New Page 1

نسبة المباني والشقق الخالية في منطقة رأس بيروت هي الأعلى مقارنة بأحياء أخرى في العاصمة. هذه هي الخلاصة الأبرز التي توصّل اليها «مرصد السكن» أخيراً، لافتاً الى أن نحو 20% من الوحدات السكنية في هذه المنطقة شاغرة، لأسباب متعددة أهمها الإخلاءات التي تسبب بها قانون الإيجارات الجديد في السنوات الثلاث الماضية 20% من الوحدات السكنية في منطقة رأس بيروت شاغرة، بحسب تقديرات «مرصد السكن» الذي أشار الى وجود نحو 42 مبنىً خاليًا في هذه


توضيحاً لبعض ما جاء في «الأخبار» (27/4/2018) بعنوان: «الإضراب غير المفهوم: هذه مصلحة الأساتذة، أين مصلحة الجامعة؟»: أولاً، أحب أن أذكر بأن تاريخ الجامعة كان حافلاً بالإضرابات الطويلة، إذ لم يتحقق فيها مطلب واحد من دون إضراب، أكان في إنشاء الكليات أو النظام الداخلي أو السلاسل وغيرها. وهذا ما يدل على سياسة الإهمال المفتعلة أو المقصودة من السلطة تجاه الجامعة. ثانياً، إن هذا الإضراب المطلبي هو الأقصر قياساً لإضرابات أعلنتها


مرّ عيد العمال هذا العام على مسافة أيام من الانتخابات النيابية. ولذلك أراد الحزب الشيوعي، الذي يحتفل وحيداً مع الاتحاد الوطني للنقابات بالمناسبة في كل عام، أن تكون المناسبة مناسبتين: تثبيت الأول من أيار كـ«يوم للعهد والوفاء للذين كتبوا بدمائهم وتضحياتهم ولادة هذا العيد»، وتثبيت السادس من أيار كـ«يوم لانتصار قوى الاعتراض والتغيير الديموقراطي على هذه الزمرة السلطوية المتنفذة». وبالفعل، لبّى الشيوعيون دعوة الحزب إلى التظاهر


وجه رئيس نقابة "موظفي المصارف في لبنان" أسد خوري اليوم كتابا مفتوحا، الى رئيس مجلس ادارة "جمعية مصارف لبنان" جوزيف طربيه وأعضاء المجلس، ناقلا اليهم رغبة عدد كبير من موظفي المصارف اللبنانية بالالتزام بقرار الاقفال يومي الجمعة والاثنين المقبلين. وهنا نص الكتاب: "إن تلمس فخامة رئيس الجمهورية ودولة رئيس مجلس الوزراء لأهمية الحدث الذي سيجرى على مستوى الوطن الاحد القادم في 6 ايار لمواكبة الانتخابات النيابية، وتسهيلا لتنقل ال


تصحيح الأجور ليس مدرجاً ضمن أولويات معظم المرشحين إلى المجلس النيابي. قلّة تتبنّى خطاباً يكون فيه الاقتصاد وسوق العمل أولوية، والغالبية تتعاطى مع «العمل» على أنه خدمة يقدّمها النائب إذا استطاع إليها سبيلاً. المفارقة أن 800 ألف أسرة فقيرة ستنتخب «الحيتان» أنفسهم لم يترك أي خيار للفقراء. يجزم الخبير الاقتصادي كمال حمدان أن 800 ألف أسرة فقيرة ستنتخب الـ«حيتان» أنفسهم. هؤلاء الفقراء هم الذين يقفون على أبواب المرشحين اليوم لاس


نحو 18 عاما مضت على إقرار قانون حقوق الأشخاص المُعوّقين الذي حفِظ لهم حق توظيفهم في القطاع الخاص، وأوكل الى صندوق الضمان الإجتماعي ووزارة العمل التحقّق من حسن تطبيقه، عبر الامتناع عن إصدار براءة ذمّة لأصحاب العمل الذين يمتنعون عن ذلك. رغم ذلك، لا يزال صندوق الضمان الإجتماعي، منذ 17 عاما، يمنح أرباب العمل المخالفين براءة الذمّة حارماً المعوقّين من «سلاح» دفاعهم عن حقوقهم. عندما أُقرّ قانون حقوق الأشخاص المُعوّقين عام 2000،


وجه ​الاتحاد العمالي العام​ في ​لبنان​ تحية ونداء إلى عمال لبنان، لمناسبة ​عيد العمال​، قال فيه: "يا عمال لبنان، تحية لكم في عيدكم الأغر الأول من أيار - عيد العمالي العالمي، تحية لكم أينما كنتم في ​المصنع​ والمعمل، في المتجر والمصرف، في المؤسسات العامة والخاصة، في كل مدينة وبلدة وقرية، سائقين ومزارعين وعاملين في القطاع المنظم وغير المنظم الخاص والعام، عمالا وعاملات شبابا وشابات


