New Page 1

نفذت اللجنة التمثيلية للأساتذة المتعاقدين بالساعة في الجامعة اللبنانية، اعتصاما عند مدخل السراي الحكومي، طريق الجنرال فؤاد شهاب ، للمطالبة بإقرار ملفات الجامعة فورا منعا لانهيارها، وبالتزامن مع انعقاد جلسة مجلس الوزراء والتي قد تكون الأخيرة، قبل ان تتحول الحكومة إلى حكومة تصريف أعمال. واعلن المعتصمون "الاستمرار في الاضراب حتى اقرار ملف التفرغ"، وحملوا "كل من يعرقل هذا الملف وملفات الجامعة اللبنانية، مسؤولية انهيارها الذي


أبدى الاتحاد الوطني لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والاتحاد الوطني للإعاقة العقلية استغرابه من عدم تطرّق «المجتمع اللبناني واللوائح الانتخابية من مختلف الجهات المشاركة في المعركة الانتخابية في برامجها الانتخابية إلى معاناة الأشخاص ذوي الإعاقة وأسرهم والذين يندرجون في عداد الشرائح المهدّدة»، داعياً المرشحين كافةً إلى إدراج هذه المعاناة في برامجهم الانتخابية والاستجابة لحاجات قضية الإعاقة في المجتمع اللبناني. ولفت، في بيان، إلى


رفضت الهيئة الادارية لـ "تجمع مالكي الابنية المؤجرة"، في بيان بعد اجتماع "ما تداوله نائب في دائرة ​بيروت​ الاولى عن نيته القيام بتعديلات في قانون الايجارات السكني"، محذرين من "التمادي في قضم حقوق ​المالكين القدامى​ الذين عانوا الامرين لاكثر من 70 سنة نتيجة القوانين الاستثنائية البالية والجاحدة". وأسفت الهيئة "لما آلت اليه حالة المالكين القدامى من التمادي في هضم حقوقهم وعدم إنصافهم، وتخلي المسؤولين


علقت نقابة مالكي العقارات والابنية المؤجرة، على "تصريحات النائب المستقيل نديم الجميل ومواقفه من قانون الإيجار، آخرها الموقف الملتبس عن مشاركته في صياغة قانون الإيجارات تاريخ 2014، وحرصه على الحفاظ على أبناء الأشرفية". وقالت في كتاب مفتوح: "الحقيقة أنك وقعت على مراجعة الطعن بالقانون مرتين أمام المجلس الدستوري، وحاربت بشراسة ضد حقوق المالكين القدامى من ابناء الاشرفية، فبقيت على موقفك ضد حقوقهم، في دفع واضح لهم إلى اليأس لب


تستمرّ عملية استهداف الجسم التعليمي الذي يعاني أفراده ظروفًا مأساوية نتيجة انهيار القدرة الشرائية لرواتبهم وفقدان التغطيّة الصحيّة بحيث أصبح الأستاذ والمعلم تحت خط الفقر عاجزا عن تأمين الحدّ الأدنى من مقومات الحياة. وبالرغم من ذلك تمعن الأجهزة الرقابية والرسمية في ملاحقة الكثير من الزملاء تحت ذريعة عدم تمكنهم من الوصول إلى مراكز عملهم. في الشهر الماضي تعرض عدد من الأساتذة لحسومات تأديبية!! وآخر الملاحقات كانت التي سطرت الإس


أعلنت نقابة أصحاب المستشفيات في بيان، أن "قسم العناية في مستشفى البتول بعلبك - الهرمل، تعرض يوم الاثنين في الثاني من الحالي، وعند حوالى الحادية عشرة من قبل الظهر، تعرض لعملية خلع الباب وتكسير محتوى مكتب التمريض، وقد ترافق ذلك مع هجوم على الكادرالتمريضي وعنصرالأمن معا بواسطة المقص من قبل المدعو أ. ن من حوش السيد علي الجنطلية، بعد وفاة طبيعية لمريض سرطان كان في العناية وهو ابن عمه". وإذ تقبل اهل المريض (اخوته واولاده ال


أشارت ​نقابة محرري الصحافة​، إلى أنه "يحل اليوم العالمي لحرية الصحافة في الثالث من أيار، وسط تحديات مصيرية، وتحولات بنيوية يمر بها العالم اليوم، يؤدي فيها الاعلام دور المراقب ، المواكب، الشاهد، والناقل للأحداث الكبرى. ويقوم جدل عالمي حول موضوعية الاعلام، ومدى تأثره من عدمه باجندات سياسية، اقتصادية او اجتماعية- ثقافية، وما قد يترتب عنها من ضغط قد يكون عرضة له، ويحمله على تبديل قناعاته، ومخالفة ابسط قواعد المهنة ال


