New Page 1

ابتكر علماء الفيزياء بجامعة الأورال الفدرالية، مواد جديدة، يمكن استخدامها لكشف الاشعاع المؤين في نطاق واسع، ما يسمح بصنع أجهزة دقيقة لقياس الجرعات الشخصية والتحكم بعملية الإنتاج. وتفيد مجلة Nuclear Instruments and Methods in Physics Research Section B: Beam Interactions with Materials and Atoms ، بأن المادة الأساسية المستخدمة في الكشف عن الاشعاع، تقليديا هي بلورات صهير أكسيد الألومنيوم Al2O3 التي لها حساسية فائقة لكشف ا


الآن، بفعل الكورونا، تنقشع كثيرٌ من الغيوم التي كانت تحجب أو تموّه التشققات العميقة في صورة العالم. وهي تُشير إلى ظواهر كثيرة ومتنوّعة أذكر أكثرها دلالةً، كما أرى، في التحولات الكونية الرّاهنة، وأصوغُها كما يلي: 1- ضمور «الظاهرة العربية» وانحلالها، 2- التحوّلات الآسيوية مُضاءةً بالصعود الصيني، 3- التفكك «الجماعي» الأوروبي مُضاءً بـ«الفَردَويَّة» أو «التَّفرديّة» البريطانية، 4- الهوس الأميركي العسكري - الاقتصادي بأحادية ا


بينت حسابات العلماء أنه بعد نصف قرن سيعيش ثلث سكان الأرض في ظروف مناخية نموذجية لمناخ الصحراء حاليا، وسيكون سكان البلدان الفقيرة من أكثر المتضررين . وتفيد مجلة PNAS، بأن مناخ الأرض على مدى مليارات السنين من تاريخها كان متقلبا جدا. فكانت هناك فترات غطت طبقات الجليد مناطق إلى خط الاستواء، وفترات أخرى نمت في القارة القطبية الجنوبية غابات مطيرة، واليوم توجد على الأرض مناطق مناخية مختلفة من الغابات الاستوائية إلى صحارى القطب ا


درس علماء الأحياء من جامعة كورنيل في الولايات المتحدة، بنية فيروس كورونا المستجد واكتشفوا ميزات تفسر وفقا لاعتقاداتهم أسباب كونه سريع الانتشار والعدوى. وتفيد مجلة Journal of Molecular Biology، بأنه لفهم سبب كون فيروس SARS-CoV-2 سريع الانتشار والعدوى بين الناس، قارن علماء الأحياء بجامعة كورنيل بنيته مع بنية فيروس كورونا المعروف سابقا. ويشير الباحثون، إلى أنه على الرغم من تطابق 86% من التسلسل الجينومي في بنية فيروس SARS-


تونس | لتونس تاريخ حافل في إنتاج المجلات الثقافية. قبل الاستقلال، كانت باكورتها بمجلة «الفكر» الشهرية عام 1955. لاحقاً بإيعاز من السلطة في عهد الحبيب بورقيبة، أسّس الدبلوماسي محمد العروسي المطوي مجلة «قصص الفصلية» عام 1966، ثم أطلق الأديب ووزير التربية آنذاك محمود المسعدي سنة 1975 مجلة شهرية هي «الحياة الثقافية» التي صدرت عن وزارة الثقافة. تلتها محاولات أخرى كمجلات «المعارف» و«الثقافة» و«الفنون» و«المسار»… وأمام المدّ التكنو


أثار لغز مريب حول حالة غريبة تصيب مرضى "كوفيد-19" حيرة الأطباء ودفعهم للتشكيك في المبادئ الأساسية لعلم الأحياء. وتبين أن بعض مرضى كورونا لا يبدو أنهم في محنة حقيقة، ولكن لديهم مستويات منخفضة من الأكسجين بما يكفي لإحداث فقدان الوعي، أو حتى الموت. وتثير هذه الظاهرة، التي يعرفها البعض باسم "نقص الأكسجة السعيد" (يفضل البعض مصطلح "صامت")، أسئلة حول كيفية مهاجمة الفيروس للرئتين، وما إذا كان يمكن أن تكون هناك طرق أكثر فعالية


لعقود، ذكرت كتب علم الأحياء أن العيون تتواصل مع الدماغ حصريا من خلال نوع واحد من مسارات الإشارات. لكن اكتشافا جديدا يوضح أن بعض الخلايا العصبية في الشبكية تسلك طريقا مختلفا، حيث وجد بحث جديد، أجرته جامعة نورث وسترن، أن مجموعة فرعية من الخلايا العصبية في الشبكية ترسل إشارات مثبطة إلى الدماغ. وقبل ذلك، اعتقد الباحثون أن العين ترسل إشارات مثيرة فقط (ببساطة: الإشارات المثيرة تجعل الخلايا العصبية تنشط أكثر، أما الإشارات المثبط


