مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 3/4/2017 :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 3/4/2017


03-04-2017
مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"


بعد الدعم السعودي دعم فرنسي للبنان. فرئيس مجلس الوزراء سعد الحريري كان في الإليزيه اليوم مكرما من الرئيس فرانسوا هولاند والمناسبة سجلت محادثات مهمة على صعيد العلاقات اللبنانية-الفرنسية وتطورات الشرق الاوسط وسبل مواجهة الارهاب ووسائل تخفيف أعباء النازحين السوريين في لبنان.

الرئيس الحريري الذي تحادث ايضا مع نظيره الفرنسي ينتقل من باريس الى برلين غدا ثم بروكسل بعد غد.

وفي لبنان تقدم الكلام على إنجاز قانون الانتخاب هذا الشهر كما قال رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وخلال أيام وفق ما أَعلن رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد.

وفي رأي أوساط سياسية فان جلسة المناقشة النيابية للحكومة يوم الخميس بمثابة بوابة عبور الى قانون انتخاب في إطار الجهد الذي سيتم ليكون ممثلا لجميع اللبنانيين كما أكد الرئيس عون.

وفي بيروت كان تحرك لوزيرة الدفاع الايطالية وقد برز كلام الرئيس بري أمامها على الدور الذي تلعبه بلادها في إطار اليونيفيل.

الرئيس بري عرض مع الرئيس ميقاتي رسالة الرؤساء الخمسة الى القمة العربية كما بحث معه في بلوغ قانون الانتخاب وإجراء الانتخابات النيابية خلال شهرين قبل انتهاء ولاية البرلمان.

وفي الخارج ضرب الارهاب اليوم في محطة مترو في سان بيترسبرغ في روسيا وأوقع قتلى وجرحى.


============================



* مقدمة نشرة أخبار "المستقبل"

بعد عمان والرياض، حط رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري في باريس، حيث كرمه الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في قصر الاليزيه بمنحه وسام الشرف من رتبة كوماندور، وقد خاطب الرئيس هولاند الرئيس الحريري بالقول: شجعتم حصول الحوار بين اللبنانيين كافة لاخراج لبنان من ازمته؛ ورد الرئيس الحريري شاكرا الرئيس الفرنسي وكل من شاركه هذه اللحظات الاستثنائية، وخاطبه قائلا: طوال فترة رئاستكم دعمتم لبنان وقيم التعايش التي هي بخطر بسبب الارهاب، وسنستمر بالنضال من اجل لبنان افضل.

الرئيس الحريري ينتقل من فرنسا الى المانيا المحطة الثانية في جولته الاوروبية للاجتماع مع المستشارة الالمانية انجيلا ميركل على ان ينتقل من هناك الى بروكسل حيث يلقي كلمة لبنان في مؤتمر بروكسيل لسوريا والمنطقة يعرض خلالها خطة حكومته لتثبيت الاستقرار والتنمية ومواجهة الضغوط على البنى التحتية والخدمات العامة جراء أزمة النازحين السوريين وحاجات لبنان على هذا الصعيد ودور المجتمع الدولي في زيادة المساعدات المطلوبة لمواجهة هذه الأزمة.

واليوم عاشت مدينة سان بيترسبورغ الروسية التي صادف وجود الرئيس فلاديمير بوتين فيها حالا من الهلع والذعر بعد تفجير عبوة ناسفة، ادى الى سقوط العشرات بين قتيل وجريح في احدى محطات مترو الانفاق في المدينة.


==============================



* مقدمة نشرة أخبار ال "ال بي سي"

وسام من الاليزيه الى الرئيس سعد الحريري، لكن رئيس حكومة لبنان يتطلع الى وسام في السياسة يعطى له من ساحة النجمة، وسام الرئيس هولاند مهم معنويا، ويعكس التكريم الفرنسي المتواصل من الرئيس الشهيد رفيق الحريري الى الرئيس سعد الحريري.

