New Page 1

أعلنت وزارة الصحة في اليونان تسجيل 31 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في البلاد خلال الساعات الـ 24 الماضية. وفي موجز صحفي، اليوم الجمعة، قال المتحدث باسم الوزارة، سوتيريس تسيودراس، إن ثلاثة أشخاص لقوا حتفهم جراء إصابتهم بمرض كورونا خلال هذه الفترة، لتبلغ حصيلة الوفيات بسبب الفيروس في البلاد 9 حالات. وأشار المسؤول إلى أن جميع المتوفين أشخاص متقدمون في السن كانوا يعانون من مشاكل صحية. وذكر المتحدث باسم الوزارة أن مصدر


أعلنت السلطات الإيطالية اليوم الجمعة، عن وفاة 627 شخصا في أنحاء البلاد بسبب فيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع إجمالي الوفيات في البلاد إلى 4032.


حتى أمس، سُجّلت أكثر من 13671 إصابة و191 وفاة بفيروس «كورونا» في الولايات المتحدة، في ظل القدرات المحدودة، حتى الآن، على إجراء عدد كبير من الفحوصات المخبرية التي ستكشف حتماً عن عدد أكبر من الإصابات. فيما يُرجّح أن تواجه المستشفيات الأميركية صعوبة كبيرة في التعامل مع تدفق المصابين بالوباء الذي يواصل انتشاره بسرعة. ووفقاً لدراسة أجراها باحثون في جامعة هارفارد، ونشرتها وكالة «فرانس برس» أمس، فإن أكثر السيناريوات تفاؤلاً يتوقع إ


لا يمكن النظر إلى أزمة الاتحاد الأوروبي المتصاعدة بفعل انتشار وباء «كورونا»، باعتبارها توتّراً عابراً للعلاقات بين دوله، يمكن تجاوزه متى تمّ القضاء على الفيروس. في العصر «ما بعد الكوروني»، إن صحّ التعبير، ستقف بلدان التكتُّل أمام نوع مختلف مِن التحديات. تحدياتٌ مِن شأنها أن تَهزّ دعائم الاتحاد ووحدته، وسط غياب مظاهر التضامن بين دوله وانكفائها ضمن حدودها الداخلية، وتَجلّي حدود السياسات النيوليبرالية. وربّما يتبيّن أن الاتحاد


أعلنت وزارة الصحة الفرنسية، عن "تسجيل 108 وفيات بفيروس كورونا المستجد خلال الساعات الـ24 الماضية، في أكبر ارتفاع يومي لعدد ضحايا العدوى منذ بدء التفشي بالبلاد". هذا وصنفت منظمة الصحة العالمية، يوم 11 آذار الحالي، فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وباء عالميا (جائحة)، في الوقت الذي تجاوز فيه عدد المصابين بالفيروس جميع التوقعات، وبلغت آخر إحصائيات العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، أكثر من 228700 شخص


أعلنت السلطات في إيطاليا عن "تسجيل 3405 حالة وفاة جراء الاصابة بفيروس كورونا، متجاوزة وفيات الصين التي بلغت 3245". هذا وصنفت منظمة الصحة العالمية، يوم 11 آذار الحالي، فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وباء عالميا (جائحة)، في الوقت الذي تجاوز فيه عدد المصابين بالفيروس جميع التوقعات، وبلغت آخر إحصائيات العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، أكثر من 228700 شخصا، كما بلغ عدد الوفيات قرابة 9377، وتجاوز عدد


سجلت ​إيطاليا​ 475 حالة وفاة جديدة في يوم واحد جراء تفشي الإصابة ب​فيروس كورونا​، ليصل إجمالي عدد الوفيات إلى ما يقرب من 3000 حالة وفاة، وهي أكبر زيادة منذ تفشي المرض. وكانت ​حالات​ الإصابة المؤكدة قد بلغت 35713 حالة في البلاد، بينما تعافى أربعة آلاف. وسجلت ​لومباردي​، المنطقة الأشد تضررا بتفشي الفيروس، 319 حالة وفاة في يوم واحد. وتعد إيطاليا ثاني أشد دول ​العالم


