New Page 1

عقدت الهيئة التأسيسية لنقابة عاملي المستشفيات الحكومية في لبنان اجتماعا مع مستشار وزير الصحة العامة نائب رئيس الحكومة غسان حاصباني وبتكليف منه إيلي زيتون، للبحث في شؤون الموظف والسبل الآيلة للنهوض بواقعهم وفي تطلعاتهم المستقبلية. وأوضحت في بيان أصدرته أن "التوافق تم على العمل ومتابعة دراسة آلية تطبيق جدية لتفعيل الطلب الأساسي للهيئة والمتمثل بالاستفادة من تقديمات وخدمات تعاونية موظفي الدولة، ومتابعة هذه الآلية مع وزير الم


نظمت نقابة مالكي العقارات والأبنية المؤجرة اعتصاما أمام المتحف الوطني في بيروت شارك فيه حشد من المالكين القدامى والمحامين، مطالبين رئيس الجمهورية بالتوقيع على قانون التعديلات على قانون الإيجارات الجديد. بعد النشيد الوطني، تحدث رئيس النقابة باتريك رزق الله فقال:" نحن المالكين القدامى، الذي ظلمنا منذ أربعين عاما، نحن الذين استثمر آباؤنا وأجدادنا في المباني لتأمين خدمة الإيجار إلى المستأجرين، تعرضنا للغدر من قبل الدولة، نحن


بعد مصرف الإسكان، تستعد المؤسسة العامة للإسكان للإعلان قريباً عن خفض أسعار الفائدة على قروضها الجديدة من 4.67% و5% إلى 3.25% و3.50%، أي بما نسبته 30% تقريباً. يهدف هذا النوع من الإجراءات الى تشجيع الطلب على شراء المساكن من أجل دعم قطاع البناء وتصريف السيولة بالليرة المتراكمة لدى المصارف، فضلاً عن تخفيف حدّة التململ الاجتماعي. تتوقع مصادر مصرفية أن تنسحب إجراءات خفض أسعار الفائدة لاحقاً على جميع أنواع القروض السكنية، طالما أن


طوال عام 2016، عانت فنادق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تراجعاً في الإيرادات مقارنة مع عام 2015. تراجع يُتوقّع أن تنسحب آثاره على عام 2017 الجاري، بما يجعل أداء أسواق الضيافة بطيئاً لعامٍ ثانٍ على التوالي كنتيجة مباشرة لتقلبات أسعار العملات، بحسب ما يشير تقرير حول قطاع الضيافة في المنطقة، صادر عن شركة «إرنست ويونغ»، المتخصّصة في التدقيق المالي والضريبي والاستشارات الخدماتيّة عانت معظم الأسواق في المنطقة من انخفاضٍ في


عقد مدير مركز التراث اللبناني في الجامعة اللبنانية الأميركية (LAU) الشاعر هنري زغيب مؤتمرًا صحافيًّا في حضور ممثل وزير الإعلام ملحم رياشي المستشار أنطوان عيد، نقيب الصحافة عوني الكعكي، نقيب المحرّرين الياس عون، ورئيس الجامعة الدكتور جوزف جبرا وعمداء ومسؤولين في الجامعة. بعد ترحيب من مدير المركز، ألقى جبرا كلمة جاء فيها: "إذا كان هنري زغيب عَكفَ منذ سنوات على إزاحَةِ سِتارَة النسيان عن ماضٍ عريقٍ للبنانيين فإنَهُ، في ما يفعل


في جلسته التشريعية الأخيرة، أقرّ مجلس النواب قانون «إفادة المضمونين المتقاعدين من تقديمات الضمان الصحّي». ظاهر هذه الخطوة أنها توسّع مظلّة التقديمات، إلا أن باطنها يخفي إمعاناً في تهميش المهمّشين في لبنان، أي أولئك الذين لا يمتلكون أي تغطية صحية مستقرة، وتبلغ نسبتهم 50% من اللبنانيين. في الحصيلة، جاء هذا القانون ليزيد تشتّت أنظمة الضمان الصحي، فيما لا تزال القوى المسيطرة ترفض أي نقاش جدّي في إقرار نظام موحَّد للتغطية الصحي


أعلنت مؤسسة كهرباء لبنان، في بيان أن "العاصفة التي ضربت لبنان في اليومين الماضيين، تسببت بأعطال كبيرة وعديدة في معامل الإنتاج، وعلى شبكتي التوتر المتوسط والمنخفض. فقد توقف عدد من مجموعات الإنتاج سواء بسبب الصدمات على الشبكة بفعل الصواعق، أو بسبب تراكم النفايات في مجاري التبريد كما حصل في معمل الجية، الأمر الذي ادى الى انخفاض القدرة الإنتاجية، وبالتالي انخفاض التغذية بالتيار الكهربائي في جميع المناطق اللبنانية، بما فيها بعض


