مقدمات نشرات الخبار المسائية ليوم الإثنين في 10/4/201 :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


مقدمات نشرات الخبار المسائية ليوم الإثنين في 10/4/201

الوكالة الوطنية للاعلام
10-04-2017
مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"


النسبية ستفوق المختلط لكن الابحاث ستركز على الدوائر من حيث العدد والمساحة.

هذا العنوان تكون من خلال نتائج جلسة مجلس الوزراء اليوم والتي تقرر فيها تشكيل لجنة وزارية تنعقد غدا للاتفاق على نسبية الدوائر التي تتأرجح بين ست دوائر وأربع عشرة دائرة وطبعا المقياس سياسي وشعبي.

وفي الإطار الامني اشتباكات مخيم عين الحلوة تعنف حينا وتخف أحيانا وقرار القيادة الفلسطينية في رام الله أعطي لحركة فتح متضامنة مع الفصائل كلها بما فيها فصيل فتح اللينو بإنهاء ظاهرة قوات بلال بدر التي تتمرد على الجميع وتحارب القوة الامنية المشتركة العازمة على عدم وقف إطلاق النار قبل تسليم القتلة ويرجح ان يلاقي بدر مصيرا أسودا في تصفيته أو إلقاء القبض عليه.

وفي جانب أمني آخر أعلن الجيش اللبناني ان طائرة استطلاع اسرائيلية حلقت الليل الفائت فوق بيروت وضواحيها. وقصفت مدفعية الجيش تحركات المسلحين في جرود راس بعلبك وعرسال.

وعثر في وادي الارانب في عرسال على جثة سوري والتحقيق جار لكشف الملابسات. واوقف الامن العام لبنانيين(2) في منطقة الشمال لانتمائهما الى تنظيم إرهابي والعمل لصالحه.

وفي الأمن أيضا شهر أحد زبائن مطعم في الضاحية الجنوبية لبيروت سلاحه خلال إشكال فردي وأطلق النار باتجاه عمال المطعم والزبائن فقتل شخص وأصيب آخر وقد تم توقيف الجاني.

عودة الى الشأن السياسي وكما أشرنا فإن مجلس الوزراء عهد للجنة منه البحث في صياغة مشروع قانون للانتخاب.


===========================



* مقدمة نشرة أخبار ال "ان بي ان"

نزيف عين الحلوة متواصل، لا بلال بدر استسلم ولا التراجع وارد في قاموس القوة الفلسطينية المشتركة، اشتباكات على طريق حرب العصابات بعدما نشر بدر ومن يؤازره سرا وعلنا قناصين وزرع الالغام لتاجيل زمن الاستسلام.

ما بين الاشتباكات والمفاوضات صلابة فتحاوية تصر على الحسم لاقتلاع كل من يهدد حياة اللاجئين وامن عين الحلوة ومحاسبة من تورط بدماء الفلسطينيين.

بالانتظار تشديد لبناني على وجوب تسليم جميع المخلين بالامن ثم العمل لمنع تطور الاشتباكات وتاكيد ابقاء الطريق الدولية في الجنوب آمنة ومفتوحة.

الطريق الى قانون الانتخابات فتحت بتشكل لجنة وزارية تدفعها اجتماعات جانبية بدات من قصر بعبدا اليوم بلقاء مثمر قدم صيغة النسبية على ما عداها، رئيس الجمهورية ميشال عون كان واضحا لا فراغ ولا سماح بعدم الوصول الى قانون جديد، وبحسب معلومات الnbn من هنا حتى الخميس ينتظر ان تبت اللجنة الوزارية مشروعا لاقرار تمديد تقني مشروط بمبادئ عامة تحدد شكل الصيغة الانتخابية.

في اي حال دعا رئيس مجلس النواب نبيه بري قبل قليل الى اجتماع لهيئة مكتب المجلس عند الواحدة من بعد ظهر غدا لبحث امور مجلسية فهل تحدد جلسة نيابية هذا الاسبوع؟

اما ازمات المنطقة فمفتوحة بكل الاتجاهات، مصر لملمت جراحها ودفنت شهداءها وتعهدت موحدة بالقضاء على ارهاب استلزم فرض طوارئ لمدة ثلاثة شهور، الارهاب اطل من العريش بهجوم اليوم على الجيش المصري ما يعني ان المواجهة قائمة تحاكي ما يجري في سوريا والعراق.