حتى مساء أمس، أصاب فيروس سارس-كوف-2 أكثر من 210 آلاف شخص حول العالم، وأدى إلى وفاة أكثر من 8700، فيما بلغ عدد الحالات المتعافية نحو 83 ألفاً، غالبيتهم العظمى من الصين. ومع اقتراب الفيروس من دخول شهره الخامس، تبدو إيطاليا المنكوبة اليوم أكبر بؤر انتشار الفيروس، حيث يصارع الأطباء لمعالجة الحالات الأصغر سناً، فيما يلقى مئات المسنّين حتفهم يومياً، بعدما هاجم الفيروس هذا البلد بشكل «مباغت»، ما أدى الى تضاعف حجم الإصابات خلال و


أعلنت ​وزارة​ الصحة الإيرانية عن ارتفاع عدد الوفيات بفيروس كورونا إلى 1284 والإصابات إلى 18407.


أفادت وكالة "رويترز" العالمية للأنباء، نقلا عن المتحدث باسم السلطة القضائية في إيران بأن المرشد الأعلى السيد علي خامنئي سيعفو عن نصف السجناء السياسيين في البلاد.


صنّف مدير عام منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، فيروس كورونا المستجد بـ "عدو البشرية"، لافتاً إلى أن "أكثر من 200 ألأف حالة تم تشخيص إصابتها بالفيروس، في حين فقد أكثر من 8 آلاف شخص حياتهم". وأوضح غيبريسوس أن "80% من الحالات هي من منطقتين، أوروبا وغرب المحيط الهادئ"، لافتاً إلى أن المنظمة "تعرف العديد من الدول التي تواجه تصاعداً في الأوبئة وتشعر بالإرهاق". ولفت ، إلى أن المنظمة "بصدد تنظيم تجارب مشتركة لعدد


هز زلزال بقوة 5,7 درجات ولاية يوتا الأميركية ما أدى إلى اضطرابات قوية من دون تسجيل إصابات، وفق المعلومات الأولى المتوفرة. وأعلن المركز الأميركي للجيوفيزياء أن مركز الزلزال حُدد على بعد أربعة كيلومترات من مدينة سالت لايك سيتي عاصمة الولاية. وأدى الزلزال إلى انقطاع التيار الكهربائي عن 70 ألف أسرة، بحسب شركة "روكي ماونتن باور". لكن لم ينجم عنه أي انهيار لمبان وفق أول حصيلة نشرتها صحيفة "سالت لايك تريبيون". وأوقف مركز


قال السفير الصيني لدى السعودية، تشن وي تشينغ، إن باحثين صينيين بقيادة "المرأة التي دمرت إيبولا" وهي الباحثة الصينية تشن وي (Chen Wei) البالغة 54 سنة، اختبروا لقاحا "آمنا وفعالا" ضد فيروس "كورونا". وغرد السفير الصيني، مبشرا بأن اللقاح الذي طورته بلاده، اجتاز مرحلة الأبحاث السريرية، وتمت الموافقة على تجربته على البشر، مؤكدا أن علماء بلاده حضروا لقاحا وفق معايير الجودة والفعالية الدولية واللوائح المحلية، حتى تتسنى مهمة "السي


أبلغت السفارة الصينية في لبنان وزارتي الصحة العامة والخارجية والمغتربين، ان الحكومة الصينية قررت اهداء لبنان 1000 وحدة (فرد) من PCR لـ nCoV- 2019 و 200 مقياس الحرارة اليدوي، "استنادا للطلب اللبناني، وتعبيرا عن مشاعر الصداقة التي تكنها الصين تجاه لبنان وشعبه ومساعدة لبنان في تحسين قدرته على مكافحة مرض كوفيد- 19، على ان يتم التنسيق بين السفارة والجهة التي تحددها الوزارة عن اجراءات التسليم والتسلم". واكدت السفارة استعدادها


ذكرت وكالة ​رويترز​ للأنباء وفق إحصائية أعدتها أن عدد المصابين بكورونا حول ​العالم​ يتجاوز الـ 200 ألف والمتوفين 8 آلاف. فقد تسارعت وتيرة اجتياح ​فيروس كورونا​ المستجد قارات العالم المختلفة، حيث سجل ارتفاعا في عدد الإصابات بدول عديدة. وأوضح جواد محجور نائب المدير العام لمنظمة الصحة العالمية أن الوضع الوبائي لفيروس كورونا يُظهر أن انتشار المرض تسارع في الأسابيع الأخيرة، كما اتسعت رقعت