New Page 1

أعلنت ​وزارة الدفاع الروسية​ أن عدد العسكريين الروس الذين تعافوا من ​فيروس كورونا​ المستجد كوفيد-19 خلال الـ24 ساعة الأخيرة، بلغ 71 شخصا. وذكرت الوزارة في بيان أن عدد عناصر ​الجيش​ الروسي الذين تعافوا حتى الآن من الإصابة بفيروس كورونا المستجد بلغ 9 آلاف و515 شخصا. وأشارت إلى أن العدد الإجمالى للموظفين المدنيين المتعافين من المرض من العاملين في ​القوات المسلحة​ الروسية وصل


ما زالت رسائل التضامن مع لبنان تصل يوميا بالعشرات الى مكتب "الوكالة الوطنية للإعلام" في روما، تعبيرا عن التضامن مع لبنان، مقدمة التعازي لأسر الضحايا والتمنيات بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين. وفي هذا الاطار، عبر وزير الخارجية الايطالي لويجي دي ماي عن تعاطفه مع الشعب اللبناني، قائلا: "ليعرف لبنان واللبنانيون إنهم ليسوا وحدهم والمساعدات الفورية التي أرسلتها إيطاليا للبنان ليست إلا بداية لوقوفنا بجانبهم. ندرس مع لبنان أولويا


نقلت وكالة أنباء "رويترز" عن مصدر أمني في قبرص أن "السلطات حددت مكان وجود المالك المفترض للسفينة التي تسببت حمولتها في الانفجار بمرفأ ​بيروت​". وقال المتحدث باسم ​الشرطة​ كريستوس أندرو في تصريح بالخصوص: "كان هناك طلب من ​الانتربول​ في بيروت لتحديد مكان هذا الشخص وطرح بعض الأسئلة عليه بخصوص هذه الشحنة". وأفاد المتحدث الأمني القبرصي بأن هذا الشخص ( لم يذكر اسمه) جرى استجوابه في منزله


سُجّلت أكثر من 19 مليون إصابة ب​فيروس كورونا​ المستجدّ في كلّ أنحاء ​العالم​، بينها مليون حالة خلال أربعة أيّام، حسب إحصاء أعدّته وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسميّة الخميس ​الساعة​ 23,00بتوقيت غرينيتش. في المجموع، تمّ إحصاء ما لا يقلّ عن 19,000,553 إصابة، بينها 712,315 وفاة. وسُجّلت 40 في المئة من الحالات في ​الولايات المتحدة​ و​البرازيل​، وهما الأكثر


قُرعت الأجراس في مدينة هيروشيما باليابان بمناسبة الذكرى الـ75 لإسقاط أول قنبلة نووية في العالم. وفي وقت مبكر من صباح اليوم الخميس، انضم رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، وعمدة هيروشيما إلى عدد من الناجين من القنبلة وذريتهم في حديقة السلام في المدينة "بيس بارك". وعادة ما تكون الحديقة مليئة بالآلاف من الأشخاص في الذكرى السنوية، ولكن تم تقليص الحضور بشكل كبير هذا العام، مع تباعد المقاعد والتزام معظم الحاضرين بلبس أقنعة الوجه


أعلنت ​السفارة الألمانية​ في بيروت عن "مقتل أحد موظفيها في الإنفجار الذي حدث في ​مرفأ بيروت​ قبل أمس الثلاثاء". وفي سياق متصل، أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية بأن "مواطناً أميركياً واحداً على الأقل لقى حتفه في الانفجار الذي حدث في العاصمة اللبنانية بيروت الثلاثاء الماضي، وأصيب عدد آخر بجروح"، في حين أفادت السفارة الاميركية بأنها "تعمل مع السلطات المحلية لتحديد ما إذا كان هناك ضحايا آخرون


بلغت ​الإصابات​ اليومية بكوفيد-19 في ​فرنسا​، أعلى مستوى لها خلال أكثر من شهرين، إذ سجلت 1695 إصابة، واستقر متوسط الإصابات الأسبوعية فوق 1300 بقليل لأول مرة منذ نهاية نيسان، عندما كانت البلاد لا تزال في حالة عزل عام. والمتوسط اليومي لعدد الحالات 1222، المستمر منذ بداية آب، قفز الآن إلى نحو 3 أمثال ما كان عليه في حزيران وهو 435، لكنه لا يزال نصف نظيره في نيسان وهو 2585 عندما كان التفشي في أشده. و


أعلنت نيابة ​باريس​، أنّ "إحصاءً أوليًّا سَمح بتحديد هويّات 21 شخصًا فرنسي الجنسيّة، أُصيبوا في الانفجار الضخم الّذي وَقع في ​مرفأ بيروت​ أمس الثلثاء"، لافتةً إلى أنّ "انطلاقًا من الاختصاص الّذي يشمل وقائع حصلت في الخارج، فإنّ دائرة الحوادث الجماعية في نيابة باريس تفتح اليوم تحقيقًا في التسبّب بجروح غير متعمّدة".


