New Page 1

أمضينا ساعة ونصف الساعة من الدهشة الإيجابية، والمتعة الفنية المطلقة، مع فصلي مسرحية"نوتردام دو باري" في عرضها الختامي ليل الإثنين في العاشر من الجاري ( على خشبة مستحدثة تحت كازينو لبنان) مع مؤشر لافت إلى أن المسرحية بصدد العرض لاحقاً في لبنان نظراً للإقبال غير المسبوق على حضورها، إلى درجة أن إسترحة الـ 20 دقيقة بين الفصلين لم تغر أحداً بالمغادرة، بل ظلت المقاعد مشغولة بالرواد في تفاعل نادر مع كل محطات المسرحية، الممزوجة بخلط


نهاية تموز الحالي، سيكون اللبنانيون على موعد مع بدء نظام يتتبع أجهزة هواتفهم الخليوية، وحتى الأجهزة الأخرى التي تعمل بواسطة SIM card مثل Tablet، الذي يسمح بتحديد الأجهزة غير النظامية، وحظرها عن شبكتي الهاتف Alfa وTouch. هذا النظام الذي يسمح بتتبع الأجهزة التي تدخل لبنان بطريقة غير شرعية، "سيمنع التهريب ويؤمن دخلاً إضافياً للخزينة العامة من الرسوم الجمركية"، وفق ما يؤكد وزير الإتصالات جمال الجراح لـ"المدن". وقد تم توقيع عق


في بلد الأزمات المتراكمة التي لا تنتهي، لعلّ السخرية هي المتنفس الوحيد للبنانيين، خصوصاً على صفحات التواصل الإجتماعي. العام الماضي، أبصرت صفحة «كويكيز» على فايسبوك النور كمحاكاة للواقع اللبناني المرير بأسلوب ساخر ومتهكم، وذلم عبر نشر فيديوات كوميدية قصيرة، يؤديها الممثلون :جاد بو كرم، وشانت كاباكيان، وطوني داغر، وأنطوني حموي. هذه المقاطع الساخرة، نجحت في إستقطاب المتابعين الذي تخطوا اليوم المئة ألف. ومن بين هذه الفيديوات


غسان كنفاني: أكتب إليكم من عكا عن كبار لا يموتون أكتب إليكم من عكا.. .. ومثلكم أنا، أكاد لا أصدق أني، أخيراً، عدت إليها فأمد بصري عبر نوافذ منزلنا إلى الجهات الأربع استوثق مستشهداً بالأبنية والحجارة والأشجار وبقايا السور والقلعة والبحر والهواء وأشعة الشمس وشباك الصيادين وكل الأشياء الصغيرة التي شكلت لي على امتداد أربع وعشرين سنة صورة المباركة فلسطين. هذا بيت خالتي بحجارته المقدسية المتوقدة التي تشبه أرغفة تخرج من


يغزو المواقع الالكترونية خبر إحياء الفنانة جوليا بطرس حفلاً غنائياً ضمن حفلات معرض دمشق الدولي بدورته التاسعة والخمسين. وفي حين كثرت الأخبار المتعلّقة بفنانين قد يشاركون في المهرجان في دمشق بعد توقّفٍ دام 5 سنوات، إنتظر البعض بياناً من جوليا يؤكّد أو ينفي المعلومات المتداولة. لكن صحيفة "الأخبار" نقلت عن مصادر مقرّبة من الفنانة جوليا بطرس أن الأخيرة لن تحيي حفلات حالياً في سوريا، وبالتالي نفت المصادر مشاركتها في معرض دمشق ا


تمر في هذه الأيام ذكرى رحيل الأديب الفلسطيني غسان كنفاني، الذي قتله الموساد الإسرائيلي في بيروت عبر قنبلة زرعت في سيارته بالعام 1972 من القرن الماضي. ترك كنفاني وراءه إرثاً كبيراً من الأدب لعب دوراً في تغيير بنية الخطاب الفلسطيني المقاوم.


حضر أكثر من سبعة آلاف شخص الى معرض فلسطين الفين وسبعة عشر في لندن، وتضمن المعرض الذي فشلت الصهيونية بمنع إقامته فعاليات متنوعة منها معرض للصور حول مختلف جوانب الحياة الفلسطينية، وندوات فكرية وسياسية وتاريخية حول القضية الفلسطينية وفقرات فنية كرست التراث الفلسطيني.


