اللبنانيون يختبئون في بيوتهم... هذا ما يحصل في ساحل العاج! :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


اللبنانيون يختبئون في بيوتهم... هذا ما يحصل في ساحل العاج!

الجديد
15-05-2017
يشهد ساحل العاج في غرب أفريقيا توتّراً وأعمال شغب منذ يومين حيث يعيش السكان، ومن بينهم لبنانيون، حالة من القلق والذعر بسبب قيام الجيش بأعمال شغب وتخريب وإطلاق نار في الشوارع، بحسب إفادة أحد اللبنانيين المقيمين هناك.

ويقول محمد عواضة المقين في ساحل العاج في اتّصال مع موقع "الجديد" إن الجيش يعمد منذ يوم أمس الى القيام بأعمال شغب وتكسير المحلات التجارية والمخازن ويطلق النار في الشوارع.

ويوضح عواضة أن الجيش كان موعوداً بتقاضي مبالغ مالية من رئيس الدولة إلاّ أنه حتى الآن لم تصله أي منها. ويتابع لافتاً الى أن الجيش عمد الى القيام بمثل هذه الأعمال أكثر من مرة إلاّ أنه اليوم صعّد وبدأ بالتكسير والتخريب وسرقة المحلّات!

ويشير الى أن الوضع متوتر جداً في المناطق التي تشهد أعمال التخريب، ومنها كوكودي وبلاتو وادجامي وبواكي ودلوا، لافتاً الى أن فيها كثير من اللبنانيين الذين يعيشون حالة من القلق والخوف وقاموا بإقفال محلاتهم والإختباء في بيوتهم.

ويؤكد عواضة أنهم لم يسمعوا شيئاً بعد من الدولة اللبنانية أو أي من المسؤولين اللبنانيين، لكنه يقول: "المشكلة بين الرئيس والجيش واللبنانيون لا يمكنهم فعل شيء"، مضيفاً :"الرئيس أرسل قوات من الجيش والبوليس للسيطرة عل الوضع".


New Page 1