اعلنت إدارة الإعلام و​الصحافة​ ب​وزارة الخارجية الروسية​ في بيان اليوم، عن "العملية الإنسانية الروسية في ​لبنان​"، وقالت:" في 4 آب ، وقع ​انفجار​ قوي في مرفأ ​بيروت​، أدى إلى خسائر كبيرة في الأرواح ودمار هائل وتم إعلان ​حالة الطوارئ​ في المدينة وناشد رئيس ​مجلس وزراء​ ​الجمهورية​ اللبنانية ​حسان دياب​ الدول الأجنبية تق


عادت قضيّة إقالة دونالد ترامب المفتّش العام لوزارة الخارجية الأميركية إلى الواجهة، بقرار الكونغرس استدعاء أربعة من مساعدي مايك بومبيو في إطار التحقيق. تحقيقٌ من شأنه أن يضع مزيداً من العراقيل أمام صفقة أسلحة ضخمة أرادت الإدارة تمريرها إلى الرياض، وتُعتبر سبب عزل المفتّش في شهادته أمام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، الأسبوع الماضي، سُئل وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، عن قرار الرئيس دونالد ترامب المفاجئ إقالة


صرحت وزارة الطوارئ الروسية عن إرسال 5 طائرات إلى لبنان للمساعدة في إزالة أنقاض الانفجار الذي حصل في مرفأ بيروت يوم أمس الثلثاء، وذلك بحسب وكالة "سبوتنيك". كما أعلنت الوزراة إرسال متخصصين من هيئة حماية المستهلك الروسية إلى بيروت ومختبرات للكشف عن فيروس "كورونا" وملابس ووسائل للوقاية.


أعلن معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية في ​ألمانيا​، ارتفاع عدد حالات الإصابة المؤكدة ب​فيروس كورونا​ المستجد "​كوفيد 19​" 879 حالة، ليصل العدد الإجمالي لحالات الإصابة في البلاد إلى 211281 حالة. ولفت المعهدالألماني إلى أنه تم تسجيل 8 حالات وفاة جراء الإصابة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ 24 الأخيرة، ليرتفع بالتالي عدد ضخايا وباء "كوفيد 19" في عموم البلاد إلى 9156 حالة وفاة.


أعلنت ​وزارة الصحة​ ​البرازيل​ية تسجيل 16641 إصابة جديدة ب​فيروس كورونا​ و561 وفاة خلال الساعات الـ 24 الأخيرة، في انخفاض جديد للحصيلة اليومية للإصابات. ولفتت الوزارة إلى أن إجمالي عدد الإصابات وصل إلى مليونين و750 ألفا و318 حالة مؤكدة، في حين وصلت حصيلة الضحايا إلى 94665 شخصا. ويأتي ذلك بعد تسجيل 25800 إصابة يوم الأحد وأكثر من 45 ألف إصابة جديدة يوم السبت. وتمثل الأرقام الأخيرة تراج


أكدت وزارة الدفاع الروسية في بيان لها اليوم الاثنين، أن الفحص النهائي للمتطوعين الذين يختبرون لقاح فيروس كورونا أظهر وجود استجابة مناعية واضحة لدى جميعهم. وقال البيان إن الفحص تم اليوم 3 أغسطس، في مستشفى "بوردينكو" التابع لوزارة الدفاع للمشاركين المتطوعين في اختبارات اللقاح ضد COVID-19 التي تجريها الوزارة بالتعاون مع مركز غاماليا القومي لبحوث علم الأوبئة والأحياء الدقيقة. وأشار البيان إلى أنه وفقا لبروتوكول الاختبارات ال


أشار المدير العام ل​منظمة الصحة العالمية​ تيدروس أدهانوم غبريسوس، إلى أنه "رأينا حول العالم أن الوقت لم يفت أبداً لإعادة إدارة جائحة "​كوفيد 19​"، منوهاً بأنه "قد لا يكون هناك حل لأزمة فيروس كورونا إطلاقا. لا يوجد حل سحري لأزمة فيروس كورونا حالياً .. وقد لا يتوافر هذا الحل على الإطلاق". ولفت غبريسوس إلى انه "اذا كنت عاملا في ​القطاع الصحي​ او عاملا في الصفوف الأمامية، كائنا من كنت، أظ