New Page 1

ناقش اتحاد العاملين في ​وسائل الاعلام​ خلال اجتماعه في ​نقابة محرري الصحافة​ اللبنانية التطورّات الخطيرة التي تمرّ بها البلاد وانعكاس ذلك على جميع القطاعات، وخصوصاً قطاع الصحافة والاعلام. وراى الاتحاد ان "الأوضاع التي تمر بها البلاد تنبئ بما لا يحمد عقباه، في ظل الشلل الذي اصاب ​المؤسسات الدستورية​ التي يفترض أن تلبي المطالب المحقة للشعب اللبناني، ويحذر من استمرار هذا الواقع الذي يمكن ا


يتزامن عقد الجلسة النيابية اليوم مع معاودة المصارف فتح أبوابها بعد فترة إقفال، وذلك بعد اعتماد خطة أمنية توفر نحو 1600 عنصر من قوى الأمن الداخلي لحماية «البنوك» وموظّفيها من أي اعتداء! فأصحاب المصارف، وموظفوها، يُدركون التوتّر الذي يعيشه العملاء الذين سيتهافتون من أجل الحصول على أموالهم. وممّا فاقم من التوتر الإجراءات الجديدة التي اتخذتها جمعية المصارف لجهة وضع قيود على تحويل أموال المودعين إلى الخارج أو سحبها في الداخل. وحد


أعلنت ​نقابة المعلمين​ في ​لبنان​ في بيان أنه ورد الى النقابة عدة مراجعات من معلمين للاستفسار عن التدبير الذي قامت به بعض ​المؤسسات التربوية​ بحجة ​الوضع الاقتصادي​ والامني الراهن بحيث عمد البعض منها الى سداد نصف راتب أو مبلغ مقطوع، مشددة على أن "رواتب افراد الهيئة التعليمية هي حق مقدس للمعلمين تدفع وفقا لأحكام المادة 21 من قانون 1956 في آخر كل شهر سحابة أشهر ​السنة​


أعلن رئيس اتحاد نقابات موظفي المصارف ​جورج الحاج​ أن "الاتحاد سيتبلغ اليوم من ​جمعية المصارف​ الخطة الامنية"، كاشفا أن "التوجه هو لفك الاضراب". وشدد الحاج في حديث تلفزيوني على "ألا خوف على اموال المودعين" ، لافتا الى أن "الاجراءات المتخذة هي استثنائية ومؤقتة".


فاز المُرشّح المُستقّل ملحم خلف بمنصب نقيب المحامين في بيروت، أمس، فيما تمكّن مرشحان مستقلّان آخران من «العبور» إلى عضوية مجلس النقابة، ليرتفع عدد المُستقلين إلى خمسة أعضاء (من ضمنهم النقيب). هذه النتائج التي كانت حصيلة يوم انتخابي تخبّطت فيه الأحزاب التقليدية، لا يمكن فصله عن سياق الاحتجاجات المطلبية الداعية منذ شهر إلى تغيير حقيقي. وفيما سجّل فوز «مُرشح الانتفاضة» انتصاراً مهمّاً لدعاتها ومناصريها، انشغلت الأحزاب في التساب


فاز المرشح المستقل لمركز نقيب المحامين في ​بيروت​ ملحم خلف، بعد أن حصل على 2341 صوتاً، مقابل نيل المرشح المستقل المدعوم من الأحزاب السياسية ناضر كسبار 1523 صوتاً. وكان قد فاز كل من ملحم خلف، بيار حنا، سعد الدين الخطيب، ناضر كسبار، وابراهيم مسلم في عضوية ​نقابة المحامين​ في بيروت. وجاءت النتائج على الشكل التالي: ملحم خلف 2062، بيار حنا 1703، سعد الدين الخطيب 1699، ناضر كسبار 1681 وابراهيم مسلم 14


وقفة احتجاجية أمام معمل الجية الحراري، تخللها تحية تضامنية من ثوار لبنان إلى #غزة و #فلسطين


بدأت في هذه الأثناء عملية الاقتراع لانتخاب نقيب المحامين. ويتنافس ​المحامون​ الثلاثة الفائزون بالعضوية، وهم: ملحم خلف، بيار حنا وناضر كسبار. يذكر أن النتائج جاءت على الشكل التالي: ملحم خلف 2062، بيار حنا 1703، سعد الدين الخطيب 1699، ناضر كسبار 1681 وابراهيم مسلم 1480.