تعليقاً على تقرير «زيادة على رسوم التأمين الصحي: نحو انتفاضة في نقابة المحامين؟» («الأخبار»، 17/4/2018)، وردنا من نقيب المحامين السابق انطونيو الهاشم بيان ذكر فيه الوقائع الآتية: «طلبت منذ إنتخابي الإطلاع على نتائج تطبيق نظام الخدمات الطبية والإستشفائية الذي كانت النقابة بدأت تطبيقه قبل نحو ثمانية أشهر، وتديره «غلوب مد» بموجب عقد موقّع معها لمدة ثلاث سنوات تنتهي في 31 آذار 2018. وقد أعلمتني الشركة في حينه شفاهة أنّ الأمور


نحو 500 طالب تباروا في تقديم 180 مشروعاً مبتكراً في النسخة الخامسة عشرة لمباراة العلوم. فيما بدت مشاركة المدارس الرسمية لافتة هذا العام، يجد المشاركون المباراة فرصة ذهبية للتعلم بواسطة المشاريع واكتساب المفاهيم والمعلومات بالممارسة بشغف، نشر التلامذة «اختراعاتهم» الصغيرة في باحة مكتبة كلية العلوم في الحدث. أخيراً، باتوا هنا في قلب «مباراة العلوم»، الفسحة العلمية السنوية، ليحصدوا نتائج عمل استغرق ليالي طويلة شحنوا خلالها ط


بدأ عمال ومستخدمو مؤسسة كهرباء لبنان، أمس، تنفيذ إضراب مفتوح إحتجاجاً على المماطلة في إقرار سلسلة الرتب والرواتب الخاصة بهم وعدم إدراجها على جدول أعمال جلسة مجلس الوزراء التي انعقدت أمس. بحسب رئيس نقابة المُستخدمين في مؤسسة كهرباء لبنان، شربل صالح، فإنّ الموظفين والأجراء مُستمرون في إضرابهم حتى تحقيق مطالبهم المُنتظرة منذ أكثر من ثلاثة أشهر، تاريخ التسوية التي توصّل اليها اجتماع رئيس الحكومة سعد الحريري ووزيري المال علي ح


أعلنت لجنة المتابعة للعمال المياومين وجباة الإكراء في بيان، أن "الإتفاق الذي حصل للتجديد لشركة دباس جاء ليؤمن ديمومة العمل لأكثر من 1000 عائلة. أما في ما خص مسألة القانون 287 فهو يخص كافة العمال على مستوى الوطن". وأوضحت أن "الحل الجذري للقضية لا يكون باستكمال المباراة ضمن المذكرة التي حددت الشواغر بـ897 مركزا إنما برؤية واضحة تكمن في رفع سقف التعويضات وتعيين الفائض من الناجحين في الفئة الرابعة، والموافقة بشكل رسمي على أخذ


التزم الموظفون في مؤسسة كهرباء لبنان في حلبا، اليوم الاضراب، بناء على قرار نقابة ومستخدمي مؤسسة كهرباء لبنان بالاضراب المفتوح، بسبب المماطلة في اقرار مرسوم سلسلة الرتب والرواتب. وفتحت المؤسسة ابوابها وتوجه العاملون الى مكاتبهم ممتنعين عن العمل والقيام بأي تصليحات حتى تحقيق المطالب اسوة بغيرهم من الموظفين.


دعت لجنة المتابعة للموظفين المتعاقدين في الادارات العامة في بيان، الى اعتصام مركزي في باحة اذاعة لبنان الساعة العاشرة صباحا بعد غد الخميس، تزامنا مع انعقاد جلسة مجلس الوزراء في قصر بعبدا. كما دعت اللجنة المتعاقدين في الادارات كافة، الى المشاركة الفعالة وبكثافة في هذا الاعتصام تأكيدا على "المطالب المحقة بالنسبة للدرجات الثلاث، ولمشروع الاستفادة من المعاش التقاعدي".


في اليوم الأول لإضراب الجامعة اللبنانية، وقف الأساتذة خلف رابطتهم. التزموا توقيف الدروس والامتحانات والأعمال المخبرية، وحضروا بكثافة إلى الاعتصام أمام وزارة التربية، سلطة الوصاية على الجامعة. أتوا للتنديد بـ «استخفاف السلطة بأكبر صرح تربوي وطني»، في حين يؤخذ على كثيرين منهم أنهم وضعوا أنفسهم في تصرف السياسيين ورؤساء الأحزاب، ولم يترددوا في الذهاب إليهم لأخذ مباركتهم أو مطالبتهم بالتدخل لحماية حصتهم والركون إلى وعودهم المعسول


ذكر الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني الرفيق ​حنا غريب​، في كلمة له خلال افتتاح منظمة الحزب في الزرارية مركزها الرسمي في البلدة في حي البيدر، أن "التحية إلى أهلنا في الزرارية، إلى هذه البلدة المقاومة التي قدمت التضحيات ببطولة وشجاعة على درب التحرير والتغيير الديمقراطي، إنّ أحداً لا يمكنه أن يغيّب دور شعبنا وأهلنا وأحزابنا في المقاومة"، مشيراً الى أن "حزبكم ولد حزباً مقاوماً واستمر طوال تاريخه، هو الذي أسس قوات