في ظل نظام الحكم القائم، انهار الاقتصاد وخسر العاملون بأجر نسبة هائلة من قوّتهم الشرائية، ومن كان منهم يتمتّع بتغطية صحيّة فقدها من دون أمل بالرجعة... لبنان ينزف أبناءه تحّتل الهجرة رأس لائحة خيارات العاملين بأجر في لبنان. أحوالهم لم تكن يوماً على أفضل ما يرام، إلا أنها لم تكن يوماً بهذا السوء. يمثّل هؤلاء 70.5% من مجموع القوى العاملة (59.4% مستخدم شهري، و11.3% مستخدم أسبوعي، يومي أو على أساس الإنتاج بحسب آخر تقرير صادر ع


أعلنت ​نقابة الصحافة​، أنه "لمناسبة عيد العمل و​عيد الفطر​ السعيد يتوقف العمل في الصحف ثلاثة أيام، كما يتوقف العمل في الصحف يوم الجمعة الواقع فيه 6 أيار لمناسبة ذكرى ​شهداء الصحافة​، وذلك عملا بقرار مجلسي نقابتي الصحافة والمحررين واتحادات نقابات عمال الطباعة وشركات توزيع المطبوعات ونقابة مخرجي الصحافة ومصممي الغرافيك".


توقّع وزير الصحة فراس الأبيض، اليوم، بدء وصول الأدوية إلى لبنان خلال الفترة القريبة المقبلة، عقب شهرين من توقّف عملية استيراد الأدوية من الخارج، بسبب عدم توفير الاعتمادات اللازمة. وأعلن الأبيض، في بيان، أنه عقد «خلال الأيام الماضية، سلسلة اجتماعات شملت نقابة المستوردين وتجمع الشركات العالمية لاستيراد الأدوية ونقابة مصانع الدواء ومصرف لبنان المركزي بهدف إرساء آلية تطبيقية محدّثة للتحويلات المالية، إثر قرار مجلس الوزراء ا


لا يطمئن وزير الصحة العامة فراس أبيض اللبنانيين على صحتهم، وإن حافظ على بعض التفاؤل. الدواء مقطوع، وما يمكن الوزير فعله شرح أسباب هذا الانقطاع. الفوضى في الاستشفاء ستبقى مستمرة، وما يمكن الوزير فعله محاسبة المخالفين على قدر الاستطاعة. برأيه لا إمكانية لحلول نهائية بلا تمويلٍ... من مكانٍ ما. أين التفاؤل إذاً؟ هو في التعويل على الصناعة الوطنية التي يتوقع أبيض أن تسدّ 40% من حاجة السوق من الأدوية التي قد تنتجها ما الذي يختل


نفذت روابط التعليم الرسمي الثانوي الاساسي والمهني والتقني اعتصاما امام مصرف لبنان “احتجاجا على عدم دفع بدل النقل والمساعدات الاجتماعية، وحقوق المتعاقدين بكافة تسمياتهم”، وطالبت بمحاسبة المصارف الممتنعة عن صرف الرواتب. وألقى رئيس رابطة معلمي التعليم الاساسي حسين جواد كلمة أستهلها بتوجيه رسالة بالقول: ايتها الحكومة ويا معالي وزير المال، سياسات الترقيع ليست كافية وسياسات العطاءات بالقطارة لم تعد تجدي نفعا، هذا اذا اقترنت اقو


اعلن "اتحاد نقباء المهن الحرة" في بيان اليوم، انه "منذ عدة أشهر، ونقباء المهن الحرة في بيروت وطرابلس يجتمعون بصورة دورية لمواجهة ما يحاك ضد المودعين من خطط ومكائد، ويتكبد معظمهم عناء الطرقات بالحضور من طرابلس. ومنهم نقيبة المحامين في الشمال الأستاذة ماري تريز القوال. ولفت البيان الى انه "اليوم وأثناء المشاركة في وقفة الإحتجاج أمام مجلس النواب، صعق نقباء المهن الحرّة بخبر الإعتداء على سائقها وعلى سيارتها بشكل مشين". واعتب


اعلن مجلس نقابة موظفي ومستخدمي الشركات المشغلة للقطاع الخليوي في لبنان الى موظفي شركتي الخليوي "تاتش" و"ألفا" في بيان، انه "بعد الاجتماع الذي عُقد مع ادارة شركة ألفا، وبعد التأكيد على الحقوق المصانة في عقد العمل الجماعي، تم التمني بإعطاء مهلة لغاية يوم الجمعة الواقع فيه 29 نيسان للبت النهائي واعطاء الرد وتحديد الوقت لصرف المستحقات التي ينص عليها عقد العمل الجماعي، وبناء عليه، ستتعامل النقابة بإيجابية مع هذا التمني، مع الاحتف


نفّذ موظفو مستشفى رفيق الحريري الحكومي وقفة احتجاجية عند العاشرة من صباح اليوم أمام وزارة الصحة مردّدين شعارات مندّدة بسياسة وزير الصحة فراس الأبيض و«لامبالاته لمطالبهم وهمومهم بعد مرور نحو 25 يوماً على إعلانهم الاعتصام». وخلال الاعتصام، طلب المحتجون الحديث إلى وزير الصحة، إلا أنّه رفض ذلك وخرج من الوزارة وسط تعزيزات أمنية مشدّدة.