New Page 1

توّج فريق "توسنو" من ضواحي لينينغراد بلقب بطل كأس روسيا لكرة القدم، على حساب "أفانغارد" من مدينة كورسك، بفوزه عليه 2-1، في المباراة النهائية التي جمعتهما، اليوم الأربعاء. وسجل هدفي توسنو كل من أليكسي سكفورتسوف وريزيان ميرزوف، في الدقيقتين 10 و80 على الترتيب، فيما سجل إيغور كيرييف هدف أفانغارد الوحيد في الدقيقة 16 من زمن اللقاء. وجرت المباراة على أرضية ملعب "فولغوغراد أرينا" الذي يتسع لـ45 ألف متفرج، ويحتضن 4 مباريات من د


ذكرت صحيفة "ديلي ميل"، أن المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد، الأسطورة الأسكتلندي السير أليكس فيرغسون، الذي خضع مطلع الأسبوع لجراحة بسبب نزيف في المخ، استفاق من غيبوبته. وكشفت الصحيفة البريطانية، بأن فيرغسون استفاق من غيبوبته اليوم الثلاثاء، وتحدث إلى بعض أصدقائه المقربين. وأودع فيرغسون (76 عاما) المستشفى داخل وحدة العناية المشددة بعد خضوعه لجراحة عاجلة السبت. وقاد فيرغسون المان يونايتد إلى سلسلة طويلة من الألقاب بل


مرة جديدة أصبح المدرب الألماني ثيو بوكير خارج نادي النجمة، وهذه المرّة أسرع من المتوقع، وذلك لأسبابٍ عدة، بينها ما يرتبط بالمدرب وأخرى تخصّ سياسة النادي واستراتيجيته القريبة والبعيدة المدى بعد فترة مضطربة فنياً عاد ثيو بوكير لتدريب فريق النجمة. عودةٌ لم يكن مطالباً خلالها (ضمنياً) بحصد كل الألقاب الممكنة، ولو أن «النبيذي» كان لديه أمل على هذا الصعيد، لكن طبعاً «الثعلب» الألماني كان يحمل أوراق غيره ويعمل بها على مضض. بوكي


انطلقت مساء الخميس 3-5-2018 منافسات بطولة فلسطين الاستنثائية في لعبة البلياردو والتي يستضيفها وينظمها الاتحاد اللبناني للبلياردو والسنوكر بتكليف وتعاون مع الاتحاد الفلسطيني للعبة في حرم مدينة كميل شمعون الرياضية بيروت بمشاركة 46 لاعب من مختلف المناطق الفلسطينية ومن النوادي المشاركة :نادي الحوراني صيدا ,نادي فلسطين مخيم عين الحلوة ,ونادي عارف في بيروت ,ونادي الخطيب الناعمه ومشاركين ,وتستمر هذه المنافسات على ثلاثة ايام متتالية


سيلعب في نهائي دوري أبطال أوروبا في كييف النجوم: المصري محمد صلاح، والبرازيلي روبرتو فيرمينو، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، والكرواتي لوكا مودريتش وغيرهم، لكن سيكون حاضراً أيضاً زين الدين زيدان ويورغن كلوب على خط الملعب. مدربان قدّما الكثير في نحو 3 سنوات، ويقفان أمام فرصة كتابة تاريخ، كلٌّ على طريقته كعادته عند انتهاء مباريات ليفربول، لا يترك يورغن كلوب الملعب مباشرة ككثير من المدربين. على العكس، دوماً، يتّجه الألماني إل


بدأ الوداد الرياضي المغربي مشواره في دور المجموعات من دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، اليوم السبت، بتعادل إيجابي (1-1) أمام مضيفه ماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي. تقدم أصحاب الأرض بهدف مبكر، جاء في الدقيقة الثالثة من انطلاق صافرة الحكم بـ "نيران صديقة" سجله الإيفواري الشيخ إبراهيم كومارا، مدافع الوداد، خطأ في مرماه. وأدرك زميله المغربي إسماعيل الحداد التعادل لفريقه، بحلول الدقيقة 20 من زمن الشوط الأول. وتقاسم الوداد الري


سيلعب في نهائي دوري أبطال أوروبا في كييف النجوم: المصري محمد صلاح، والبرازيلي روبرتو فيرمينو، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، والكرواتي لوكا مودريتش وغيرهم، لكن سيكون حاضراً أيضاً زين الدين زيدان ويورغن كلوب على خط الملعب. مدربان قدّما الكثير في نحو 3 سنوات، ويقفان أمام فرصة كتابة تاريخ، كلٌّ على طريقته كعادته عند انتهاء مباريات ليفربول، لا يترك يورغن كلوب الملعب مباشرة ككثير من المدربين. على العكس، دوماً، يتّجه الألماني إل