وهذا التقليد عبر عنه الحضور اللبناني في قصر الاليزيه ممن واكبوا الرئيس رفيق الحريري واستمروا مع الرئيس سعد الحريري، من فريد مكاري الى نهاد المشنوق الى باسم السبع الى غطاس خوري الى جوني عبدو الى باسيل يارد، وكأنها رسالة فرنسا الى لبنان مفادها ان الحضور الفرنسي يرتاح لهذا الفريق، لكن وعلى الرغم من الحفاوة الفرنسية، فإن الرئيس الحريري عينه على بروكسل بعد غد الاربعاء وما يمكن ان يقدمه المجتمع الدولي لتغطية اعباء النازحين السوريين في لبنان، وهذا الهاجس جهر به الحريري في لقائه نظيره الفرنسي قبل نيله الوسام.

اما الخميس فشأن اخر، حيث سيكون الرئيس الحريري في مواجهة مساءلة تبدأ بقانون الانتخاب ولا تنتهي بالملفات المطروحة، من الامن الى الكهرباء الى الموازنة الى السلسلة، ومن غير المستبعد ان تطرح قضايا قديمة جديدة، ومن بينها قضية النفايات ومعالجتها.


==============================



* مقدمة نشرة أخبار ال "ام تي في"

فجأة لفحت الساحة السياسية المسدودة الافق ريح دافئة اوحت بربيع انتخابي ولو متأخر، مصدر الريح عين التينة التي انزل سيدها النسبية الكاملة عن الشجرة وعاد يتكلم بقانون مختلط 64 – 64 بـ 24 دائرة، لكن تنفيس الايجابية جاء من حزب الله، فقد سرب عن النائب محمد رعد قوله " هكذا فعلوا ابان الانتخابات الرئاسية، لقد ظلوا يرفضون مرشحنا سنتين ونصف السنة ومن ثم ساروا به، وهكذا هي حالهم في قانون الانتخاب، سيعودون في النهاية الى النسبية الكاملة".

في الاثناء، بدأ الرئيس سعد الحريري من فرنسا حملة تحصيل الخطة اللبنانية لمعالجة معضلة النازحين التي ستبحث في مؤتمر بروكسل، وهو سيحصنها الثلاثاء بدعم ألماني، رئيس الحكومة ينطلق لاقناع المجتمع الدولي بحقيقة أن لبنان استنفذ ما لديه من قدرات اقتصادية وأمنية خدمة للنازحين، والمسألة باتت تتجاوزه لتهدد دول العالم، وجاء تفجير سان بطرسبورغ ليصدق على كلامه، تزامنا، اخمدت فتنة الشويفات وأطفئت حرب العلم قبل ان تتحول الى حرب علمين جديدة.


==============================



* مقدمة نشرة أخبار "الجديد"

صعد الإرهاب إلى محطة الأنفاق الروسية وتسلل من تحت مدينة قهرت الحصار ذات حرب عالمية ثانية عشرة قتلى وعشرات الجرحى سقطوا في تفجير استهدف ليننغراد التاريخية تلك البقعة من الأرض التي تخطف الليل وترديه نهارا اليوم زارها الموت من عمق أنفاقها ليسجل حادث هو الأول منذ هجرة الإرهاب إلى مدن أوروبية عدة غير أن الرئيس فلاديمير بوتين لم يسارع إلى إدراج هذا التفجير في خانة الإرهاب بل وضعه احتمالا من ضمن فرضيات عدة وفلاديمير علامة كان هناك حيث سجل الإعلام الروسي وجود الرئيس في منطقة الانفجار إذ إن ليننغراد هي مسقط رأس بوتين لكن القياصرة لا يرتادون محطات المترو كما أن الكرملين نفى لاحقا عزم الرئيس على المرور من أمام المحطة في سان بطرسبورغ.

