New Page 1

رفع وزير الصحة غسان حاصباني «البطاقة الصفراء»، أمس، في وجه كلّ من وزارتَي الزراعة والداخلية والبلديات، لتحمل مسؤولياتها للحد من ظاهرة الكلاب الشاردة. الظاهرة باتت تهدد السلامة العامة، بعد الارتفاع الحاد في عدد المصابين بعضات أو عقور أو خدوش. وفي خطوة احترازية منها، أكّد أن وزارته «وجهت في تشرين الأول 2017 كتاباً إلى وزارة الداخلية والبلديات للإيعاز إلى من يلزم التعاون مع وزارة الزراعة لتلقيح الحيوانات البرية والكلاب الشارد


واصل موظفو "​تعاونية موظفي الدولة​" - مكتب ​إقليم الخروب​ مستمرون ​إضراب​هم المفتوح منذ اسبوع، احتجاجا على عدم صدور مرسوم الحاقهم بقانون ​سلسلة الرتب والرواتب​، لا سيما لجهة اعطائهم الثلاث درجات المستحقة لهم. وقد حضر الموظفون الى المركز وأمنوا الدوام، ولكن دون استقبال اي معاملة. وأمل الموظفون ان تؤدي الاتصالات والمفاوضات الجارية التي تقوم بها ادارة التعاونية وموظفوها مع الجه


قبل يومين، أصدر وزير الصحة العامة غسّان حاصباني قرارا حمل الرقم (301/1تاريخ 21 شباط 2017)، عدّل بموجبه الجدول المُتعلّق بأسس تسعير الأدوية بحيث أضاف 750 ليرة لبنانية على شريحة الأدوية التي يقلّ سعرها عن 23 ألف ليرة لبنانية (شريحة من فئة A). بحسب عدد من الصيادلة، تشمل شريحة الأدوية هذه غالبية أدوية مُسكّنات الألم ومُخفضات الحرارة، فضلا عن عدد من أدوية الالتهابات وغيرها… ووفق هؤلاء، فإن هذه عبارة عن الأدوية «اليومية» (كالبا


أريد من العولمة أن تقرّب المسافات بين الدول والشعوب وتلغي الحواجز الثقافية والاقتصادية والاجتماعية لتجعل من كوكب الأرض «قرية صغيرة». واليوم، مع الحديث عن «حرب باردة» جديدة أو «حروب باردة» مع تصاعد النفوذ الروسي والقوة الاقتصادية المتنامية للصين وبروز الحركات القومية المتشددة في أنحاء عدة من العالم وخاصة في أوروبا، تعود العولمة إلى واجهة الأحداث لنرى إن كان العالم أصبح بحق «قرية»، أو يتجه أكثر فأكثر ليصبح عبارة عن «قرى» متج


عقد اتحاد و​نقابات سائقي السيارات العمومية​ للنقل البري، اجتماعا برئاسة عبد الامير نجده وحضور الاعضاء، وقدم تقريره عن "مراحل الاضرابين الماضيين وسير التفاوض، من تعهد رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ للبنود الخمسة، وصولا الى الاجتماعات الاخيرة مع وزيري الاشغال العامة والنقل ​يوسف فنيانوس​ والداخلية والبلديات ​نهاد المشنوق​، والاجتماع مع رئيس ​مجلس الوزراء​ ​سعد الحري


رد المجلس التنفيذي لنقابة عمال "أوجيرو" في بيان، على التأخير "غير المبرر في المصادقة على مشروع سلسلة الرتب والرواتب لمستخدمي هيئة أوجيرو"، وطلب من العاملين في الهيئة، من مستخدمين، متعاقدين، مياومين، وملحقين، الإلتزام التام بالإضراب اعتباراً من صباح غد الخميس، والمشاركة الكثيفة في الاعتصام المركزي الذي سينفذ الاثنين المقبل في باحة مركز بئر حسن، والذي سيتخلله مؤتمر صحافي". وطلب من كل "القطاعات والاجهزة عدم القيام بأي أعمال


فّذ عمَّال بلدية طرابلس صباح اليوم، الخميس، اعتصاماً تحذيرياً أمام مبنى البلدية، تزامَنَ مع إقفالٍ تام للمرآب وورش الصيانة، حيث توقّف العمّال عن القيام بأشغالهم، وذلك احتجاجاً على عدم إعطائهم حقوقهم. وأوضح المعتصمون أنَّ هذا التحرّك هو "تحذيري"، مؤكّدين أنّهم سيصعِّدون خلال الأيام القادمة في حال لم يتم الاستماع لمطالبهم.


