New Page 1

يظهر تقرير المدقق المالي في حسابات مصرف لبنان لعام 2018 أن الخسائر تتراكم، فيما يصدر حاكم مصرف لبنان قرارات «على مزاجه» من أجل إطفاء الخسائر. التقرير يكشف جانباً من الهندسات المالية في 2017 و2018، ويكشف عن المعايير الشخصية والفردية التي يعتمدها سلامة لتنفيذ الألاعيب المحاسبية برزت نسخة مسرّبة من تقرير «ديلويت» و«ارنست أند يونغ» المتعلق بتدقيق حسابات مصرف لبنان عن عام 2018. صدر هذا التقرير في 30 حزيران الماضي ليثبت ما كان


أعلنت شركات الإسمنت في لبنان في بيان، أنه "في ضوء ما يتم تداوله من معلومات عن ارتفاع جنوني في سعر طن الإسمنت في لبنان خلافا لما حددته وزارة الصناعة، مما يستوجب فتح باب الإستيراد؛ يهمنا التوضيح ‏‎إن العمل في مقالع الشركات متوقف منذ ما يقارب السبعة أشهر، مما أدى الى تقلص إنتاج الإسمنت تدريجا الى حد كبير، وهو ما دفع الى التهافت على الكميات القليلة المتبقية التي تبيعها الشركات بالسعر الرسمي، ليعاد بيعها لاحقا بأسعار خيالية في ا


أعلن أمين سر نقابة المحامين في بيروت سعد الدين وسيم الخطيب، في بيان، أنه "على أثر إصابة إحدى الزميلات بوباء كورونا المستجد، يتابع النقيب ومجلس النقابة، منذ ليلة أمس، بالتعاون مع وزيرة العدل ورئيس مجلس القضاء الأعلى، تداعيات هذا الموضوع، وسيصدر بيان رسمي، بهذا الصدد، على الموقع الإلكتروني للنقابة، يوضح الإجراءات المقررة في كل المحاكم وقصور العدل ابتداء من يوم الإثنين، وآلية الفحوص التي ستجرى للمعنيين. أما لجهة ما يتم التداول


الأصول في العمل المصرفي تفترض أن لا تضع المصارف أكثرية ودائع الناس في «سلّة واحدة»، عملاً بمبدأ «توزيع المخاطر». العكس هو ما قامت به المصارف اللبنانية إذ رهنت أغلبية أموال الناس لدى مصرف لبنان، بعد أن كانت في الماضي توظّف 23% منها في الخارج. وحين اشتعلت النيران في «بيت المال»، لم يبقَ شيء لإنقاذه لم يتمكّن أحد عملاء «بنك بيروت» من تجديد اشتراك شهري في أحد التطبيقات الأجنبية، الموصولة إلى بطاقة الائتمان بالدولار الأميركي.


عقد مجلس نقابة محرري الصحافة اللبنانية صباح اليوم إجتماعاً استثنائياً، خصصّه لبحث ما ورد عن لجنة الاعلام والاتصالات النيابية أمس عن محاولة إصدار قانون مستقل للاعلام الالكتروني بمعزل عن القانون الموحد للاعلام قيد الدرس حاليّاً. وأصدر البيان الآتي: أن مجلس نقابة محرري الصحافة اللبنانية نادى بوجوب وضع قانون عصري وموحد للإعلام يفعل هذا القطاع، ويجعله قادرا على أداء رسالته الوطنية والتحول إلى قطاع فاعل ومنتج ينهض بقدراته الذات


بعد المازوت وصلت الأزمة إلى البنزين. طوابير السيارات أمام المحطات تعبّر عن حالة من الهلع من احتمال أن تطول الأزمة. الثقة بالحكومة مفقودة، لكنّ المعنيين يؤكدون أن بواخر البنزين في طريقها إلى لبنان، وأولاها تصل اليوم. هل يمكن أن تتجدد الأزمة؟ سؤال لا يملك الإجابة عليه سوى وزارة الطاقة ومصرف لبنان، لكنهما لا يجيبان أزمة البنزين تعود مجدّداً. قدر فرض على اللبنانيين التعايش معه. إن لم ينقطع البنزين، فالمازوت. وإن لم ينقطع الما


دقّت لجنة الأشغال النيابية ناقوس الخطر أمس عبر ربطها مشكلة الكهرباء بتأمين مصرف لبنان الاعتمادات اللازمة لشرائها، طالبة من الحكومة إعلان حالة الطوارئ، فيما تشير المعلومات الى أن جلسة الحكومة ستناقش تكليف شركة للتدقيق الجنائي في المصرف المركزي من خارج جدول الأعمال لم تعد مشكلة الكهرباء قابلة للمعالجة جزئياً، وباتت تتطلب إعلان الحكومة حالة طوارئ للوصول الى صيغة تعيد تأمين الفيول بشكل مستدام لتحقيق تحسن في التغذية، الأمر الذ