منذ الساعة الثامنة مساءً بدأت جماهير الرياضي بيروت وهومنتمن بيروت بالتوافد إلى مجمع نهاد نوفل في زوق مكايل، لمشاهدة نهائي كأس لبنان الذي انطلق عند الساعة العاشرة من ليل الأربعاء- الخميس. ليس في كل مرّة يمكن مشاهدة مباراة مع جمهورين على أرض الملعب، وهذا الأمر يعطي دافعاً للمشجعين للحضور وملئ المدرجات. نحو 5 آلاف متفرج غصّت بهم قاعة نهاد نوفل التي احتضنت بطولة آسيا قبل أشهر، والذي يحافظ على حلّته المميّزة. تشجيع وهتافات قبل بد


تأهل فريق ليفربول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا كرة القدم، رغم خسارته أمام مضيفه روما (2-4)، في المباراة التي جمعتهما، اليوم الأربعاء، وذلك في إياب الدور قبل النهائي للتشامبيونز ليغ. وسجل المهاجم السنغالي ساديو ماني هدف التقدم للريدز مبكرا، في الدقيقة التاسعة من انطلاق صافرة الحكم، بتسديدة من داخل منطقة الجزاء، بعد تمريرة من زميله المهاجم البرازيلي روبرتو فيرمينو. وأدرك روما التعادل بهدف جاء بـ "نيران صديقة"، في الدقيق


انتزع ريال مدريد بطاقة العبور إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، من منافسه بايرن ميونيخ بصعوبة، بتعادله معه (2-2)، في لقاء الإياب الذي جمعهما، اليوم الثلاثاء. وصعق الظهير الأيمن البافاري جوشوا كيمينش الفريق الملكي بهدف سريع، في الدقيقة الثالثة من انطلاق صافرة الحكم، بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، كما فعل في لقاء الذهاب. لكن المهاجم الفرنسي كريم بنزيما رد بهدف التعادل للفريق المدريدي سريعا أيضا، في الدقيقة 11


اختير النجم المصري محمد صلاح، مهاجم ليفربول، كأفضل لاعب في استفتاء رابطة كتّاب كرة القدم في إنجلترا، بعد أيام قليلة من حصوله على جائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز. وتفوق محمد صلاح بفارق أقل عن 20 صوتا على البلجيكي كيفن دي بروين، لاعب خط وسط مانشستر سيتي، في استفتاء جرى بمشاركة 400 شخص، بينما اكتفى هاري كين، مهاجم توتنهام هوتسبير، بالمرتبة الثالثة. ويتربع النجم المصري على عرش صدارة قائمة هدافي البريمير ليغ، بر


في زمن الانتخابات النيابية الذي تضّج فيه الآذان بالوعود من قبل المرشّحين لمقاعد تمثيل «الشعب»، تغيب الرياضة عن برامج العمل والخُطب. ذلك رغم أن هذا القطاع يضم فئة كبيرة من الشباب. علينا أن ننتبه هنا إلى أن أعمار الكثيرين من «أهل الرياضة» لا تسمح لهم بالاقتراع، وغالباً ليس لديهم ــ والحمد لله ــ أي شغف بالسياسة. لكن هذا، يجعلهم محط تجاهل «ممثليهم» المقبلين في المجلس النيابي. تجاهل «نسبي»، إذ إنه، وفي لحظة، قد تصير الملاعب الري


اختُتم موسم كرة القدم اللبنانية بطريقة مثالية. مباراة نهائية جماهيرية لكأس لبنان، صحيح انتهت سلبية بعد 120 دقيقة، لكنها حملت الكثير من الايجابية تجاه اللعبة الشعبية، التي أكدت مرة جديدة أن لا منافس لها، تماماً كما هي حال فريق العهد الذي حمل كأساً جديدة إلى خزائنه لينهي موسمه بثنائية ومن دون أي هزيمة «لن يمروا». هي العبارة التي رسمها جمهور النجمة في مدرجات مدينة كميل شمعون الرياضية قبل صافرة بداية المباراة النهائية لمسابقة


جمع فريق العهد "الدوبليه" للموسم الكروي 2017- 2018، بإضافة لقب مسابقة كأس لبنان الى بطولة الدوري، بفوزه على النجمة 4- 1 بضربات الترجيح، بعد انتهاء المباراة النهائية التي اجريت بينهما على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية، بالتعادل السلبي في الوقتين الأصلي والاضافي. ورفع العهد عدد مبارياته إلى 48 من دون خسارة، فيما حل النجمة وصيفا لمسابقة الكأس بعد بطولة الدوري. وسيمثل الفريقان لبنان في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي للموسم ال


يدرس نادي ليفربول زيادة الراتب الأسبوعي لمحمد صلاح إلى 185 ألف جنيه إسترليني للحيلولة دون رحيله إلى ناد آخر. ويحصل صلاح حاليا على 90 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع، أي أنه ليس بين أفضل اللاعبين أجرا في النادي رغم أنه قاد الفريق إلى قبل نهائي دوري الأبطال ووضعه على مقربة من بلوغ النهائي الأول منذ 2007. ويصر مسؤولو ليفربول على عدم الاستغناء عن أي لاعب آخر عقب خسارة لويس سوايز وفيليب كوتينيو وانتقالهما إلى برشلونة. ويمكن