New Page 1

كرم فريق مانشستر يونايتد ضيفه فنربختشة التركي بأربعة أهداف مقابل هدف، في اللقاء الذي جمعهما، يوم الخميس، 20 أكتوبر/تشرين الأول، ضمن الجولة الثالثة من الدوري الأوروبي لكرة القدم. وتوالى على تسجيل رباعية الشياطين الحمر كل من الفرنسي بول بوغبا (31 من ضربة جزاء، و45)، والفرنسي انتوني مارتيال (34 من ضربة جزاء)، وجيسي لينغارد (48). بينما سجل الهولندي المخضرم روبين فان بيرسي، نجم مانشستر يونايتد سابقا، هدف حفظ ماء الوجه لفريقه ا


يستضيف مانشستر يونايتد فريق فنر بختشة التركي، في تمام الساعة (22:05) بتوقيت موسكو، يوم الخميس، 20 أكتوبر/تشرين الأول، وذلك ضمن منافسات الجولة الثالثة للدوري الأوروبي لكرة القدم. بالصور.. الطيور تجبر طائرة فنربختشة المتوجهة إلى مانشستر على هبوط اضطراري وأعلن مدربا الناديين التشكيلة الأساسية لفريقيهما لخوض هذا اللقاء المرتقب بينهما على ملعب "أولد ترافورد". واختار البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لفريق مانشستر يون


انفرد المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة الإسباني، بصدارة هدافي النسخة الحالية من دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم، بثلاثيته في مرمى مانشستر سيتي الإنكليزي بملعب كامب نو في ثالث مباريات المجموعة الثالثة، والتي انتهت برباعية نظيفة لصالح أبناء المدرب لويس إنريكي. وأصبح رصيد "البرغوث" بعد هذا الهاتريك 6 أهداف في النسخة الحالية، ليبسط هيمنته سريعا ويرتقي إلى صدارة الهدافين، وذلك رغم غيابه عن مواجهة بوروسيا مونشنغلادباخ


قاد الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة إلى فوز ساحق على ضيفه مانشستر سيتي، في اللقاء الذي جمعهما، الأربعاء 19 أكتوبر/تشرين الأول، في الجولة الثالثة من دوري الأبطال. شهد الشوط الأول ملحمة كروية رائعة، وقدم لاعبو الفريقين عروضا قوية ومثيرة، وخلقوا العديد من الفرص للتسجيل، وترجم الأرجنتيني ليونيل ميسي واحدة منها إلى هدف التقدم للبلوغراما في الدقيقة 17 مستفيدا من سقوط البرازيلي فيرناندينهو في منطقة الجزاء، فلحق البرغ


أسفرت قرعة النسخة الـ 31 لنهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم، التي جرى سحبها الأربعاء 19 أكتوبر/تشرين الأول، عن "ديربي" عربي بين منتخبي الجزائر وتونس في دور المجموعات. وأوقت قرعة النسخة الـ 31 لنهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم، التي تستضيفها الغابون في الفترة (من 14 يناير/كانون الثاني، إلى 5 فبراير/شباط 2017)، منتخبي الجزائر "محاربي الصحراء، وتونس "نسور قرطاج" في المجموعة الثانية إلى جانب كل من السنغال، وزيمبابو


لا يمكن المقارنة بين الكرتين اللبنانية والعراقية فالفرق شاسع، وكأن الأحلام والجهد الذي بذله رئيس الفريق وهو يخصص ملايينه على تحضير فريق على المستوى الآسيوي ذهب «هباءً منثوراً». كم من الوقت نحتاج للخروج من هذه الدوامة المزعجة؟ وكيف يمكن لفريق كان قاب قوسين أو أدنى من النهائي ورفع الكأس وإحداث نقلة نوعية في تاريخ الكرة اللبنانية أن يلقى مثل هذا المصير؟ بكل بساطة طار الحلم في لحظات، والفريق الذي أراد أن يرقص داخل شباك ضيفه ال


ساد التعادل السلبي لقاء القمة بين ليفربول وضيفه مانشستر يونايتد، الذي جمعهما، الاثنين 17 أكتوبر/تشرين الأول، في ختام منافسات الجولة الثامنة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. جاءت المباراة قوية ومثيرة من ألفها إلى يائها، مع أفضلية لأصحاب الأرض، الذين سنحت لهم عدة فرص ثمينة للتسجيل، أخطرها كرة البرازيلي كوتينهو التي أبعدها الإسباني دافيد دي خيا، حارس مرمى الشياطين الحمر، ببراعة إلى ضربة ركنية. وبالرغم من قوة المباراة


قفز ميلان إلى المركز الثالث في ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم بفوزه على مضيفه كييفو فيرونا 3-1 الأحد 16 أكتوبر/تشرين الأول في المرحلة الثامنة. وسجل أهداف ميلان،السلوفاكي يوراي كوشكا في (د.45) والفرنسي مباي نيانغ في (د.46) والكولومبي كارلوس باكا في (د.90+4)، بينما أحرز هدف كييفو الوحيد السلوفيني فالتر بيرسا في (د.76). وبهذا الفوز رفع ميلان رصيده إلى 16 نقطة، بفارق الأهداف خلف روما الثاني، و5 نقاط عن يوفنتوس بطل المواس


