New Page 1

أقدم الراقص السوري حسن رابح على الإنتحار برمي نفسه من شرفة منزله في بيروت، الأمر الذي أدى إلى مقتله على الفور. حسن انتقل للعيش في منطقة الحمراء في بيروت، بسبب ظرف الحرب في سوريا وآخر ما كتبه " لست سوى عبد ربي أموت إلى أن أحيا (…) فالحق من الإله الواحد و إلى فلسطين الرجوع". يشار الى أن حسن رابح من أصل فلسطيني ويبلغ من العمر 25 عاماً، ويقول المقربون منه أنه كان يعاني من أزمة نفسية حادة.


هبطت طائرة تعمل بالطاقة الشمسية فقط بسلام في أشبيلية بإسبانيا في وقت مبكر اليوم بعد أن عبرت المحيط الأطلسي قادمة من نيويورك في ثلاثة أيام تقريباً في واحدة من أطول المراحل في أول رحلة حول العالم دون استخدام قطرة وقود. وحطت الطائرة (سولار إمبالس 2) التي تحوي مقعداً واحداًُ في أشبيلية حوالي الساعة السابعة والنصف صباحاً بالتوقيت المحلي بعد أن غادرت مطار جون إف. كنيدي الدولي نحو الساعة 2.30 صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة


يبدو أن هرم خوفو ليس متقن الشكل كما كان من المعتقد سابقا. وقال العلماء من مؤسسة (غلان داش) إن الهرم يميل قليلا إلى الشرق لسبب أن طرفه الشرقي أقصر قليلا من بقية الأطراف. يقوم فريق من العلماء برئاسة غلان داش على مدى أعوام بدراسة هذا الهرم الذي يبلغ ارتفاعه 145 مترا وطوله وعرضه 230 مترا ، وإنه يبقى من أعظم المنشآت التي بناها الإنسان في كل العصور. وقد قدم العلماء الأسبوع الجاري نتائج القياسات التي أجروها بما فيها ارتفاع ا


تعتزم وكالة الفضاء الروسية بناء قاعدة سرية على سطح القمر تتسع لـ12 رائد فضاء. وشرعت روسيا في الافراج عن مخطط بناء قاعدة على سطح القمر، الذي استغرق سنوات من العمل. وقالت أولغا جاروفا، المتحدثة باسم المعهد المركزي للأبحاث العلمية، الذي يتولى الإشراف على هذا المشروع، إن القاعدة سيبلغ حجمها 20 مترا مكعبا في البداية، حيث ستتسع لما بين شخصين وأربعة، على أن يرتفع عددهم فيما بعد. مضيفة “سيجرى بناء ملجأ للطوارئ من أجل حماية


بات المهرجان موعداً ثابتاً في الشهر الفضيل. للسنة الخامسة على التوالي، افتتح مجمع «بيال» أمس أبوابه أمام الزوار ليكتشفوا المعرض المتنوع فنياً وثقافياً الذي تقترحه منظمة «بيروتيات» بالتعاون مع 15 سفارة. هذه السنة، فإنّ تيمة الحدث تدور حول الشارع العريق الذي كان مرآة تعكس غنى بيروت وتنوعها الثقافي والديني والاجتماعي ساندي الراسي روحانية شهر رمضان شكّلت الإطار المثالي لإطلاق «رمضانيات بيروتية»، الذي يريده منظموه نوعاً من ال


قام عالم المستقبليات إيان بيرسون بإعداد تقرير بمساعدة شركة تأجير معدات البناء “Hewden” يعرض “ما يمكننا توقع رؤيته خلال الـ30 عاما القادمة في مجال البناء والتشييد”. فمع استمرار الاختراعات في مجالات مثل الروبوتات والذكاء الاصطناعي لا بد لمجالات عدة مثل البناء ووسائل المواصلات وغيرها أن يكون لها قدر من الذكاء الاصطناعي مع حلول عام 2045، وهنا من أروع التوقعات التي تضمنها التقرير: – سيتم اعتماد الذكاء الاصطناعي في تشييد الم


حلّ شهر رمضان بعاداته وتقاليده وتراثه وجمالياته، ضيفا على مركز "العزم الثقافي - (بيت الفن)" في الميناء، عبر سلسلة أمسيات تميزت بمزايا الشهر الفضيل وروحانياته، وشكلت مناسبة جمعت شرائح المجتمع الطرابلسي والشمالي واللبناني، فضلا عن مشاركة هيئات دبلوماسية وسياسيين وفاعليات وهيئات نقابية واعلامية. في بيت الفن الذي يعد تحفة معمارية تزخر بها الميناء وطرابلس، حضرت "السكتشات" ذات المضامين التاريخية لتروي تاريخ طرابلس والمراحل الزمني