بدأتْ فكرةُ كتابة هذا المقال بعد مشاهدتي شريطًا مصوّرًا على مواقع التواصل الاجتماعيّ، وفيه متعلّم (طالبٌ) بدا وكأنّه في التاسعة من عمره تقريبًا،[1] يبكي رافضًا أن يؤدّي فروضَ اللغة العربيّة.[2] استفزّني الأمرُ ودفعني إلى التعبير عن وجهة نظري كباحثةٍ تربويّة. للغة قيمةٌ جوهريّةٌ كبرى في حياة كلِّ أمّة: فهي الأداةُ التي تحمل الأفكارَ، وتنقل المفاهيمَ، فتُقِيم بذلك روابطَ الاتصال بين أبناء الأمّة الواحدة وبناتها. وهناك دراسا


من السمات التي تجعل SARS-CoV-2، أو فيروس كورونا الجديدة، مخيفا هي حقيقة أنه جيد جدا في السيطرة على الآلات الخلوية للمضيف لغرضها الخاص. وتم التقاط صورة عالية الدقة لـ SARS-CoV-2، من قبل إليزابيث فيشر، رئيسة وحدة الميكروسكوب الإلكتروني بمختبر روكي ماونتن (RML)، باستخدام مجهر إلكتروني تقليدي. كما التقطت فيشر أيضا صورا للفيروس الذي يسبب متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS). وتشكل الطيات والذبذبات ذات اللون البرتقالي-البني


تستمر في إيطاليا معركة الأطباء والطواقم الطبية ضد وباء "كوفيد-19"، وشاء القدر أن يكون عدد كبير من الأطباء اللبنانيين في الخطوط الأمامية مع زملائهم الإيطاليين، بعدما تركوا لبنان في منتصف الثمانينات هربا من الحرب إلى العلم في وطن احتضنهم في أصعب الظروف. عدد كبير من الطلبة اللبنانيين اختار الطب، وهم يقدرون حاليا بأكثر من 200 طبيب، معظمهم في المناطق المنكوبة. ورغم مرور أكثر من شهرين على جائحة كورونا، ما زالت حال الذعر منتشرة


على خلفية الجدل السياسي والإعلامي الذي أثاره المسلسل الرمضاني الخليجي «أم هارون»، واحتسابه ضمن الموجة التطبيعية مع الكيان الصهيوني التي تجتاح بعض دول الجزيرة والخليج العربي، تداول ناشطون عرب على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لقاء أجراه صحافي بحراني مع سيدة يهودية تُدعى أم جان. إنها امرأة يهودية تركية عاشت في مدينة البصرة العراقية في الثلاثينات من القرن الماضي، وتزوّجت من رجل هندي مسيحي. ومع انتهاء الحرب العالمية الثانية، قرر


مع استمرار ارتفاع عدد إصابات فيروس كورونا حول العالم، يقول الأطباء إنه ليس من المستغرب إذا شعرنا في الوقت الحالي، بالقلق بشكل خاص من أي عارض عادي. ولكن بعض أعراض القلق تكون جسدية، على عكس الأعراض النفسية التي تؤثر بشكل كبير على أذهاننا. وقالت الدكتورة سارة جارفيس، المديرة السريرية لموقع Patientaccess.com: "بعض أعراض القلق ونوبات الهلع - الشعور بضيق في التنفس وخفقان ودوخة، وما إلى ذلك - تظهر أحيانا في إصابات فيروس كورون


أمس الثلاثاء، أعلن منظمو احتفال توزيع جوائز الأوسكار أنّ الأفلام التي تم إصدارها حصراً على منصات البث التدفّقي أو الفيديو عند الطلب (VOD) بينما كانت دور السينما مغلقة بسبب جائحة كورونا، ستكون مؤهلة للمنافسة في سباق العام المقبل. كُشف عن هذا التغيير المؤقت، الذي سيسري فقط على أوسكار 2021 وسينقضي عند إعادة فتح دور السينما في جميع أنحاء البلاد، في بيان صادر عن «أكاديمية فنون وعلوم السينما». وفي السابق، كان ينبغي عرض الأشرطة في


عادة ما يتم علاج الاكتئاب بالأدوية، ولكن ما نأكله يمكن أن يلعب أيضا دورا في صحتك العقلية. وعلى الرغم من الحاجة إلى مزيد من البحث، تظهر بعض الدراسات أن بعض الأنظمة الغذائية قد تمنع أو تقلل من حدة الاكتئاب. وتقول ليزا موسكوني، من كلية طب وايل كورنيل: "إن النظام الغذائي الصحيح قد يمنح الدماغ المزيد مما يحتاجه لتجنب الاكتئاب، أو حتى لعلاجه بمجرد أن يبدأ". وهناك العديد من العوامل المختلفة التي تساهم في الاكتئاب. بعضها خا


اتضح لمجموعة علماء دولية، أن استخدام ملح الطعام المعالج باليود، بدلا من الملح الاعتيادي، يساعد على منع تطور أمراض القلب والأوعية الدموية. ويفيد موقع MedicalXpress، بأن العلماء يشيرون إلى أن الملح المعالج باليود يحتوي على البوتاسيوم، المفيد لعضلة القلب ويخفض مستوى ضغط الدم. كما أن التخلي عن استخدام ملح الطعام الاعتيادي الغني بعنصر الصوديوم، يخفض كمية الملح المستهلكة في اليوم، وهذا أيضا له تأثير إيجابي في القلب. وقد حلل