى الى وقوع اشكالات وسقوط ​اصابات​ نتيجة اطلاق النار. وأعلنت لجنة أطباء السودان المركزية عن "سقوط قتيل وإصابة العشرات بجروح خطيرة". من جهته كشف تجمع المهنيين ​السودانيين​ أن "​المجلس العسكري​ حشد قوات لفض الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش"، مشيرا الى ان "المجلس العسكري يتحمل المسؤولية عن القتل الذي


اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلى، المسجد الأقصى واعتدت على المعتكفين في ذكرى احتفال الكيان الصهيوني بما يسمى "توحيد القدس" أي احتلال القسم الشرقي في 1967. وحاصرت قوات الاحتلال الشبان داخل المصلى المقبلي احد مصليات المسجد الاقصى، وقامت بالقاء القنابل والأعيرة المطاطية باتجاههم، واعتدت عليهم بالضرب. كما اقتحمت المصلى القبلي واغلقت ابوابه وحاصرت المعتكفين الصائمين بداخله. وخلال ذلك سمحت قوات الاحتلال لمئات المستوطنين باستباحة


اشار مصدر مسؤول في ​وزارة الخارجية السورية​ الى انه كان الأولى ب​القمة الإسلامية​ المنعقدة في مكة أن تبحث عن حلول لمشكلات بعض دولها المزمنة، المتمثلة بالتطرف والعنف والتخلف وانعدام الديمقراطية والحريات والانتهاك اليومي لحقوق الإنسان، خاصة الدولة المستضيفة قبل أن تتنطح لتقييم وتقويم دول ك​سوريا​ سبقتها وما زالت بالديمقراطية والانفتاح والتطور والحضارة. واعتبر المصدر ان البيان الختامي الصا


أشارت تحليلات إسرائيلية كثيرة إلى أن "صراع البقاء" السياسي والشخصي لرئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، بعد فشله في تشكيل حكومته الجديد في ظل ملفات الفساد ضده، باتت "مهمة مستحيلة". ففشل نتنياهو في تشكيل الحكومة بعد "فوز كاسح" في الانتخابات الأخيرة هو سابقة قد تجعله يتدهور في منحدر خطير، كما أن احتمالات تشكيل حكومة يمين بعد 17 أيلول/ سبتمبر المقبل تقتضي أن يحصل على نحو 40 مقعدا. وبالتزامن مع ذلك، فإن "الجدول الزم