إيلده الغصين حتى في خطر الموت، يشترط السياسيون توزيعاً طائفياً في وظائف رسمية عن فئات رابعة وخامسة. الوقوف فوق، بين الأرض والسماء، بالقرب من كابلات الخطر ليس وظيفة مسيلة للّعاب الطائفي. إنها قصّة حياة أو موت وليست قصة اختراع اسمه «التوازن الطائفي». قصّة كرامة وشغف تدفعهم إلى الاستمرار في ممارسة عملهم كمياومين، بالرغم من أن التيار الكهربائي التهم أجزاء من أجسادهم النحيلة. أجسادهم الضعيفة في وجه المحاصصات السياسية. قسم ك


نحو 20 مليون دولار، بلغ مجموع العجز في صندوق الاستشفاء التابع لنقابة المحامين في بيروت، بحسب ما أبلغ النقيب أندره الشدياق أعضاء الجمعية العمومية في الجلسة التي عُقدت في كانون الأول الماضي. حتى الآن، لم تتمكّن النقابة من إيجاد حلّ لهذه الخسارة المالية التي سيدفع ثمنها نحو 8 آلاف محامٍ منتسب إلى الصندوق. وهي نتاج عجزٍ تراكم على مرّ ثلاث سنوات، أي منذ تلزيم النقابة، في 26 شباط 2015، شركة «غلوب مد» إدارة الصندوق التعاوني للنق


عدم بت ملف مياومي مؤسسة كهرباء لبنان وإبقاؤهم رهائن النزاع السياسي يعيد تحركهم إلى الواجهة مجدداً. هذا الكباش بين القوى النافذة يترك اليوم 1050 عاملاً بلا صفة قانونية وبلا رواتب وضمانات انتهى أمس اعتصام المياومين وجباة الإكراء في مؤسسة كهرباء لبنان بعد يوم طويل من المواجهات ولم تنته قصتهم بعد. فالحل «السياسي» الذي يثلج صدورهم ويطمئنهم إلى مصيرهم لا يزال معلقاً، وسط استمرار الكباش وتناتش الحصص بين القوى النافذة. الاستقرار


أصدرت نقابة مستخدمي "تلفزيون لبنان" بيانا جاء فيه: "يواصل جزء من العاملين في "تلفزيون لبنان" بث السموم عبر بعض التسريبات الاعلامية حول علاقات الموظفين بعضهم ببعض وحول اوضاع المؤسسة التي تعاني أصلا الشغور الاداري. اولا: ان الخلل القائم يهدد فعلا استمرارية المؤسسة. ثانيا:ان غياب ادارة تحاسب هؤلاء الذين يديرون ظهرهم لمسؤولياتهم المهنية ويغطون على تقاعسهم بافتعال اخبار لإيجاد مواد ينشرونها عبر بعض المواقع، يدفعنا للحض ع


أظهرت نتائج مؤشر بنك بيبلوس والجامعة الأميركية في بيروت لثقة المستهلك في لبنان للفصل الرابع من عام 2017 أن الغالبية العظمى من اللبنانيين توقعوا أن تتدهور أوضاعهم المالية وبيئة الأعمال خلال الأشهر الستة المقبلة. وفي التفاصيل فإن 11,1% فقط من اللبنانيين الذين شملهم المسح توقعوا أن تتحسن أوضاعهم المالية في الأشهر الستة المقبلة، بينما اعتقد 62,9% منهم أن أوضاعهم ستتدهور، واعتبر 23,1 % أن هذه الأوضاع ستبقى على حالها. كما توق


عقد ممثلو المحافظات في الهيئة التأسيسية لنقابة عاملي المستشفيات الحكومية إجتماعا لتقييم الوضع العام للاعتصامات والإضراب المفتوح والشامل في كل لبنان المتزامنة مع التحركات المتفرقة، وقد أثنوا على الإلتزام الكامل للأغلبية الساحقة من الموظفين بقرارات لجان الموظفين في مستشفياتهم وبالقرارات الصادرة عن الهيئة التأسيسية، والإلتفاف المطلق حول حقوقهم القانونية وعلى رأسها سلسلة الرتب والرواتب، وتلبية نداءات التحرك كلما اقتضت الحاجة في


ناقش نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة غسان حاصباني مطالب موظفي المستشفيات الحكومية مع وزير المالية علي حسن خليل على طاولة مجلس الوزراء، واشار المكتب الاعلامي لنائب رئيس مجلس الوزراء الوزير حاصباني الى انه "تم الاتفاق على العمل السريع من اجل بت الملاحظات التي ستقدمها وزارة المالية حول كيفية تطبيق قانون السلسلة على المؤسسات العامة بما فيها دور مجالس ادارات المستشفيات لكي يكون الإجراء قانونيا. وكان وزير الصحة العامة


عقد اتحاد نقابات عمال ومستخدمي البلديات في لبنان اجتماعا دعا فيه جميع العاملين في بلديات لبنان من عمال واجراء وموظفين الى "تنفيذ والتوقف عن العمل كليا والبقاء في مكاتبهم واماكن عملهم والمطالبة بالدرجات الثلاث التي منحت الى ​موظفي الادارات العامة​ وفقا للمادة 17". وقال الاتحاد اثر اجتماع برئاسة أمينه العام ​حسين مغربل​ "قد نضطر الى اعلان الاضراب المفتوح في البلديات كافة، وللغاية أبقى الاتحاد اجتماعا