اشارت ​نقابة الاطباء​ في بيان، الى انه بحزن شديد تنعي نقابة اطباء ​لبنان​ في ​بيروت​ طبيب الطوارىء الدكتور لؤي اسماعيل الذي فارق ​الحياة​ قبل ظهر اليوم في ​مستشفى نبيه بري الحكومي​ في النبطية جراء اصابته بوباء كورونا. ولفتت الى انه مرة جديدة يفقد الجسم الطبي احد كوادره الذي اصيب بعدوى COVID 19 خلال قيامه بعملية قسطرة ل​مريضة​ في قسم الطوارىء في المستشفى


وجّه الموظّفون المتعاقدون بالساعة في "الجامعة ال​لبنان​ية"، كتابًا مفتوحًا إلى رئيس مجلس الوزراء ​حسان دياب​، طالبوا بـ"تفرّغهم في ضوء تصريحات وزير التربية والتعليم العالي ​طارق المجذوب​ في شأن التمانع الوظيفي". ورأوا أنّ "بتّ ملف التفرّغ أصبح حاجة ضروريّة للجامعة وللأساتذة المتعاقدين". ولفتوا إلى أنّ "الصرخة الكبرى تأتي من الموظّفين الّذين يحاول المجذوب استثناءهم من الملف بحجّة التما


قبل 154 سنة، أسّس المبشّر المسيحي الأميركي دانيال بليس «الكلية البروتستانتية السورية»، قبل أن تتحول، عام 1920، الى «الجامعة الأميركية في بيروت»، ويُطلق اسم بليس على الشارع الذي تقع فيه مباني الجامعة في رأس بيروت. قبل أربع سنوات، في ذكرى مرور 150 سنة على تأسيسها، كتب رئيسها الحالي، فضلو خوري، كلمات أغنية أنتجت في هذه المناسبة، ومما قاله: «...نادراً ما كان العالم أكثر ظلاماً، عندما عبر حكيمٌ البحار. المهمة التي كان يسعى إليها


بمؤازرة عسكرية، ارتأى رئيس الجامعة الأميركية في بيروت، فضلو خوري، أن يواجه أهل الجامعة. وكما تفعل السلطة السياسية مع مواطنيها، فعل خوري مع 650 من العاملين والموظفين، فأبلغهم بقرارات صرفهم من أعمالهم، في حضرة العسكر. فعل خوري بالعلن ما كان يفعله في الإدارة بالسر. اللافت هنا أن هذا الأخير الذي سار على نهج سلطة كان حتى وقت غير بعيد «يثور» ضدها في الساحات. بدم بارد، ارتكب فضلو خوري «مجزرة» بحق مئات الموظفين في مؤسسة هي من الأكثر


لفتت ​نقابة الممرضات والممرضين​، إلى أنّه "في حين أنّ دول العالم تستدعي الاحتياط وتعزّز قدراتها البشريّة لمواجهة جائحة "​كورونا​" وتعلن حالة طوارئ صحيّة، يبدو أنّ في ​لبنان​ يحصل العكس ويقرّر المعنيّون الدفاع عن صحّة الناس ومقاتلة الوباء بدون مقاتلين، ما سيضع المجتمع كلّه تحت الخطر". وشدّدت في بيان، على أنّ "ما يحصل منذ أشهر عدّو وما حصل بالأمس في "​مستشفى الجامعة الأميركية​


للمرة الأولى منذ سنوات، يوضع طلاب الدراسات العليا - السنة الثانية في كلية السياحة وإدارة الفنادق، في الجامعة اللبنانية، أمام أمرٍ واقعٍ يتعذّر تغييره في المرحلة الحالية. لم يعد بين يدي هؤلاء، على الأقل هذا العام، فرصة التوجه نحو السنة الثانية - القسم البحثي، بعدما اتخذت عمادة الكلية قراراً بالتوقف «القسري»، لعام واحد، عن متابعة الدراسة في القسم ريثما تعاد «هيكلته»، على ما يقول عميد الكلية الدكتور حنا المعلوف. بهذا القرار، ال


العتمة مستمرة وتتمدّد بالرغم من الوعود الرسمية باقتراب الحل. وهي صارت تشمل المولدات أيضاً، بعد أن عمد بعضها إلى الإطفاء التام، نتيجة فقدان المازوت ووصول أسعاره في السوق السوداء إلى 36 ألف ليرة. لكن في المقابل، فإن وزارة الطاقة و«كهرباء لبنان» أكدتا أن الانفراج صار قريباً، بعد وصول بواخر المحروقات التي تشغّل المعامل تباعاً، وبعد وصول ما يقارب الـ 90 ألف طن من المازوت خلال الفترة المقبلة لأكثر من عشرين عاماً، كانت المولدات


بعد اجتماع أوّل «غير إيجابي»، عُقد الثلاثاء بين ممثلي رئيس الحكومة حسان دياب وشركتَي جمع النفايات «سيتي بلو» و«رامكو»، يُعقد اليوم اجتماع ثانٍ، يحضره حاكم مصرف لبنان رياض سلامة ورئيس جمعيّة المصارف سليم صفير، للبحث في إمكانية دفع الحكومة مستحقات الشركتين بـ«الدولار المحلّي». «المفاوضات» تُعقد على وقع إضراب نفّذه عمال الشركتين، على مدى يومين، انعكس تكدّساً للنفايات في شوارع العاصمة وضواحيها والمتن وبعبدا. الإضراب بدأ الأحد و