New Page 1

تتسابق دائرة الإمتحانات في وزارة التربية مع الوقت، مع اقتراب موعد الامتحانات الرسمية لشهادتي الثانوية العامة والمتوسطة، المحدد في نهاية آيار الحالي، من دون أن تظهر بوادر اكتمال هذه الاستعدادات، بعكس السنوات السابقة التي كانت فيها التحضيرات الإدارية واللوجستية تكون منتهية، ولا يبقى سوى وضع اللمسات الأخيرة عليها، إن لجهة تأمين مراكز الامتحانات أو توزيع المراقبين والمصححين، وحتى توزيع الطلاب على المراكز. وتبعاً لقرارات وزير ال


نظم معهد العلوم السياسية في جامعة الجنان -فرع صيدا، بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر ندوة بعنوان - اللجنة الدولية ونشاطاتها تجاه ملف المفقودين، إضافة إلى معرض صور لنقيب المصورين أ.عزيز طاهر، وذلك بحضور مسؤول المكتب السياسي للجماعة الإسلامية د.بسام حمود، ومدير الشبكة المدرسية في صيدا والجوار أ.نبيل بواب، ونخبة من الأساتذة والناشطين الحقوقيين. بدأت الندوة بكلمة افتتاحية للدكتورة أليسار فرحات منسقة معهد العلوم السياسية


احتفلت جامعة سيدة اللويزة بالذكرى التاسعة والعشرين لتأسيسها في قاعة عصام فارس في حرمها في زوق مصبح، في حضور الوزير السابق خالد قباني ممثلاً الرئيس تمام سلام، الوزير السابق زياد بارود، الوزير السابق مروان شربل، الوزير السابق جورج سكاف، الوزير السابق إدمون رزق، الإعلامي رفيق شلالا، الرئيس العام للرهبانية المارونية المريمية الأباتي بطرس طربيه، ومجلس المدبرين، العميد هنري ابرهيم ممثلاً قائد الجيش الجنرال جان قهوجي. وبعد كلمة تر


فصل جديد من برنامج الهيئة اللبنانية للعلوم التربوية، خصصته للمكون الأول الأساسي لمشروع "كتابي"، والذي يسعى من خلال برنامج القراءة إلى "تحسين مخرجات القراءة باللغة العربية في الحلقة الأولى من التعليم الأساسي في المدارس الرسمية". يمكن لهذا البرنامج أن يتقدم من خلال نشر جو من الدينامية والتفاعل في القسم الإبتدائي "لإعلام حسن النوايا" بين التلامذة ومعلم اللغة العربية. أما الأدوات وفقاً للخبيرة إيفا كوزما، التي تشغل مهمات إدار


فوجئ موظفو تشغيل وصيانة مجمع الحدث الجامعي باعتماد شرط الاستغناء عن 50% منهم في المناقصة العمومية لتلزيم المجمع، التي رست على شركة «دنش لافارجيت». لا يعرف هؤلاء الموظفون كيف سيحصل ذلك ووفق أي معايير، إلا أنهم تحرّكوا للدفاع عن حقهم بديمومة عمل نحو 600 موظّف كانوا يعملون لدى شركة الخرافي ناشيونال، الملتزمة السابقة للعقد يواجه نصف الموظفين على الأقل خطر الصرف من العمل مع إنجاز المناقصة العمومية لتلزيم عقد تشغيل وصيانة مجمع


تتنقل معاناة الأهالي وأصحاب المحال التجارية في الكورة، من بلدة إلى أخرى، جراء التباطؤ في إنجاز مشاريع البنى التحتية في القضاء، بحيث تتوزع الحفريات على طول الطرقات، وتفرض الخنادق، من دون مراعاتها شروط السلامة العامة. هذا الواقع دفع الأهالي الى رفع الصوت عالياً للإسراع في تنفيذ هذه المشاريع، التي تسجل سلسلة أخطار محدقة بالمارة وتلامذة المدارس، وكان آخرها أمام تكميلية بطرام الرسمية، المحاذية لحفريات لم تنته منذ أشهر عدة. ولجأ


تنوعت أعمال طلاب مهنيتي «المعهد الفني للاختصاصات الصناعية والتجارية» و«مدرسة الصنائع والفنون السياحية والتجارية»، في «مجمع أرض جلول»، في معرض «التجميل الداخلي والفنون الغرافيكية». جاءت أعمال الطلاب من ضمن المنهاج الدراسي، غير أنها كشفت عن مستوى فني مرتفع، ومواهب يعتدّ بها في الرسم على أنواعه المختلفة، وكيفية استعمال الريشة والتلوين، وتطويعها للحصول على عمل فني جيد. وكان لافتاً الأعمال التي قدمها طلاب الصفوف الأولى في مرحلة


من حضر المؤتمر الصحافي لهيئة التنسيق النقابية، امس، لا بد أنّه سأل عن أسباب انعقاده. لا يوجد في البيان، الذي أذيع، ما يشير إلى أن الهيئة ستفعل شيئاً، أو انها بالحد الأدنى تهدد بفعل شيء ما حتى «تقبضها» قواعدها، ما عدا ما قاله رئيس رابطة التعليم الأساسي الرسمي محمود أيوب للنواب ورؤساء الكتل النيابية: «سوف نحاسبكم عند أول استحقاق ديموقراطي... لن نسكت ولن نترك وسيلة ديموقراطية إلا سوف نلجأ إليها والخاتمة السعيدة ستكون حليفتنا لأ


