New Page 1

إتخذ مجلس ​نقابة المحامين​ في ​بيروت​ قراراً قضى بدخول 500 محامٍ نهار الأحد 22 كانون الأوّل الى كل سجون ​لبنان​ من أجل: تحديد من هم ​السجناء​ دون محام، من قضى عقوبته وما يزال في السجن، من هو بحاجة لمبلغ بسيط ككفالة للسجن غير متوفر معه، إعداد ​تقرير​ عن حالة السجناء والسجون.


أكّدت لجنة الدفاع عن ​المستأجرين​ أن ​قانون الإيجارات​ بحاجة إلى تجديد لتدرك الناس حقوقها، فيما لم يعد هناك ​آلية​ لتطبيقه. وناشد رئيس تجمع المحامين للطعن وتعديل ​قانون الإيجارات​، ​أديب زخور خلال ​اعتصام​ أمام ​قصر العدل​، "رئيس مجلس النوّاب ​نبيه بري​، إدراج قانون الايجارات على التعديلات فوراً لأن المهل سقطت". وأضاف زخّور: "نريد


«لا حجوزات في الفنادق للأعياد. نسبة الإشغال في بيروت، في تشرين الثاني الماضي، راوحت بين 7% و15%، أما خارج بيروت فتقارب الصفر». هكذا يصف نقيب أصحاب الفنادق في لبنان بيار الأشقر حال القطاع الذي «دخل مرحلة الخطر الكبير»، محذّراً من أنه في حال استمرار الأوضاع على ما هي عليه «فقد لا يكون بعض الفنادق قادراً على الاستمرار». وأوضح في هذا السياق أن فندق «برينتانيا» الذي يملكه في برمانا «تُشغل فيه غرفة واحدة فقط من أصل 107 غرف، أما فن


تردّد في الآونة الأخيرة كلام عن نية بعض المودعين في لبنان اللجوء إلى محاكم نيويورك لمقاضاة المصارف اللبنانية جراء القيود غير القانونية التي فرضتها على حسابات الزبائن في إطار عمليات السحب والتحويل. وقد زاد من تداول هذه الفرضية في الأيام الماضية رفع شركة «IMMS» لتجارة النفط دعوى قضائية بحق «بنك البحر المتوسط» (Bankmed) في ولاية نيويورك، بتهمة عدم رد المصرف وديعة بقيمة مليار دولار طلبتها الشركة، على ما ذكرت وكالة «رويترز». لعل


أفادت قناة الـ"LBCI" أن "مراقبي مصلحة ​حماية المستهلك​ سطروا 25 ​محضر ضبط​ بحق أفران تلاعب أصحابها بوزن ربطة ​الخبز​ المحدد قانوناً بـ1000 غرام".


ادعى المدعي ​العام المالي​ القاضي ​علي ابراهيم​ على مدير ​مستشفى بيروت الحكومي​ السابق وموظفيَن في المستشفى بجرم هدر و​اختلاس​ الأموال العامّة.


الزبائن الذين يتعاملون مع شركات تحويل الأموال محرومون من الحصول على التحويلات الخارجية الوافدة إليهم بالدولار، فيما هم مجبرون على تسديد فواتيرهم بالعملة الخضراء. بمعنى آخر: يحصل هؤلاء على أموالهم على أساس سعر الصرف الرسمي، ويدفعون فواتيرهم على أساس سعر صرف السوق الذي يفوق سعر الصرف الرسمي بنحو 30% قبل نحو 10 أشهر، باشرت غالبية فروع شركة تحويل الأموال بتطبيق التعميم الرقم 514 الصادر عن حاكم مصرف لبنان (14 كانون الثاني الما


لفت رئيس نقابة اصحاب ​محطات المحروقات​ في ​لبنان​ سامي البركس، في بيان الى أنه "يتم التداول في ​وسائل التواصل الاجتماعي​ بازمة بنزين وشيكة، مما يخلق بلبلة وتهافت على محطات المحروقات"، مؤكدا أن "لا ازمة بنزين ولا مازوت في الافق بالرغم من رفض النقابة لجدول تركيب الاسعار الذي صدر عن ​وزارة الطاقة والمياه​ اليوم والذي اقتطع مؤقتاً 475 ليرة من جعالة المحطة عن كل صفيحة بنزين لتمويل ت