في افتتاح الدورة 61، مدّت «مهرجانات بعلبك الدوليّة» جسراً مع ماضيها الأسطوري الذي صنع ذاكرة لبنان الحديث: أيام كان «معبد باخوس» يحتضن عمالقة كفيروز وعاصي ومنصور ووديع وصباح ونصري وسمير يزبك... مشعل «الليالي اللبنانية» حمله أمس رامي عياش وبريجيت ياغي وألين لحود. ورافقتهم موسيقى حيّة من توزيع المايسترو إيلي العليا. أما البرنامج المضمّخ بتراث الخمسينيات، فاستحضر توفيق الباشا ووليد غلمية وزكي ناصيف، روميو لحود وفيلمون وسلوى ا


يشارك نقيب المهندسين اللبنانيين والخبير الدولي عضو هيئة التراث العالمي في اليونسكو في الاجتماعات الدورة 41 المنعقدة في بولندا وقد أفضت جهود النقيب تابت المحورية الى اصدار بيان بالتصويت الأكثري يضع مدينة القدس القديمة واسوارها تحت المجهر لإيقاف كل أعمال الاحتلال لتغيير هويتها. جهود النقيب تابت متواصلة خلال الأيام السابقة من الصباح الى المساء لتحضير موضوع ادراج مدينة الخليل على لائحة التراث العالمي المهدد بالخطر في ظل ضغط


لمناسبة الذكرى الخامسة والأربعين لاستشهاد المناضل الأديب غسان كنفاني، يتشرف مقهى وملتقى محمود درويش بدعوتكم لحضور ندوة أدبية تحت عنوان : "غسان كنفاني والأدب المقاوم" . يقدم الندوة الأديب والروائي الأستاذ مروان عبد العال، كما تدير الندوة الشاعرة الدكتورة انتصار الدنان، وذلك يوم السبت 8 تموز 2017 الساعة الثامنة مساءً في صيدا منطقة الهلالية.


بدعوة من السيده ساميه بديع مخرجة فيلم " ويبقى الرفيق رشيد في القلب والذاكرة" سيعرض الفيلم كعرض أول مخصص للمشاركين في الفيلم، يوم الجمعه ٧ تموز الساعه العاشره والنصف صباحاً في قاعة (spot)- الطابق الأول- في "صيدا مول" ، على أن يحدد لاحقا موعدا لعرض آخر للجميع.


جوردي سافال عاد إلى «مهرجانات بيت الدين الدولية». على خطى ابن بطوطة (١٣٠٤ - ١٣٧٧). ليس مفاجئاً أن يقع ربيب التروبادور، في غرام الرحالة المغربي. سافال أخذته آلة الفيولا إلى القرون الوسطى، صار مسافراً بين الأزمنة. أما بطله، الرحالة الأمازيغي ــ العربي، فانطلق من طنجة ليطوف العالم، وصولاً إلى الهند والصين وبلاد فارس. من هذا الترحال، جمّع الموسيقي الكاتالوني مقطوعات وأغنيات متعددة


ويبقى الرفيق رشيد في القلب والذاكرة نحن بانتظاركم يوم الجمعه الساعه العاشره والنصف صباحا في ٧ تموز صيدا مول. (Spot ) ط ١ وشكرًا لدعوة للسيده ساميه بديع مخرجة الفيلم


لا ديكور، ولا إضاءة، ولا بهرجة. فقط سحر عساف تروي المأساة، وأربع ممثلات يجسدن الضحايا: سيرينا الشامي، جويس أبو جودة، نزهة حرب، دانا ميخائيل. قضية «شي موريس» التي خضّت الرأي العام اللبناني قبل فترة، تتجسد على خشبة «مسرح المدينة» ضمن عمل توثيقي درامي يحمل عنوان «لا عرض ولا طلب» عبدالرحمن جاسم نشيطةٌ هي سحر عسّاف. أستاذة المسرح اللبنانية يمكن اعتبارها واحدةً ممن يعملون على تطوير المسرح اللبناني «الطليعي» ضمن منطق «المسرح هو


جيّرت مجموعة من الأعمال السورية الدسمة والمنوعة إلى العام المقبل منها «ترجمان الأشواق» (كتابة بشّار عباس، وإخراج محمد عبد العزيز) و«سايكو» (كتابة أمل عرفة وزهير قنوع، وإخراج كنان صيدناوي)، و«وردة وجورية» (كتابة سليمان عبد العزيز، وإخراج تامر اسحق)، و«فوضى» (كتابة حسن سامي يوسف ونجيب نصير، وإخراج سمير حسين) و«هواجس عابرة» (كتابة حسن مصطفى بمشاركة مخرجه مهند قطيش) و«شبابيك» (ورشة سيناريو إخراج سامر البرقاوي) و«الغريب» (عبد الم