New Page 1

قال يفغيني تيماكوف، الطبيب المختص في الأمراض المعدية، إن الشخص الذي يرغب بتطعيم نفسه بلقاح ضد كوفيد-19، يجب أن لا يعاني من أعراض التهابات فيروسية تنفسية، ومن تفاقم أمراض مزمنة. وأضاف الطبيب، في مقابلة صحفية: "يجب ألا يكون لدى هذا الشخص أي من مظاهر وأعراض أمراض البرد، مثل الزكام والرشح من الأنف، والسعال، وارتفاع درجة الحرارة، الشعور بالإنهاك". وحث الاختصاصي على عدم تعاطي الكحول قبل ثلاثة أيام من التطعيم، وكذلك بعد تلقي


يرى العلماء أن موجات الجاذبية يجب أن تحتفظ بآثار تعاملها مع أجرام كونية عملاقة مرورا بالثقوب السوداء الضخمة وتكتلات المجرات الكبرى. وقد تخرج تلك الآثار عن حدود نظرية النسبية لـ ألبرت أينشتاين والفيزياء الكلاسيكية. يذكر أن موجات الجاذبية عبارة عن تذبذبات للفضاء والزمن تسببها أجرام كونية ضخمة سائرة في الفضاء مع تسارع متغير. وقد تنبأ عالم الفيزياء، ألبرت أينشتاين، منذ 100 عام بوجود تلك الموجات. لكن العلماء لم يستطيعوا


اكتشفت مجموعة من العلماء، خلال دراسة عن تأثير فيروس كورونا على الدماغ، وجود علامات تلف ناتج عن ترقق وتسرب الأوعية الدموية. لكن هؤلاء العلماء، من معهد الصحة الوطني الأمريكي، لم يشاهدوا أي علامات على وجود SARS-CoV-2 في عينات الأنسجة، مما يشير إلى أن الضرر لم يكن بسبب هجوم فيروسي مباشر على الدماغ. وقالت الدراسة، التي نشرتها مجلة New England Journal of Medicine، إن العلماء وجدوا أن دماغ المصاب بفيروس كورونا، قد يكون عرضة ل


زعمت تقارير أن أحد الممرضين في كاليفورنيا ثبتت إصابته بفيروس كورونا بعد أكثر من أسبوع من تلقي اللقاح، على الرغم من أن الخبراء الطبيين يقولون إن الجدول الزمني اعتيادي. وتلقى ممرض الطوارئ، ماثيو دبليو، الذي يعمل في مستشفيين مختلفين في سان دييغو، لقاح فايزر لفيروس كورونا في 18 ديسمبر، وأبلغ في البداية عن ألم في الذراع لمدة يوم واحد، حسبما أفادت KGTV. وشعر الممرض البالغ من العمر 45 عاما بالمرض، بعد انتهاء نوبته في وحدة "كو


أعلن الطبيب ومقدم البرامج التلفزيونية المعروف، ألكسندر مياسنيكوف، الاثنين 28 ديسمبر الجاري أن البشرية ينتظرها عام غير بسيط سيصبح وباء فيروس كورونا فيه أخطر الأحداث وأوسعها أبعادا. وقال في مدونته على "إنستغرام" :" كثيرا ما يطلب مني أن أقدم تنبؤات للعام المقبل وأقول إن فيروس كورونا سيتطور بطريقته العادية، وسينتشر وسيتحور وسيتحول بنهاية المطاف إلى مرض حاد معد للتنفس شأنه شأن كل الأمراض التي تستهدف البشرية على مدى قرون". و


رأى فاديم بوكروفسكي، رئيس مركز الوقاية من الإيدز والسيطرة عليه في المعهد المركزي الروسي لعلم الأوبئة، أن معدل انتشار الفيروس التاجي يمكن أن يتباطأ ثم يبدأ في الزوال. وافترض الأكاديمي، العضو في أكاديمية العلوم الروسية، أن الوباء يمكن أن يتباطأ انتشارة في عام 2021، وسيبدأ في مثل هذه الحالة في "الزوال". وقال رئيس المركز الفيدرالي للوقاية من الإيدز ومكافحته التابع للمعهد المركزي لبحوث الأوبئة في الهيئة الروسية المعنية بحم


حذر علماء في دراسة من أن سلالة فيروس كورونا المتحور المنتشرة في بريطانيا معدية بنسبة 56% أكثر من النسخة الأصلية، وحثوا على طرح لقاح سريع للمساعدة في منع المزيد من الوفيات. ومن المرجح أن يعزز الشكل الجديد، الذي ظهر في جنوب شرق إنجلترا في نوفمبر وينتشر بسرعة، دخول المستشفيات والوفيات من "كوفيد" العام المقبل، وفقا للدراسة التي نشرها يوم الأربعاء مركز النمذجة الرياضية للأمراض المعدية في كلية لندن للصحة والصحة العامة. وقال


أعلن رئيس مركز "غاماليا" الروسي للبيولوجيا المجهرية، ألكسندر غينسبورغ، أن المواطنين الروس الذين تلقوا لقاحا ضد "كوفيد – 19" يمكن أن يصبحوا مانحي بلازما الدم المضاد لكورونا. جاء ذلك على لسانه في حديث أدلى به يوم 25 ديسمبر لوكالة "تاس" الروسية. وقال:" لا شك أن كل مواطن روسي تلقى لقاحا ضد فيروس كورونا يمكن أن يصبح شخصا مانحا لبلازما الدم. لكن يجب عليه قبل ذلك أن يخضع لفحص كمية الأجسام المضادة التي تشكلت لديه، إذ أننا نعلم