فجأة، ومن دون سابق انذار، اعلن عميد كلية الطب في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور محمد الصايغ استقالته من منصبه الذي يشغله منذ عشر سنوات. وتم ابلاغ جميع العاملين معه بالقرار عبر بريد الكتروني لم يشرح الاسباب. الصايغ نفسه، الذي حاولت «الأخبار» التواصل معه للوقوف على رأيه، رفض إعطاء أي تصريح مرتبط بالموضوع. استقالة الطبيب المتخصص بطب الكلى وزرع الأعضاء ونائب رئيس الجامعة الأميركية للشؤون الطبية المحسوب على رئيس الحكومة المس


أصدر نقيب محرري الصحافة اللبنانية جوزف القصيفي البيان الاتي: "أن نقابة محرري الصحافة اللبنانية، سبق أن إتخذت قرارا مبدئيا وثابتا، أبلغته إلى المرجعيات الرسمية والقضائية، ويقضي برفض إحالة أي مخالفة للنشر، أو القبول بإحالة أي دعوى تقام في وجه أي زميلة أو زميل أمام أي محكمة إلا محكمة المطبوعات. وأن هذا الأمر أصبح في صلب أدبيات النقابة وتقاليدها. وبناء عليه ، فإن هذه القاعدة يجب أن تسري على الزميلين حسن مقلد وجوزفين ديب ال


في زمن الانتفاضة على السياسات الحكومية التي أوصلت البلد إلى الإفلاس، لم يعد ممكناً أن تتعامل السلطة مع القضايا العامة بالأدوات السابقة. في مناقصة الكهرباء، تصرّ وزارة الطاقة على الحل المؤقت لزيادة الإنتاج، بالرغم من أن هذا الحل يكلّف الدولة مبلغ مليار دولار إضافي. والوزارة، كما الحكومة المستقيلة، تتمسك بالشراكة مع القطاع الخاص بالرغم من غياب الجدوى. وهي أيضاً تتمسك بالتزامن بين مناقصة الكهرباء ومناقصة محطات الغاز، بالرغم من


أعلن نقيب الصيارفة السابق محمود حلاوي أن "سعر ​الدولار​ أغلق اليوم على 1975 و2000 ليرة لبنانية"، موضحاً أن "نقابة الصيارفة هي مكان لجمع الصيارفة ولكن لا يمكن ان تصدر أي قرار بشأن سعر الدولار والعامل الاهم لتحديد هذا السعر هو المواطن اللبناني حسب الطلب والبيع". وفي حديث تلفزيوني، اكد حلاوي انه "يجب التمييز بين الدولار النقدي المتداول به بين الصرافين والدولار الحوالة المسؤول عنه ​مصرف لبنان​ و​


لم تصمد طويلاً الـ40 مليار ليرة التي حوّلتها وزارة المال، أول من أمس، إلى حساب تعاونية موظفي الدولة. المبلغ المُفرج عنه بعد أشهر من المراوغة والتأخير لا يمثل سوى 20% من قيمة المعاملات الإدارية المنجزة والجاهزة للدفع للمستشفيات والمنتسبين والمستفيدين. وهو وُزّع على الفور، بين ديون المستشفيات والمساعدات المرضية والمنح التعليمية، ليبقى لـ«التعاونية» في ذمة الوزارة معظم مساهمة الدولة عن عام 2019 (نحو 286 ملياراً و17 مليون ليرة).


أطلقت ​نقابة الممرضات والممرضين​ في ​لبنان​ صرخة في وجه النزف المتزايد في قطاع التمريض تحت عنوان "حقوق الممرضات والممرضين خطّ أحمر". وحذّرت من أنّ "النقابة ستبدأ بسلسلة تحرّكات احتجاجية تصعيدية مرورًا بالإضراب التحذيري ووصولًا الى الإضراب المفتوح إن لم تتمّ الإستجابة للمطالب بشكل جدّي في مهلة لا تتعدّى نهاية الشهر الحالي". وشدّدت نقيبة الممرضات والممرضين ميرنا أبي عبدالله ضومط على أنّ "معاناة التمريض


ردّ الشارع بمسيرة احتجاجيّة أمس، على ما اعتبره «تعطيل الهيئات الاقتصادية والمصارف لمصالح عامة الشعب»، عبر إضرابهما المزعوم. تراجع الهيئات الاقتصادية عن إعلانها الإضراب (من أمس الخميس إلى السبت) وعدم تبنّي جمعيّة المصارف له، لم يمنع المحتجّين من الاستمرار بمسيرتهم بعنوان «وجهان لعملة هابِطة». والوجهان يشيران إلى الهيئات الاقتصادية برئاسة الوزير محمّد شقير والمصارف بقيادة حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، وهما الطرفان اللذان «تهرّبا