وفي سجل التحكم المروري رئاسيا حط الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في البيت الأبيض للقاء الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي أعلن أن واشنطن والقاهرة ستحاربان الإرهاب معا وستجمعها الصداقة فترة طويلة وبموجب الصداقة المشتركة التي تحمل هدفا واحدا يمتد إلى سوريا فإن من غير المستبعد أن يكون ترامب قد طلب إلى نظيره المصري الرقم السريع الذي يجيب عليه الرئيس السوري بشار الاسد حيث تعكس المواقف الاميركية الثلاثة الاخيرة رغبة إدارة ترامب في التواصل مع النظام السوري بعدما ثبتته رئيسا مدى الأزمة ولما كان علاج الإرهاب في المنطقة يبحث في قمة مصرية أميركية فإن تبعات هذا الإرهاب ونتائجه على لبنان والجوار بحثها الرئيس سعد الحريري في جولة أوروبية بدأت اليوم من قصر الإليزية وبما تبقى من أوسمة في جوارير الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند قبل أن يغادر قصره الرئاسي مع نهاية الخدمة منح هولاند الرئيس الحريري وسام جوقة الشرف من رتبة كوموندور وشرحا لمهمة الحريري لايجاد حل لملف النازحين قال النائب عقاب صقر للجديد إن المقترح الذي يقدمه رئيس الحكومة لا ينتظر تحرك المجتمع الدولي لتأمين المليار ونصف المليار دولار بل يقترح مشاريع إنتاجية تمول نفسها بينها الاسثتمار الذي يعود إيجابا على السوري والبيئة الحاضة له.

وفي الاقتراحات الانتاجية الانتخابية رعدت لدى حزب الله صيغة مفاجئة كشف عنها رئيس كتلة الوفاء للمقاومة تقوم على النسبية والدوائر المتوسطة وأعلن النائب محمد رعد أن فريقا وازنا في البلد وافق على هذاالطرح وتتم مناقشته حاليا وإذا صدقت النيات فسنكون امام حل في خلال أيام وجزم رعد بالا فراغ ولا تمديد ولا ستين ورد أبو حسن من زوطر الشرقية على كلام صادر من استراليا عن الوزير جبران باسيل قائلا لم نوافق على أي من طروحات القانون المختلط.


==============================



* مقدمة نشرة أخبار ال "ان بي ان"

ابيض او اسود، لا رمادية في المشهد، اسبوعان حاسمان في لبنان فرضا على الرئيس نبيه بري قرع جرس الانذار للوصول الى قانون انتخابي يتيح اقرار التمديد التقني قبل ان يدخل البلد في فراغ يقضي على لبنان ومؤسساته.

ليست هي المرة الاولى التي ينبه بها رئيس المجلس من خطورة نرمي انفسنا في احضانها، تكراره التحذير يوميا يعبر عن حجم الخطر الذي يمر به لبنان، فلا وصفة سياسية افضل للمؤتمر السياسي من هذا المشهد، فهل تدرك القوى السياسية حجم المخاطر المقبلة؟ المسؤولية تبدأ عند مجلس الوزراء، ومن هنا سيقوم وزراء حركة امل بطرح المشروع المختلط مجددا على اساس 64 اكثري 64 نسبي، من دون معارضة المناقشة في صيغ اخرى، ايمان حركة امل وطموحها النسبية على اساس لبنان دائرة واحدة، لكنها تقدم تنازلا كي تلاقي الاخرين في منتصف الطريق، فمتى يتحرك الاخرون؟ ايام مفصلية سقفها الزمني 15 نيسان والا فالخطر وكل الخوف على لبنان.

ومن باريس كان الرئيس سعد الحريري يكرر رفع الصوت أمام عواصم العالم لمساعدة لبنان الذي يئن وجعا من اعباء النازحين السوريين، رئيس الحكومة المكرم في عاصمة الاضواء تمنى ان تكرم باريس اللبنانيين بالمساهمة في دعمه خلال مؤتمر بروكسل.