أصاب فيروس كورونا حتى الآن، نحو 77 مليون شخص حول العالم، بينما يستمر العلماء في محاولة فهم الفيروس بشكل أفضل وتطوير لقاحات فعالة ضده. وعلى الرغم من أن الأعراض الرئيسية لـ"كوفيد-19" أصبحت معروفة بشكل جيد، إلا أن هناك تقارير تنتشر بين الحين والآخر تتعلق بأعراض أقل شيوعا للمرض، والتي يمكن تجاهلها في كثير من الأحيان، كونها غير معروفة في السابق. وبالإضافة إلى الأعراض الرئيسية لفيروس كورونا، والتي تشمل سعالا جديدا ومستمرا وف


أعلنت البروفيسورة في مدرسة البيولوجيا النظامية التابعة لجامعة "جورج مايسن" الأمريكية، أنتشا بارانوفا، أن سبلا جديدة في علاج المرضى من فيروس كورونا ربما تشجعه على التحور الأسرع. وترى البروفيسورة أن الطفرة الجديدة المكتشفة لدى الفيروس التاجي لا تزيد من عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة به. لكن ليس هناك أي ضمان لتحوله إلى سلالة أكثر خطورة. وقالت:" في حال يصبح الفيروس خطيرا وفتاكا مثل إيبولا فإن البشر سيموتون قبل أن يقفز الف


أعلن أحد مدراء مختبر بيونتيك الألماني أوغور شاهين أن المختبر الذي طوّر مع شركة فايزر الأميركية أول لقاح ضد كوفيد-19 تم ترخيصه في ​العالم​، قادر على توفير لقاح جديد "خلال ستة أسابيع" في حال تحوّل الفيروس كما حصل في ​بريطانيا​. اضاف شاهين "نحن قادرون تقنياً على إنتاج لقاح جديد خلال ستة أسابيع". واوضح في ​مؤتمر​ صحافي في ماينز في غرب ​ألمانيا​ غداة إعطاء السلطات الأوروبية ̴


اكتشف علماء يابانيون ما أسموه علاقة متبادلة مباشرة بين كمية الحمض النووي الريبي لفيروس SARS-CoV-2 في دم المصاب وشدة مسار "كوفيد-19". ويفيد موقع medRxiv، بأن عدوى الفيروس التاجي المستجد، تحير الأطباء بسبب عدم قدرتهم على التنبؤ بها، لهذا يبحث علماء مختلف الدول عن علامات بيولوجية موثوقة، تسمح بالتنبؤ بمسار "كوفيد-19". وتستخدم طريقة تفاعل البوليميراز المتسلسل للنسخ العكسي (RT-PCR)، عادة في تحديد وجود فيروس SARS-CoV-2 في


«قصص فلسطينية»، مشروع تتعاون فيه «مؤسسة ماجد أبو شرار الإعلامية» مع «مركز بديل» في فلسطين، لإنجاز أفلام قصيرة للشباب الفلسطيني وعرضها في بيروت. غداً الثلاثاء، وفي «قاعة الجبهة الديمقراطية» في مخيم «مار الياس» في بيروت، ستُعرض أفلام نُفِّذَتْ بين الضفة الغربية وقطاع غزة وأراضي الـ 48 ولبنان، على أن يتبع النشاط نقاش بين الحاضرين. وتخيّم على الأشرطة معاناة الفلسطينيين الإنسانية جرّاء الحصار الذي تفرضه قوات الاحتلال الإسرائيلي و


رغم انتماء "علاَّمة الشام" محمَّد كُرْد علي (مواليد دمشق 1876) لأمٍّ شركسيةٍ وأسرةٍ من كُرْدِ السليمانية في العراق، إلا أنه لم يخضع لذاك الانتماء، بل صار واحداً من ألمعِ العروبيين والمُنافحين عن اللغة العربية. ورغم أنّه تعلَّم الفرنسية في طفولته على يد مُدرِّسٍ خاصٍ، كما درس آدابها لعامين في مدرسة اللعازاريين، إلا أنه صار من أشدِّ المُدافعين عن الحضارةِ العربيةِ ضدّ الغربية، وداعِمُه في ذلك معرفةٌ واطّلاع كبيرين على العل


كشفت دراسة جديدة أن عدوى فيروس كورونا يمكن أن تسبب شلل الأطفال في حالات نادرة جدا. ونظر الباحثون في جامعة مانشستر في الأعراض العصبية في 38 حالة غير عادية من "كوفيد-19" تحت سن 18 عاما من 8 دول، شملت 13 طفلا من فرنسا، و8 من المملكة المتحدة و5 من الولايات المتحدة، و4 من البرازيل، و4 من الأرجنتين، واثنين من الهند، وواحدا من بيرو وواحدا من المملكة العربية السعودية. وسبق أن وجد أن SARS-CoV-2 يسبب مشاكل عصبية لدى المرضى البا