=============================



* مقدمة نشرة أخبار "المنار"

تمخضت جلسة الحكومة فولدت لجنة.. بعد اللجان المشتركة والاخرى الموسعة والمصغرة على مدى سنوات وجلسات، تلتئم جلسة وزارية جديدة يوم الغد في السراي الحكومي بحثا عن صيغة نهائية لقانون الانتخاب..

الصيغ المستوحاة من الثنائيات والرباعيات لم تلغ من المداولة وهي بمجموعها في صميم تشكيل القانون الجديد او تدور حوله.. فأي صيغة قد تولد، وما هو شكلها؟

الى الان، الكلام في النسبية يحافظ على جرعاته.. وفي المعلن من المواقف تيارات واحزاب توزعت بين مشدد عليها وملتحق بها حديثا.

العبرة في الاخراج قبل احراج المهل كل القوى وتدخل رئيس مجلس النواب مجددا للمطالبة بالقانون، وسط التاكيد على رفض الفراغ، فماذا عن التمديد؟

امنيا، يوم اضافي من التوتر في مخيم عين الحلوة، ولا تزال سحب الدخان الاسود تتصاعد من بعض احيائه من دون ان يرى ابناؤه اي دخان ابيض لانهاء ظاهرة جماعة بلال بدر..

في المنطقة، ودع المصريون شهداء تفجيري كنيستي طنطا والاسكندرية، ودخلت مصر في مرحلة الطوارئ، بعدما ادخلها الارهاب ومؤسسوه وداعموه كما سماهم الرئيس المصري الى حلبة اللاستقرار ونزف الدماء.

دماء يسفكها الارهاب في المنطقة منذ ربع عقد ويزيد، والادارات الاميركية تبدل وجوها في الاستثمار وتلامس مرحلة الجنون في فرض خياراتها وبعد عدوانها على سوريا المندفع بخلافات الداخل والمغامرات في الخارج، لا توفر واشنطن تهديدا وصل الى حد التلويح بقتل زعيم كوريا الشمالية النووية، فالى اين سيقود جنون ادارة ترامب العالم؟


===========================



* مقدمة نشرة أخبار ال "او تي في"

يعقل أن تنطبق على لجنة قانون الانتخاب، مقولة أن اللجان مقابر المشاريع؟

قطعا لا... إذ لا يمكن المزاح في قضية كهذه... فالأيام على سلسلة لا تتعطل أبدا، وأرقامها قاطعة كنصل المقصلة... بعد 31 أيار، لا قانون، ولا تأجيل ولا تمديد، إلا بيد رئيس الجمهورية... والرئيس قاطع في قراره: لن يوقع... لن يوقع... لن يوقع... ولا يهولن أي كان بفراغ... فلا فراغ في الدستور، والمادتان 25 و74 واضحتان... المطلوب إذن قانون سليم قبل 20 حزيران، وإلا فليقم كل قاعد إلى بيته، وليتحمل كل متقاعس مسؤوليته، وليقل الناس كلمتهم...

ولأن المسألة بهذه الجدية المصيرية... يتحرك الجميع... ففي معلومات الـ OTV أن مروحة التحركات في اليومين الماضيين، كانت واسعة جدا وشاملة... فالوزير باسيل فتح كل خطوطه، وتنقلت سيارته في أكثر من اتجاه في العاصمة وضواحيها... بعد اجتماع بعبدا يوم السبت. واليوم، سجل لقاءان في القصر. الأول بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة وباسيل، قبل جلسة مجلس الوزراء... وثان بين الوزيرين باسيل وحسن خليل والسيد نادر الحريري بعد الجلسة...

وتضيف المعلومات أن المحصلة الأولية كانت وضع جدول مقارن بين سبعة مشاريع لقانون الانتخاب، لتسهيل البحث على الأقل...

لكن الرئيس لا يزال في تطلع آخر، وأفق أبعد... فهو سأل الجميع: هل تعتقدون أن اللبنانيين باتوا جاهزين للانتقال إلى نظام غير طائفي؟ وبأي نسبة؟ وكيف نقيس ذلك ونجسده؟

الرئيس، يفكر بالتغيير الجذري... ويتابع النقاشات العقلانية... وينتظر ليقول كلمته...