ستعاد روما وصافة جدول ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم مؤقتا من نابولي بتغلبه عليه 3-1 السبت 15 أكتوبر/تشرين الأول ضمن المرحلة الثامنة من المسابقة. افتتح روما التسجيل عبر البوسني دجيكو في (د.43) قبل أن يوقع على الهدف الثاني في (د.54)، وقلص نابولي النتيجة بواسطة كوليبالي في (د.58)، وإختتم محمد صلاح الأهداف لروما في (د.85) . وأصبح رصيد روما 16 نقطة في المركز الثاني، مقابل 14 لنابولي في المركز الثالث بانتظار ما ستسفر عنه


سيكون ملعب آنفيلد مسرحا لموقعة نارية بين الغريمين التقليديين، ليفربول ومانشستر يونايتد، الاثنين 17 أكتوبر، في ختام المرحلة الثامنة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم التي تنطلق السبت. ويريد ليفربول صاحب المركز الرابع أن يضرب أكثر من عصفور بحجر واحد أولا من خلال الثأر لخسارته ذهابا وإيابا أمام مانشستر يونايتد في الموسم الماضي، وإذا تحقق له ذلك سيبتعد عن غريمه بفارق 6 نقاط في وقت مبكر ويبقى في صلب الصراع على اللقب. ويعول ليف


سيكون ملعب آنفيلد مسرحا لموقعة نارية بين الغريمين التقليديين، ليفربول ومانشستر يونايتد، الاثنين 17 أكتوبر، في ختام المرحلة الثامنة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم التي تنطلق السبت. ويريد ليفربول صاحب المركز الرابع أن يضرب أكثر من عصفور بحجر واحد أولا من خلال الثأر لخسارته ذهابا وإيابا أمام مانشستر يونايتد في الموسم الماضي، وإذا تحقق له ذلك سيبتعد عن غريمه بفارق 6 نقاط في وقت مبكر ويبقى في صلب الصراع على اللقب. وحقق ليفر


حذر فريقا ليفربول ومانشستر يونايتد جماهيرهما من احتمال توجيه اتهامات جنائية لهما إذا صدرت عنهما "تصرفات عدوانية" خلال مباراة القمة بينهما في الدوري الإنجليزي الاثنين المقبل. وتعرض الناديان لعقوبات من الاتحاد الأوروبي في وقت سابق من العام الجاري بسبب عدة اتهامات من بينها الهتافات المسيئة خلال مواجهتهما في دور الستة عشر للدوري الأوروبي في مارس/آذار الماضي. وغرم الناديان 40 ألف يورو لكل منهما بسبب تصرفات الجماهير. وقال


خاض الأرجنتيني مارادونا والبرازيلي رونالدينيو والإيطالي فرانشيسكو توتي ونجوم سابقون آخرون "مباراة من أجل السلام" بدعوة من البابا فرانسيس الذي كان وراء تنظيم مباراة كهذه عام 2014. وصرح مارادونا (56 عاما) قبل بداية المباراة الأربعاء 12 أكتوبر/تشرين الأول: "نحن هنا لنلعب من أجل السلام، السلام في كل مكان". والتقى البابا بعد ظهر اليوم في الفاتيكان المشاركين وبينهم الأرجنتينيان هرنان كريسبو وخوان سيباستيان فيرون والبرازيلي ك


حقق المنتخب البرازيلي لكرة القدم، فجر الأربعاء 12 أكتوبر/تشرين الأول، فوزا ثمينا على مضيفه الفنزويلي، في الجولة العاشرة من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة إلى كأس العالم 2018. وتقدمت البرازيل بهدف مبكر حمل توقيع غابرييل خيسوس في الدقيقة الثامنة، مستغلاً خطأ فادحًا لحارس مرمى فنزويلا. وضاعف نجم تشيلسي الإنجليزي ويليان دا سيلفا، النتيجة لمنتخب السيليساو بهدف أحرزه في الدقيقة (53)، لينتهي اللقاء بفوز الضيوف (2-0). ورفعت البر


أعلن رئيس اللجنة الأولمبية الإيطالية جوفاني مالاغو رسميا سحب طلب روما من سباق الترشح لاستضافة أولمبياد 2024، وذلك بعدما رفضت الرئيسة الجديدة لبلدية العاصمة دعم الملف. وقال مالاغو في مؤتمر صحافي عقد في العاصمة الإيطالية الثلاثاء 11 أكتوبر/تشرين الأول: "لقد راسلت اليوم اللجنة الأولمبية الدولية من أجل إيقاف مسار (ملف) روما-2024". ولم يكن هذا الاعلان مفاجئا خصوصا بعد أن التصويت الذي أجراه المجلس البلدي للعاصمة الإيطالية ف