أشارت دراسة إسبانية إلى أن إضافة "دهون نافعة" من المكسرات وزيت الزيتون إلى حمية حوض البحر المتوسط ربما تساعد الراشدين الأكبر سناً في خفض أوزانهم أو على الأقل تفادي زيادة أوزانهم. وقال الدكتور رامون ايستروس من جامعة برشلونة الذي رأس الدراسة إن "نظريتنا هي أن ليس كل الدهون نفس الشيء وعلينا أن نُفرق بين الدهون ذات المصادر النباتية والدهون ذات المصادر الحيوانية"، مشيراً الى أن "الدهون النباتية مثل زيت الزيتون البكر الممتاز والم


بعد 3 أيام من عرض أفلام لمخرجين شباب لبنانيين من 10 جامعات في لبنان، وفي أجواء فنية وسينمائية، أعلن مهرجان "سينمائيات" عن أسماء 21 من الأفلام الرابحة والمخرجين المتفوقين في قصر السفارة الإسبانية خلال احتفال "التفاحة الذهبية". وحضر الاحتفال وزير الثقافة ريمون العريجي، والسفير البريطاني هوغو شورتر، وعدد من المسؤولين.


كشفت الممثلة الأميركية انجلينا جولي في لقاء إذاعي لها، أن ابنتها فيفيان ترغب في تعلم اللغة العربية، فيما لا يطمح أيٌ من أطفالها الـ 6 أن يصبح ممثلاً. نقلت مجلة Vogue عن النجمة البالغة من العمر 41 عاماً، أنها سألت أطفالها عن اللغات التي يرغبون في تعلمها، “فأخبرني شي برغبته في تعلم لغة الكماي وهي واحدة من عدة لغات مستخدمة في كمبوديا، أما باكس فيرغب في تعلم اللغة الفيتنامية، وماد يتعلم حالياً اللغتين الروسية والألمانية، أما


افتتح مهرجان “جادة الشانزليزيه» في باريس لأول مرة عام 2012، وهو ينظَّم سنوياً في شهر يونيو/حزيران من كل عام. ويعد المهرجان مناسبة فنية، تهدف إلى إنشاء جسر بين الثقافتين الأميركية والفرنسية، عن طريق تقديم مجموعة من العروض المسرحية والسينمائية ومعارض الرسم والتصوير. ويتم تجهيز جميع العروض فوق الجادة الأشهر في باريس، والتي يزورها كل يوم أكثر من 6 ملايين سائح. ويتشارك المسرحيون والعارضون والفنانون خشبات مسارح الجادة، و


أثبتت دراسة أجريت في الولايات المتحدة الأميركية أن كل أميركي يقرأ ثمانين كتاباً في السنة الواحدة. ماذا عن بلادنا العربية؟ فلنسأل مواقع التواصل الإجتماعي. ظهرت مؤخراًعوارض عبر مواقع التواصل الاجتماعي تتمثل باستخدام اللغة اللاتينية في التعبير والكتابة، حتى أسماء المشتركين في مواقع التواصل تكتب بالحرف اللاتيني، ويصاب بالصدمة من يرى اسماً بالعربية على هذه المواقع. بحثنا عن المشتركين الذين يضعون أسماءهم بالعربية، فلم نلق منهم،


وافقت إدارة "ناسا" رسميا على مشروع يقضي بتمديد فترة عمل مرصد "كبلير" المداري الأمريكي عامين إلى أن يتم إطلاق وريثه إلى الفضاء، مختبر "TESS" الفضائي. وأعلن المكتب الصحفي لوكالة "ناسا" قائلا إن احتياطيات الوقود تسمح ببقاء مرصد "كبلر قيد العمل لغاية صيف عام 2018. وقد استطاع المرصد خلال عمله في إطار مشروع " K2 " اكتشاف 250 كوكبا جديدا خارج المنظومة الشمسية، تم تأكيد وجود 50 كوكبا منها. وقد تم تمديد فترة عمل المرصد لغاية


تمكّن باحثون في كوريا الجنوبية من إنتاج عقار طبي جديد مستخرج من زهرة الأقحوان البنفسجية، يساعد على خسارة الوزن في زمن قياسي. ويقول الباحثون في جامعة كيونغ هي إن حبوب علاج البدانة الطبيعية التي أنتجوها انطلاقاً من زهرة الاقحوان البنفسجية، تساعد على خسارة أكثر من 3 كيلو غرام، وإنقاص حجم محيط الخصر في أسابيع قليلة، دون الحاجة إلى ممارسة التمارين الرياضية القاسية. وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فقد توصل الباحثون إلى هذه ال


مع قدوم شهر رمضان ، يقلّ عدد ساعات العمل، ويقضي كثيرون ساعات النهار الطويلة في النوم، لتفادي مشاعر العطش والجوع، ما يؤدي إلى قلب النظام اليومي لدى غالبية الصائمين. لكن، يؤثّر النوم نهاراً والسهر المتأخر ليلاً على ما يُعرَف بالساعة البيولوجية في الجسم، وهي المسؤولة عن تنظيم مختلف العمليات التي تحدث في الجسم ضمن إطار 24 ساعة، من النمو إلى الهضم ومروراً بتخزين المعلومات في الذاكرة. وتعمل هذه "الساعة" الداخلية بانتظام مع دورة