===========================



* مقدمة نشرة أخبار "المستقبل"

السباق المحموم بين التهدئة والاشتباكات في مخيم عين الحلوة، سقوط للعشرات بين قتيل وجريح. وفي المسافة الفاصلة عن انجاز قانون للانتخابات، اجتماعات ولقاءات تمهيدا للجلسة النيابية التي تسبق التمديد التقني للمجلس.

فمجلس الوزراء شكل لجنة وزارية برئاسة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري مهمتها التوصل الى مشروع قانون للانتخابات وهي ستلتئم غدا في وقت كان رئيس الجمهورية ميشال عون يطمئن الى ان الفراغ لن يحصل في اي مؤسسة. فيما أكد الرئيس الحريري ضرورة التوصل الى قانون يرضي الكثير من رغبات اللبنانيين.

اجتماع اللجنة الوزارية المقررغدا، سبقه في قصر بعبدا لقاء بين وزيري الخارجية جبران باسيل والمال علي حسن خليل ومدير مكتب الرئيس الحريري، نادر الحريري.

ميدانيا وفي مخيم عين الحلوة الاشتباكات المتقطعة تتواصل على وقع شروط يضعها الارهابي بلال بدر في مواجهة اصرار حركة فتح على ضرورة تسليم بدر للقوة الامنية المشتركة.

اقليميا، بدأ تطبيق حالة الطوارىء اعتبارا من اليوم وعلى مدى ثلاثة اشهر في مصر، بعد التفجيرين الارهابيين في كنيستي طنطا والاسكندرية.
فيما تناقش قمة الدول الصناعية السبع في توسكانا إلايطالية، هجوم النظام السوري بالكيماوي في خان شيخون، والدور الروسي في حماية نظام الأسد.


===========================



* مقدمة نشرة أخبار ال "ال بي سي"

كانت خارطة الطريق لقانون الانتخابات النيابية ثلاث جلسات لمجلس الوزراء اليوم وغدا وبعد غد، هكذا تبلغ الوزراء وهكذا جاء التمني بعدم التغيب انعقدت الجلسة الاولى وقبل انقضاء ثلاث ساعات انتهت ليعلن عن تشكيل لجنة وزارية برئاسة الرئيس سعد الحريري لجوجلة الافكار والمشاريع والعودة بمشروع واحد الى مجلس الوزراء، لكن التاريخ والتجارب يعلمون بان اللجان هي مقبرة المشاريع فلماذا لجنة اليوم ستشذ عن القاعدة؟

اللجنة عرف رئيسها وجهل اعضاؤها فبقيت العضوية مفتوحة ومنهم من اعتبر انها اللجنة الرباعية التي كانت تضم التيار والمستقبل وحزب الله وامل ومنهم من اعتبر ان اللجنة هي لتسهيل التمديد او التهيئة له بعد استحالة انجاز القانون في عجالة ما تبقى من وقت.

اللافت اليوم ان فزاعة الفراغ لم تعد موجودة فرئيس الجمهورية الذي كان قد اعلن في جلسة مجلس الوزراء في 25 من كانون الثاني الماضي انه يفضل الفراغ على التمديد استغل هذا الكلام من قبل بعض السياسيين على انه تلميح بالفراغ اسقط ذريعة الفراغ فاعلن في جلسة اليوم ان ثمة من يتحدث عن فراغ سيحصل لكنني اطمئن الجميع بانه لن يحصل اي فراغ والعودة الى الدستور وقرارات المجلس الدستوري تشير الى ذلك فلا داعي بالتالي الى التحدث عن الفراغ.

المسار من التلويح بالفراغ الى المطالبة بعدم الخوف من الفراغ يضيق الخيارات بين قانون جديد وتمديد، فاذا لم تشترح اللجنة معجزة القانون غدا او بعد غد فان رئيس مجلس النواب نبيه بري جاهز ليسحب ارنب التمديد من احد كوميه في الربع الساعة الاخير من يوم الخميس،و هكذا يكون السباق حادا بين لجنة مطلوب منها معجزة وبين سلطة تشريعية معجزة التمديد جاهزة عندها.

