اعتصام في مخيم برج الشمالي لرفض دمج المدارس رشيد: الازمة مع الاونروا سياسية وليست عجزا ماليا :: موقع صيدا تي في - Saida Tv


اعتصام في مخيم برج الشمالي لرفض دمج المدارس رشيد: الازمة مع الاونروا سياسية وليست عجزا ماليا

الوكالة الوطنية للاعلام
29-06-2018
نظمت اللجان التربوية للجان الشعبية والاهلية اعتصاما جماهيريا بعد صلاة الجمعة امام عيادة "الاونروا" في مخيم البرج الشمالي، في ححضور مسؤولي الفصائل الفلسطينية واهالي الطلاب من مدرسة الطنطورة وحشد من اهالي المخيم.

وتحدث محمد رشيد باسم اللجان التربوية للجان الشعبية والاهلية الذي اكد الموقف الثابت برفض دمج المدارس ورمي اطفالنا وطلابنا بالشوارع".

وقال: "لن نتراجع ولن نقبل الا بالحفاظ على مستقبل اجيالنا وحمايتهم من الضياع واننا باللجان التربوية للجان الشعبية والاهلية نناشد كافة ابناء شعبنا الفلسطيني بالمخيمات والتجمعات. ونناشد شبابنا ورجالنا ونسائنا واطفالنا اللالتفاف حول وحدة الموقف الفلسطيني لمواجهة الغطرسة الاميركية والامبريالية من خلال حرماننا من التعليم وحرمان اطفالنا من المدارس ورميهم بالشوارع والازقة وانهاء حلمنا بحق العودة وشطب اسم فلسطين من التاريخ وعلينا جميعا بالتحرك والالتزام بالاعتصامات والتعبير عن رفضنا لمشاريعهم التصفوية بإلغاء دور الاونروا وتمسكنا بها كشاهد حي على نكبتنا وطردنا من ديارنا فلسطين".

اضاف: "إن الازمة مع الانروا ومن يقف وراءها هي ازمة سياسية وليس عجزا ماليا وخاصة انها تتزامن مع صفقة القرن مما يساعد على وضع اللاجئين الفلسطينيين في مهب الريح وصولا للتوطين والتهجير والتذويب".

واكد "التمسك بإستمرار عمل الانروا وكتعبير سياسي عن مشكلة تهجيرنا وضرورة التزام المجتمع الدولي بحل مشكلة اللاجئين حسب القرار 194 والقاضي بحق عودتنا الى ديارنا التي هجرنا منها- التأكيد على اهمية عدم المساس بالخدمات المقدمة لمخيماتنا وتجمعاتنا من صحة وتعليم واغاثة بحجة العجز المالي ولن نقبل بإلغاء مدرسة الطنطورة ومدرسة العوجة - نرفض الضغوط الدولية على الدول المضيفة للاجئين لفرض حلول علينا او فرض مزيد من التقليصات لاضعاف دور الانروا و اجبارنا بقبول بشطب حق العودة او فرض التوطين علينا".

وختم: "لن نتراجع عن اي من مطالبنا وحقوقنا ولن نتنازل عن اي من مدارسنا ومستمرون بالاعتصامات حسب برنامجنا التصعيدي".


New Page 1