New Page 1

عقد مكتب فرع الجنوب في رابطة التعليم الثانوي الرسمي، إجتماعا في مقره في ثانوية البنات في صيدا برئاسة مقرر الفرع حيدر خليفة وأعضاء مكتب الفرع. وأكد المجتمعون "الالتزام التام بالاضراب العام غدا في كافة الثانويات الرسمية ودور المعلمين ومكاتب الارشاد والتوجيه في محافظتي الجنوب والنبطية". ودعوا الى "الحضور الكثيف في الاعتصام الذي دعت اليه الرابطة وفي المراكز المحددة لا سيما أمام سراي صيدا وسراي النبطية عند 10,30 صباحا، والى


عقدت هيئة التنسيق النقابية الشمالية اجتماعا في مقر رابطة معلمي التعليم الأساسي في الشمال - مدرسة الفضيلة - طرابلس، عرضت خلاله الاستعدادات والتحضيرات للاضراب نهار غد في المدارس، يشمل الدوامين الصباحي والمسائي، والثانويات والمعاهد الرسمية والخاصة والمهنية وادارات ومؤسسات الدولة كافة، بناء على "توصية هيئة التنسيق النقابية الوطنية تصعيد التحرك للمطالبة بفتح المجلس النيابي امام التشريع وادراج سلسلة الرتب والرواتب بندا أول على جدو


حَلّت الشخصيات الذائعة الصيت في الأدب الفرنسي، أو البطلات، وفق المصطلح المُتعارف عليه، ضيفات على "المركز الرقمي الفرنكوفوني" طريق الشام، في بيروت، التابع للمكتب الإقليمي للوكالة الجامعيّة الفرنكوفونيّة في الشرق الأوسط. والحال أن المركز تولّى تنظيم مباراة بعنوان: "أتصوّر بطلتي الأثيرة" أتت في إطار الإحتفال بشهر الفرنكوفونيّة وجرى خلالها حض ثلة من التلامذة على العودة إلى نصوص أدبيّة مرجعيّة فانتقوا منها شخصيّات تخييلية نسائية


برعاية مدرسة قدموس وبلدية صور اقامت الاستاذ يولا صوفان مسابقة Piano Idol Competition على مسرح مركز باسل الاسد في صور بحضور ضيفي الشرف ميشال فاضل وغارو افسيان بالاضافة الى شخصيات وفعاليات عسكرية واجتماعية وحشد من الاهالي. تخلل الاحتفال كلمة تقديم للشاعر الاستاذ جورج غنيمة رئيس لجنة الثقافة والتربية في بلدية صور ثم توالى طلاب الاستاذة صوفان على تقديم مقطوعات من العزف الراقي على البيانو نالت اعجاب الحاضرين، وفي الختام كرمت لجن


عقدت جامعة الجنان في صيدا ندوة تحت عنوان: "الإعلام والأمن الاجتماعي"، وذلك بحضور نقيب المحررين الأستاذ الياس عون، ونخبة من المثقفين، والإعلاميين، وطلاب كلية الإعلام في الجامعة . افتتحت الندوة بكلمة مدير جامعة الجنان في صيدا الدكتور عماد سيف الدين، قال فيها :"نحن في الجامعة نطرح المواضيع التي تهم الناس والمجتمع"، مشيرا إلى أن الإعلام هو أداة كالسكين يمكن أن تقتل إنساناً، أو تقطع الحلوى، والوسيلة الإعلامية تلعب دوراً مهما


تميّز الاحتفال بـ «اليوم الوطني للتلامذة ذوي الصعوبات التعلمية»، بالحضور اللافت للمسؤولين التربويين المختصين بهؤلاء التلامذة، والمدارس الدامجة لهم، والتأكيد أن مشكلتهم إنسانية بالدرجة الأولى قبل أن تكون تعلمية، إضافة إلى المناظرة التي عرّفت عن مفهوم الدمج والأسباب التي تمنع هذا الدمج. تنبّه المسؤولون إلى أن التلامذة ذوي الصعوبات التعلمية باتوا يشكلون أكثر من عشرة في المئة من أصل نحو مليون تلميذ في لبنان، وهذه النسبة تفرض على


دعت رابطة أساتذة التعليم المهني والتقني الرسمي في لبنان في بيان، "جميع الزملاء الاساتذة الى تنفيذ الاضراب العام والشامل يوم الثلثاء الواقع في 26 نيسان 2016 في كافة معاهد ومدارس التعليم المهني والتقني الرسمي". ودعا البيان "للمشاركة الكثيفة في الاعتصامات التي دعت اليها هيئة التنسيق النقابية الساعة الحادية عشرة قبل الظهر في المحافظات والاماكن التالية: بيروت وجبل لبنان: أمام وزارة التربية، الشمال: أمام سرايا طرابلس، البقاع: أ


