القيادة الفلسطينية في منطقة صيدا: سنكون في الصفوف الأمامية للتصدي لأي عدوان صهيوني على لبنان :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


القيادة الفلسطينية في منطقة صيدا: سنكون في الصفوف الأمامية للتصدي لأي عدوان صهيوني على لبنان

النشرة
18-11-2017
عقدت القيادة السياسية للقوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية في منطقة صيدا، لقاءها الدوري اليوم في مركز أبو هنود في مخيم عين الحلوة، وبحثت التطورات الفلسطينية عموما وأوضاع المخيمات خصوصا.

وأصدرت بيانا أكدت فيه "عشية انعقاد جلسة الحوار في القاهرة في 21 من الشهر الجاري"، "الإصرار على الحوار حتى إنهاء حالة الانقسام التي دمرت قضيتنا، وبذل كل الجهود لانجاح الحوار وعدم التوقف أمام الفواصل، والاهتمام بالقضايا الرئيسية بما يخدم المصلحة الوطنية لشعبنا الفلسطيني في الداخل والشتات".

ودعت إلى "التمسك بسلاح المقاومة وعدم وضعه على طاولة الحوار للتفاوض، باعتباره سلاحا في مواجهة العدو الصهيوني". كما دعت إلى "الانتباه من محاولات تصفية القضية الفلسطينية، والتمسك بالثوابت الفلسطينية وفي مقدمتها حق العودة".

وأكدت "حيادية القوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية، في ما يخص الأزمة اللبنانية"، متمنية "للبنان، دولة وشعبا، الأمن والامان". وشددت على "ان المخيمات لن تكون منطلقا لأي اعتداء على الامن اللبناني، لأن أمن الجوار من أمن المخيمات وأمن المخيمات من أمن الجوار".

وختمت مؤكدة "وجهتنا فلسطين، وليس لدينا أي عدو سوى العدو الصهيوني، وفي حال حصول أي اعتداء صهيوني على لبنان سنكون في الصفوف الأمامية للتصدي للعدوان".


New Page 1