اما الملف الثاني الذي قفز الى الواجهة كان ملف كازينو لبنان من باب تعيين مجلس ادارة جديد لكازينو لبنان وجاء اعضاء مجلس الادارة في الكازينو مفاجأة باستثناء نقطة اساسية وهي ابقاء مسألة ابراء ذمة مجلس الادارة السابق معلقة الى حين انتهاء التحقيقات فهل يكون الابراء الممكن هو المخرج تأسيسا على سوابق في هذا المجال؟!


============================



* مقدمة نشرة أخبار ال "ام تي في"

جرى بين الامس واليوم على صعيد البحث عن قانون انتخاب جديد يمكن وصفه بهندسة سياسية فيه الكثير من التكتيكات المكتسبة من الحروب اين منها الهندسة المالية الشهيرة، لكن الفارق بين الهندستين ان الاولى التي كانت مسرحها قصر بعبدا وبطلها حزب الله لن يستفيد منها الا الحزب فيما الثانية استفاد منها عدد من المصارف والوضع المالي العام.

المفاعيل الاولى لامسية بعبدا انها الزمت اللاعبين في حقل الالغام الانتخابي على النزول كل من على الشجرة التي تسلقها.

من هنا طبيعي جزم الرئيس ميشال عون بان لا فراغ برلمانيا وباسيل بان قصده من المختلط كان العبور من الوضع الطائفي الى الوضع المدني ومن هنا القبول الشبه عام بالنسبية.

واستكمالا ولدت لجنة وزارية برئاسة الحريري واذا لم ينتفض رافضا للتسوية الاملاء فان المعرفة المسبقة والمرفوضة لنتائج الانتخابات ستنتقل من باسيل الى نصر الله وستصبح مقبولة بعدما كفل امرين كتلة متنوعة طائفيا يحلم بها منذ ال2005 وتفكك التحالف الانتخابي للثنائية المسيحية.

تزامنا، دعا الرئيس نبيه بري الى اجتماع لهيئة مكتب المجلس غدا لبحث امور مجلسية ربما قصد منها مواكبة للحلحلة السياسية.


=============================



* مقدمة نشرة أخبار "الجديد"

دارت اشتباكات متقطعة على محور عين الحلوة بعبدا وفي كلا الملفين المتجذرين في تاريخ لبنان لا حسم بل رصاص ينذر بتطور المعركة فعند المخيم الصيداوي لم تعرف الدولة طريقها إلى الحسم منذ سنوات طويلة لأن الأمر يتطلب قرارا تتجنب فيه أن يكون كمخيم نهر البارد وتسعى لتلزيمه حصرا للفصائل الفلسطينية فيما بينها برعاية الأجهزة اللبنانية. وعلى مخيمات القانون الانتخابي تتحصن متاريس طائفية سياسية وتتراشق بمشاريع كانت موعودة بصوت رئاسي هو الصوت التفضيلي الذي سيعيد النسبية إلى نصابها لكن الرئيس ميشال عون جاء موقفه تطمينيا لناحية فراغ حذر منه وتدارك ظله. لا فراغ في السلطة التشريعية وتدافع سياسي في الأيام الأخيرة نحو تدبير مخرج للتمديد فأنيطت القضية بلجنة وزارية يرأسها الرئيس سعد الحريري لإعداد نواة قانون غير أن رباعيات الخيم السياسية الليلية هي التي ستتولى توليف الصيغة إذا وجدت لتبقى اللجنة الرسمية فلكلورا شكليا وقد عهد إلى اللجنة بحث الصيغ المتداولة وبينها التأهيلي الذي ينافس الأرثوذكسي في الفح الطائفي لكن حزب الله كان قد استبق هذه الطروح بإبلاغه الرئيس عون رفض مشاريع جبران باسيل غير أن الوزير المفوض لنفسه أعاد المشاريع اليوم إلى نقطة الصفر وفسر الماء بعد الجهد بالماء معلنا تمسكه بالأرثوذكسي والمختلط ورأى ما أنجزه أصلاحا وتغييرا.

والاشتباكات مستمرة قانون مشتعل لحين التمديد الذي سيعيد الحراك الى الشارع وجبهة عين الحلوة تتقلب على نيران ملاحقة بلال بدر فلا الدولة ستضرب بالقانون ولا الاجهزة ستنزلق الى عين ستكون مرة وبتكلفة عالية.


New Page 1