في مجتمعنا العديد من الكنوز غير المكتشفة. تتمثل بالطلاب الذين يمكن تسميتهم بذوي الاستثناءين، أي الذين تكون لديهم صعوبات تعلمية في بعض الأحيان، وفي الوقت نفسه يتمتعون بموهبة لافتة للانتباه. وعلى الرغم من وجودها في صفوف مدارسنا إلا أنها تصنف بشكل خاطئ نسبة إلى صعوباتهم التعلمية أو إعاقتهم، من دون أن نقيم وزنا لمواهبهم، وهذا ما يدفع إلى تدني فرص تطوير هذه المواهب والاستفادة منها في مجتمعنا. هنا يطرح السؤال التالي: كيف يمكن أن


أعلنت الفنانة ماجدة الرومي عن حفل غنائي ستحييه في جامعة بيروت العربية. وعقدت الرومي مؤتمراً صحافياً في جامعة بيروت العربية – حرم الدبية وضعت فيه الصحافة والرأي العام وجمهورها في تفاصيل حفلها الغنائي الذي يقام في الجامعة السبت 4 حزيران بمشاركة فرقتها الموسيقية بقيادة المايسترو لبنان بعلبكي، في حضور رئيس الجامعة الدكتور عمرو جلال العدوي والأمين العام الدكتور عمر حوري. وبعد عرض وثائقي يوجز إنجازات الجامعة، لفتت مديرة العلاقات


نظمت الجامعة الأميركية للعلوم والتكنولوجيا (AUST) معرض فرص العمل الخامس عشر (Job fair 2016)، في رعاية وزير العمل سجعان قزي وحضور نائب رئيسة الجامعة رياض صقر والهيئتان الإدارية والتعليمية والعمداء والطلاب. وشارك في المعرض 120 مؤسسة من معظم القطاعات في لبنان، مثّلت كبرى المؤسسات السياحية والفندقية والصناعية والمصرفية والصحية وقطاعات الإعلام والاتصالات والمعلوماتية والطباعة والتصميم والتأمين والتسويق والإعلان وغيرها. بعد النشي


يشكك بعض موظفي الإدارة العامة بأن يكون 15 تموز موعداً نهائياً لانتخاب الهيئة الإدارية لرابطتهم. بالنسبة إلى هؤلاء، فإن مبررات التأجيل واهية منذ البداية ولم يتغيّر شيء اليوم. ما يعيق إجراء الانتخابات هو مطلب ممثلي الموظفين في وزارة المال، الذين يريدون حصة كبيرة من الهيئة الإدارية، في حين أن أطرافاً أخرى تصرّ على تمثيل أكبر عدد من الوزارات أكثر من عام مرّ على تمديد ولاية الهيئة الإدارية لرابطة موظفي الإدارة العامة. التأجي


نظمت بلدية النبطية، اليوم السبت، بالشراكة مع "الهيئة الوطنية للعلوم والبحوث" احتفال تسليم جائزة "حسن كامل الصباح لابتكارات الشباب" في قاعة "ثانوية حسن كامل الصباح" الرسمية في النبطية. وفاز بالجائزة الطالبان سمير رزق من "مهنية مشغرة" الرسمية وغي معلوف من مدرسة "الشانفيل"، وذلك ضمن فعاليات السنوية الثالثة عشرة لمباراة العلوم 2016. افتُتح الاحتفال بالنشيد الوطني اللبناني، ثم عرض مدير "مباراة العلوم" رضوان شعيب إنجازات "مباراة


طالبت رابطة معلمي التعليم الاساسي الرسمي، وزارة الداخلية باعتماد اسلوب موحد ولائق في توزيع الصناديق الانتخابية على رؤساء الاقلام بما يؤدي الى نجاح العملية الانتخابية ويحفظ كرامة اعضاء القلم الانتخابي. وقالت الرابطة في بيان: "بقدر سرورنا بانطلاق المرحلة الاولى للانتخابات البلدية والاختيارية، لا يسعنا الا ان نسجل أسفنا لعدم استفادة بعض ادارات مراكز توزيع الصناديق من التجارب السابقة مما ادى الى فوضى واساءة تصرف البعض مع المع


رعى وزير التربية والتعليم العالي الياس أبو صعب ممثلاً بمدير عام التعليم العالي أحمد الجمال، افتتاح المرحلة الأولى من المباراة الثقافية لطلاب الثانويات والمدارس الرسمية والخاصة حول أسئلة السرعة والتحليل في المواد العلمية والمعلومات العامة والفيزياء والكيمياء والرياضيات وعلوم الحياة والفنون والموسيقى والتاريخ والجغرافيا، شارك فيها أكثر من 627 طالباً وطالبة من مختلف المدارس والثانويات اللبنانية، والتي نظمتها جامعة الاداب والعلو