سوريا التي تترقب حلولا سياسية، تكمل الانجازات الميدانية، تصلها رسائل اميركية لفتح صفحة جديدة بين واشنطن ودمشق اساسها التعاون ضد الارهاب، الارهاب نفسه ضرب بطرسبورغ الروسية بقنابل استهدفت ميترو الانفاق خلال تواجد الرئيس الروسي في هذه المدينة الروسية العظمى، استنفر الروسي، واستمهل الحكم على طبيعة التفجير المزدوج، لكن الجريمة التي اوقعت عشرة ضحايا وعشرات الجرحى تعني ان الارهاب تجرأ على المس بالروس، في رسالة تترجم عبور الارهابيين للقارات بعد استهداف عواصم غربية عدة وتحديدا اوروبية، فلا الروس سيتراجعون عن خطواتهم العسكرية او السياسية في الحرب على الارهاب، ولا التفجير الذي حصل في ميترو بطرسبورغ يعني ان الارهابيين قادرون على التفوق، مسار المواجهة المفتوحة تؤكد تلك المعادلة.


==============================



* مقدمة نشرة أخبار ال "او تي في"

الساعات القليلة المقبلة، قد نشهد قرع ناقوس الخطر: فقانون الانتخاب بات في عنق المهل الحرجة... والنيات لم تصف بعد...

إنه أسبوع 3 - 10 نيسان... أي الأسبوع ما قبل الأخير للفرصة الممكنة لإنقاذ الاستحقاق... علما أن لا مجلس وزراء في بحر هذا الأسبوع... بل مناقشة نيابية للحكومة... وبالتالي لم يعد أمامنا إلا الأسبوع المقبل، أسبوع الآلام فعلا... فإما صلب وإما قيامة... بعد 17 نيسان تصير الخيارات والحسابات مفتوحة على معركة التطيير أو التمديد... كما على الاستعدادات لمواجه ذلك المحظور... بكل ما أوتي للمؤتمنين على الدستور من صلاحيات ميثاقية ونصية وشعبية...

هكذا، كشفت معلومات الأوتي في، أن الساعات القليلة المقبلة قد تكون حاسمة... وأن التطورات قد تصير متسارعة... وأن المواقف قد تتصاعد... مع عدم استبعاد أن يلتئم مجلس الوزراء عند نهاية هذا الأسبوع، بعد عودة رئيس الحكومة من السفر، والانتهاء من جلسات ساحة النجمة... ومع عدم استبعاد أن يطرح موضوع القانون على طاولة مجلس الوزراء... على قاعدة: فيلتحمل كل مسؤول مسؤوليته...

الأكيد أن الوقت صار خانقا... على أمل ألا يتحول متفجرا... إذ يكفينا انفجارات... تماما كما يكفي العالم... آخرها، ضرب مدينة بطرس الأكبر في قلب أرضها وأنفاق شعبها...


==============================



* مقدمة نشرة أخبار "المنار"

تفجير في مترو سان بطرسبورغ بنفس ارهابي استنفر موسكو بمقدار ما بث علامات استفهام حول المنفذ والمنتفع والتداعيات.

الحادث فرض نفسه على الاجندات الروسية والعالمية، وعلى الاجندة المحلية قانون الانتخاب يحتل الصدارات في المواقف ولا يتقدم في النقاشات مع انحسار المهل. واذا صفت النوايا، يكون للبنانيين قانون انتخاب يعتمد النسبية هذا الشهر، كما قال النائب محمد رعد..

وتبقى جلسة المناقشة المقبلة للمجلس النيابي محط ترقب لدى اللبنانيين وكذلك الاسئلة التي ستوجه فيها الى الحكومة حول مسؤوليتها من قانون الانتخاب. مسؤولية اخرى تزداد يوما بعد يوم امام الدولة اللبنانية بكل اجهزتها: هل سيستخرج لبنان نفطه قبل استفراد العدو به؟ سؤال ملح في ظل الخطوات المعادية السريعة التي حملها اليوم توقيع كيان الاحتلال اتفاقية مد انابيب الغاز الى اوروبا بكلفة اربعة مليارات دولار.

وزارة الطاقة والنفط في لبنان تسير في ملفها النفطي بعد تعثر، ولكن اي فاتورة قد يدفعها لبنان من نفطه وحقوقه بعد هدر ثلاث سنوات من المتابعة بالخلافات السياسية؟


New Page 1