فيما المعلومات المتداولة تشير الى اتجاه لإلغاء مناقصة معاينة الميكانيك، لم تخرج اللجنة الوزارية التي تدرس ملف المعاينة الميكانيكية بتصور نهائي حول إدارة القطاع، إذ تتواصل اجتماعات اللجنة بوتيرة سريعة، وهي تستمع إلى كل الأطراف المعنية للخروج بتصور نهائي، ولا يزال الباب مفتوحاً على كل الاحتمالات، إن لجهة إعادة طرح مناقصة تلزيم المراكز أو إعادة النظر بـ (BOT) أو التوجه إلى أن تدير الدولة القطاع. إلا أنّه بدا لافتاً في جلسة


مُجدّداً، نزل المُستأجرون القُدامى إلى الشارع احتجاجاً على إقرار مجلس النواب قانون الإيجارات الجديد. هؤلاء الذين لم ييأسوا طوال عامين من المُطالبة بحقهم في السكن، أعلنوا استمرار تحركاتهم من أجل قانون يُجنبهم التشريد ويحفظ لهم حق التعويض الذي حُرِموه نظّم المُستأجرون القُدامى، أمس، وقفة احتجاجية في شارع الحمرا، ضدّ إقرار مجلس النواب اللبناني الأسبوع الماضي قانون الإيجارات "التهجيري"، وفق ما يصفونه، وذلك بعدما فشلت آمالهم ا


من المنتظر ان يصدر اليوم في "الجريدة الرسمية" قانون استفادة المتقاعدين من الضمان الصحي ليصبح نافذاً فور صدوره، كونه لا يحتاج الى مراسيم تطبيقية. في بداية العام 2013 جرى حوار بين أصحاب العمل ممثلين برئيس اتحاد رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة والزراعة محمد شقير والاتحاد العمالي العام ممثلاً غسان غصن ادى الى التوافق على ايجاد نظام يحقق الحماية الصحية للمضمونين بعد تقاعدهم ليسدّ ثغرة في نظام التقاعد ويحمي المتقاعدين من وقفة ا


يجب أن تركِّز الخطة أوّلاً على الإجراءات التي تزيد إنتاجية الاقتصاد اللبناني بشكل مستدام. بالإضافة إلى الخطة الإصلاحية الضرورية للقطاع العام، نحدّد ثلاثة إجراءات أساسية لإتمام هذا الهدف في المدى الطويل، وهي: توفير التعليم الرسمي ذي النوعية الجيدة والكلفة المنخفضة، أقلّه حتى الصفوف الثانوية. إنشاء شبكة نقل واتصالات حديثة في مختلف أنحاء لبنان. إصلاح القطاع العام. تعالج هذه الإجراءات مباشرةً اثنين من الأسباب الأساسية لتفسير تدن


يعود الحزب الشيوعي اللبناني الأحد المقبل إلى الشارع للمطالبة بقانون جديد للانتخابات النيابية، يكون فيه لبنان دائرة واحدة وفق النظام النسبي وخارج القيد الطائفي. هي بداية الطريق للضغط على السلطة، وصولاً إلى تحقيق الإصلاح المعركة السياسية الوحيدة في البلد اليوم هي إقرار قانون جديد للانتخابات النيابية قائم على النسبية. حاملو هذه الراية كُثر. قسم منهم شريك أساسي في السلطة، كالتيار الوطني الحر وحزب الله وحركة أمل. والقسم الآخ


علّق موظفو التشغيل والصيانة في مجمع الجامعة اللبنانية في الحدث إضرابهم الذي بدأوه أول من أمس، احتجاجاً على شرط استغناء المتعهد الجديد (دنش لافارجيت) على نصف العمال. وتفيد المعلومات بأن رئيس الجامعة فؤاد أيوب حضر أمس إلى المجمع واجتمع بوفد من الموظفين بحضور مدير المجمع نزيه رعيدي وتعهد لهم بأنه سيتابع الملف شخصياً للوصول مع الجهات المعنية إلى خواتيمه التي ترضيهم وتحافظ على حقوقهم ومكتسباتهم. ونقلت مصادر الموظفين عن الر


أظهرت إحصاءات جمعية المصارف أن الدين العام ارتفع في نهاية تشرين الثاني إلى 112375 مليار ليرة (74.5 مليون دولار). هذه الإحصاءات تظهر الدين الحكومي، أي أنها لا تظهر كل الديون المترتبة على المؤسسات الرسمية في لبنان، سواء وزارة المال أو مصرف لبنان أو مجلس الإنماء والإعمار أو الضمان الاجتماعي... وبحسب الإحصاءات، فإن حصّة المصارف من الدين العام بالليرة اللبنانية بلغت 40.9% وإن حصّة مصرف لبنان ارتفعت إلى 43.6%، فيما يحمل القطاع غ


تعديات «بالجملة» يشهدها حرج بيروت: تغيير تصنيف أجزاء منه الى مساحة يُسمح بالبناء عليها. بناء مُستشفى ميداني على أطرافه. وأخيراً إحياء مشروع نقل الملعب البلدي اليه. هذه التعديات تستكمل مسار قضم الحرج وتقليص مساحته التي لا تتجاوز حالياً 300 ألف متر مربع، بعدما كانت تبلغ في السابق نحو مليون متر مربع لا تزال أعمال بناء المُستشفى الميداني على موقف السيارات الخلفي التابع لحرج بيروت مُستمرة. هذه الأعمال بوشر بها في حزيران الماضي