علب، بطاريات، قناني بلاستيك، ألواح خشبية، ألوان، طابات..هي أدوات بسيطة استخدمها طلاب من مختلف المدارس اللبنانية ليترجموا أفكارهم مشاريع علمية وحلولاً لمشكلات بيئية ومجتمعية. «تسهل العلوم الحياة اليومية» تقول نانسي إبراهيم ودينا حيدر من مدرسة «نيو سنتشري سكول» خلال عرضهما مشروعهما في شأن حرق الغابات. يرتكز المشروع على وضع أجهزة إنذار في الغابة يمكن لها أن ترصد الحرائق وتبعث بإشارات لطفايات المياه، ما يخفف من الأخطار التي يتعر


بعد انقطاع طويل عن الشارع، عاد الأساتذة المتعاقدون المستثنون من التفرغ في الجامعة اللبنانية في تحرك حاشد أمام المدخل الرئيسي لمجمع الحدث، قرب كلية العلوم، شارك فيه أساتذة وطلاب، طالبوا مجلس الجامعة بـ "أداء دوره الريادي في نصرة زملاء له يعانون منذ سنين"، وذلك في بيان ألقاه الأستاذ في الكلية علي فارس، الذي اشار الى ان المستحقين المستثنين من التفرغ "يعولون على مجلس الجامعة الذي يجب أن يكون ملاذ الأساتذة ونصيرهم الحقيقي". لا


أقامت الجامعة اللبنانية، كلية الآداب، الفرع الخامس- صيدا، المؤتمر التاريخي الذي جاء تحت عنوان: "مائة عام على سايكس - بيكو: الشرق الأوسط الى أين "؟ وذلك برعاية رئيس الجامعة أ.د عدنان السيد حسين ممثلاٌ بعميد كلية الآداب الدكتور محمد أبو علي، وبحضور فاعليات دينية وثقافية، وبمشاركة طلاب الكلية. المؤتمر الذي بدأ في تمام الساعة التاسعة والنصف صباحاً، افتتح بالنشيد الوطني ونشيد الجامعة قدمهما فرقة الكورال في الجامعة اللبنانية.


تصر الرابطة الثقافية في طرابلس كل سنة على تنظيم نشاطات "معرض الكتاب"، للتأكيد على دور المدينة الثقافي وإرادتها للنهوض. المعرض في نسخته الـ42 هذه السنة بات مكتمل الوعي، والمشرفون على تنظيمه اكتسبوا خبرات كبيرة لتقديم معرض يليق بتاريخ الرابطة الثقافية المشرفة على تنظيمه ودورها، وفي مدينة طرابلس التي كانت تعتبر عاصمة للثقافة، لكنها تشهد غياباً لأهلها من كتاب وشعراء واكاديميين. والرابطة لا تستطيع منفردة ان تقدم هذه التظاهرة


تميز الاحتفال بالذكرى الخامسة والستين لمناسبة «يوم الجامعة اللبنانية»، بحضور أهل الجامعة من هيئة تعليمية وعاملين وموظفين، ومشاركتهم جنباً إلى جنب في هذه المناسبة التي تجمع هؤلاء من مختلف الكليات والفروع، من خلال إقامة المعارض المشتركة، التي تحاكي نشاط مختلف الكليات، واختصاصاتها، وغياب راعي الحفل وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب، من دون إرسال من يمثله. وبرز من الأعمال المعروضة في «قاعة المؤتمرات في مجمع بيار الجميل


وقع خبر اقفال المدرسة الكبوشية في الحمرا كالصاعقة على الأهالي ولجنتهم والأساتذة على السواء. إدارة المدرسة عزت القرار إلى عجز مالي متراكم بمئات ملايين الليرات، فيما شكك بعض الأهالي أن يكون السبب مالياً، على خلفية أن «لا مدرسة خاصة تخسر» في عام 1950، ارتفع مبنى مدرسة القديس فرنسيس للآباء الكبوشيين في قلب شارع الحمرا، واحتضن خليطاً ثقافياً متنوعاً. بقي هذا الصرح صامداً طيلة العقود الماضية، بما في ذلك سنوات الحرب الاهلية، حتى ب


اعلان رئيس الجامعة الأميركية فضلو خوري عن أن "ليس هناك مهرب من زيادة الأقساط على الطلاب" (http://www.al-akhbar.com/node/253866)، لم يثر أي رد فعل سلبي في صفوف الطلاب وممثليهم. بل ان مداولات الحكومة الطلابية وممثلي الأحزاب والنوادي الفاعلة داخل الجامعة لا تشي بوجود أي نيّة للاعتراض. علماً أن مصادر ادارة الجامعة قالت ادارة الجامعة فرضت زيادة "لن تتخطى 2.5 %". استطاع الرئيس الجديد للجامعة استمالة الطلاب الى صفه، حيث بات قسم


لم يعد مقر السفارة اللبنانية في باريس مجرد دار جميلة للشؤون الديبلوماسية والسياسية الجامدة فقط، بل حولها المستوى الثقافي لقاطنيها الى ملتقى ادبي وفني ومنبراً لاجمل الابداعات اللبنانية على كل الاصعدة كان اخرها الفنون الجميلة. فتح القائم بالاعمال في السفارة اللبنانية في باريس غادي الخوري وزوجته منى حداد الخوري أبواب دار سكن السفارة اللبنانية في باريس ضمن برنامج "ثلثاء السفارة"، لعرض بعض من أبرز لوحات رواد الفن اللبناني مع