التأمت الجمعية العمومية لمحامي ​بيروت​ في دورتها الثانية بصورة حكمية، بمن حضر، لإنتخاب أربعة أعضاء جدد بمن فيهم النقيب. وكانت الدورة الأولى قد انعقدت في الرابع من الشهر الحالي وأرجئت العملية الإنتخابية لعدم اكتمال النصاب.


انطلقت ​تظاهرة​ من أمام مقر "​الاتحاد العمالي العام​" باتجاه ​ساحة رياض الصلح​، بدعوة من "تجمع مهنيات ومهنيين" ومشاركة "تجمع أساتذة الجامعات" و"تكتل طلاب ​الجامعة اللبنانية​" و"تجمع الموظفين المستقلين" و"​التيار النقابي المستقل​" و"تجمع ​نقابة الصحافة​ البديلة"، تحت عنوان "من أجل حركة نقابيّة ديمقراطيّة مستقلّة وبديلة، تمثّل العمّال وليس أحزاب السلطة أو


دعا حراك المتعاقدين في بيان له، الى مشاركة جميع ​الاساتذة المتعاقدين​ والمستعان والاجرائي في احد المتعاقدين غدا في صيدا دوار ايليا بدءا من ​الساعة​ العاشرة صباحا، وذلك رفضا لمظالم ​السلطة​ التي كدستها على كل متعاقد عندما أوجدت بدعة التعاقد وحرمته من حقه في التثبيت وسرقت امواله لتصرفها على ملذات الحكام.


اعلنت نقابة موظفي ومستخدمي الشركات المشغلة للقطاع الخلوي في ​لبنان​ عن تسليم ما يلزم من بطاقات التشريج العائدة ل​شركة تاتش​ للوكلاء المعتمدين، مؤكدة استمرارها في الاضراب المفتوح الى حين تحقيق كل المطالب. واشارت النقابة في بيان الى انه "وبالرغم من إضرابها المستمر لليوم الثالث على التوالي وتحسسا منها للمسؤوليات الوطنية الملقاة على عاتقنا جميعا، وكبادرة حسن نية وتفاديا لاي ارتفاع في اسعار بطاقات التشريج


10 مستشفيات من أصل 60 مستشفى توفر العلاج الكيميائي، توقفت عن تزويد مرضى السرطان بجرعات العلاج. بالنسبة المئوية، يعني هذا الرقم أن 15% من المستشفيات التي تقدم العلاج أوصدت أبوابها في وجه المرضى. الأخطر أن هذه الجردة غير نهائية، وأن العدد مرشّح للارتفاع اليوم، تتوقف المستشفيات عن استقبال المرضى «باستثناء الحالات الطارئة، مرضى غسيل الكُلى والعلاج الكيميائي». هو توقّف تحذيري - ليوم واحد فقط - تقوم به المستشفيات، كدلالة على «ا


تتوقف المستشفيات في لبنان غدا الجمعة في 15 \11 \ 2019 عن استقبال المرضى بسبب اقتراب نفاد الامصال وكافة المستلزمات الطبية العائدة للعمليات وغيرها من تقنيات والتي يتم استيرادها من الخارج بالدولار.. اضافة الى ان المستشفيات تعاني من نقص كبير في السيولة المالية بسبب امتناع الدولة​ عن تسديد الفواتير المتوجبة للمستشفيات مما أوقعها في عجز كبير".. وتعبيرا عن الوضع الذي وصلت اليه المستشفيات, اطلقت "نقابة المستشفيات في لبنان"


أعلن نقيب أصحاب ​المستشفيات​ سيلمان هارون "اننا لن نستقبل الجمعة المرضى في العيادات الخارجية للأطباء بالمستشفيات ولن نُسجل عمليات باردة وسنحصر الأمور بالحالات الطارئة فقط"، مشيراً الى "أننا سنصل الى وقت لا نستطيع فيه استقبال المرضى، وهذا دق ناقوس الخطر للمسؤولين للوعي لخطورة المرحلة، وقد اتصلنا بجميع المسؤولين ولكن المشكلة هي مادية و​الدولة​ عاجزة عن تسديد الفواتير للمستشفيات مما أوقع الأخيرة في عجز ك